البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 محافظ الأقصر الجديد: «مسمار في نعش السياحة المصرية»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9525
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: محافظ الأقصر الجديد: «مسمار في نعش السياحة المصرية»   الجمعة 21 يونيو 2013, 11:40 pm

محافظ الأقصر الجديد: «مسمار في نعش السياحة المصرية»
سياحة — 21 June 2013


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ركيزة السياحة المصرية تعاني التشدد الديني
الأقصر عاصمة مصر في العصر الفرعوني، تعج بالمعالم الأثرية التي تجعلها قطبا سياحيا يقصده الكثيرون لاستكشاف كنوزها في ما يناهز 800 مزار أثري،حملت أسماء عديدة مثل طيبة أو مدينة المئة باب أو مدينة الشمس، أما لفظ «الأقصر» فهو دلالة على كثرة القصور الموجودة بها.
القاهرة- دعا المحافظ الجديد للأقصر بمصر الذي ينتمي لجماعة إسلامية متشددة نسب لها شن هجوم مميت على الأجانب في المنطقة، قبل 16 عاما، السائحين لزيارة المدينة مؤكدا أنهم سيتمتعون بالأمان التام.
وتسبب تعيين عادل محمد الخياط محافظا للأقصر بقرار من الرئيس محمد مرسي في صيحات احتجاج ووصف أحد المنتقدين قرار مرسي بأنه «مسمار آخر في نعش السياحة». ودفع القرار وزير السياحة هشام زعزوع وهو وزير مستقل من الخبراء المتخصصين للقول بأن تعيين الخياط تسبب في أزمة عميقة وله «تداعياته الخطيرة» على السياحة المصرية.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن وزارة السياحة شكلت «لجنة أزمات» لمتابعة الوضع.
لكن المحافظ الجديد شدد في اتصال هاتفي مع رويترز على أنه سيعمل لتنمية السياحة، وأعلن أن «الأقصر مفتوحة لجميع السائحين من جميع دول العالم وهم في رعاية الدولة، والدولة مسؤولة عن أمان السائح وعن رعايته وعن كل ما يتعلق به».
يذكر أن الخياط كان عضوا في الجماعة الإسلامية التي تتهم بأن بعض أعضائها ارتكبوا مذبحة عام 1997 في معبد حتشبسوت بالأقصر، قتل فيها 58 سائحا أجنبيا بالإضافة إلى أربعة مصريين وكان الهدف من الهجوم قطع عائدات السياحة عن حكومة الرئيس حسني مبارك. لكن الخياط نفى أن يكون له أي دور في ماضيها المتشدد.
وأثارت هيمنة الإسلاميين على السياحة في مصر قلقا على مستقبل الآثار الفرعونية كالأديرة والمعابد والتماثيل، التي يرى المتشددون أنها ليست من الإسلام، لكن الخياط قال إنه باعتباره مصريا يفخر بالتراث القديم لبلاده. وقال «المعابد لن يمسها أحد بسوء، بالعكس أنا حريص على نظافتها وإنارتها… وستكون الأقصر إن شاء الله في أبهى صورة». ووصف التماثيل بأنها عظيمة.
وسئل عن شرب الخمر باعتباره من احتياجات السائحين الذين تريد مصر أن تجذبهم إليها كمصدر للعملات الأجنبية فقال: «السائح… لن يستطيع أحد أن يمسه بسوء وله مطلق الحرية في أن يتجول ويمشي في الأقصر كيفما شاء.»
الملاحظُ أن إجابة المحافظ الإخواني كانت سطحية ولا تقطع مع التعويم، حيث لم يتعهد صراحة بحماية القطاع السياحي من التهديدات السلفية، ولم يحدد التزاما واضحا بأنه سيحترمُ رغبات سياح يأتون من كل أرجاء العالم، ومن ثقافات وحضارات متنوعة. ولعلّ السؤال عن كيفية التعاطي مع بيع الخمر وتوزيعه في المدن والجهات السياحية المصرية يتخذ وجاهة منطلقة من تهديدات بعض الجهات الدينية المتشددة التي قطعت على نفسها بأن «تقطع دابر» استهلاك الخمر في البلاد. كما سعت إلى إحداث مؤسسات سياحية «حلال» على النمط الإسلامي، ولا أدل على ذلك من إحداث فندق بمدينة الغردقة المصرية، في شهر أبريل الماضي، خاصيته حظر الخمور على نزلائه نهائيا، ويذكر أن عددا من أعضاء الجبهة السلفية والإخوان المسلمين أشرفوا على افتتاحه.
وعن افتتاح الفندق قال المتحدث الرسمي باسم الجبهة السلفية خالد سعيد في إحدى الصحف المصرية: «افتتاح فندق بدون خمور في مدينة مثل الغردقة، يعتبر بادرة خير، ونتمنى أن تنجح التجربة، وكذلك نتمنى أن تتكرر البادرة… الغرب يحترمون من يحترم ذاته، وهذا الفندق احترام للإسلام والمسلمين، لأنه يخصص مكانا معينا للسيدات، وحمامات سباحة لهن…» وفي السياق نفسه أكد مدير الفندق ياسر كمال «أن تجربة الفندق بدون خمور توضح للعالم احترام المصريين لأنفسهم أولاً، وثانياً سوف تتبنى إنشاء فكرة سياحة ناجحة، والسياحة التي تدار الآن سياحة مدمرة لشبابنا».
وحسب وائل إبراهيم نقيب المرشدين السياحيين بالأقصر إن المرجعية المتطرفة للمحافظ الجديد ستؤثر سلبا على السياحة باعتبار أن هناك تركيزا دوليا على مصر في الفترة الحالية، وإن هذا سيضر بسمعة السياحة المصرية، في حين ترى جماعة الإخوان إن تعيينه محافظا «اختيار جيد» وإن نفوذ الجماعة الإسلامية في المنطقة سيحسن الحالة الأمنية فيها. ويؤكد تعيين الخياط السعي المتواصل لجماعة الإخوان المصريين لأخونة السياحة المصرية وفرض نموذج سياحي يتماشى مع ما يتصورونه احتراما للإسلام والمسلمين ومع ما يرضي توجهاتهم وقناعاتهم، دون اكتراث بمصلحة القطاع السياحي واقتصاد البلاد بشكل عام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
محافظ الأقصر الجديد: «مسمار في نعش السياحة المصرية»
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى السفر والسياحة والتراث والحضارة في العالم Travel & Tourism Forum, heritage & civilization-
انتقل الى: