البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رفس العقل العربي... كذبة الدولتين الاموية والعباسية ( الاسلاميون ليسوا الاسلام ولا يمكنهم بناء زريبة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس يوسف حودي
مشرف مميز
مشرف مميز







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5344
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رفس العقل العربي... كذبة الدولتين الاموية والعباسية ( الاسلاميون ليسوا الاسلام ولا يمكنهم بناء زريبة)   الإثنين 23 سبتمبر 2013, 9:34 am

رفس العقل العربي... كذبة الدولتين الاموية والعباسية ( الاسلاميون ليسوا الاسلام ولا يمكنهم بناء زريبة)
طالب الشطري
الخميس، 25 تموز، 2013
زرت بلاد الاغريق ووقفت على اطلال اثينا وزرت بلاد الرومان وشخص البصر الى هياكل روما وزرت بلاد الفرس وجلست بافياء تخت جمشيد، زرت سومر واشور وبابل ورايت مدنا تعلن عن نفسها وهي مطمورة تحت التراب.
مضى على تاسيس اسرائيل 70 عاما ومضى على دمار المانيا واليابان كليا نفس العدد من السنين هاهي اسرائيل اعظم من كل الدول العربية مجتمعة وهاهي المانيا واليابان اعجوبة الزمان.
كيف تعمر دولتان 600 سنة يتعاقب على حكمها 51 خليفة ويقال انها حكمت العالم من حدود الصين الى حدود فرنسا ولانجد لها اثرا؟
لابد انك عشت طويلا في حكايات الدولتين الاموية والعباسية وكم قالوا لك ان العرب المسلمين بلغوا ذروة مجدهم ومثلما لقنوني فقد لقنوك ان بغداد عاشت عصرا ذهبيا وانها اصبحت عاصمة العالم العلمية والثقافية والفنية.
دع المسلمات التاريخية وتعال نتحاسب.
من بين اكثر الابنية صمودا عبر التاريخ هي دور العبادة بحكم قدسيتها وخوف الناس من التعرض لها ونفترض ان القصور الفخمة والقلاع المهيبة والجامعات العلمية المتطورة والبيوت والحمامات والبيمارستانات والمعسكرات وملاعب الكرة والصولجان تخربت بالعدوان وتاثرت بالصراعات ونهبتها الناس في ظل فوضى عارمة فاين هي المساجد؟ ولماذا نرى صمود المسجد الاموي وهي كنيسة
مسيحية حولت قسرا الى مسجد ولانرى سواها؟
لماذا بقيت اثار فرنسا والمانيا وبريطانيا وايطاليا واسبانيا وجميع اثار دول العالم من قصور وقلاع وابنية حكومية واهلية وعفت اثار الدولتين الاموية والعباسية؟
تعال اقول لك امرا قلما يقوله احد غيري؟
القياسات الحالية للكعبة هي 13.28 مترا للارتفاع ،اطوال الاضلاع الشمالي الغربي الجنوبي الشرقي هي بالترتيب 9.92 ،12.15،10.15،11.88 مترا ،هذه القياسات كانت اقل عند بناء الكعبة وفي قصة البناء تجد ان العرب يقولون ان النفقة قصرت بهم فاخرجوا حجر اسماعيل من الكعبة اي انهم لم يبنوه.
مكة منطقة صخرية ، هناك مواد اولية مجانية للبناء، الصخور الملاط الماء ولاحاجةلاي اخشاب لان سفينة رومانية جنحت بشاطئ جدة فاستعانت قريش باخشابها.
يستعرض العرب اقصى طاقتهم في التضحية بقصة بناء الكعبة ولمن لايعرف هذا البناء يتوقع ان العرب سيبذلون جهودا جبارة في قطع الجبال ونحت الحجارة ونقلها وتسويتها فوق بعضها وان ذلك سيأخذ سنينا طويلة ويحتاج الى اجيال تتعاقب لاكماله وانه ليس بناء مربعا بطول ضلع 11 مترا.
البناء الحالي حول الكعبة لم يكن موجودا بل كانت في فضاء مفتوح.
لم يكن العرب اهل بناء بقدر ماكانوا اهل هدم وماقصة الدولتين الاموية والعباسية الا من حكايات الف ليلة وليلة.
ماهي القصة اذا؟
ساقول لك وانت حر في البحث.
تجمع مصادر التاريخ ان الخليفتين ابو بكر وعمر افتتحا عهديهما بالهجوم على العراق.
كان العراق وقتها يشبه الولايات المتحدة الاميركية اليوم ، كان قصر الحكم في العراق بارتفاع 30 مترا اي يعادل 10 طوابق وكان ابيض اللون وكان العرب يسمونه (ابيض كسرى ) نسبة الى حكام العراق من الاكاسرة وكان اسم المدائن مستمدا من وجود سبع مدن في غاية التطور العمراني وكانت تعرف الانفاق الارضية كمظلم ساباط.
اخترع العرب حكاية نسبوها الى النبي محمد تقول انه وعد المسلمين بقصر كسرى، بعد الهجوم على العراق واحتلاله وتهديم حضاراته تنكشف القصة ، تنسب صرخة لضرار بن الخطاب (هذا ابيض كسرى صدق رسول الله ) وبالطبع مالاتعرفه انت ان حامل البشارة هذا كان في يوم معركة الخندق ضمن صفوف المشركين فكيف سمع الحديث من النبي علما ان قصة الحديث تدور في اجواء حفر الخندق؟
استغل العرب الدين الاسلامي لمهاجمة الشعوب حولهم وكان العراق هو الحلقة الاضعف بحكم اخلاق الاكاسرة الراقية وعطفهم على العرب حيث كانوا يميرونهم وقت القحط وبدل شكر النعمة يخترع العرب حكايات عن بطولاتهم في الحصول على الميرة فحاجب بن زراره يرهن قوسه كناية عن وفاء العربي ثم رايت كيف قام هؤلاء العرب بتمزيق العراق وبلغ بهم الحقد ان قطعوا تاج الملك العراقي وبساطه بالسيوف.
ان الدولتين الاموية والعباسية هما مجموع الهجمات التي ظل العرب يشنوننها على الشعوب وينهبون بناتها وذهبها بعد ان يقتلون رجالها او يجبرونهم على الدخول في الاسلام.
لاتوجد دولة اموية او دولة عباسية بمعنى دول العمران في نواحي الصناعة والزراعة والبناء والتجارة والعلوم.
كانت هناك عائلتان تقودان جيوش من المرتزقة وعندما مال العرب الى العيش الطبيعي وهو مايسميه المؤرخون الانحلال اختفت الدولة الموهومة.
ان الاستعانة بالاطفال الاسرى الذي عرف به عصر العباسيين وانغمس فيه العثمانيون ببشاعة يفسر حقيقة معنى الدولة الاسلامية.
انه من غير المعقول ان تبقى اثار البيت الابيض العراقي او طاق كسرى تقاوم الهدم وتظل شامخة فيما كل الذي تبقى من بغداد هو حائط يسمى المدرسة النظامية.
لامدينة مدورة ولا مربعة ولا مستطيلة ، كانت هناك تهاويل خضعت لها اذهاننا بحكم التكرار.
سر من راى ثم صارت سامراء، سبحان رب العقل العربي واين هو الذي نراه لنسر به؟
ان بناء الملوية لايمكن ان يكون من العصر العباسي وذلك لتعارضه مع عقيدة المسلمين في معنى قتل النفس فمن يرتقي هذا البناء يعرض نفسه لخطر السقوط كما ان من عادة المسلمين كره التشبه بالصعود الى السماء.
برج الملوية وبرج الحدباء ابنية قبل الاسلام والدولتان الاموية والعباسية لم يتركا تراثا عمرانيا ومن الادلة على ذلك اهمال بناء الكعبة حتى جاء العثمانيون الذين تاثروا بالعمارة الرومانية وجددوا بناءها حتى هؤلاء كانت بدايتهم تحويل الكنائس الى مساجد مثل كنيسة ايا صوفيا الصرح المشهور اليوم في القسطنطينية.
قصة بناء المسجد الاقصى تلقي الكثير من التعارض في الاذهان فاذا كان الامويون هم الذين بنوه كيف ذكره القران قبل مجيئهم؟
حتى لو سلمنا بان هذه الابنية تعود للعصرين الاموي والعباسي فانهالاتقاس بما تركته الدول العظيمة من اثار.
العمران في العالم الاسلامي بدء مع الدولة الفاطمية التي بنت المغرب العربي اليوم ومصرا.
لايقدر العرب على اقامة الدول وهم اعجز الناس عن العمران ولولا ظهور النفط ومجيء المهندسين والشركات الاجنبية لما وضعت للعرب لبنة فوق اختها.
ان الدولتين الاموية والعباسية في صورتهما الواقعية نموذج للامبراطورية المنغولية التي طبعها العنف في اذهان الناس وليس العمران على الارض.
اننا نسمع بواسط التي اسسها الحجاج ولانراها ونسمع بالكوفة ولانراها علما ان قصر الامارة في الكوفة كان بناء اسسته دولة اخرى وهو السبب الذي منع الامام علي من النزول فيه وتسميته بقصر الخبال فلو كان هذا القصر ملكية اسلامية عامة لما امتنع امام المسلمين من النزول فيه.
كانت واسط اثارا وابارا لدولة سابقة وقد ذهبت الى هناك فما وجدت من واسط سوى قبر التابعي الشهيد سعيد بن جبير قتيل الحجاج فكيف يدوم قبر وتندرس عاصمة ؟
انهم يقولون لنا عندما نسال عن الكوفة ان قبيلة خفاجة دمرتها في هجمات متلاحقة.
بقي سور الصين شاهدا على الاباطرة الذين بنوه وكذا الاهرامات والذكورة (الزقورة) واثار سومر ولكش وبابل واكد واشور فلماذا اختفت اثار حضارة حديثة عمرها بضع مئات من السنين؟
صحيح كانت هناك عائلتان استقرت واحدة في الشام والثانية في العراق توجهان الاعمال العسكرية ضد دول العالم كما تفعل اليوم دولة العراق الاسلامية.
لحظيا ينحر كثير من الناس انفسهم وغيرهم بحثا عن اقامة الدولة الاسلامية والدولة الاسلامية لها نموذجان واحد وهمي متخيل على انها دولة مادية معنوية واخر نموذج حقيقي يقول بانها ماقامت لها قيمة يوما كبناء على الارض واصلاحها.
لو كان للدولتين الاموية والعباسية وجود مادي لرايناه قد انعكس على ملكية الارض واعمارها وعلى استقرار الشعوب فالشعب العراقي مثلا تبدل عدة مرات جزئيا او جذريا.
انتشرت صناعة الحرير والورق بفعل الحضارة الصينية وانتشرت صناعة السفن بفعل الاغريق والرومان وانتشرت اللغة الانكليزية نتيجة سيادة الامبراطورية البريطانية وهذه ثقافة الجينز وموسيقى الروك والجاز والماكدونالدز تغزو العالم بقوة الامبراطورية الاميركية فلماذا لم ينتشر اللباس العربي او اللغة العربية او عادات العرب واخلاقهم وتصبح موظة عالمية لوقت من الزمن يناسب سيادتهم على نصف العالم؟
الحضارة العربية الاسلامية تراكم لاساطير والاسلام دين قوم حياة البشر لكنه لايستطيع وليس من وظيفته اقامة دولة.
فائدة...الكتب التي قالوا لك انها القيت في الدجلة من قبل المغول وجعل حبرها ماءه ازرقا تجدها في مكتبة الكونغرس الاميركي.
……………………………
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رفس العقل العربي... كذبة الدولتين الاموية والعباسية ( الاسلاميون ليسوا الاسلام ولا يمكنهم بناء زريبة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: