البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 القتل عمداً مع سبق الأصرار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسعود هرمز النوفلي
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 606
تاريخ التسجيل : 12/03/2010
الابراج : الجدي
التوقيت :

مُساهمةموضوع: القتل عمداً مع سبق الأصرار   الإثنين 03 مايو 2010, 10:32 pm

القتل عمداً مع سبق الأصرار
لماذا يُقتل الطلبة المسيحيين ؟ هل هناك أسباب نجهلها ؟ ماذا لو تم قتل الطلبة من غير المسلمين واستهدافهم بهذه الطريقة الخسيسة الجبانة ؟ هل الطلبة المسيحيين كانوا ذاهبين الى المعركة والقتال ضد العدو الذي انتقم منهم ؟ هل هؤلاء الأبرياء كفَرَة وخَوَنة يستحقون كل ما عملوا بهم أبناء وطنهم ؟ من قام بهذا الفعل القبيح ؟ انها أسئلة نوجهها الى الأحرار والشرفاء في البلد الجريح .
الجريمة التي حدثت بحق الطلبة المسيحيين تُعتبر من الجرائم الخاصة بالقتل المُتعمّد مع سبق الأصرار ، لأن الذين قاموا بهذا العمل قد خططوا وفكروا ومن ثم صمّموا للقيام بعملهم ضد النفوس البريئة من طالبي العلم والمعرفة ، لقد نفّذوا خطتهم بكل تخطيط ودراية من حيث الوقت والطريق والتنفيذ ونفَذّوا جريمتهم بفلذات اكبادنا بكل حقدٍ ونذالة . أن جريمتهم ليست عادية أو بدون سبق الأصرار ، أليس كل ما حدث دليلاً قاطعاً على النوايا المُبيّتة من قبل البعض ضدنا وبأصرار مُبرمج والله العالم اكثر ؟
القتل هو أسوأ جريمة وأبشعها بحق الأنسان ، والذي يقوم بها يكون مُتجرداً من الأيمان والوطنية والأخلاق ويصبح فجأةً لا انسانياً وظالماً وشرساً وفاقداً الأخلاق عند اقدامه على سلب حياة غيره وقطف زهرتهِ وانهاء شبابهِ . ما حدث بالأمس هو من اخطر الجرائم بحق المجتمع لأن طلبتنا كانوا في واجباتهم الوطنية وخدمتهم العامة من اجل الوطن وليس من اجل اكمال دراستهم فقط ، وهنا جريمة القتل المُتعمد خطيرة وتستحق الوقوف عندها لأنها تمُس الطلبة المسيحيين من جهة وعلاقتهم بالوطن وخدمته من جهة أخرى ، انه مُخطط رهيب لضرب عدة عصافير بحجر واحد كما يقول المثل !!
الطلبة يحملون في حقائبهم الكتب والاقلام المتنوعة والحاسبات الصغيرة ومماحي ومباري وقرطاسية واوراق ملاحظات واحياناً سندويشات الأكل البسيط ، يتحدثون ببراءة الواحد مع الآخر كالعصافير التي تناجي بعضها البعض ، انهم اولاد الجنة ، ألمسيحيين منهم والمسلمين ، لا يحقدون على أحد ولا يكرهون الغير وكل ما يرغبون به هو الحصول على الدرجات واستلهام المعرفة ونيل المعالي بالسهر والتعب والأجتهاد اليومي المتواصل . هذا هو حال الطلبة ، في الصف اصدقاء ، لا فرق الواحد عن الآخر بسبب الديانة أو القومية أو الجنس أو اللون ، يتنافسون بشرف للحصول على المراكز العليا في المدرسة او الجامعة أو الوظيفة ، والمتفوق منهم يحصل على الثناء والتهاني من جميع اخوته في الصف مهما كانت انتماءآته وديانته وتوجهاته ، والكل تقدم الهدايا للمتفوق باعتزاز وفي النهاية تكون الحفلات بين الجميع متناسقة الى حد العرس الجماعي بين افراد العائلة الواحدة .
الأخوة الشرفاء في العالم ، من هو المُخطط لهذه الجرائم ليأتي باسلحته ومتفجراته ويجني على ابنائنا في وضح النهار ليسرق حياتهم وطموحاتهم وعلمهم ؟ هؤلاء المُخططين لم يقتلوا ابنائنا فقط وإنما يقتلون الشعب بأجمعه ويسحقون الوطن باقدامهم الحيوانية الجبانة الشيطانية ذات السُمية القاتلة ، انهم يقتلون كل تاريخ العراق وامجاده وحضارته ، انهم يوجّهون سهامهم الى اصحاب الديانات والأنبياء المدفونين في العراق ، انهم يقتلون بابل ونينوى وبين النهرين . أليس هذا أعلى درجات الطغيان والظلم ؟ هل تعملون من اجل كشف الجُناة ومعاقبتهم بأقصى العقوبات أم تُسجّل الجريمة كسابقاتها ضد مجهول ؟
وختاماً لا ننسى ان القتل هو أخطر من الأمراض التي تفتك بالمجتمعات وعلى المسؤولين محاربة واستئصال كل انواع القتل من اجل حماية الشعب من الأشرار والشياطين وأمراضهم الخطرة . الرحمة لشهدائنا الأبرار والشفاء السريع والعاجل للجرحى الأعزاء ليعودوا سالمين الى مقاعدهم الدراسية ويثأرون بتفوقهم وعلمهم على هؤلاء الخونة الجبناء المجرمين .
مسعود هرمز النوفلي
2/5/2010
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القتل عمداً مع سبق الأصرار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: