البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ∲ حبيبتي .. آه لو تعلمين بحالــــي ∲

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20141
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ∲ حبيبتي .. آه لو تعلمين بحالــــي ∲   الأحد 30 سبتمبر 2012, 7:34 pm


حبيبتي .. آه لو تعلمين بحالي !!!

آه يا أنت .. العابثة بحياتي
آه .. لو تدرين ما معنى شهقات الروح
وكيف تحترق أجنحة الحنين
وطائر الشوق يرقص ألما
قد هرمت قناديلي وخبا البريق
وشاخت جبهتي بثواني الفراق
لكن لهفة الطفولة بداخلي ما زالت شقية
وذاك القلب المثقل بالهجران
مازال ينبضُ حـُراً فتيا
وما زال الغد ينظر إليّ
بعينين واثقتين متمردتين
ليبعث غريزة التمرد في داخلي
وما زال جسدك الغجري
ينتظرلمسة الخصرالسحرية
والعيون تترصدني بشغف
وقصائدي تقطر بوحاً شاعريا
قطعت حبال الهوى عني
وقلت : هجرك لي رعد وموج
ولذعة جمر حارقة
بذلت حشاشة روحي من أجلك
يا من أسميتك عطر الزهرة
ويحك من ربي !
فإليه مرجعنا في الآخرة
أين أنت يا جوريتي المفضلة
أيعقل أنك لم تشتاقي لحضن بستانك
والليلُ ما زال يصدح ويغرِّدُ همسك
أم يراعك أصدر حكمه بالنسيان
فانكسر سنانه ونضب مداده
أنسيت شتائل الورد المهداة إليك
الورد الذي صرعته أقدامُ الريح
أم أن يراعك قد تقيأني كرهاً
فوق الورق واستباح
رحلت وكم تمنيتُ ألا ترحلي
لا ترحلي .. ولا تلبسي ثوب الضلالة
وإن تفجر ضجرك في عيون الهـُدَى
وإن عرفت درب الصباح
وخرجت بالضحى
تبعثرين أشلاء حبي على قارعة الطريق
هل أقول هانت ؟ أم أقول خانت ؟
لا لا .. لن أقول
وأتذكر تسبيح من خان المسيح
وصلبه وأدعى التراتيل والكهانة
وسكب دموع التماسيح
وظلمَ الذئب في دم ابن يعقوب
ويشدني صوت الأذان في المساجد
وأتذكر من خان النبي
ثم راح يطلب الغفران من قلب واجد
أتذكرين .. سيدتي
كم رويتك وقت الصيام أمطار الحنين
أتعلمين أيتها الضالة طريق قلبي
قرأت أنه مهما النفوس رقدت بخجل حزين
ومهما شهق الصدر من أنين البائسين
إلا أن العين لا تتوب
ترف وترف ولا تستكين
قرأت يوما ً أن العين تزني
إن رأت مفاتن الحسان
لكني أقول لك :
أن الأذن تخون قبل المقلتين
وتعشق قبل العينين
فكيف لي أن أتوب عن هواك ِ
وأن أكون أصم وأبكم وأعمى
أنا لا أدّعي أنني الفحل وسيدُ الشبق
حين أتسكع على أرصفة الانتظار
أجوب الديار .. ويسكنني الأرق
سيأتي بك الوجد يوما .. والهيام والاشتياق
لتدسي يديك في جوف حقيبة الذكرى
ستجدين ما تبقى في حقيبتك
سوى ذكريات قاحلة
حينها تتحسسين بأطراف أناملك
خيوط الشوق وأنين الوجع
فلتهنأي بهجرانك ..

* منقول *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
∲ حبيبتي .. آه لو تعلمين بحالــــي ∲
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى الشعر والادب بالعربية المنقول Forum poetry & literature with movable Arabic-
انتقل الى: