البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الأربعاء 09 أكتوبر 2013, 7:41 pm

بسم الحي العظيم

بشيمهون اد هيي ربي

لوفا وروها اد هيي وشابق هطايي

نهويلي لهازه نيشمثا لديلي

( ادم بر هوه )

ادهازه مسقتا وشابق هطايي نهويلي




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

Teilen
* يد المنون تختطف السيد الفاضل ( عطشان بخاخ السبتي أبي ضياء) أحد وجهاء الجالية العراقية وأبن الطائفة المندائية في ألمانيـا بمدينة ميونيخ بعد معاناة مريرة ولسنوات طويلة مع المرض *



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] 

الأخوة الأعزاء ...  السيدة الفاضلة سلمى السبتي شريكة حياة وزوجة ورفيقة درب الفقيد وأولادهما ...ضياء , وميض , مثنى , وفرانس , والمرحومة منى زوجة الشيخ سلوان شاكر وعائلاتهم الكريمة المحترمون


الأخوة الأعزاء .... عدنان ,, أبو قحطان ,, شامل , خيري , عطشة , وخيرية  أشقاء وشقيقات الفقيد وعائلاتهم الكريمة المحترمون .


الأخ  العزيز الشيخ الجليل سلوان السبتي صهر الفقيد والعائلة الكريمة المحترمون .


محبو الفقيد الكبير وكافة ابنـاء شعبنا المبارك في الوطن الحبيب والمهجر المحترمون .






الأعزاء في عائلة ال سبتي الكريمة المحترمون




العراق والمهجر




سلام من الله ورحمة .....


* الموت نقـاد على أكفه يختار منهـــا الجيـاد *




حكم المنية في البرية جار ما هذه الحياة بدار قرار




بالأسف والحزن البالغين تلقينــا خبر رحيل السيد الفاضل الأخ العزيز أبي ضياء بعد مسيرة طويلة في الحياة لم تصل الى نهاية المشوار حـافلة بالعطـــاء تخللتهـا محطـات صعبة اهمهـا رحيل عدد من الأعزاء من عائلته الموقرة وفي مقدمتهم رحيل أبنته الشابة السيدة الفاضلة منى زوجة الشيخ الجليل سلوان بحادث مروري مؤسف في السويد قبل سنوات قليلة ، حيث كـان رجلا طيبا ومخلصا مع محبيه  ونقي السريرة وشخصية عراقية مرموقة ، وكسب سمعة طيبة في مجتمعه بالوطن الحبيب والمهجر وهذا مـا يتمنـاه كل انسان في حيـاته بعد ممـاته .




نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .


يقول احباء الراحل العزيز أبي ضياء ...


أبا ضياء يـا حبيبنـا .... ايهـا المسافر عبر السحاب الراحل الى مـا وراء الغمـام في السماء العليـــا ، كيف مضيت سريعـا دون وداع ، ولمـا غادرتنا بهذه العجالة وفي غير أوانك , وأنت عمود بيت أسرتنا الكبيرة ال سبتي وبركة عائلتنا وكنت لنا كالخيمة الكبيرة نتفيأ تحت ظلها في الجهير, وشجرة حياتك الخضراء رغم ذبولها بفعل السنين والمرض ألا أنها كانت في قمة عطـائهـا ... ؟ هل سئمت الحياة بسبب معـانـاة وطنك الحبيب وابنائه الأعزاء في الزمن الصعب وأضطرارك للهجرة بعيدا عن وطنك الحبيب ومسقط رأسك ؟ فابيت الضيم وتساميت في العطاء فعدت الى منابع الصفاء بعد حياة طويلة حافلة بالعطـاء تـاركة أولادك وعائلاتهم وذويك ومحبيك بلا حبيب .


لقد ذهبت يـا عطشان وتركت في النفوس لوعة ، وفي القلوب غصة ، وفي العيون دمعـا وخاصة  لدى زوجتك وأولادك الأوفياء الذين شاركوك الحلوة والمرة في الحياة  وتعلموا الشئ الكثير في مدرستك الكبيرة ونهلوا العديد من صفاتك الطيبة والذين سيكونون خير خلف لخير سلف ، لكنك رغم بعادك عنـا فانت تعيشين معنـا ، وفي افكارنـا ، وفي احلامنـا
، وفي ضمائرنـا ، نذكرك مع الأصيل ، ونراك عند الفجر بسمة حلوة في افواه الأطفال الصغار ونسمعك نشيدا شجيـا مع تراتيل الملائكة والأبرار والصديقين وانغام جوقات المنادي وصلوات المؤمنين في الاعياد الكبرى .


فنم قرير العين في مثواك السرمدي يا قرة اعيننـا , ومهجة قلوبنـا , وتاج رؤوسنـا ، ولتسعد روحك الطاهرة في عليائهـا فمـا هذه الدنيــا الا دار فناء وزوال .


فوداعـا يـا حبيبنـا الغالي وداعــا ...




كنـا نتمنى ان نكون وأياكم في الوطن الحبيب لتوديع الراحل العزيز الى مثواه الأخير ليوارى الثرى في ترابه العزيز ارض الآبـاء والأجداد قرب اضرحة شهداءه الأبرار على مر الزمن لنعزيكم بحرارة ونشد من أزركم ونخفف من الامكم وحزنكم ولكننـا للأسف الشديد نعيش كلينا في الغربة المقيتة بعيدين عن الوطن المفدى الاف الأميـال , اه ... اه ... اه كم هي مريرة لحظات توديع الاحباء الوداع الاخير لاسيما حينما يكونون رموزا كبيرة في العائلة والمجتمع , ولكنها ارادة الله جل جلاله ولا راد لارادته تعالى .


لقد رحل عنـا الأخ العزيز أبي ضياء جسدا لكنه سيبقى حيـا في أذهـاننـــا وأذهان الأجيال القادمة وعلى مر الزمن من خلال انسانيته وأيمانه ودماثة أخلاقه وطيبته ، وستبقى روحه ترفرف في الفضاء بالعراق والمهجر والى الأبد .


ودمتم بخير محروسين برعاية رب العباد .




شركاء احزانكم


د . حناني ميــــــــا والعائلة


وأسرة موقع البيت الآرامي العراقي


ميونيخ - المانيـــا


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأحد 02 أكتوبر 2016, 8:18 pm عدل 10 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الأربعاء 09 أكتوبر 2013, 11:32 pm


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الخميس 10 أكتوبر 2013, 12:36 am

* بسم الحي العظيم *

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


السيدة منى عطشان السبتي عقيلة الشيخ سلوان شاكر في ذمة الخلود في حـادث سيارة مؤسف في مدينة ستوكهولم بالسويد بتـاريخ 29 / 6 / 2008

بتاريخ 29 / 6 / 2006 فجعت الطـائفة المندائية بفقدان السيدة الفاضلة منى عطشان السبتي عقيلة الشيخ الفـاضل سلوان شاكر اثر حـادث سيارة مؤسف على احد الطرق السريعة في السويد ، واصيب زوجهـا الشيخ الجليل بكسور وجروح ، وكان معهمـا في السيارة كل من ... الشيخ الفاضل نجـاح جبار طـاووس القادم من استراليـــا الذي كان يقود السيارة ، والشيخ صلاح جبـار طـاووس القادم من استراليـا ايضـا ، والسيد سالم جحيلي ، والطفلين ... يـاور زيوا ، والنش أثرا ولدي الشيخ سلوان ، الذين نجوا من الحـادث جميعـا والحمد لله , وقد اقيمت مجالس العزاء على روح الفقيدة الغالية في مدينة ستوكهولم بالسويد من قبل عائلتهـا الكريمة ، وفي مدينة ميونيـــخ بالمـانيــــا ولعدة ايـام من قبل عمهـــا السيد عدنـان السبتي ،، ابو قحطـــان ،، وفي سوريـــا من قبل شقيقهـــا فرانس ، وفي استراليـــا وفي اكثر من مدينة من قبل الطـائفة المندائية ، وفي امـاكن اخرى من العالم .

وهي شقيقة الأخوة والأخوات الأعزاء ...

1 ـ ضيـاء

2 ـ مثنى

3 ـ وميض

4 ـ فرانس

5 ـ سندس

6 ـ الهـام

7 ـ اسماء

8 ـ شيماء

تغمد الله عز وجل الراحلة العزيزة برحمته الواسعة واسكنهـا فسيح جنـاته ، والهم عائلتهـا الكريمة ومحبيهـا جميل الصبر والسلوان ، ومن على زوجهــا الشيخ الجليل سلوان شاكر بالشفـاء العاجل .

صلو لأجلهـا وواسوا عـائلتهـــا الكريمة .

* رواد هيي *

ابو فرات

ميونيـــخ ـــ المـانيــــا
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
..................................................................
.......................................................

* بسم الحي العظيم *

رسالة تعزية ورثـاء للراحلة الكبيرة الأخت العزيزة منى عطشان السبتي عقيلة الشيخ الجليل سلوان شاكر .

الشيخ الجليل سلوان شاكر والعائلة الكريمة المحترمون .

ستوكهولم ــ السويد

الأخوة والأخوات الأعزاء اشقاء وشقيقات الفقيدة ...

ضياء ، مثنى ، وميض ، فرانس ، سندس ، الهـام ، اسماء ، وشيماء وعائلاتهم الكريمة المحترمون .

العراق والمهجر

الأخ والصديق العزيز عدنـان السبتي ،، ابو قحـطـان ،، والعائلة الكريمة المحترمون .

ميونيـــخ ــ المـانيــــــا

الأعزاء ابنـاء الطـائفة المندائية في العراق والمهجر المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

* حـادث جلل ومصاب اليم *

* والموت نقـــاد على اكفه يختار منهـــا الجيــاد *

مـنى يـا فـارسة ترجلت عن صهوة فرسك الأصيل مبكرا مكرهـة

انه لمؤسف جدا ان نقرأ هكذا اخبار محزنة عن ابناء شعبنــا العراقي في الوطن الحبيب والمهجر ، الا يكفي مــا يجري لأبناء شعبنـــا في العراق الجريح حتى يكتمل المشهد التراجيدي ،، الحزين ،، بوفـــاة الأخت الفاضلة الشابة ذات ال ... 41 عـامـا منى في بلاد الغربة في حـادث سيارة مؤسف وهي في ربيع العمر تـاركة زوجـا فاضلا وخمسة اولاد والذي كان اصغرهم معهـا في السيارة اثنـاء الحـادث وكانت تصيح عليه ... نش ... نش تعال عندي ... تقرب مني ... لتضمه الى صدرهـا الحنون في لحظـات حيـاتهـا الأخيرة وكانهـا كانت على موعد مع القدر .

نشارككم الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيدة الغالية الماسوف على شبـابهـا الأخت العزيزة منى برحمته الواسعة ويسكنهـا فسيح جناته ويلهمكم ومحبيهـا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يري اي من ابناء شعبنـــا العراقي اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب الدعـاء .

ويقول الأهل والأحباء للراحلة الكبيرة منى ...

مـنى يــا حبيبتنــا ... ايتهــا المسافرة عبر السحاب ... الراحلة الى مــا وراء الغمـــام ... كيف مضيت سريعـــا دون وداع ولمـا غادرتينــا بهذه العجالة وانت في ربيع عمرك ... وشجرة حياتك الخضراء في قمة عطـائهـا ، لقد ذهبت يـــا مـنى وتركت في القلوب غصة وفي النفوس لوعة وخـاصة الذين قاسموك الحلوة والمرة شريك حياتك ورفيق دربك واولادك الذين كانوا احوج مـا يكون الى عطفك وحنـانك الذي لا يعوض ابدا ، وفي العراق والمهجر ضجة وحيرة ،
ولكنك رغم بعادك عنــا فانت تعيشين معنــا ... وفي احلامنــا ... وفي ...ضمائرنـــا .. نذكرك عند الأصيل ... ونراك في الفجر بسمة حلوة في شفاه الأطفال الصغار ... ونسمعك نشيدا شجيــا مع تراتيل الملائكة والأبرار والصديقين ... فنـامي قريرة العين في مثواك السرمدي يـا قرة اعيننــا ومهجة قلوبنـا وتـاج رؤوسنـا ولتسعد روحك الطاهرة في عليائهـــا فمـا هذه الدنيــا الا دار فناء وزوال .

فوداعـــا يـا حبيبتنـــا الغالية وداعـــا .

كنـا نتمنى ان نكون وايـاكم في الوطن الحبيب ،، العراق الجريح ،، لتوديع الراحلة الكبيرة الى مثواهـا الأخير لتوارى الثرى في ارض الآبـاء والأجداد قرب اضرحة الشهداء الأبرار الذين سقطوا في مراحل مختلفة وخاصة في زمن الأحتلال شهداء ايمـانهم ، ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة المقيتة بعيدا عنه الاف الأميـال .

نطلب من الباري عز وجل ان يسبغ نعمه الألهية على وطننـا الحبيب ليسود في ربوعه الأمن والأستقرار ويعيش فيه شعبنـا بكل مكوناته عيشة تليق به كونه صاحب اعرق حضارة عرفهـا الأنسان في التاريخ .

وليكن هذا الحادث المؤسف جدا خاتمة احزانكم انشاء الله .

* رواد هيي *

شركاء احزانكم
المحبون لكم

والمتـألمون عليكم

حناني ميـــــــا والعائلة

ميونيــخ ــ المـانيـــــــا
 


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الخميس 10 أكتوبر 2013, 3:55 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr. Salman M. Salman
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2229
تاريخ التسجيل : 11/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الخميس 10 أكتوبر 2013, 1:45 am

نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
EsaM-schaMouN
عضو جديد تازة
عضو جديد تازة



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 15/07/2013
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الخميس 10 أكتوبر 2013, 3:55 am


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
عصام ال تمو والعائلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Alaa Al Basrawy
عضو جديد تازة
عضو جديد تازة



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 29
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الخميس 10 أكتوبر 2013, 8:09 pm

 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Yousif Dawood Qutta
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2049
تاريخ التسجيل : 19/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الجمعة 11 أكتوبر 2013, 3:55 am

 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الأحد 13 أكتوبر 2013, 2:18 am

لبنان يخسر عملاقاً.. وداعاً وديع الصافي




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]لبنان يخسر عملاقاً.. وداعاً وديع الصافي


11 تشرين الأول 2013 الساعة 22:11
توفي الفنان الكبير وديع الصافي عن عمر يناهز الـ92 سنة في مستشفى Bellevue- المنصورية. وعلمت "النهار" أن الراحل الكبير تعرض لوعكة صحية عند الساعة 7:30 من مساء الجمعة، خلال تواجده في منزل ابنه طوني، نقل على اثرها الى المستشفى حيث فارق الحياة.
وفي أول تعليق له على وفاة الصافي، قال وزير الثقافة غابي ليون من مستشفى Bellevue لـ"النهار": "ما يعزّي أن رحيل وديع الصافي سيجمع اللبنانيين في ظل الانقسام المؤسف في الوطن"، وأضاف: "اسم وديع الصافي يختصر لبنان الذي من الصعب أن يشهد ظاهرة فنية مثله".




وستقام مراسم جنازة الفنان الكبير عند الرابعة من بعد ظهر الاثنين المقبل، في كاتدرائية مار جرجس في وسط بيروت، على ان يتم تقبل التعازي قبل الدفن وبعده يوم الاثنين في صالون الكاتدرائية، ويومي الثلثاء والابعاء 15 و16 الجاري من الساعة الحادية عشرة قبل الظهر وحتى السابعة مساء.
وكان الصافي قد نقل منذ اشهر الى مستشفى جبل لبنان اثر اصابته بكسور لم يشف من مضاعفاتها، لاسيما انتفاخ الرئتين الذي اثر على عضلة قلبه.
اغنى وديع الصافي المكتبة الموسيقية بالكثير من الاعمال التي نهل منها الفن الجميل والملتزم. وللراحل الكبير، بصمات لا تمحى في الفن والغناء والموسيقى والمسرح.
وديع الصافي كرمه اكثر من بلد ومؤسسة وجمعية، وحمل اكثر من وسام استحقاق، وغنى لبنان والحب والجمال والسلام، وبكلمة واحدة اقترن اسم الراحل الكبير باسم لبنان، فكان سفيرا للوطن في العالم.
أسرة "النهار" تتقدم من عائلة الراحل الكبير بأحر التعازي.


وعن حياته...

ولد وديع فرنسيس المعروف بوديع الصافي في 1 تشرين الثاني 1921 في قرية نيحا الشوف وهو الابن الثاني في ترتيب العائلة المكونة من ثماني أولاد كان والده بشارة يوسف جبرائيل فرنسيس، رقيب في الدرك اللبناني.
عاش وديع الصافي طفولة متواضعة يغلب عليها طابع الفقر والحرمان، في عام 1930، نزحت عائلته إلى بيروت ودخل وديع الصافي مدرسة دير المخلص الكاثوليكية، فكان الماروني الوحيد في جوقتها والمنشد الأوّل فيها. وبعدها بثلاث سنوات، إضطر للتوقّف عن الدراسة، لأن جو الموسيقى هو الذي كان يطغى على حياته من جهة، ولكي يساعد والده من جهة أخرى في إعالة العائلة.
لم يكن وديع الصافي قد اكمل بعد السنتين من عمره عندما اذهل خاله نمر العجيل بقوة صوته ونقاوته. وكان يطيب له ان يمسك بيده ويجول واياه في احياء بلدة نيحا . وعند سماع صياح الديك كان الطفل يتوقف لبرهة ويصيح بدوره مقلداً الديك ببراعة فيربت الخال على كتفه اعجاباً وهو يتمتم "مش معقول ولد بها العمر بيملك هالصوت".
وشاءت الصدف ان يردد العبارة نفسها الراحل محمد عبد الوهاب عندما سمعه يغني اوائل الخمسينات "ولو" المأخوذة من احد افلامه السينمائية وكان وديع يومها في ريعان الشباب. فشكلت هذه الاغنية علامة فارقة في مشواره الفني وتربع من خلالها على عرش الغناء العربي، لقب بصاحب الحنجرة الذهبية وقيل عنه في مصر مبتكر "المدرسة الصافية" (نسبة الى وديع الصافي) في الاغنية الشرقية. انهالت العروض على وديع لاحياء الحفلات وتمثيل الافلام وانقلبت حياته رأساً على عقب فصار ملك الغناء من دون منازع.
العتابا... الغزيّل... ابو الزلف وغيرها من اغاني الفولكلور اللبناني، كان ينشدها وديع بجدارة، فلفت انتباه زملائه واساتذته في مدرسة الضيعة "نيحا" تحت السنديانة وفي الهواء الطلق وبعدها في مدرسة الآباء المخلصين في بلدة جون.
اول اجر قيّم تقاضاه في بداية مشواره الفني كان ثماني ليرات ذهبية من الست نظيرة جنبلاط والدة الزعيم الدرزي الراحل كمال جنبلاط، وذلك لقاء غنائه لها وهي طريحة الفراش وكان يومها لا يتجاوز الحادية عشرة.
عام 1938 انتقلت عائلة فرنسيس الى بيروت وهناك لعبت الصدفة دورها، عندما دخل عليه شقيقه توفيق يحمل قصاصة ورق عن اعلان لمسابقة غنائية تنظمها اذاعة لبنان الرسمية والمعروفة حينذاك باذاعة الشرق الادنى.
شارك وديع في المسابقة ونال الجائزة الاولى في الغناء من بين اربعين متباريا ولشدة اعجاب لجنة التحكيم بصوته وبمقدمهم رئيسها اميل خباط طلبت منه الانتساب رسمياً الى الاذاعة واطلقت عليه اسم وديع الصافي بدل وديع فرنسيس. استطاع الصافي وفي فترة قصيرة ابراز موهبته على افضل وجه، وكانت اول اغنية فردية له بعنوان "يا مرسال النغم" وهو لا ينسى اليوم الذي اضطر فيه ان يحل مكان احد الشيوخ ليؤذن لصلاة العصر، وانهالت بعدها الاتصالات والرسائل على الاذاعة تسأل من هو هذا الشيخ صاحب هذا الصوت الشجي؟.
وكانت اللجنة الفاحصة مؤلّفة من ميشال خياط، سليم الحلو، ألبير ديب ومحيي الدين سلام، الذين اتفقوا على اختيار اسم "وديع الصافي" كاسم فني له، نظرًا لصفاء صوته. فكانت إذاعة الشرق الأدنى، بمثابة معهد موسيقي تتلّمذ وديع فيه على يد ميشال خياط وسليم الحلو، الذين كان لهما الأثر الكبير في تكوين شخصيّته الفنية. بدأت مسيرته الفنية بشق طريق للأغنية اللبنانية، التي كانت ترتسم ملامحها مع بعض المحاولات الخجولة قبل الصافي، عن طريق إبراز هويتها وتركيزها على مواضيع لبنانية وحياتية ومعيشية. ولعب الشاعر أسعد السبعلي دورًا مهمًّا في تبلّور الأغنية الصافيّة. فكانت البداية مع "طل الصباح وتكتك العصفور" سنة 1940.
لم تتسع بيروت للمطرب الصغير الباحث عن الافضل، فسافر اكثر من مرة بحثاً عن لقمة العيش وكانت بدايته مع احد متعهدي الحفلات من آل كريدي، وذلك اثناء الحرب العالمية الثانية عندما اختاره ليقوم بجولة فنية في دول اميركا اللاتينية المزدهرة حينها بالصناعة والزراعة. استقر في البرازيل ثم عاد الى لبنان ليكتشف ان الاغنية اللبنانية ما زالت في بداياتها لولوج العالم العربي. وعندما عرف بالنجاح الكبير الذي حققته اغنية الراحل فريد الاطرش في تلك الاثناء "يا عوازل فلفلو" قرر ان يغامر باغنية جديدة من نوعها بعنوان "عاللوما". ذاع صيت وديع الصافي بسبب هذه الاغنية التي صارت تردد على كل شفة ولسان واصبحت بمثابة التحية التي يلقيها اللبنانيون على بعضهم بعضا.
اراد وديع الصافي ان يثبت خطواته الفنية اكثر فاكثر، فحاول ذلك جاهداً اوائل الستينات عندما عرض عليه نقولا بدران والد المطربة الكسندرا بدران المعروفة باسم "نور الهدى" في مصر. هناك تعرف الصافي الى ملحنين وممثلين مصريين ومكث حوالي العام ليعود الى لبنان ويتبناه هذه المرة محمد سلمان زوج المطربة نجاح سلام و شارك معها في اكثر من فيلم سينمائي وبينها "غزل البنات" ومن ثم مع صباح في "موّال" و"نار الشوق" عام 1973.
جذب المطرب الاجيال بصوته، اطرب الكبار والصغار فغنى مئات الاغاني، منها ما افرح القلوب مثل "لرميلك حالي من العالي" و"لبنان يا قطعة سما" و"جايين" ومنها ما حرك الحنين لدى المهاجرين كاغنية "عا الله تعود عا الله".
لم يغب يوماً عن برامج المسابقات التلفزيونية الغنائية فوقف يشجع المواهب الجديدة التي رافقته وهو يغني اشهر اغانيه وبينها "عندك بحرية يا ريّس" والمعروفة انها ثمرة تعاون بينه وبين الراحل محمد عبد الوهاب.
من أهم أغانيه: عندك بحرية، الليل يا ليلاه، الله يرضى عليك، عاليادي اليادي، لبنان، لبنان يا قطعة سما، يا عيون بابا، يا ويل حالي وغيرها من الأغاني الضخمة.
أول لقاء له مع محمد عبد الوهاب كان سنة 1944 حين سافر إلى مصر. وسنة 1947، سافر مع فرقة فنية إلى البرازيل حيث أمضى 3 سنوات في الخارج.
بعد عودته من البرازيل، أطلق أغنية "عاللّوما"، فذاع صيته بسبب هذه الأغنية التي صارت تردَّد على كل شفة ولسان، وأصبحت بمثابة التحية التي يلقيها اللبنانيون على بعضهم بعضا. وكان أول مطرب عربي يغني الكلمة البسيطة وباللهجة اللبنانية بعدما طعّمها بموال "عتابا" الذي أظهر قدراته الفنية.
قال عنه محمد عبد الوهاب عندما سمعه يغني أوائل الخمسينات "ولو" المأخوذة من أحد افلامه السينمائية وكان وديع يومها في ريعان الشباب: "من غير المعقول أن يملك أحد هكذا صوت". فشكّلت هذه الأغنية علامة فارقة في مشواره الفني وتربع من خلالها على عرش الغناء العربي، فلُقب بصاحب الحنجرة الذهبية، وقيل عنه في مصر أنّه مبتكر "المدرسة الصافية" (نسبة إلى وديع الصافي) في الأغنية الشرقية.
سنة 1952، تزوج من ملفينا طانيوس فرنسيس، إحدى قريباته، فرزق بدنيا ومرلين وفادي وأنطوان وجورج وميلاد.
في أواخر الخمسينات بدأ العمل المشترك بين العديد من الموسيقيين من أجل نهضة للأغنية اللبنانية انطلاقًا من أصولها الفولكلورية، من خلال مهرجانات بعلبك التي جمعت وديع الصافي، وفيلمون وهبي، والأخوين رحباني وزكي ناصيف،ووليد غلمية، وعفيف رضوان، وتوفيق الباشا، وسامي الصيداوي، وغيرهم.
مع بداية الحرب اللبنانية، غادر وديع لبنان إلى مصر سنة 1976، ومن ثمّ إلى بريطانيا، ليستقرّ سنة 1978 في باريس. وكان سفره اعتراضًا على الحرب الدائرة في لبنان، مدافعًا بصوته عن لبنان الفن والثقافة والحضارة. فكان تجدّد إيمان المغتربين بوطنهم لبنان من خلال صوت الصافي وأغانيه الحاملة لبنان وطبيعته وهمومه. منذ الثمانينات، بدأ الصافي بتأليف الألحان الروحية، نتيجة معاناته من الحرب وويلاتها على الوطن وأبنائه واقتناعًا منه بأن كلّ اعمال الإنسان لا يتوّجها سوى علاقته باللّه.
سنة 1990، خضع لعملية القلب المفتوح، ولكنه استمر بعدها في عطائه الفني بالتلحين والغناء. فعلى أبواب الثمانين من عمره، لبّى الصافي رغبة المنتج اللبناني ميشال الفترياديس لإحياء حفلات غنائية في لبنان وخارجه، مع المغني خوسيه فرنانديز وكذلك المطربة حنين، فحصد نجاحاً منقطع النظير أعاد وهج الشهرة إلى مشواره الطويل. لم يغب يوماً عن برامج المسابقات التلفزيونية الغنائية قلباً وقالباً فوقف يشجع المواهب الجديدة التي رافقته وهو يغني أشهر أغانيه.
يحمل الصافي ثلاث جنسيات المصرية والفرنسية والبرازيلية، إلى جانب جنسيته اللبنانية، الاّ أنه يفتخر بلبنانيته ويردد أن الأيام علمته بأن ما أعز من الولد الا البلد.
سنة 1989، أقيم له حفلة تكريم في المعهد العربي في باريس بمناسبة البوبيل الذهبي لانطلاقته وعطاءاته الفنية. والذي تألق في مصر الفنان محمود عادل البرنس.
شارك وديع الصافي في المهرجانات الغنائية التالية:
" "العرس في القرية" (بعلبك 1959)
" "موسم إلعز"، و"مهرجان جبيل" (1960)،
" "مهرجانات فرقة الأنوار" (1960-1963)،
" "مهرجان الأرز" (1963)،
" "أرضنا إلى الأبد" (بعلبك 1964)،
" "مهرجان نهر الوفا" (الذي فشل ماديًا) 1965،
" "مهرجان مزيارة" (1969)،
" "مهرجان بيت الدين" (1970-1972)،
" "مهرجان بعلبك" (1973-1974).
أفلام سينمائية
شارك وديع في أكثر من فيلم سينمائي، من بينها:
" "الخمسة جنيه"
" "غزل البنات"
" "موّال" و"نار الشوق" مع صباح في عام 1973.
الأغاني
غنّى للعديد من الشعراء، خاصّة أسعد السبعلي ومارون كرم، وللعديد من الملحنين أشهرهم الأخوان رحباني، زكي ناصيف، فيلمون وهبي، عفيف رضوان، محمد عبد الوهاب، فريد الأطرش، رياض البندك. ولكنّه كان يفضّل أن يلحّن أغانيه بنفسه لأنّه كان الأدرى بصوته، ولأنّه كان يُدخل المواويل في أغانيه، حتّى أصبح مدرسة يُحتذى بها. غنّى الآلاف من الأغاني والقصائد، ولحّن منها العدد الكبير.
كرّمه أكثر من بلد ومؤسسة وجمعية وحمل أكثر من وسام استحقاق منها خمسة أوسمة لبنانية نالها أيام كميل شمعون، فؤاد شهاب وسليمان فرنجية والياس الهراوي. ومنحه الرئيس اميل لحود وسام الأرز برتبة فارس. ومنحته جامعة الروح القدس في الكسليك دكتوراه فخرية في الموسيقى في 30 حزيران 1991. كما أحيا الحفلات في شتّى البلدان العربية والأجنبية.
كان له الدور الرائد بترسيخ قواعد الغناء اللبناني وفنه، وفي نشر الأغنية اللبنانية في أكثر من بلد. أصبح مدرسة في الغناء والتلحين، ليس في لبنان فقط، بل في العالم العربي أيضًا. واقترن اسمه بلبنان، وبجباله التي لم يقارعها سوى صوته الذي صوّر شموخها وعنفوانها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Wisam Yousif
مشرف
مشرف









الدولة : انكلترا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1226
تاريخ التسجيل : 22/03/2011
الابراج : الاسد
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   السبت 19 أكتوبر 2013, 1:56 am

 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ramzi jajoo
عضو نشيط
عضو نشيط



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الإثنين 28 أكتوبر 2013, 11:32 pm

 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
toma matti isho
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 801
تاريخ التسجيل : 06/07/2012
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الأربعاء 30 أكتوبر 2013, 8:49 pm

  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Alaa Ibrahim
مشرف
مشرف



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2164
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الإثنين 18 نوفمبر 2013, 11:22 pm

 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ   الأحد 02 أكتوبر 2016, 8:05 pm

  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


 نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الجلل سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي أبي ضياء برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهمكم ومحبيه جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين الى الباري عز وجل ان لا يري اي من ابناء شعبنـا العراقي المغلوب على امره اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الطائفة المندائية تفقد أحد وجهائها في ألمانيا الأخ عطشان بخاخ السبتي بعد معاناة طويلة لسنوات مع المرض بمدينة ميونيخ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المناسبات الاجتماعية Social events :: منتدى النعي والتعازي Forum obituary & condolences-
انتقل الى: