البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 حفل كبير بمناسبة افتتاح المدينة الرياضية في البصرة بحضور عشرات الآلاف ... وفرحة الافتتاح تفسدها الكهرباء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: حفل كبير بمناسبة افتتاح المدينة الرياضية في البصرة بحضور عشرات الآلاف ... وفرحة الافتتاح تفسدها الكهرباء    السبت 12 أكتوبر 2013, 11:42 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
السومرية نيوز/ البصرة

أشاد رياضيون بالمدينة الرياضية التي تم افتتاحها، السبت، رسمياً بحضور رئيس الوزراء نوري المالكي، فيما أكدت وزارة الشباب والرياضة أن المدينة التي تعد الأولى من نوعها في العراق مقبلة على استضافة العديد من البطولات الكروية.
وقال مدير دائرة التربية البدنية في وزارة الشباب والرياضة ورئيس اللجنة الفنية والتنظيمية لحفل الإفتتاح علي أبو الشون في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الوزارة أكملت كافة التحضيرات الفنية والتنظيمية للحفل منذ الصباح، وقد حقق الحفل نجاحاً باهراً"، مبيناً أن "الرسالة التي نبثها من خلال الحفل الى العالم هي أن البصرة جاهزة لاستضافة البطولات الكروية، والمستقبل ليس لبطولة كأس الخليج، بل نتوقع للبصرة مستقبلاً رياضياً رائعاً بعد بناء المدينة الرياضية التي لا توجد مدينة أخرى بحجمها في العراق".
بدوره، قال رئيس نادي الزوراء فلاح حسن في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "إفتتاح المدينة الرياضية يعد مكسباً لكل الرياضيين العراقيين، وكنا نأمل من إخواننا في دول الخليج مشاركتنا في الإبتهاج من خلال الموافقة على تنظيم بطولة كأس الخليج في البصرة"، مضيفاً أن "الزوراء غايته الأولى المشاركة في هذا الحدث التأريخي بغض النظر عن تحقيق الفوز".
من جانبه، قال نائب رئيس نادي الزمالك المصري اللواء المتقاعد صبري سراج في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "المدينة الرياضية الجديدة تعد مفخرة للعراقيين والعرب، وهي خطوة باتجاه تحقيق نهضة رياضية عراقية لأن توفر البنية التحتية الرياضية يمهد للتقدم والتطور"، معتبراً أن "الملعب الأولمبي في المدينة الرياضية لا يقل أهمية عن الملاعب العالمية".
وقد بدأ حفل الإفتتاح مباشرة بعد إنتهاء المباراة التي خاضها نادي الميناء البصري مع نادي العهد اللبناني وآلت الى فوز الأخير بثلاثة أهداف مقابل هدف، حيث عزفت الفرقة السيمفونية العراقية بقيادة المايسترو محمد أمين عزت النشيد الوطني، ثم ألقى رئيس الوزراء نوري المالكي كلمة بالمناسبة، وبعد إطلاق الألعاب النارية التي أضاءت سماء المدينة الرياضية خاض نادي الزوراء العراقي مباراة مع نادي الزمالك المصري.
وقال وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر في كلمة له خلال الحفل إن "المدينة الرياضية في البصرة تضم ثالث أكبر ملعب في العالم وفقاً لتقييم إحدى المجلات الرياضية الألمانية الرياضية، وهو يستحق أن يكون الأول في العالم بعد اكتمال بناء المنشآت الرياضية والترفيهية والتجارية والثقافية في المدينة"، معتبراً أن "البصرة جاهزة تماماً لاستضافة بطولة كأس الخليج، إلا أن الحلم سرق من العراق بمكر سعودي، وهي خيانة لا تغتفر"، بحسب قوله.
وبحسب قائد قوات الشرطة في البصرة اللواء فيصل العبادي فإن "القوات الأمنية تستعد لهذا الحدث منذ ستة أشهر، وقد أثمرت جهودها عن إجراء الحفل بلا خروق أمنية"، موضحاً أن "الشرطة تولت حماية المدينة الرياضية من الداخل مع إحكام السيطرة على البوابات باستخدام نقاط تفتيش تتوفر فيها كلاب بوليسية، فيما قامت قوات عسكرية بحماية محيط المدينة والطرق المؤدية إليها".
ولفت العبادي في حديث لـ"السومرية نيوز" الى أن "قوات الشرطة حرصت على إخفاء المظاهر الأمنية داخل الملعب، ولذلك فإن معظم عناصرها قاموا بواجباتهم وهم يرتدون ثياباً مدنية"، معتبراً أن "الخطة المنفذة وفرت لنا تجربة جديدة يمكن الإستفادة منها في المستقبل، خاصة وأن توقعاتنا تفيد بأن الجمهور لا يقل عن 60 ألف متفرج معظمهم من البصريين".
وكان العمل في مشروع المدينة الرياضية في البصرة إنطلق في الخامس عشر من تموز 2009، فيما يعد محافظ البصرة السابق محمد الوائلي الذي أغيل في العام الماضي أول من دعا الى بناء المدينة وبيده وضع حجر أساسها، ويشمل المشروع الذي تبلغ كلفته أكثر من 550 مليار دينار إنشاء مدينة رياضية تتضمن ملعباً دولياً يتسع لـ 65 ألف متفرج أطلق عليه اسم "ملعب البصرة الدولي"، ويعرف أيضاً باسم "ملعب جذع النخلة"، إضافة إلى ملعب ثانوي يتسع لـ 10 آلاف متفرج أطلق عليه اسم "ملعب الفيحاء"، علاوة على أربعة ملاعب ثانوية للتدريب يتسع كل واحد منها لـ500 متفرج، وثلاث قاعات رياضية لألعاب خماسي الكرة والسلة والطائرة، وثماني عمارات سكنية لإقامة وفود الفرق الرياضية، وتتكون كل عمارة من ستة طوابق.
وتبلغ مساحة المدينة التي لم تنجز لغاية الآن جميع منشآتها ومرافقها 580 دونماً، وتقع على بعد 10 كم الى الغرب من مركز مدينة البصرة، وتحتوي على 18 بوابة خارجية كبيرة، كل واحدة منها تحمل اسم محافظة عراقية معينة، وتفيد التصاميم الأساسية للمشروع والتي أعدتها شركة هندسية أمريكية ودققتها وفقاً لعقد منفصل شركة استشارية بريطانية، احتواء المدينة على بحيرة صناعية على شكل خارطة العراق تحيط بالملعب الأولمبي، وكذلك حدائق وأماكن للاستراحة ومواقف للسيارات، ومستشفى للطب الرياضي، ومسبح أولمبي مغلق، وبنية خدمية متكاملة من ضمنها محطة لتوليد الطاقة الكهربائية، ومحطة لمكافحة الحرائق.

وكان الهدف الأول من بناء المدينة الرياضية في البصرة هو استضافة بطولة كأس الخليج بنسختها الحادية والعشرين في العام 2013، إلا أن رؤساء الاتحادات الكروية الخليجية قرروا خلال اجتماع عقدوه في دولة الكويت في 31 تشرين الأول 2011 نقل البطولة إلى البحرين لعدم توفر بنية تحتية جيدة في العراق تؤهله لاستضافة البطولة التي تعد أهم بطولة كروية في منطقة الخليج، ولنفس السبب قررت رؤساء الإتحادات الخليجية قبل أيام قليلة نقل البطولة بنسختها الثانية والعشرين الى مدينة جدة السعودية، وأثار القرار امتعاضاً عراقياً حكومياً وشعبياً تضمن إعلان وزارة الشباب والرياضة عن إنسحاب العراق من البطولة بدورتها المقبلة.
افتتحت في مدينة البصرة المدينة الرياضية التي طار انتظارها بحضور الآلاف من المواطنين.وافتتح رئيس الحكومة نوري المالكي المدينة التي كانت من المفترض أن تحتضن بطولة الخليج قبل نقلها إلى جدة.وبدأ حفل الافتتاح بعد انتهاء المباراة التي خاضها نادي الميناء مع نادي العهد اللبناني وآلت إلى فوز الأخير بثلاثة أهداف مقابل هدف.
وسُجل أول هدف على أديم ملعب المدينة الرياضية من قبل نايف فلاح في الدقيقة 11 في المباراة الافتتاحية للملعب.وبعد ذلك، لعب ناديا الزوراء العراقي والزمالك المصري مباراة وتقدم فيها الزوراء بهدفين لكن التيار الكهربائي انقطع في الدقيقة 79.وجرى ذلك بحضور المالكي ووزير الشباب والرياضة. وذكرت تقارير أن المباراة توقفت بعد الدقيقة 79 بسبب الانقطاع الذي لم تعرف أسبابه بعد.وقال المالكي في حفل الافتتاح إنه يتعين على العرب رفع "حصارهم" عن العراق في الرياضة.الى ذلك هاجم وزير الرياضة جاسم محمد جعفر الرياض، وقال في حفل الافتتاح إن المكر السعودي سرق خليجي 22 من العراق.وقرر رؤساء الاتحادات الخليجية مؤخرا نقل دورة خليجي 22 من البصرة إلى جدة السعودية لعدم جاهزية البصرة، كما يقولون.ويأتي قرار نقل البطولة بعد قرار "فيفا" وتصريحات رئيسه جوزيف بلاتر برفض رفع الحظر الدولي على الملاعب العراقية.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حفل كبير بمناسبة افتتاح المدينة الرياضية في البصرة بحضور عشرات الآلاف ... وفرحة الافتتاح تفسدها الكهرباء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الرياضة العالمية , العربية , والعراقية Global sports, Arabic, Iraq :: منتدى الرياضة العراقية بكل أنواعها Iraqi Sports Forum of all kinds-
انتقل الى: