البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 تونس ترفض التدخل الأجنبي.. والإمارات ستساعد لوجستيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37592
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: تونس ترفض التدخل الأجنبي.. والإمارات ستساعد لوجستيا    الأربعاء 16 يناير 2013, 9:17 am



تونس ترفض التدخل الأجنبي.. والإمارات ستساعد لوجستيا
مالي: فرنسا تصعد هجماتها.. والقوات الافريقية تصل قريبا
مخاوف غربية من حجم الاسلحة الليبية بايدي الاسلاميين
2013-01-15





عواصم ـ وكالات: فيما واصلت فرنسا ضرباتها الجوية مستهدفة مواقع الاسلاميين في مالي الثلاثاء واعلنت انها سترفع عدد جنودها المنتشرين على الارض الى 2500، محددة هدفها بإعادة الامن والاستقرار السياسي، كما اكد الرئيس فرنسوا هولاند، أعلن وزير الخارجية التونسي رفيق عبد السلام، ان بلاده لا تؤيد التدخل العسكري الأجنبي في مالي التي تعيش منذ نحو أسبوع على وقع عمليات عسكرية جوية وبرية تنفذها القوات الفرنسية ضد مسلحين إسلاميين.
وأكد وزير الخارجية التونسي ان بلاده 'لا ترغب في التدخلات الخارجية في هذه الدولة الإفريقية، وهي حريصة على معالجة المشاكل الإفريقية ضمن الإطار الإفريقي'.
وكان هولاند دافع في وقت سابق الثلاثاء من ابوظبي عن التدخل العسكري لبلاده في مالي مؤكدا انه يأتي في اطار 'الشرعية الدولية'، واعلن تعزيز الوجود العسكري على الاراضي المالية بانتظار تنظيم تدخل قوات افريقية.
واجتمع قادة اركان جيوش دول غرب افريقيا الثلاثاء في باماكو استعدادا لتشكيل قوة دولية افريقية بهدف 'تحرير' الشمال الذي تحتله جماعات اسلامية مسلحة منذ تسعة اشهر.
واعلن الرئيس الفرنسي الذي يزور دبي ان 'لدينا ثلاثة اهداف لتدخلنا الذي يتم في اطار الشرعية الدولية: وقف الاعتداء الارهابي' و'تأمين باماكو حيث لدينا الالاف من رعايانا والسماح لمالي باستعادة وحدة اراضيها'.
وبدأت فرنسا الجمعة حملة عسكرية جوية حظيت بدعم و'تفهم' مجلس الامن.
واكد هولاند 'لا نية لدى فرنسا بالبقاء في مالي لكن في المقابل لدينا هدف، وهو ان يكون هناك عند مغادرتنا امن في مالي وسلطات شرعية وعملية انتخابية والا يكون هناك ارهابيون يهددون' وحدة البلاد.
واكد هولاند تنفيذ 'ضربات جديدة' خلال الليل 'حققت هدفها'.
وعلى صعيد زيارته للإمارات، قال الرئيس الفرنسي انه حصل على دعم هذه الدولة للعملية العسكرية الفرنسية في مالي.
وقال هولاند في مؤتمره الصحافي في دبي بعد سلسلة من اللقاءات مع القادة الاماراتيين ان 'السلطات الاماراتية اكدت لي دعمها الكامل للعملية التي نقودها'. وذكر هولاند ان الامارات قد تقدم 'مساعدة انسانية، مادية، مالية وربما عسكرية'. وبحسب هولاند، فإنه 'يعود للامارات ان تحدد كيف تريد ان تساعدنا'.
وكان هولاند اشار في وقت سابق الى امكانية مشاركة تشاد والامارات 'اما على الصعيد اللوجستي او الصعيد المالي لدعم' التدخل في مالي.
واجرى هولاند محادثات مع رئيس الامارات الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان وحاكم دبي الذي يشغل منصبي نائب رئيس الدولة ورئيس الوزراء الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم، اضافة الى ولي عهد ابوظبي ونائب القائد الاعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد ال نهيان.
وقالت نيجيريا إن قوات من دول غرب أفريقيا ستكون في مالي خلال أيام لمساعدة التدخل الفرنسي ضد المتمردين الإسلاميين.
وأكد قائد القوات النيجيرية، الجنرال شيهو عبد القادر، هذا النبأ بعد اجتماع للقادة العسكريين لغرب أفريقيا في العاصمة المالية باماكو.
وتشير مجلة 'تايم' الامريكية الى ان انتشار الاسلحة الليبية في يد الجماعات الاسلامية والمتمردة في مالي كان هما يؤرق الحكومات الغربية والافريقية لان القذافي كان مهووسا بشراء الاسلحة وانفق المليارات على شرائها، حيث وقع الكثير منها بيد المقاتلين الطوارق الذين كانوا يحاربون الى جانبه وعادوا بعد مقتله بساعات الى المناطق الشمالية في مالي. ولم يتوقف تدفق السلاح منذ ذلك الوقت حيث اشار تقرير لمركز الاندماج العسكري ـ المدني التابع لحلف الناتو، العام الماضي ان الطوارق واصلوا بيع الاسلحة الليبية الى مقاتلي حركة تحرير ازواد .
والمقاتلون الاسلاميون في شمالي مالي يستخدمون اسلحة خفيفة للمشاة مصدرها مستودعات ليبية او اشتروها من تجار اسلحة بأموال حصلوا عليها من عمليات التهريب او الفدى التي يتسلمونها في مقابل الافراج عن رهائن.
وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال اريك دينيسي مدير المركز الفرنسي للبحوث حول الاستخبارات ان 'القسم الاكبر منها اسلحة خفيفة للمشاة مصدرها بلدان كانت في الكتلة الشرقية، وغالبا ما توضع على سيارات جيب تقل عشرة مقاتلين'.
ويرفض هذا الخبير التحدث عن 'اسلحة ثقيلة' تبدأ من عيار 20 ملم وفق تصنيف الاسلحة.
واضاف اريك دينيسي ان المتمردين يستخدمون بنادق هجومية من نوع كالاشنيكوف وبنادق دقيقة التصويب ورشاشات خفيفة من عيار 7،62 ملم ورشاشات ثقيلة من عيار 12،7 ملم و14،45 ملم. ويمكن تركيز هذه الرشاشات على سيارات جيب على غرار المدافع المزدوجة الفوهة المضادة للطائرات من عيار 14،5 ملم او 23 ملم (السوفياتية الصنع) التي يبلغ مداها حتى 2500 متر.
وهذه الاسلحة المصممة لاطلاق النار على طائرات او مروحيات تحلق على ارتفاع منخفض، تستخدم في الواقع من قبل مقاتلي الصحراء لاطلاق النار المباشر على آليات اخرى برية، كما قال دينيسي.
ويمتلك المقاتلون على الارجح ايضا بعض المدافع القصيرة من عيار 105 ملم وبعض صواريخ ارض-جو من نوع سام7.
ويؤكد اريك دينيسي ان هذه الصواريخ لا تشكل 'تهديد كبيرا' بسبب ظروف ظروف حفظها الصحراوية (الرطوبة) والصيانة (كل اربعة الى ستة اشهر، بطاريات جديدة ...) اللازمة لتشغيلها.
واوضح مسؤول سابق في الاستخبارات الفرنسية طلب عدم الكشف عن هويته ان محاربي الصحراء هؤلاء يمتلكون بالتأكيد بعضا من صواريخ ميلان (المضاد للدبابات، الموصول بسلك والفرنسي الصنع والذي باعته فرنسا الى القذافي).
وقد حصل الاسلاميون على اسلحتهم، كما يقول اريك دينيسي، خلال عمليات عسكرية ضد الجيشين الجزائري او الموريتاني ومن مستودعات الجيش الليبي السابق ايام العقيد القذافي. واضاف انهم يمتلكون ايضا اسلحة سلمتها فرنسا في 2011 الى المتمردين الليبيين في جبل نفوسة على الحدود التونسية. (تفاصيل ص7)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تونس ترفض التدخل الأجنبي.. والإمارات ستساعد لوجستيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: