البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الأحد أكتوبر 06, 2013 11:56 am

الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام وال
« في: الأمس في 09:27 »

الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر
مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل



الموصل –عنكاوا كوم-خاص

تحل في يوم الجمعة الموافق 11 تشرين الاول إطلالة جديدة لذكرى استشهاد الأب بولس اسكندر في حادثة تعد ذروة في الألم والرجاء لدى مسيحيي الموصل حيث يستذكرون دراما تعرض الأب اسكندر لاختطاف من قبل جماعة مسلحة في احد مناطق مدينة الموصل  ومن ثم تفاوض المختطفين الذين حاولوا بشتى السبل حرف الاب بولس عن إيمانه لكنهم فشلوا بذلك ليداروا خيبتهم باغتياله وذلك يوم 11 تشرين الاول من العام 2006 واستذكارا من موقع عنكاوا كوم بهذه المناسبة التقى  بعدد من ابناء شعبنا في مدينة الموصل  ليتحدثوا عن ذكرياتهم مع الاب بولس اسكندر.

قال صباح بهنام  ان الاب بولس اسكندر ورغم مرور سبعة أعوام إلا إننا مازلنا نتذكره ونتذكر قداديسه التي كان يقيمها في كاتدرائية مار افرام حيث ارتبط هذا الكاهن بهذه الكنيسة فالأخيرة افتتحت في نهاية عام 1988 والاب بولس اقتبل سر الكهنوت في نيسان من العام التالي أي في عام 1989 ومهما توالت الأعوام فأبونا بولس مازال يسكن في أعماقنا ونتخذه قدوة لنا حيث كان مثالا وأنموذجا في الالتزام سواء بالواجبات الروحية والدنيوية.

اما رفل غانم فقال  لم أكن محظوظا فحينما استشهد أبونا بولس كنت ابلغ من العمر عشر سنوات لكنني كنت اسمع من أبي وأمي الكثير عنه خصوصا وان مسيحيي الموصل بأغلبيتهم يتذكرون الاب بولس ويتذكرون الكثير من المزايا والسجال التي كان يتمتع بها هذا الاب ولولا تلك المزايا والفضائل لما اقتبل الكهنوت وجسده كأفضل مثال بين العلاقة بين الإنسان المحب للرب وتطبيقه لتعاليم الرب  وانا ارى ان ابونا بولس  يجب ان يكرم بشكل لائق من خلال تخليد اسمه  على الشارع القريب من مطرانية السريان الأرثوذكس فكما ذكرت انا امتلك معلومات يسيرة عنه واغلبها استقيها من والدي  فما بال الأجيال اللاحقة التي تنوي ان تسمع عن الاب وتتحلى بفضائله التي كان يتمتع بها  لذا أناشد اصحاب المسؤولية في ان يتخذوا قرارا بهذا الشأن تخليدا لذكرى الصديق والتي يقول عنها الكتاب المقدس بانها للبركة.

اما مهند عادل  فقال  الاب بولس اسكندر كان يعيش في ذواتنا وكنا نحبه كثيرا ومن وهج هذا الحب لم نستطيع النوم ليلة سماعنا بخبر اختطافه  اما يوم استشهاده فكان  مأساويا وحزينا  ولم نشعر بحزن أعمق مما عشناه في ذلك اليوم وتصور ان الكنيسة  أبلغت المؤمنين ان مراسيم الصلاة لراحة نفسه ستقام في الرابعة من عصر اليوم فتقاطرت الجموع من كل صوب وحدب  ولم يكن احد في كنيسة ما افرام والا يذرف دموع ساخنة حتى المطران مار غريغوريوس صليبا قطع كلمته الروحية التي القاها ذارفا دموعا وهو يعلن انه استحصل موافقة البطريرك زكا الاول عيواص على ترقية الاب بولس لرتبة  الخوري لكن إكليل الشهادة الذي ناله الاب بولس كان موعده الأقرب من موعد تلك الترقية الروحية كما اذكر إنني تطلعت الى الاب بولس وهو مسجى في الصندوق فوجدت أصابعه  المهيأة لرسم علامة الصليب قبل ان يسلم روحه وهو بذلك يعلن إيمانه الكامل ورغبته في الاستشهاد على اسم المسيح فنعما أيها الاب بولس لما اخترته  ونعما لنا نحن ابناء كنيستك  ونحن نستذكر استشهادك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس يوسف حودي
مشرف مميز
مشرف مميز







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5347
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الأربعاء أكتوبر 09, 2013 12:25 am

صليب العراقيين ينزف فمتى القيامة
بمناسبة الذكرى السابعة لاستشهاد الاب بولس اسكندر
اشتشهد الاب بولس اسكندر في 11 تشرين الثاني عام 2006 بعد أن حاول المختطفون حرف الاب بولس عن ايمانه القويم الساكن في اعماق روحه الطاهرة .
سبعة اعوام مضت بنهاراتهـا ولياليهـا الثقيلة على استشهـاد المرحوم الأب الفاضل بولس اسكندر ورحيله الى الاخدار السماوية ولكنهـا في حسابات الحزن والأسى هي سنوات طوال بالنسبة لعائلته الكريمة ومحبيه لأن كل شئ يخصه في الكنيسة والبيت والمجتمع يذكرهم به ويجدد الحزن والألم في نفوسهم المتالمة اساسا بسبب رحيله المـأساوي المؤسف المبكر الذي لا مثيل له في التاريخ الحديث في العالم المتمدن ، حيث قطعوا الأرهابيين القتلة جسده اربـا اربـا ووضعوه في طشت كبير ( وعاء معدني ) لكي لا ينجس ارض المسلمين على حد تعبير قتلته المجرمين والأسلام برئ منهم ومن شرهم واعمـالهم الأجرامية التي يندى لهـا الضمير الأنساني وتقشعر منهـا الأبدان .

لقد رحلت ايهـا العزيز بعد رحلة طويلة في الحياة لم يدم مشوارهـا الى النهـاية حافلة بالعطـاء وانت تخدم الرب في مذبحه المقدس وترعى خرافه المؤمنة خير رعـاية ، ورحيلك بعجالة قد ترك في نفوس كل الذين عرفوك عن كثب لوعة وفي قلوبهم غصة ، كم انت قاس يـا موت لأنك تفرق بين الراعي الصالح ورعيته المؤمنة وبين الوالدين واولادهـما ، وبين الزوج وزوجته ، وبين الأخ واخيه واخته ، وبين الصديق وصديقه ، وبين الأستاذ وتلاميذه ، وبين الطبيب ومرضـاه . وكم هي شديدة مرارة لحظات توديع الأحبة الوداع الأخير على الأهل والأصدقاء وخـاصة حينمـا يكونون رموزا كبيرة في الكنيسة والمجتمع وشهداء الأيمـان الذين لحقوا بك ، فلولا نعمتي الأيمان والصبر اللتين اسبغهمـا الرب على بني البشر لمـات الأنسان من كربه ، فصبرا صبرا يـا احباء فهذه ارادة الخالق العظيم عز وجل .
فنم قرير العين في مثواك السرمدي وانت في عليائك فعائلتك ومحبيك سيسدون الفراغ الذي تركته لأنهم قد تعلموا في مدرستك الكبيرة ونهلوا الشئ الكثير من ايمانك ومن حكمتك ومن خصالك الحميدة وشخصيتك القوية وطيبتك المتناهية ، رحمك الله ايها الفقيد الغالي برحمته الواسعة واسكنك في فردوسه السماوي مع الملائكة والقديسين والأبرار والصديقين والهم عائلتك الموقرة ومحبيك الكرام جميل الصبر والسلوان ، واخيرا نطلب منه تعالى ان يكون هذا المصاب الأليم خاتمة احزانكم ، ودمتم برعايته الألهية .

معرفتي بألاب بولس اسكندر

لقد تعرفت على الاب بولس منذ ان كان معلما في مدرسة الغسانية قرب منطقة الساعة وبألصدفة دخلنا دورة للرياضيات الحديثة صيف منتصف الثمانينات حيث كانت كل مدرسة ترشح احد من معلمي مادة الرياضيات لدراسة الرياضيات الحديثة وكنا نلتقي اثناء فترة الاستراحة بين حصة واخرى وكانت فترة الدورة شهرا ،
وبعد ان رسم كاهنا عام 1989 لكنيسة مار أفرام بالموصل ، كنا نلتقي سوية في محل العم عيسى رحمه الله في حي المثنى على الشارع العام وكنا نتحدث في امور عامة اجتماعية ومنها أمور الكنيسة فوجدته متحمسا لوحدة الكنيسة ، وكان متعاونا مع الجميع حيث طلبت منه مرة اناجيل عدد 12 للاشخاص الذين ستغسل أرجلهم في خميس الفصح لكنيسة حي النور للاخوة الآثوريين وكانوا جميعهم من الكبار وكنت أنا أحدهم حيث حسب لي السعر بثمن التكلفة وبسعر النقل فقط وكان بسعر 350 دينار وكان سعر بيع الكتاب في مكتبة كنيسة مار أفرام 1000 دينار مع العلم ان الكتاب المقدس من الحجم الكبير والمغلف بغلاف جميل وبعهديه القديم والحديث .ففرح كل من استلم الكتاب وقبله وقال هذا أحسن هدية . لقد تأثرنا جميع منذ اختطافة ومن ثم قتله بتلك الطريقة البشعة التي يندى لها جبين الانسانية ، رحمه الله واسكنه ملكوته مع الابرار والقديسيين آمين .
خسرناك يا أبونا بولس كما خسرتك كنيستنا المتألمة و مدينتك الموصل الجريحة ، لقد ذهبت لتفتح ابواب الملكوت للذين سيلحقون بك من الاباء في مدينتك فشاركك آلامك وحمل صليبك بعدك بشهرين القس المهندس منذر السقى وبعدك بسنة تبعك للشهادة الاب المهندس رغيد كني وشمامسته الثلاثة الذين استشهدوا بعد قداس الاحد في كنيسة الروح القدس في الموصل ، وكذلك بعد سنتين الذي شارك في تشييعك شيخ الشهداء المطران بولس فرج رحو ومرافقيه بعد خروجهم من مراسيم درب الصليب في كنيسة الروح القدس ايضا .

صديقك وزميلك في التعليم الذي لا ينساك الشماس
يوسف جبرائيل حودي ـ شتوتكرت ـ المانيا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   السبت أكتوبر 12, 2013 12:24 pm

 


--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
تعـازي الى رؤساء الكنيسة والشعب وعائلة المرحوم الشهيد البار الأب الفاضل بولس اسكندر بمنـاسبة مرور ،، 7 ،، سنوات على استشهـاده المـأساوي وانتقـاله الى الأخدار السمـاوية في الموصل الحدبـاء عروس مدن الشمـال المحترمون .

بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين .

،، انـــا هو القيامة ... والحق ... والحياة ... من امن بي وان مــات فسيحيـــا ،،

غبطة مـار زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة الأنطاكية المقدسة للسريـان الأرثوذكس في العالم الكلي الطوبى الجزيل الأحترام .

الأعزاء نيافة المطران مـار صليبـا رئيس اساقفة الموصل للسريان الأرثوذكس و الآبـاء الكهنة والشمامسة والرهبان والراهبـات والمؤمنين الأكارم المحترمون .

عائلة المرحوم الشهيد الأب الفاضل بولس اسكندر الكريمة المحترمة .

الاعزاء ابناء شعبنا المسيحي في العراق والمهجر المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *

* الشهداء بذار الحياة والأكرم منـــا جميعــــا *

7 اعوام مضت على استشهاد المرحوم الأب الفاضل بولس اسكندر وانتقاله الى الأخدار السمـاوية .

سلام من الله ورحمة ...





















وبعد ...

7 اعوام مضت بنهاراتهـا ولياليهـا الثقيلة على استشهـاد المرحوم الأب الفاضل بولس اسكندر ورحيله الى الاخدار السماوية ولكنهـا في حسابات الحزن والأسى هي سنوات طوال بالنسبة لعائلته الكريمة ومحبيه لأن كل شئ يخصه في الكنيسة والبيت والمجتمع يذكرهم به ويجدد الحزن والألم في نفوسهم المتالمة اساسا بسبب رحيله المـأساوي المؤسف المبكر الذي لا مثيل له في التاريخ الحديث في العالم المتمدن ، حيث قطعوا الأرهابيين القتلة جسده اربـا اربـا ووضعوه في طشت كبير ،، وعاء معدني ،، لكي لا ينجس ارض المسلمين على حد تعبير قتلته المجرمين والأسلام برئ منهم ومن شرهم واعمـالهم الأجرامية التي يندى لهـا الضمير الأنساني وتقشعر منهـا الأبدان .

لقد رحلت ايهـا العزيز بعد رحلة طويلة في الحياة لم يدم مشوارهـا الى النهـاية حافلة بالعطـاء وانت تخدم الرب في مذبحه المقدس وترعى خرافه المؤمنة خير رعـاية ، ورحيلك بعجالة قد ترك في نفوس كل الذين عرفوك عن كثب لوعة وفي قلوبهم غصة ، فكل مسافر يــا عزيزنـا مهمــا طال بعـاده لا بد وانه الى اهله يؤوب ، ومـا من غـائب عن بيته الا وساعة يحن اليه فيعود ... ولكنك لم تعد ... ؟؟؟ وفضلت البقاء حيث رحلت .

كم انت قاس يـا موت لأنك تفرق بين الراعي الصالح ورعيته المؤمنة وبين الوالدين واولادهـما ، وبين الزوج وزوجته ، وبين الأخ واخيه واخته ، وبين الصديق وصديقه ، وبين الأستاذ وتلاميذه ، وبين الطبيب ومرضـاه ، وكم هي شديدة مرارة لحظات توديع الأحبة الوداع الأخير على الأهل والأصدقاء وخـاصة حينمـا يكونون رموزا كبيرة في الكنيسة والمجتمع وشهداء الأيمـان ، فلولا نعمتي الأيمان والصبر اللتين اسبغهمـا الرب على بني البشر لمـات الأنسان من كربه ، فصبرا .. صبرا يـا احباء فهذه ارادة الخالق العظيم ولا راد لأرادته عز وجل ، فنم قرير العين في مثواك السرمدي وانت في عليائك فعائلتك ومحبيك سيسدون الفراغ الذي تركته لأنهم قد تعلموا في مدرستك الكبيرة ونهلوا الشئ الكثير من ايمانك ومن حكمتك ومن خصالك الحميدة وشخصيتك القوية وطيبتك المتناهية ، رحمك الله ايها الفقيد الغالي برحمته الواسعة واسكنك في فردوسه السماوي مع الملائكة والقديسين والأبرار والصديقين والهم عائلتك الموقرة ومحبيك الكرام جميل الصبر والسلوان ، واخيرا نطلب منه تعالى ان يكون هذا المصاب الأليم خاتمة احزانكم ، ودمتم برعايته الألهية .

شركاء احزانكم

د . حنـاني ميـــــا والعائلة
وأسرة موقع
البيت الآرامي العراقي

ميونيخ ــ المـانيــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr. Salman M. Salman
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2229
تاريخ التسجيل : 11/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الأربعاء أكتوبر 16, 2013 4:49 pm

 

الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Wisam Yousif
مشرف
مشرف









الدولة : انكلترا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1226
تاريخ التسجيل : 22/03/2011
الابراج : الاسد
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الجمعة أكتوبر 18, 2013 12:49 pm





تكبير الصورةتصغير الصورة معاينة الأبعاد الأصلية.


الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Yousif Dawood Qutta
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2050
تاريخ التسجيل : 18/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 5:10 am

 

الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ramzi jajoo
عضو نشيط
عضو نشيط



الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 27/01/2013
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل   الإثنين أكتوبر 28, 2013 10:52 am



الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الذكرى السابعة لاستشهاد الأب بولس اسكندر : مسيحيو الموصل يؤكدون ان (أبونا بولس) أنموذج حي للالتزام والإيمان الكامل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى شهداء كرمليس ,, كرملش ,, وقرانا وبلداتنا والأيمان في العالم Forum, krmelsh, martyrs, & villages & towns-
انتقل الى: