البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الجنرال لويد اوستن: وضع العراق مقلق وأمنه هش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37577
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الجنرال لويد اوستن: وضع العراق مقلق وأمنه هش   الأحد 17 فبراير 2013, 12:53 am

الجنرال لويد اوستن: وضع
العراق مقلق وأمنه هش





كتابات


اعتبر الجنرال لويد اوستن
المعين لتولي القيادة المركزية الاميركية المكلفة الشرق الاوسط اليوم ان ‏الوضع في
العراق "مثير للقلق" على ضوء ما يشهده هذا البلد من تصعيد في التوتر السياسي
‏والطائفي.‏

وراى الجنرال اوستن الذي
كان اخر قائد للقوات الاميركية في العراق قبل انسحابها في نهاية 2011 ‏ان هذا البلد
حافظ على استقراره لكنه "هش".

وقال خلال جلسة تثبيته امام
لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ ان "بعض الامور التي نراها في ‏العراق مثيرة
للقلق، مع التوتر القائم حاليا لدى العرب، والتظاهرات السنية". وردا على سؤال طرحه
‏السناتور الجمهوري جون ماكين الذي كان من اشد منتقدي سياسة الرئيس باراك اوباما
بالانسحاب من ‏العراق، عما اذا كان هذا البلد يسير برأيه "في الاتجاه الصحيح" رد
الضابط بالنفي.

وحين سأله ماكين "هل كان
الوضع مختلفا لو احتفظنا بقوات هناك؟" اقر اوستن بان وجودا عسكريا ‏اميركيا لكان
ساعد البلاد. وقال "اعتقد انه لو تمكنا من الاستمرار في تقديم النصائح والمساعدة
‏للعراقيين، لكانوا استمروا بالتاكيد في التحسن".

وسعت ادارة اوباما للتفاوض
مع العراق بشان ابقاء قوة هناك لكن الحكومة العراقية رفضت منح ‏القوات الاميركية
على ارضها حصانة قانونية. لكن ماكين وغيره من اعضاء الكونغرس اعتبروا ان ‏البيت
الابيض لم يقم بمجهود منسق من اجل التوصل الى اتفاق بهذا الصدد.

وقال اوستن انه على الرغم
من المخاوف هناك ايضا بعض البوادر المشجعة، ذاكرا منها الانتاج ‏النفطي واداء قوات
الامن العراقية التي اشار الى انها بقيت موحدة رغم الازمة السياسية. وتابع ان ‏قوات
الامن "واجهت مرارا تحديات على الصعيد الامني، لكنها بقيت متماسكة، ولا تزال تدين
بالولاء ‏للقيادة المدنية، لم تتفكك".

وقال "هناك اذا عنصر او
عنصران يشيران الى انهم اذا ما باشروا اتخاذ القرارات الصحيحة سياسيا، ‏عندها اعتقد
ان لديهم فرصة في السير في الاتجاه الصحيح. لكنهم في الوقت الراهن لم يتخذوا هذه
‏القرارات، وهذا ما يثير القلق".

ورد اوستن على اسئلة حول
العراق وغيره من النقاط الساخنة امام لجنة القوات المسلحة في جلسة ‏تثبيته على راس
القيادة المركزية الاميركية التي تشرف على القوات الاميركية المنتشرة في منطقة ‏تضم
الشرق الاوسط وافغانستان.

وشهد العراق خلال الاسابيع
الماضية سلسلة من اعمال العنف منها تفجيرات بواسطة سيارات مفخخة ‏وهجمات انتحارية،
ما يثير مخاوف من عودة اعمال العنف الطائفية التي ادمت البلاد بين 2005
‏و2008.

وتاتي موجة العنف الاخيرة
على خلفية ازمة سياسية حادة حيث تجري منذ اسابيع تظاهرات في ‏المناطق السنية ضد
حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي تطالب برحيله وباطلاق سراح المعتقلين من
‏السجون.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجنرال لويد اوستن: وضع العراق مقلق وأمنه هش
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: