البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 مأساتنا مع التأهيل لن تنتهي.. ملعب الشعب نموذجاً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كريمة عم مرقس
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 24429
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 31/01/2010
الابراج : الجدي
التوقيت :

مُساهمةموضوع: مأساتنا مع التأهيل لن تنتهي.. ملعب الشعب نموذجاً   السبت 14 سبتمبر 2013, 10:37 pm

مأساتنا مع التأهيل لن تنتهي.. ملعب الشعب نموذجاً
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
زاهر الزبيدي/وأنا أتابع ختام الدوري بين نادي الشرطة والطلبة والتي أنتهت بفوز الشرطة وحصوله على درع الدوري العراقي الممتاز لعام 2013 ، ما همني أكثر هو أرضية الملعب الذي تم صرف مبلغ يقارب الأربعة ملايين دولار ، اربعة مليارات وستمائة مليون دينار عراقي تقريباً ، لغرض تأهيله من خلال تغيير عشب أرضية الملعب البالغة مساحتها تقارب الـ 7500 م2 وتغيير مقاعد المتفرجين .. وبعد أقل من ثلاثة سنوات نرى أننا أمام ساحة لعب متهرئة لا تتناسب أرضيته  وحجم المبالغ التي صرفت لتأهيلها وهي أهم ما في الملعب فالمساحة الصغيرة الخضراء هي التي تعطي الملاعب سحرها وجعلها متطابقة مع المقاييس العالمية ، وكأبسط ملعب في قطر أو دولة الإمارات العربية أو فلسطين؛ نرى أننا قد فشلنا في تحقيق الهدف المنشود من وراء عملية التأهيل تلك .
 

لا يخفى على أحد أن عمليات التأهيل تنتابها الكثير من الشكوك ، بل أكثر من ذلك ، فهي عقيمة المنفعة بعدما تهرأت المنشآة التي يجري تأهيلها بمبالغ كبيرة .. كان الأحرى بنا أن  نقتلع كل تلك المنشآة القديمة التي مضى على إنشاءها عشرات السنين أو حتى تأهيل المكائن التي مضى على تصنيعها زمن طويل وأنتهى عمرها الإندثاري منذ أمد بعيد وإستبدالها بمكائن جديدة تفي بمتطلبات المرحلة . والبحث عن أسرع السبل لإضافة معالم حضارية حديثة تتناسب والمستوى الذي وصل إليه العالم اليوم في الحداثة العمرانية.

ملعب الشعب لم يكن سوى حالة واحدة من حالات التأهيل كان السيد نيجرفان بارزاني قد تكفل بتوفير مبالغ التأهيل ولم تستغل بشكلها السليم ، وفي موازنات مؤسساتنا الصناعية أفردت أبواب لذلك كان من المفترض أن يتم ذلك وفق ضوابط أهمها ان يكون التأهيل للمكائن النادرة والتي أكاد أجزم بأننا لا نمتلك هذا النوع من المكائن لكون الأحداث بعد 2003 قد دمرتها جميعاً وأتت الحوسمة على أهم مكائن الصناعة كمكائن CNCالدقيقة الخاصة بالإنتاج والقوالب .

إذا أستمرت وتيرة التأهيل اللامبرمج بلتلك لمكائن مستهلكة أو مبان ومنشآت متهالكة فسوف لن ينوبنا من ذلك إلا خسارة مبالغ طائلة لا مبرر لخسارتها مطلقاً .. تضاف إليها صيانة العجلات الحكومية وصيانة الطرق .. وكل ذلك يعتبر هدراَ واضحاً في موازنتنا علينا تلافيه بحكمة.

علينا أن نحسن تدبير أمر هذا التأهيل وأن ينحصر في أبواب محدودة جداً وأن لاتفتح الأبواب فيها على مصراعيها لكونها ستصبح ، إذا لم تكن كذلك اليوم ، من أهم أبواب الفساد ومنفذ يدخل منه الفاسدون ليأتوا على أموال شعبهم سحتاً في بطونهم .. حفظ الله العراق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مأساتنا مع التأهيل لن تنتهي.. ملعب الشعب نموذجاً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الرياضة العالمية , العربية , والعراقية Global sports, Arabic, Iraq :: منتدى الرياضة العراقية بكل أنواعها Iraqi Sports Forum of all kinds-
انتقل الى: