البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رحيل المؤرخ والأثاري العراقي بهنام أبو الصوف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: رحيل المؤرخ والأثاري العراقي بهنام أبو الصوف   الجمعة 21 سبتمبر 2012, 10:29 pm

رحيل المؤرخ والأثاري العراقي بهنام أبو الصوف


– September 21, 2012





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




توفي صباح اليوم الأربعاء في العاصمة الأردنية عمان عالم الآثار العراقي المعروف بهنام أبو الصوف.


ولد أبو الصوف في مدينة الموصل بالعراق في عام 1931. أكمل دراسته الابتدائية والإعدادية في مدينته الموصل. وحصل على بكالوريوس في الآثار والحضارة من كلية الآداب جامعة بغداد في عام 1955. ثم أكمل دراسته العليا في جامعة كمبردج بإنجلترا وحصل على درجة الدكتوراة في الآثار ونواة الحضارة وعلم الإنسان في خريف 1966.

عمل لسنوات عديدة في التنقيب عن الآثار في عدد من مواقع العراق الأثرية في وسط وشمال العراق، وكان مشرفا علميا على تنقيبات إنقاذية واسعة في حوضي سدي حمرين (في محافظة ديالى)، وأسكي الموصل على نهر دجلة في أواخر السبعينيات وحتى منتصف الثمانينيات من القرن الماضي.

كشف عن حضارة جديدة من مطلع العصر الحجري الحديث في وسط العراق في أواسط الستينيات ألقت الكثير من الضوء على معلوماتنا من تلك الفترة الموغلة في القدم. وحاضر لسنوات عديدة في مادة جذور الحضارة والآثار والتاريخ في عدد من جامعات العراق ومعهد التاريخ العربي للدراسات العليا.

كان أبو الصوف، الذي ارتبطت حياته بالآثار العراقية، وعشقها خلال عقود من العمل والتنقيب، قد أعلن مراراً عن ألمه للتخريب الذي لحق بالمتحف العراقي في عام 2003، لكن ما أفرحه، كما يقول، هو قيام مجموعة من الشباب العراقيين الغيورين على آثار العراق وتاريخه، بإعادة قطع مهمة ونفيسة كانت تعرضت للنهب، إلى المتحف.


ويشير أبو الصوف إلى أن “هناك دولا ربما فرحت بما أصاب المتحف العراقي”، مشددا على انه “حزين لفقد العراق مجموعة من أثاره”، لكن أشد ما أحزنه ويحزنه هو قتل الإنسان العراقي، والتشتت والانقسام الذي يعاني منه المجتمع العراقي.

وفي الوقت الذي لفت فيه أبو الصوف إلى أنه لم يبق من الأجيال السابقة من علماء الآثار، والباحثين العراقيين إلا القليل جدا، استبعد إمكانية القيام بأعمال تنقيب عن الآثار في ظل الظروف السياسية والأمنية الراهنة، مشيرا إلى أن عمل الشباب في دائرة الآثار يقتصر على حماية الآثار والمواقع الأثرية، لكنه يأمل أن تستقر الأوضاع، وان يستتب الأمن لكي تعود الدولة لتهتم بالآثار وبالثقافة والفنون.

تبوأ الدكتور أبو الصوف عددا من المناصب العلمية والإدارية في هيئة الآثار والتراث، وشارك في العديد من مؤتمرات الآثار، وفي حلقات دراسية داخل العراق وخارجه، كما دعي لإلقاء محاضرات في جامعات أميركية وأوربية في موضوع آثار العراق وحضارته وعن نتائج تنقيباته.


من مؤلفاته “فخاريات عصر الوركاء…أصوله وانتشاره”، “ظلال الوادي العريق”، “العراق: وحدة الأرض والحضارة والإنسان”، “قراءات في الآثار والحضارة”، “تاريخ من باطن الأرض”.


روابط ذات صلة:


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رحيل المؤرخ والأثاري العراقي بهنام أبو الصوف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى اعلام الطب والفكر والأدب والفلسفة والعلم والتاريخ والسياسة والعسكرية وأخرى Forum notify thought, literature & other-
انتقل الى: