البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 نظام طهران تحت ضربات نعاويل الفلاحين - شاهدوا ثورة الفلاحين في ايران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9451
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: نظام طهران تحت ضربات نعاويل الفلاحين - شاهدوا ثورة الفلاحين في ايران   الثلاثاء 05 مارس 2013, 3:38 am






اضغط (هنا) للاطلاع
على ملف ثورة العراق الوطنية الكبرى ضد الاحتلال هذا
اليوم
نظام طهران تحت ضربات معاويل الفلاحين..
شاهدوا ثورة الفلاحين في
ايران
شبكة البصرة
ايهاب

أصيبَ فلاحون إيرانيون في محافظة أصفهان، خلال مواجهات
مع أجهزة الأمن، لدى احتجاجهم على قطع المياه عن أراضيهم، ونقلها في أنابيب إلى
محافظة يزد
.

وأفادت وكالات الاعلام
المُعارضة باللغة الفارسية، بأن فلاحين في بلدة ورزنه في أصفهان، يحتجون منذ شهرين
على قطع مياه نهر زاينده ‌رود عنهم، ونقلها إلى يزد، وخرّبوا الأنابيب. وحضرت يوم
الاربعاء السابع والعشرين من فبراير شباط الماضي، قوة أمنية إلى أصفهان بحجة اصلاح
الأنابيب، لكنها اشتبكت مع الفلاحين، مستخدمة غازاً مسيلاً للدموع ورصاصًا
بلاستيكيًا لتفريقهم، مما اسفر عن جرح نحو 12 منهم، واعتقال
آخرين
.

وبُثت أشرطة فيديو موقع
"يوتيوب"، أظهر إحراق محتجين باصات لأجهزة الأمن
. وتفيد تقديرات بأن نحو 300 ألف شخص فقدوا أعمالهم في
أصفهان، بسبب النقص في المياه. وأشارت معلومات إلى أن مجلس الشورى "البرلمان"
استدعى وزراء الاستخبارات والطاقة والداخلية، لمناقشة مشكلة المياه في أصفهان ويزد
ومحافظات أخرى للخشية من تمدد التظاهرات الى مُدن أخرى
.

وحمّلت وكالات الاعلام المعارضة "الحرس الثوري" في
اصفهان والحكومة والسلطات المحلية مسؤولية ما يجرى في البِلاد، معتبرة أن المُحتجين
"لم يحظوا بحلّ أو ينالوا مساعدة من السلطات المحلية
والوطنية".


لمشاهدة
الافلام.. يرجى التفضل بزيارة الروابط التالية

شبكة البصرةالجمعة 19 ربيع الثاني 1434 / 1 آذار 2013/
شبكة
البصرة

الجمعة 19 ربيع الثاني 1434 / 1 آذار
2013









http://www.albasrah.net/ar_articles_2013/0313/ihab2_010313.htm[/size]
مزارعي اصفهان (بيان رقم
2)





سبعة من
جرحى اقتحام القوات القمعية للمزارعين المحتجين في اصفهان يفقدون
بصرهم
شبكة البصرة

أفادت التقارير التكميلية بأن عدد
المصابين الذين فقدوا بصرهم اثر اصابة رصاصات كروية بعيونهم خلال اقتحام قوات
مكافحة الشغب لنظام الملالي للمزارعين المنتفضين في اصفهان ارتفع ليبلغ 7
أشخاص.

وشكلت
لجان الأزمة في القضاء والمحافظة بأمر من خامنئي كما وفي طهران مجلس الأمن ووزارة
الداخلية يتابعان القضية أيضاً. عناصر قوات القمع منتشرة بشكل مكثف في نقاط مختلفة
للمدينة.

احتجاج المزارعين في اصفهان على أعمال النهب التي تقوم
بها قوات الحرس بدأت منذ سنوات حينما قامت قوات الحرس باحداث سدود على نهر زاينده
رود وحرفت مسار مياه النهر لاستخدامها في منشآت ومشاريع نهابة وحرمت بذلك مزارعي
المنطقة من مياه الزراعة. المزارعون يطالبون بوقف جميع مشاريع قوات الحرس وحكم
الملالي التي قطعت المياه عليهم وأدت الى الجفاف وتدمير الزراعة التي كانت مصدر لما
يحصل أهالي هذه المنطقة بالنزر اليسير من معاش لحياتهم
اليومية.

المواجهات اندلعت منذ يوم 27 شباط/فبراير بعد احتجاجات
كان المزارعون قد بدأوها منذ أشهر وبعد ما حطم المزارعون الغاضبون في قضاء ورزنه
وتوابعها يوم الجمعة 22 شباط جزءا من منشأة لاسالة المياه تابعة لقوات الحرس. وفي
يوم 27 شباط وعندما أراد عناصر النظام اعادة تأهيل المنشأة واجهوا احتجاج الأهالي
الذين دخلوا في مواجهات مع عناصر النظام العميلة رغم اطلاق الغاز المسيل للدموع
واطلاق النار عليهم حيث أجبروا في نهاية المطاف عناصر النظام العملية على الفرار.
ثم قام الأهالي باقتحام المنشأة وتدمير ما تبقى منها من
شيء.

وأما في
منطقة خوارسكان فقد هاجم المزارعون المدعومون من قبل مجاميع كبيرة من الشباب عناصر
قوات الحرس التي جاءت بعدة حافلات لقمعهم فتم احراق ما يتراوح بين 3 و5 حافلات
وأجبروهم على الانسحاب. ثم عادت قوات الحرس مرة أخرى معززة بقوات اضافية واندلعت
مواجهات ضارية بينهم وبين المواطنين. وتم قطع خطوط الهواتف النقالة من الساعة
التاسعة ليلا في خوارسكان في اصفهان. المزارعون تجمعوا في الساحة المركزية للمدينة
وأحرقوا كرفانة حكومية ثم قامت عناصر النظام العميلة بقطع الكهرباء في المدينة
وقامت بمهاجمة المواطنين. عدد المصابين بجروح يبلغ مئات الأشخاص حسب التقارير حيث
اضافة الى فقدان 7 منهم البصر فحالة عدد آخر من المصابين
متدهورة.

ان
المقاومة الايرانية اذ تشيد بالانتفاضة الباسلة لمزارعي خوارسكان وورزنه وزيار
وكوند وكاوخوني وغيرها من المدن المنتفضة في محافظة اصفهان تدعو عموم المواطنين
خاصة الشباب البواسل في اصفهان الى نجدة المزارعين الغيارى وأهالي المدن المنتفضة
في هذه المحافظة ودعم عوائل الشهداء والجرحى والمعتقلين. كما تطالب المقاومة
الايرانية عموم الهيئآت الدولية والجهات المدافعة عن حقوق الانسان الى اتخاذ اجراء
عاجل لاطلاق سراح المعتقلين.


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية –
باريس

28
شباط/فبراير 2013



مزارعي اصفهان (بيان رقم 1)
ايران : انتفاضة باسلة لمزارعي اصفهان
ومواجهات مع قوات القمع

• مقتل 5 من المواطنين بينهم امرأة واصابة مئات آخرين
واعتقال أكثر من 160 شخصا

• احراق بناية للحكومة وثلاث حافلات لقوات مكافحة الشغب
من قبل المزارعين

قامت قوات
مكافحة الشغب عصر يوم الأربعاء 27 شباط/فبراير بمداهمة صفوف المزارعين المحتجين في
«خوراسكان» في اصفهان بالغاز المسيل للدموع وفتحوا النار عليهم لتفريقهم. وأدى هذا
الاقتحام الهمجي الى مواجهات مع المزارعين استمرت حتى الساعة التاسعة ليلا. النساء
وقفن ببسالة بجانب الرجال للتصدي لعناصر مكافحة الشغب. وقتل لحد الآن ما لا يقل عن
5 من المواطنين بينهم امرأة اثر رصاص عناصر النظام العميلة فضلا عن اصابة مئات
آخرين بجروح. أربعة من الجرحى فقدوا البصر اثر اصابتهم بالرصاص في العيون. كما تم
اعتقال أكثر من 160 شخصاً من المزارعين في هذا الاقتحام على أيدي عناصر المخابرات
والعناصر الأمنية المرتدية بالزي المدني وتم نقلهم الى جهة مجهولة. كما وفي هذه
المواجهات تم احتراق بناية حكومية وثلاث حافلات لعناصر القمع من قبل
المحتجين.

المزارعون الغاضبون نظموا
احتجاجاً أمام مركز شرطة «خوراسكان» في أعقاب اعتقال أحد المزارعين. الا أن عناصر
النظام العميلة وخوفاً من هجوم المزارعين أخلوا سبيل الشخص الموقوف. ثم قامت عناصر
المخابرات وبعد التعرف على المحتجين باعتقال عدد كبير منهم ليلا.

وجاءت هذه المواجهات عقب تجمع احتجاجي لمزارعي اصفهان في
يوم الجمعة 22 شباط/فبراير وظلت مستمرة حيث خيم مزارعو مناطق مختلفة منها خوارسكان
وورزنه وزيار وكوند و كاوخوني وغيرها من المناطق مع عوائلهم في مساحات واسعة ناقلين
معهم جراراتهم وماكناتهم الى مواقع التجمع. المزارعون المحرمون في هذه المناطق
نظموا هذا التجمع الاحتجاجي اعتراضاً على سياسات نظام الملالي المعادية للشعب والتي
أدت الى جفاف نهر زاينده رود. نظام الملالي قد حول زاينده رود الى طريق ترابي مما
أدى الى تدمير الزارعة في هذه المنطقة حسب المزارعين.

ان المقاومة الايرانية اذ تحيي المزارعين البواسل في
اصفهان والشهداء المضرجين بدمائهم تتمنى الشفاء العاجل للجرحى وتدعو عموم أهالي
وشباب اصفهان البواسل الى نجدة المزارعين المنفتضين الأبطال.






أمانة المجلس
الوطني للمقاومة الايرانية – باريس


28
شباط/فبراير 2013
شبكة البصرة
الجمعة 19 ربيع الثاني 1434 / 1 آذار
2013


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نظام طهران تحت ضربات نعاويل الفلاحين - شاهدوا ثورة الفلاحين في ايران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: