البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رد على من يدعي أن شعب العراق لا يستحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37587
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: رد على من يدعي أن شعب العراق لا يستحي   الأربعاء 30 يناير 2013, 7:28 am

يقول المثل العراقي (حين يقع الجمل ، تكثر سكاكينه) ينطبق علينا بحذافيره الأن . لقد وقع العراق جريحا مذبوحا ، يئن تحت السياط التي تنهال عليه من كل حدب وصوب ، ولكن أشدها إيلاما هي السياط التي تنهال عليه من الأشقاء ، والأقرباء ، والجيران. ويشهد الله أن بلاد ( الكفر والألحاد) هي التي فتحت أبوابها وهي التي مدت أياديها ، وكم ضمدت من جراح ، وكفكفت من دموع. لهذا ، أعجب كل العجب ، وأنا بنت العراق التي عشت على أرضه الطاهرة سنين عمري ، وعاصرت الأحزان والألام والحروب والحصار و، و ، أعجب كيف يسوغ لنفسه اي شخص أن يسب شعب العراق ويقذفه بكل هذه الشتائم ، ويسخر منه هذه السخرية الملآى بالتجريح والأحتقار؟؟


(كلا ، يا كاتب أو- كاتبة - سطور ( نحن شعب لا يستحي)

نحن الشعب الذي خاض الحرب مع إيران - نيابة عن كل الشعوب العربية ، لكي ترفل هي بالرفاهية ، بينما يموت شبابنا على جبهات القتال

وبينما كان أبناؤنا يتساقطون ، كان الأشقاء يقيمون الولائم ، والأعراس ، والأحتفالات


ثمان سنوات عجاف ، ، واجهت فيها النساء تربية الأبناء ، وكسب القوت ، وإدارة البيت ، فالزوج يأتي مثل ضيف كل بضع شهور ، ليعود الى الجبهة ، وغالبا ما تكون تلك زيارته الأخيرة.

ثمان سنوات ، وآلاف القتلى ، وآلاف المفقودين ، والثكالى والأرامل واليتامى وألأسرى

وأين كان العالم آنذاك؟

أين كان أشقاؤنا العرب ؟

وأشقاؤنا المسلمين؟؟


وجيراننا؟؟


هل كتب احد منهم سطرا واحدا عن مأساة شعب دامت ثمان سنوات؟؟

كانوا يرقصون فوق جراحنا

ويتاجرون بدمائنا

ويفتحون حدودهم للخونة والعملاء ، ويغلقونها في وجوه أبنائنا



نحن الشعب الذي واجه الحصار ثلاثة عشر عاما

هل يعلم كاتب السطور ماذا يعني الحصار؟؟


نحن الشعب الذي جاع ، وعانى وتجرع العلقم

وحين طرقنا أبواب أشقاءنا ، أغلقت بوجوهنا

والذين فتحوا الباب لشبابنا

إستغلوهم أبشع أستغلال

وكانت بلاد العم سام أرحم

وأكثر إنسانية


ثم يأتي من يقول : نحن شعب لا يستحي؟؟

ثم يطبل ويزمر له كل من هب ودب؟؟


بأي حق هذا القذف على شعب العراق؟؟


هل لكاتب السطور أي ثقافة عن شعب العراق؟؟

هل لديه فكرة عن المثقفين ، والمبدعين والأساتذة والعلماء والمفكرين في العراق اليوم؟؟ فبأي حق يقول ( نحن شعب لا يستحي)؟


هناك مثل يقول : لكل جواد كبوة

والعراق اليوم جواد يتعرض لكبوات

والفضل بالدرجة الأولى لأهلنا وأولي القربى من ألأشقاء الذين أخذوا على عواتقهم تدريب الأرهابيين والمسلحين وإرسالهم الينا

وكم من بيوت فتحت لأولئك المجرمين ؟


وحين سحقهم الشعب العراقي ، ، أقيمت لهم المآتم


فمن بالله عليمك الشعب الذي لا يستحي؟؟؟


كان يمكن لكاتب السطور أن ينتقد السلطة الحاكمة

كان يمكنه أن يوجه نقده(غير البناء) للحكومة

على أدائها ، على ما آل اليه البلد من تدهور على كافة الأصعدة

وهذا ما يحدث ويجري في العالم كله

النقد والأنتقاد يوجه الى السلطة الحاكمة

لا من أجل التجريح ، والتشفي ، والشماتة

بل من أجل التصحيح ، والتنبيه

هذا حين يكون النقد بهدف البناء

وليس بهدف الهدم


يحزنني أن أقول لكاتب السطور

أنه إن كان عراقيا ، فهذا الكلام لا ينطبق إلا عليه هو

والعراق والعراقيون بريئون منه ومن هذه التقولات

وإن كان من إخوتنا العرب


فإني أقول له

أليس من الأجدر بك أن تتعلم التحدث باللغة العربية أولا ، قبل أن تتفوه بمثل هذه الشتائم

ألا ترى أن ألأولى بك أن تتعلم التعبير عن أفكارك بلغتك ألأم


بدل أن ترطن بلغة أخرى - تستعملها وتتظاهر بالغيرة على شعب عربي

وأنصحك - مهما كان إنتماؤك- أن تتعرف أولا على الشعب العراقي الأبي

قبل أت تتقول عليه وتقول أنه شعب لا يستحي!


وكذلك ، أنصحك أن تستمع الى الأخبار ، لترى ما يدور في كل بلد من مآسي:

في فلسطين

في اليمن

في مصر


في المغرب

وفي الدول الأسلامية

فهل تتجرأ وتقول عن الشعب الفلسطيني

انه شعب لا يستحي؟؟

أو عن الشعب المصري أنه شعب لا يستحي؟؟

أو عن الشعب الباكستاني؟؟

أو غيره

أو غيره؟؟


إن الذي لا يستحي هو الذي يمسك بيده معولا ويهدم

يمكن أن يكون المعول قلما

يكتب هذه الأفكار ، ويزرع هذه السلبية

وقد يكون المعول الأشاعات التي يروجون لها

أو يكون المعول تدريب الأرهابيين وإرسالهم للقتل وزرع الموت

وهناك معاول كثيرة أخرى


الذي يحب العراق يقول نحن شعب إبتلاه الله

ووضعه في محن عديدة

وأننا شعب تعرض للظلم ، والقهر والسرقة

اننا ابتلينا بحكام ظلمة ، سرقوا اللقمة من أفواهنا

والفرحة من قلوبنا

والأمان من حياتنا

ومع كل ذلك فإننا شعب حي

قوي

لا نعرف الهزيمة

ولا اليأس


ولن نسمح لأحد أن يتقول علينا

والدنيا دول

يوم لنا

ويوم علينا

والعاقل هو الذي لا ييأس حين تدبر عنه الدنيا

ولا يفقد شجاعته واحترامه لنفسه

ولا يطغى حين تقبل الدنيا عليه

ويتجبر ويتكبر


والحمد لله رب العالمين

الذي لا يحمد على مكروه سواه


كتابة : عزه كبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رد على من يدعي أن شعب العراق لا يستحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى قرأت لك والثقافة العامة والمعرفة Forum I read you & general culture & knowledge-
انتقل الى: