البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 10, 11, 12  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 22 أكتوبر 2012, 3:21 am










‫من تسجيلاتى شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى



عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الثلاثاء 15 أكتوبر 2013, 6:06 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 22 أكتوبر 2012, 4:45 am

حيالله رجال العرب في الاردن الكرك تشييع البطل
صـــــــــــــــــــــــــــدام حسين رحمة الله عليه

تشييع الشهيد صدام حسين في مدينة الكرك الاردنيه






عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الإثنين 22 أكتوبر 2012, 7:30 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 22 أكتوبر 2012, 4:55 am






عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الإثنين 22 أكتوبر 2012, 7:32 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 22 أكتوبر 2012, 5:06 am


نسرالعراق النقشبندي اديب ناصر 31-12-2006يوم لاينسى
تسجيل صوتي للمهرجان الشعري الذي اقيم بمناسبة الذكرى لأنطلاق المقاومة العراقية الباسلة وذكرى اغتيال...




عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الإثنين 22 أكتوبر 2012, 7:34 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 22 أكتوبر 2012, 5:13 am


قناة الحلم العربي ..صدام حسين
في خطوة مباركة قناة الحلم العربي .. سنعرض في عيد الاضحى حياة الشهيد صدام حسين...



عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الإثنين 22 أكتوبر 2012, 7:37 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الثلاثاء 23 أكتوبر 2012, 8:43 pm



شعر للملك الشهيد صدام حسين اجمل ما سمعته للملك صدام حسين







عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الثلاثاء 23 أكتوبر 2012, 9:18 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الثلاثاء 23 أكتوبر 2012, 9:03 pm

اصدار الحكم على صدام حسين





عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الثلاثاء 23 أكتوبر 2012, 9:24 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الأربعاء 24 أكتوبر 2012, 6:49 pm


بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


صبيحة الاضحى
صدام حسين... شهيداً
شبكة البصرة
المحامي حسن بيان
شهيد الأضحى، شهيد الحج الأكبر، شهيد العراق وفلسطين، شهيد المقاومة الوطنية العراقية، شهيد الأمة العربية، شهيد البعث، كلها مسميات ندر ان تجتمع في شخصية واحدة. والندرة لا تعني الاستحالة، ولهذا برز واحد تجسدت فيه كل الدلالات النضالية والإنسانية لهذه المسميات.

إنه الشهيد صدام حسين، الذي وقف، وقفة العز التي اعتادها وهو يواجه التحديات بإرادة صلبة وعزيمة لا تلين، مستحضراً في لحظة استشهاده كل معاني البطولة والاقدام التي جبلت بها شخصيته، واضعاً استشهاده في سياق المسيرة النضالية التي انخرط بها منذ تفتحت براعم الحياة عنده، واستمر طليعياً في كل دور أداه، وفي كل موقع شغله،

صدام حسين، الشهيد الأكبر للعرب والعراق والبعث، حوَّل حدث الاستشهاد إلى موقعة نضالية، توج فيها مسيرة الكفاح الطويلة التي خاض غمارها، مع رفاقه وجماهير شعبه للارتقاء بالأمة العربية إلى المستوى الذي يليق بها وبتاريخها، ورسالتها الحضارية إلى الإنسانية. وإذا كان الذين خططوا ونفذوا عملية الاغتيال السياسي بقائد عربي أرادوا أن يغيّبوا عن مسرح الحياة، من خافوا منه في حياته، وخالجهم الرعب من وقفته لحظة النطق بالشهادتين، فإن ظنهم خاب، لأن من انتقل إلى مثواه الأخير صبيحة الأضحى لست سنوات خلت، بقي رمزاً حياً في وجدان رفاقه وشعبه وأمته. والمناسبة التي اختيرت توقيتاً زمانياً لتنفيذ عملية الاغتيال، هي المحطة الزمنية التي أرخت الاندحار الاحتلال الأميركي.

وإذا كان الأضحى لا يستقر في محطة زمنية لارتباطه بالتأريخ الهجري، فإن مع تجواله على مدار السنة، تجول مناسبة الاستشهاد معه، فيبقى الإنسان العربي، يعيش في الأضحى دلالة حدثين مرتبطين بمعاني التضحية والفداء. ولهذا بقدر ما كان حدث الاستشهاد شديد الواقع والألم، فإنه في الوقت نفسه كان مفعماً بكل معاني التضحية والفداء، كصفتين بقيتا ملازتين للشهيد القائد في كل سلوكيته النضالية، وفيها تجلى كم كان مشبعاً بالإيمان الرسالي، وبالإيمان النضالي الذي كان بمثابة وصية وقعها ومهرها بتوقيعه الخاص، عاشت فلسطين عاشت الأمة العربية.

إن تطل على ذكرى الاستشهاد في مناسبة الأضحى، ففي هذا استحضار لدلالات الذكرى، التي تبقى حية في الوجدان الشعبي العربي، لأن شعب العراق العظيم وجماهير الأمة العربية، وان نسوا بعضاً إلا أنهم لن يسنوا من كان تختصر بشخصيته كتلة المبادئ التي ربطت بين معطى النضال الوطني والقومي، والتي كانت تشكل الأساس الفكري للمشروع النهضوي العربي، الذي لأجله انخرط القائد الشهيد في صفوف حزبه الذي أعطاه كل ما منت الحياة عليه من عطاءات، ولأجله قاد مسيرة نضالية طويلة، ولأجله استشهد دفاعاً عما آمن به وعمل لأجله.

إن مناسبة استشهاد قائد العراق العظيم، لم تكتسب حضورها المؤثر في نفوس أبناء العراق والأمة ورفاقه في الحزب من المشهدية البطولية التي واجه خلالها الأدوات الصغيرة التي نفذت قرار التحالف – الصهيوني – الإمبريالي –الشعوبي وحسب، بل اكتسبت دلالاتها من كونها تزامنت مع ثلاث محطات مهمة في التاريخ العربي بقديمه وحديثه، إنها مناسبة الأضحى، ومناسبة انطلاق الثورة الفلسطينية، ومناسبة دحر الاحتلال الأميركي. فهل هناك من دلالات أبلغ من أن يكون استشهاد القائد صدام حسين محتضنا بهذه المناسبات الثلاث!!

شبكة البصرة

الثلاثاء 7 ذو الحجة 1433 / 23 تشرين الاول2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 25 أكتوبر 2012, 5:44 pm

4:41pm Oct 25



خلوني بحالي ونفسي بزعلها
في عيد الاضحى بالبهايم مضحين

وبوش يضحي للعروبه فحلها
راح الزعيم اللي يهز السلاطين
وين المعزه عقب روحة بطلها
لاتحبسين الدمعه اليوم ياعين
خلي على خدي مواقع وبلها
دمعة رغد تحرق قلوب الملايين
نهار عيد المسلمين ذرفتها
تبكي على صدام شيخ السلاطين
وتبكي سعادتها بعد ما فارقتها
ما لومها تبكي فراق المحبين
اللي صواديف الدهر صادفتها
انا بعد ما صابها هلت العين
قلبي يعزيها وعيني بكتها
يابوش لاتفرح ترى الناس باقين
بغداد دوبن ابتدات معركتها
وحسابكم ياشلة الصدر بعدين
ماتختم القصه قبل خاتمتها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 25 أكتوبر 2012, 10:43 pm

بيان في الذكرى السادسة لاستشهاد شهيد الحج الأكبر الرفيق القائد صدام حسين رحمه الله
http://www.dhiqar.net/Art.php?id=29757
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الجمعة 26 أكتوبر 2012, 12:36 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الأحد 28 أكتوبر 2012, 11:04 am


الملحمة الغنائية للشهيد صدام حسين النسخة الاصلية




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 29 أكتوبر 2012, 12:01 am

مرحباً Maya‏،


علّق احمد خالد المزيد‏ أيضاً على صورة‏ جمال جيت‏‏.


كتب احمد خالد‏ "تقبل الله يا استاذ محمود يستحق كل الشرفاء اعمالكم لانه عاش شريف ومات بطل الله يرحمك ابا عدي صامد بأرضك كالجبل ما تهاب المــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــوت

شعب العراق يا بطل لا تبكي ابـــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــوك

ابكي على غدر الزمن الي جعل للنذل صــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــوت

بالوحدة رح نزرع ورد لو مهما طال الشــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــوك

بغداد لا تلومي الغرب لومي العبيد الي جعلوا الطغاة تفــــــــــــــوت

صدام ما يهمك حتى لو عـــــــــــــــــــــــــــــــــد مــــــــــــــــــــــوك

فيبقى الكلب كلب ويبقى الحوت حــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــوت

كل العرب يا سيدهم شافــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــوك

يوم الشهادة كألاسد شامخ تهد بيـــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــوت

فلسطين يا صدام امك والعراق ابـــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــوك

ضحيت بنفسك للوطن وحكامنا ذل وسكــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــوت‏"

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 29 أكتوبر 2012, 12:32 am




الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Alaa Ibrahim
مشرف
مشرف



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2164
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الإثنين 29 أكتوبر 2012, 11:24 pm



الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الأربعاء 07 نوفمبر 2012, 6:09 am



بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ



ديوان عرس الشهادة
شبكة البصرة
للشاعر العروبي لطفي الياسيني



ديوان عرس للشهادة يحتذى
ما مثله... وقصائد لشهيد
صدام كان ضمير شعب صادق
انعم واكرم نسل عبد مجيد
رمز الكرامة للعروبة انه
اسد العراق وسيد التمجيد
حكم العراق وكان افضل حاكم
للشعب عمن هم سواه بجيد
صدام عاش ولا يزال مخلدا
بضمائر الاحرار خير شهيد
وقصائد الشعراء تذكر قائدا
عاش الحياة وكان خير رفيد
منح الحقوق لكل من هم عذبوا
في حكم قرقوش بسجن عبيد
ديوان شعر للشهادة لم يزل
ديوان امة يعرب الفراهيدي
عاش العراق منعما بقيادة
للشيخ عزة سيدي وعميدي
ما زلت حيا سوف اذكر قائدا
صدام شرق خالد بوجود
منتديات كتاب المقاومة العراقية
6/11/2012


شبكة البصرة


الاثنين 20 ذو الحجة 1433 / 5 تشرين الثاني2012
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Alaa Ibrahim
مشرف
مشرف



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2164
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 08 نوفمبر 2012, 5:36 am



الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Wisam Yousif
مشرف
مشرف









الدولة : انكلترا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1226
تاريخ التسجيل : 22/03/2011
الابراج : الاسد
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الجمعة 16 نوفمبر 2012, 2:06 am



الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    السبت 01 ديسمبر 2012, 12:28 am

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=37JWFkNPTMI
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9484
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 06 ديسمبر 2012, 3:02 pm



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9484
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 06 ديسمبر 2012, 4:39 pm


ديوان عرس الشهادة

وَوَقـفـتَ كالجبل ِالأشمِّ وليسَ من
طبع ِالجـبـال ِبـأنْ تكـونَ خوامِـدَا

قفصُ الحديدِ وأنتَ في قـُضْـبَانِـهِ
مُـتـأمِّـلٌ ،لـَعَـنَ الزمَـانَ الجَـاحِـدَا

قدْ كانَ جُرحُكَ في ظهورالواقفيـنَ
النـَّاظـرينَ إليـكَ سَوْطـاً جَالــــِدَا

هُمْ يَحْسِدُونكَ كيفَ مثلُكَ صامِدٌ!!
وَمَتى أبـَا الشـُهداءِ لمْ تَكُ صَامِدَا

مِن بَعْدِ كَفـِّيـكَ السُـيـوفُ ذليــلة
ليـسَـتْ تُـطـَاوعُ سَاحِـبـَاً أو غامِدَا

والخيلُ تبكي فارسا ًما صادفـتْ
كـمـثـيـلـهِ مُـتـَجـحِّـفـِلاً ومُجاهـِـدَا

يَطأ ُالمصاعِبَ فهي غـُبْرة ُنعلهِ
ويـَعَـافـهُـنَ على التُـرَابِ رَوَاكــِدَا

إنَّ السَّـلاسِـلَ إنْ رَآهـَا خـَانـِــعٌ
قـَيـْدَا ً، رَآهَـا الثائـــــرُونَ قـَلائِـدَا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9484
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 06 ديسمبر 2012, 6:40 pm


ديوان عرس الشهادة

موت قمر

بقلم - ابن الفرات العراقي (إبن العراق الجريح)
-------------------------------------------------
لكم في موتكم موت ولي في ميتتي موت ..
*****************************
رجلا أمارسُ ميتتي متجلببا
وأسوق غيم الروح في قحط الربى

لأزور حقل الموت أزرع نخلة
فتعود تثمر من دماي وتعشبا

متحمِّلاً وجعي وشمس حقائقي
ومآربي احترقت فطحت مخضّبا

نحوي أجيء إلى جنوني قادني
حلمي وزرت شمال قلبي متعبا

أنفقت عمري كي أشاهد برقها
وإذا ببرقي عاد فينا خُلّبا

قولبت روحي غيمة أحتاجها
حتى توزعني بموتي مكسبا

وجعلت أبراج السما لي قمة
ورصدت فجرا عن بلادي غُيّبا

ولكم فززت على حروفٍ تشتكي
صمت العراق كما يعاني المجتبى

قحطٌ ترابي والسماء تلبّدت
بالقيظ وافترعت طريقا متعبا

وأدور ظامٍِ والمفاوز أقفرت
منّي وأصمت في دمي مترهّبا

وحدي وشوكي في يغرز نبله
ويمد ركب الموت فيّ المخلبا

أمتد في الظلماء قامتيَ المدى
ويزورني موتي إليَّ مرحّبا

عطش لهاتي والعيون تصحّرت
ومدار رجلي فيَّ أصبح متربا

وتحوطني جدر وتحطب وحشتي
صبري تأرجح للعلا متنكّبا

عمري هو التاريخ يشعل ما انطفا
من بعدما غالوا النهارَ وغَيّبا

أنا لست أول من يغيب مسافراً
فجرا وتطلبني الكواكب كوكبا

أرخصت في أفق الفداء أضالعي
وركبت إعصاري على سفن الإبا

وعلى متون الريح عبأت اللظى
واصطدت للجوزاء فانتحر الرِّبا

ومسحت عن شجر اليتامى لونها
ومحوت معنى الموت من حقل الظُّبا

وأقمت كالأبراج حائط أمتي
وركبت كالخضر العباب مُصوّبا

وعقدت أعراف الأسنة ساريا
وخلقت كفّي للعدو مؤدِّبا

أممت أول جملة في دفتري
وأنا الذي أسرجت في الريح النَّبا

ونحتُّ من شجرِ النضال جنائنا
وجبلت من لوح التراب المركبا

وأعدت معنى التضحيات وأورقت
من بعدما عادت يبابا مجدبا

ولقد أقمت طقوس دفني حاسرا
وجهي وأشباه الرجال مَنِِ اختبا

تدري الرسالة حين شلت بنودها
أني لها في الدرب أرسم مطلبا

وبأننا لسنا أواخر مَن مضوا
في دربنا الدامي لنعبرَ موْكبا

أنا أقمنا وقدَها فلتكوِهِم
هذي المجامر حيث ثرْنَ توثّبا

هذا أنا سطّرت كل عظيمة
وبصمت للآتين ما لن يكتبا

بغداد عطري والعراق وسادتي
وبه لنا النهران لذت مشربا

أنا نجمة قدتُ الشعاع مع الدجى
وجلست في قصر العُلا مترقبا

أمضيت في فلك الخطوب محاربا
ومضت بي الستون تمشي الهيدبى

أمشي ووجهي ضاربا متحديا
سود الأفاعي إنْ نفرْن توثّبا

ومضيت أختط الطريق بمفردي
همّي بعيدٌ ضوؤه ما قطْ خبا

أطلقت وجهي للرياح معاندا
ولجمت في صدري المُدى متقرّبا

لا حلف لي إلا عزيمة أضلعي
وشكيمة حازت طريقا ملْحِبا

وعصايَ فيها كم هششْت مآرباً
في وجهتي وأشدها متأهّبا

متحفّزا تختالُ سيفا في يدي
إن أبرقت جاءت تؤدِّب مَن كَبا

ليصدّ غولا خانني ديجوره
مذ جفَّ عزمُ أقاربي وتخشّبا

والمجد شاب بريقه وتبدّلت
شوهاء ذاكرة السنين وحدّبا

كم من دمٍ ما خنت درب مجرتي
قاومت فيه مشرِّقا ومغرِّبا

أبصرته عقم الجميع بذلهم
حتى استحالوا في العوادي طحلبا

فتألبوا جمْعا وشجَّ سنانهم
صدري وفيهم ألف حقدٍ قد ربا

أمسكته وعواطفي تطأ الذرى
ودمي غدا فوق الثرى متسرّبا

وهويت فاعتصمت بثغري صرخة
ورضيت ويح خديعة أنْ أُصلبا

ورضيت أن أبقى يجرحني الصدى
صلدا وملء جوانحي لن ينضبا

داست سنابكهم مشاتل موطني
ومحاجري فيها السهاد تكوكبا

ومشت على صدري رماح عمومتي
ولهم أرى خبز النفاق ترهّبا

صاحبت وحدي ميتتي وتخلفوا
وبي اعتصمت وكنت رمحا أصعبا

وأنا الذي قلّمت أظفر من بغى
ومددت نحو الشمس كفا أشهبا

أنا جذر هذي الأرض بل وتد العلا
أوقفت جذع الريح في مكوكبا

أبصرت في كل العواصف ميتتي
وعلمت أن الموت آتٍ والوَبَا

ومددت ضلعي كي يصير مآذنا
ويظل رأسي صائحا مستعتبا

أنا ما ادعيت وإنما حريتي
نادت وأعلنت النفير الأغلبا

أمشي على حد الأسنة راكبا
موتي وغيري مثل غيري عُذّبا

ما أكثر الأعداء حين تطوّحت
كفي وطحت على التراب مخضّبا

كانت جراحُ قلوبهم منخورة
غيظا وتطلب بالمفازة منصبا

يا أنت يا مولاي يا وطني الذي
قدست بيتك واعتصمت مقطبا

دمي المؤهل ما انطفت شرفاته
ليضيء في ليل المفاسد غيهبا

أبدا ستبقى لي نهاراتي أنا
مثل الحسين من الإله تقربا

لأكونَ جارَ الله في عليائِه
ليمدَّ لي عند الملائكة الخِبا

لو خيروني غير موتي ما ارتضت
نفسي سواه ولست أرغب مذهبا

والله لو عرضوا الدنا وبما حوت
ما اخترت إلا للشهادة مأربا

سيظل صوت الدم يوشم من جثا
حولي وعزمي ما استلان وما نبا

فانا النشيد البكر خلدني الردى
سيظل وشم الله فيّ محببا
****


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9484
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الخميس 06 ديسمبر 2012, 6:43 pm


https://www.facebook.com/events/368102869938615/


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    الأحد 16 ديسمبر 2012, 12:33 pm


ذكرى اغتيال سيد الشهداء البطل الشهيد صدام حسين قاهر الاعداء الأستاذ عزالدين بن حسين القوطالي رئيس اللجنة التحضيرية لإحياء ذكرى الشهيد القائد صدام حسين لإرسال جميع المشاركات المكتوبة والإستفسارات والملاحظات يرجى الإتصال على العنوان الألكتروني التالي : camaradesaddam@yahoo.fr









تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية.













الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9484
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى    السبت 29 ديسمبر 2012, 12:06 am

اللجنة التحضيرية للإحتفاء بذكرى إستشهاد القائد الرمز
قسم التوثيق : كيف تناولت الصّحف خبر إستشهاد الرفيق القائد ؟؟



إصدارات اليوم الرابع لفعالية ذكرى الشاهد الشهيد الرفيق صدّام حسين
الصحف والجرائد : لحظات صدام الأخيرة وتداعيات رحيله
31-12-2006




أهمية التوثيق تبرز في التذكير بوقفة الشهيد القائد صدّام حسين كما تناقلتها وسائل الإعلام المكتوبة في إبانه وقد خيّرنا الإستئناس بوسائل الإعلام الخليجية بصفة خاصة لنؤكد على أن الحقيقة تفرض نفسها بقوّة رغم تضليل الحاقدين من حكّام الذلّ والمهانة القابعين على رقاب أبناء شعبنا العربي في تلك الربوع .
عن اللجنة التحضيرية الرفيق الأستاذ عزالدين بن حسين القوطالي

ـــــــــــــــــ

محطّة CNN دبي ّ :
دبي، الامارات العربية المتحدة (CNN)-- فرض خبر تنفيذ حكم الإعدام على الرئيس العراقي صدام حسين، نفسه على العناوين الرئيسية للصحف العربية الصادرة الأحد، على قلّتها، حيث احتجب معظمها بمناسبة عيد الأضحى، على أن ما صدر منها عني بنقل وقائع لحظات صدام الأخيرة، كما برصد ردود الفعل المباشرة المحلية والدولية التي تلت التنفيذ، إلى جانب محاولة استشراف التداعيات المتوقعة لهذا الحدث.
جريدةالحياة :
نقلت الحياة عن لسان شاهد عيان وقائع اللحظات الأخيرة لصدام، كما تابعت ردود الفعل العربية والدولية التي أعقبت إعدامه، وجاء في عناوينها "السعودية ومصر والأردن: استغراب واستهجان لتوقيت الإعدام في أول أيام الأضحى شاهد عيان يروي لـ"الحياة" قصة الدقائق الأخيرة من حياة صدام.
الحياة قالت، إن شاهد عيان، روى لها قصة الدقائق الأخيرة من حياة صدام الذي قال، قبل الشهادتين،"لا قُرت عيون الجبناء،" ثم "تقدم بهدوء إلى المشنقة مرفوع الرأس بوجهه مكشوف دون أن ينظر إلى مسؤولين عراقيين ورجال دين، كلهم من الشيعة، بعدما رفض رجال دين سنة التواجد خلال تنفيذ الحكم.
وقال الشاهد للحياة إن كتيبة أميركية، نقلت الرئيس السابق نحو الرابعة فجراً، من معتقله في سجن المطار، إلى مقر قوات حفظ النظام في الكاظمية، وهو مقر سابق للاستخبارات العسكرية.
وأضاف "إن ضابطاً أميركياً رفيعاً، ومجموعة من الجنود، تناوبوا على إلقاء التحية العسكرية على الرئيس السابق، قبل أن يتنحوا جانبا لتتسلم مجموعة من رجال الشرطة العراقية، باللباس المدني، مهمة نقل قيوده الحديدية من يديه الأماميتين إلى خلف جسمه وتقييد قدميه بسلاسل أخرى."
وتحدث الشاهد عن "أهازيج أطلقها حاضرون في الغرفة سبقت تنفيذ الحكم مضيفاً أن "احد الحاضرين المعممين، وهو مقرب من المرجعية الشيعية قال لصدام: إلى جهنم وبئس المصير. فرد عليه صدام بلهجة حادة: لك ولكل العملاء والخونة.
ثم اخذ يردد بغضب عبارات من بينها: عاش العراق ويسقط الأميركيون والمجوس وعاشت فلسطين والحرية لشعب العراق المجاهد والله اكبر والنصر للمقاومة الشريفة والخزي والعار لأعداء العراق."
وأضاف الشاهد، إن صدام "قال لحارس جره بقوة إلى غرفة الإعدام: سامحك الله يا ابني، قبل أن يقتاده ستة من عناصر الشرطة الملثمين، وواحد من عناصر تيار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، رفض ارتداء اللثام الأسود.
وطلب الحراس من صدام تغطية رأسه بكيس اسود، مصنوع من القماش السميك، فرفض، لكن احد الحراس أقنعه بان غرض الكيس حماية رقبته من التمزق. واقترح حارس آخر أن يلف الكيس حول رقبته لتحقيق الغرض نفسه فوافق صدام بكلمة "ماشي."
وساد صمت لمدة دقيقة، لم يغلق صدام عيناه فيها حتى صرخ آمر الحرس: "باسم الشعب، سننفذ الحكم الآن، هل لديك شيء تقوله؟" فرد صدام: "لا قرت أعين الجبناء... عاش العراق." ثم تلا الشهادتين قبل أن يُفتح باب المشنقة، ويفتح صدام عينه بقوة محدقاً بسقف الغرفة وسقط ليُسمع صوت دق عنقه بعد لحظات تحرك جسده خلالها بقوة."
وكالة الأنباء السعودية – واس :
وعلى صعيد ردود الفعل على تنفيذ الإعدام، وزعت "وكالة الأنباء السعودية" (واس) الرسمية تعليقاً، كتبه المحلل السياسي فيها. وجاء فيه "راقبت الأوساط السعودية والعربية والإسلامية باهتمام، أخبار إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين صبيحة أول أيام عيد الأضحى المبارك."
وأضاف التعليق: "كان من المتوقع لدى كثير من المتابعين والمراقبين، أن تستغرق محاكمة رئيس سابق حكم العراق لعقود من الزمن، وقتاً أطول، ومداولات مفصلة، وإجراءات قانونية محكمة ودقيقة، وبعيدة عن التسييس."
كما ساد شعور بالاستغراب والاستهجان، أن يأتي تنفيذ الحكم في الشهور الحرم وفي أول أيام عيد الأضحى المبارك الذي تتجسد فيه وحدة المسلمين. كما أن ملايين المسلمين تنتظر أن ينظر العالم كله، لا القيادات السياسية في الدول الإسلامية فقط ،باحترام لهذه المناسبة العظيمة وهيبتها ومكانتها في نفوس وضمائر المسلمين لا أن يستهان بها."
جريدة الشرق الأوسط:
من جهتها تابعت صحيفة الشرق الأوسط الصادرة في لندن بعض ردود الفعل العربية على تنفيذ حكم الإعدام، خاصة في ليبيا، التي انفردت بإعلان الحداد 3 أيام وقد انتقد الزعيم الليبي معمر القذافي ما اسماه "الإعدام المبرمج" للرئيس العراقي السابق صدام حسين، مؤكدا أن محاكمته "باطلة."
وعنونت الشرق الأوسط :"القذافي يدعو للسماح للمسيحيين واليهود بالطواف حول الكعبة ليبيا تعلن الحداد 3 أيام على صدام."
وقالت الصحيفة انتقد القذافي الإعدام المبرمج للرئيس العراقي السابق صدام حسين، مؤكدا أن محاكمته "باطلة." وأعلنت ليبيا أمس الحداد ثلاثة أيام على صدام حسين. ونبه الزعيم الليبي إلى خطورة فتح باب استغلال الدين على مصراعيه، مؤكدا أن ذلك أدى إلى التكفير والإرهاب والتدمير والقتل بالجملة.
كلام القدافي جاء في حديث، له دعا فيه إلى السماح لليهود والمسيحيين بالطواف حول الكعبة. قائلاً "على جميع البشر حق الوقوف على جبل عرفة والطواف حول الكعبة."مضيفاً إن "الكعبة ليست للعرب ولكنها للعالمين ولكل الناس في جميع القارات.. والمغالطة أنهم أعطوا هذا الحق لأتباع محمد وهذا ليس له سند في القرآن."
وحول مصير جثمان صدام، قالت الصحيفة، أن جثمانه وصل إلى تكريت حيث سيدفن. وجاء في عناوينها "محافظ صلاح الدين قاد التفاوض لتسليم الجثمان، مخاوف من أن يتحول قبر صدام لمزار."
قالت ممثلة الدفاع عن صدام، المحامية اللبنانية بشرى الخليل، إن جثمان الرئيس العراقي السابق، صدام حسين، "نقل على متن طائرة أميركية إلى مسقط رأسه في تكريت حيث سلم إلى زعماء عشائر لدفنه."
إلى ذلك، قال محافظ صلاح الدين؛ وهي المحافظة التي ولد فيها صدام حسين، إن "الحكومة العراقية طلبت منه ومن زعيم عشيرة صدام حضور دفن الرئيس السابق في بغداد." لكن المحافظ محمد القيسي قال، إنه وعشيرة صدام يتفاوضون من أجل إعادة الجثمان إلى قرية عائلته العوجة قرب تكريت.
وأضاف إنهم رفضوا دعوة من حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، التي يقودها الشيعة، لحضور دفن سريع للزعيم القوي السابق في بغداد. وتريد عشيرته دفنه في العوجة بالقرب من قبري ولديه عدي وقصي اللذين قتلتهما القوات الأمركية في 2003
من جهة اخرى قال منقذ الفرعون، المدعي العام في محكمة الجنايات العليا، الذي كان قد حضر عملية إعدام صدام حسين إن الرئيس السابق "كان قويا وشجاعا لحظة تنفيذ الحكم فيه."
وأضاف الفرعون للشرق الاوسط إنه تم استدعائه في الساعة الثالثة من فجر اليوم السبت واصطحابه إلى موقع التنفيذ في مبنى الاستخبارات العسكرية في منطقة الكاظمية. وأضاف "عندما اقتادوا صدام حسين إلى قاعة التنفيذ، كان قويا وشجاعا ومتماسكا، وقد هتف باسم الأمة العربية، والعراق، والعراقيين عندما تلي عليه قرار الاعدام."
كما نفى أن يكون هناك أي جدال حصل بين صدام حسين وأي من الشهود، سوى أن صدام قال "لقد بنيت لكم العراق وهكذا انتم تردون علي؟" فقال له احد رجال الشرطة المكلف بتنفيذ الحكم "ماذا عملت بنا؟" فرد عليه صدام حسين لقد بنيت لكم البلد."
جريدة البيان :
صحيفة البيان الإماراتية نقلت من واشنطن التقديرات المتفاوتة لنتائج إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، تحت عنوان:"تفاوت التوقعات الأميركية لمرحلة ما بعد صدام."
وقالت البيان: تفاوتت التوقعات في العاصمة الأميركية، تجاه مضاعفات القرار العراقي ـ الأميركي بإعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وما سيشهده العراق خلال العام الجديد، خصوصاً لجهة احتمالات ازدياد أعمال العنف.
وصرحت ناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية، طالبة عدم الكشف عن هويتها قائلة: "أرسلنا برقية إلى كافة بعثاتنا الدبلوماسية، نطلب منها مراجعة إجراءاتها الأمنية بعد إعدام صدام." مضيفة إن الرسالة لم تدع إلى اتخاذ أية خطوات محددة، مشيرة إلى أن كل سفارة لديها إجراءاتها الأمنية الخاصة بها.
واتفق الكثير من الخبراء، على أن الإعدام سيؤجج أعمال العنف والصراع الطائفي، وأن الشهور المقبلة ستشهد زيادة ملحوظة في الهجمات التي يقوم بها المتمردون، وهذا بدوره سيؤدي إلى مزيد من ردود الفعل والهجمات المضادة.

اللجنة التحضيرية للإحتفاء بذكرى إستشهاد القائد الرمز
قسم التوثيق : كيف تناولت الصّحف خبر إستشهاد الرفيق القائد ؟؟



إصدارات اليوم الرابع لفعالية ذكرى الشاهد الشهيد الرفيق صدّام حسين
الصحف والجرائد : لحظات صدام الأخيرة وتداعيات رحيله
31-12-2006




أهمية التوثيق تبرز في التذكير بوقفة الشهيد القائد صدّام حسين كما تناقلتها وسائل الإعلام المكتوبة في إبانه وقد خيّرنا الإستئناس بوسائل الإعلام الخليجية بصفة خاصة لنؤكد على أن الحقيقة تفرض نفسها بقوّة رغم تضليل الحاقدين من حكّام الذلّ والمهانة القابعين على رقاب أبناء شعبنا العربي في تلك الربوع .
عن اللجنة التحضيرية الرفيق الأستاذ عزالدين بن حسين القوطالي

ـــــــــــــــــ

محطّة CNN دبي ّ :
دبي، الامارات العربية المتحدة (CNN)-- فرض خبر تنفيذ حكم الإعدام على الرئيس العراقي صدام حسين، نفسه على العناوين الرئيسية للصحف العربية الصادرة الأحد، على قلّتها، حيث احتجب معظمها بمناسبة عيد الأضحى، على أن ما صدر منها عني بنقل وقائع لحظات صدام الأخيرة، كما برصد ردود الفعل المباشرة المحلية والدولية التي تلت التنفيذ، إلى جانب محاولة استشراف التداعيات المتوقعة لهذا الحدث.
جريدةالحياة :
نقلت الحياة عن لسان شاهد عيان وقائع اللحظات الأخيرة لصدام، كما تابعت ردود الفعل العربية والدولية التي أعقبت إعدامه، وجاء في عناوينها "السعودية ومصر والأردن: استغراب واستهجان لتوقيت الإعدام في أول أيام الأضحى شاهد عيان يروي لـ"الحياة" قصة الدقائق الأخيرة من حياة صدام.
الحياة قالت، إن شاهد عيان، روى لها قصة الدقائق الأخيرة من حياة صدام الذي قال، قبل الشهادتين،"لا قُرت عيون الجبناء،" ثم "تقدم بهدوء إلى المشنقة مرفوع الرأس بوجهه مكشوف دون أن ينظر إلى مسؤولين عراقيين ورجال دين، كلهم من الشيعة، بعدما رفض رجال دين سنة التواجد خلال تنفيذ الحكم.
وقال الشاهد للحياة إن كتيبة أميركية، نقلت الرئيس السابق نحو الرابعة فجراً، من معتقله في سجن المطار، إلى مقر قوات حفظ النظام في الكاظمية، وهو مقر سابق للاستخبارات العسكرية.
وأضاف "إن ضابطاً أميركياً رفيعاً، ومجموعة من الجنود، تناوبوا على إلقاء التحية العسكرية على الرئيس السابق، قبل أن يتنحوا جانبا لتتسلم مجموعة من رجال الشرطة العراقية، باللباس المدني، مهمة نقل قيوده الحديدية من يديه الأماميتين إلى خلف جسمه وتقييد قدميه بسلاسل أخرى."
وتحدث الشاهد عن "أهازيج أطلقها حاضرون في الغرفة سبقت تنفيذ الحكم مضيفاً أن "احد الحاضرين المعممين، وهو مقرب من المرجعية الشيعية قال لصدام: إلى جهنم وبئس المصير. فرد عليه صدام بلهجة حادة: لك ولكل العملاء والخونة.
ثم اخذ يردد بغضب عبارات من بينها: عاش العراق ويسقط الأميركيون والمجوس وعاشت فلسطين والحرية لشعب العراق المجاهد والله اكبر والنصر للمقاومة الشريفة والخزي والعار لأعداء العراق."
وأضاف الشاهد، إن صدام "قال لحارس جره بقوة إلى غرفة الإعدام: سامحك الله يا ابني، قبل أن يقتاده ستة من عناصر الشرطة الملثمين، وواحد من عناصر تيار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، رفض ارتداء اللثام الأسود.
وطلب الحراس من صدام تغطية رأسه بكيس اسود، مصنوع من القماش السميك، فرفض، لكن احد الحراس أقنعه بان غرض الكيس حماية رقبته من التمزق. واقترح حارس آخر أن يلف الكيس حول رقبته لتحقيق الغرض نفسه فوافق صدام بكلمة "ماشي."
وساد صمت لمدة دقيقة، لم يغلق صدام عيناه فيها حتى صرخ آمر الحرس: "باسم الشعب، سننفذ الحكم الآن، هل لديك شيء تقوله؟" فرد صدام: "لا قرت أعين الجبناء... عاش العراق." ثم تلا الشهادتين قبل أن يُفتح باب المشنقة، ويفتح صدام عينه بقوة محدقاً بسقف الغرفة وسقط ليُسمع صوت دق عنقه بعد لحظات تحرك جسده خلالها بقوة."
وكالة الأنباء السعودية – واس :
وعلى صعيد ردود الفعل على تنفيذ الإعدام، وزعت "وكالة الأنباء السعودية" (واس) الرسمية تعليقاً، كتبه المحلل السياسي فيها. وجاء فيه "راقبت الأوساط السعودية والعربية والإسلامية باهتمام، أخبار إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين صبيحة أول أيام عيد الأضحى المبارك."
وأضاف التعليق: "كان من المتوقع لدى كثير من المتابعين والمراقبين، أن تستغرق محاكمة رئيس سابق حكم العراق لعقود من الزمن، وقتاً أطول، ومداولات مفصلة، وإجراءات قانونية محكمة ودقيقة، وبعيدة عن التسييس."
كما ساد شعور بالاستغراب والاستهجان، أن يأتي تنفيذ الحكم في الشهور الحرم وفي أول أيام عيد الأضحى المبارك الذي تتجسد فيه وحدة المسلمين. كما أن ملايين المسلمين تنتظر أن ينظر العالم كله، لا القيادات السياسية في الدول الإسلامية فقط ،باحترام لهذه المناسبة العظيمة وهيبتها ومكانتها في نفوس وضمائر المسلمين لا أن يستهان بها."
جريدة الشرق الأوسط:
من جهتها تابعت صحيفة الشرق الأوسط الصادرة في لندن بعض ردود الفعل العربية على تنفيذ حكم الإعدام، خاصة في ليبيا، التي انفردت بإعلان الحداد 3 أيام وقد انتقد الزعيم الليبي معمر القذافي ما اسماه "الإعدام المبرمج" للرئيس العراقي السابق صدام حسين، مؤكدا أن محاكمته "باطلة."
وعنونت الشرق الأوسط :"القذافي يدعو للسماح للمسيحيين واليهود بالطواف حول الكعبة ليبيا تعلن الحداد 3 أيام على صدام."
وقالت الصحيفة انتقد القذافي الإعدام المبرمج للرئيس العراقي السابق صدام حسين، مؤكدا أن محاكمته "باطلة." وأعلنت ليبيا أمس الحداد ثلاثة أيام على صدام حسين. ونبه الزعيم الليبي إلى خطورة فتح باب استغلال الدين على مصراعيه، مؤكدا أن ذلك أدى إلى التكفير والإرهاب والتدمير والقتل بالجملة.
كلام القدافي جاء في حديث، له دعا فيه إلى السماح لليهود والمسيحيين بالطواف حول الكعبة. قائلاً "على جميع البشر حق الوقوف على جبل عرفة والطواف حول الكعبة."مضيفاً إن "الكعبة ليست للعرب ولكنها للعالمين ولكل الناس في جميع القارات.. والمغالطة أنهم أعطوا هذا الحق لأتباع محمد وهذا ليس له سند في القرآن."
وحول مصير جثمان صدام، قالت الصحيفة، أن جثمانه وصل إلى تكريت حيث سيدفن. وجاء في عناوينها "محافظ صلاح الدين قاد التفاوض لتسليم الجثمان، مخاوف من أن يتحول قبر صدام لمزار."
قالت ممثلة الدفاع عن صدام، المحامية اللبنانية بشرى الخليل، إن جثمان الرئيس العراقي السابق، صدام حسين، "نقل على متن طائرة أميركية إلى مسقط رأسه في تكريت حيث سلم إلى زعماء عشائر لدفنه."
إلى ذلك، قال محافظ صلاح الدين؛ وهي المحافظة التي ولد فيها صدام حسين، إن "الحكومة العراقية طلبت منه ومن زعيم عشيرة صدام حضور دفن الرئيس السابق في بغداد." لكن المحافظ محمد القيسي قال، إنه وعشيرة صدام يتفاوضون من أجل إعادة الجثمان إلى قرية عائلته العوجة قرب تكريت.
وأضاف إنهم رفضوا دعوة من حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، التي يقودها الشيعة، لحضور دفن سريع للزعيم القوي السابق في بغداد. وتريد عشيرته دفنه في العوجة بالقرب من قبري ولديه عدي وقصي اللذين قتلتهما القوات الأمركية في 2003
من جهة اخرى قال منقذ الفرعون، المدعي العام في محكمة الجنايات العليا، الذي كان قد حضر عملية إعدام صدام حسين إن الرئيس السابق "كان قويا وشجاعا لحظة تنفيذ الحكم فيه."
وأضاف الفرعون للشرق الاوسط إنه تم استدعائه في الساعة الثالثة من فجر اليوم السبت واصطحابه إلى موقع التنفيذ في مبنى الاستخبارات العسكرية في منطقة الكاظمية. وأضاف "عندما اقتادوا صدام حسين إلى قاعة التنفيذ، كان قويا وشجاعا ومتماسكا، وقد هتف باسم الأمة العربية، والعراق، والعراقيين عندما تلي عليه قرار الاعدام."
كما نفى أن يكون هناك أي جدال حصل بين صدام حسين وأي من الشهود، سوى أن صدام قال "لقد بنيت لكم العراق وهكذا انتم تردون علي؟" فقال له احد رجال الشرطة المكلف بتنفيذ الحكم "ماذا عملت بنا؟" فرد عليه صدام حسين لقد بنيت لكم البلد."
جريدة البيان :
صحيفة البيان الإماراتية نقلت من واشنطن التقديرات المتفاوتة لنتائج إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، تحت عنوان:"تفاوت التوقعات الأميركية لمرحلة ما بعد صدام."
وقالت البيان: تفاوتت التوقعات في العاصمة الأميركية، تجاه مضاعفات القرار العراقي ـ الأميركي بإعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وما سيشهده العراق خلال العام الجديد، خصوصاً لجهة احتمالات ازدياد أعمال العنف.
وصرحت ناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية، طالبة عدم الكشف عن هويتها قائلة: "أرسلنا برقية إلى كافة بعثاتنا الدبلوماسية، نطلب منها مراجعة إجراءاتها الأمنية بعد إعدام صدام." مضيفة إن الرسالة لم تدع إلى اتخاذ أية خطوات محددة، مشيرة إلى أن كل سفارة لديها إجراءاتها الأمنية الخاصة بها.
واتفق الكثير من الخبراء، على أن الإعدام سيؤجج أعمال العنف والصراع الطائفي، وأن الشهور المقبلة ستشهد زيادة ملحوظة في الهجمات التي يقوم بها المتمردون، وهذا بدوره سيؤدي إلى مزيد من ردود الفعل والهجمات المضادة.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الذكرى السادسة لأستشهاد سيد شهداء العصر صدام حسين رئيس جمهورية العراق : شعر عباس جيجان عن الشهيد صدام - قناة الرأى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 12انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 10, 11, 12  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المناسبات الاجتماعية Social events :: منتدى شهداء العراق والأمة العربية الأكرم منـا جميعـا Forum martyrs of Iraq and the Arab nation congealed all of us-
انتقل الى: