البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ومجد الكوفة المعطاء إرثي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9446
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ومجد الكوفة المعطاء إرثي   الخميس 14 نوفمبر 2013, 1:53 am

ومجد الكوفة المعطاء إرثي
– November 13, 2013




[img(279.79999999999995px,179.8px)][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
جواد كاظم غلوم
أنا الغَرَويُّ خلاّق المعاني
ومبتكر البدائع والبيانِ
بليغ قولنا مبنى ومعنى
يضيء كما يضيء الفرقدان
ومن روضِ الوصيِّ قطفت علما
عليٌّ محتدي ورفيع شاني
شممْنا عطرَهُ حتى عبقْنا
ومن نهج البلاغة سندياني
ومجدُ الكوفة المعطاء إرْثي
لتصقلَ داخلي قبلَ اللسان
ورود الشعر ترفل فوق حرفي
من الجوريّ حتى الاقحوان
وفي أرض الغَرِيّ ثوى جدودي
وهل أرضٌ بأطيبَ من مكاني
نهلتُ العلمَ منها بارتواءٍ
كما تهبُ الرؤوم من الحنان
طربْنا للقصيد لكلّ عصْرٍ
كما طربَ المُعنّى للأغاني
هزجْنا في مغاني الشعر ردحاً
وغنّينا مع الغيد الحسان
وذي نجفُ الخلودِ تعيش جذلى
وأهلوها بأزهى العنفوان
حدائقُ حكمةٍ في كلّ ركنٍ
تفوحُ شذى وتزهو بافتتان
تركتك ياغرِيُّ وملءُ عيني
دموعٌ والأسى في صدر حان
أخيّرُ بين انْ أبقى ذليلا
هلوعاً بين خوفٍ وامتهان
حزمتُ حقائبي وطويت أرضا
لأبعد عن بذاءةِ من هجاني
نُفينا في الشتاتِ مدى بعيدا
ولم نرضَ الركوع الى الهوان
ذرعنا الارض من منفى لمنفى
كما الأغراب تبحثُ عن مكان
كأنّ السعْدَ أغمض ناظريهِ
وأوقعني بصبرٍ وامتحان
ومن جبَلٍ الى بحرٍ ركبنا
ونخطو بين عِزٍّ أو هوانِ
كأنّ العاديات تعيش فينا
تُعلّمنا مرارات الزمانِ
وتُنسينا المباهجَ والتلاقي
وأطيابَ المودّة والتهاني
ويأخذني التذكرُ صوبَ أهلي
وأبكي حرقةً مما يعاني
ولو اني ضممتك طول عمري
بصحوي أو جنوني ما كفاني
لهفتُ اليك ياوطني مرارا
فمالكَ لاتحنّ ولا تراني
وكنت أراقبُ الساعات تمضي
تلاحقها الدقائق والثواني
فما أقساكَ من قلبٍ أصَمٍ
كصخْرٍ قُدَّ من حجر الصوان
وأشهدُ خالقي لم أنسَ يوما
مواجعَ أهلنا في كلِّ آن
فمالي أعقدُ الآمال  فيه
أكنت مضللا؟، ماذا دهاني!
حروبٌ كلّها تصطاد أهلي
برمْحٍ أو بسيفٍ أو سنانِ
وفي طروادةٍ مكْرٌ وميْنٌ
فهبَّ الشرُّ من جوفِ الحصانِ
كأنّ الموتَ رعديدٌ جبانٌ
يطيشُ بسهمهِ عند المرانِ
عرايا أهلُكمْ حكّامَ أرضي
وأنتم تزدهون بطيلسانِ !
ملأتمْ بطنكمْ سحتاً حراماً
وشُبِّهتمْ كما القطط السِّمانِ
ولم أرَ مثلكم خلْقا عجيباً
بهذا الكونِ من إنسٍ وجانِ
ملائكةٌ إذا قلتمْ دعاءً
ولكنْ قفزُكم كالبهلوانِ
فلستم مؤمنين إذا سعيتمْ
لِمالٍ أو لِجاهٍ أو قيانِ
لنحفر قبرنا ونموت يأسا
اذا ضاعت بشارات الاماني
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
روابط ذات صلة:

6230
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ومجد الكوفة المعطاء إرثي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى النقد والدراسات والاصدارات Monetary Studies Forum& versions-
انتقل الى: