البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 بمناسبة مرور عام على الاعتصامات.. الشيخ الضاري يوجه كلمة للمرابطين بساحات العز والشرف المنتفضة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9516
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: بمناسبة مرور عام على الاعتصامات.. الشيخ الضاري يوجه كلمة للمرابطين بساحات العز والشرف المنتفضة   الأحد 22 ديسمبر 2013, 4:19 am

هيئة علماء المسلمين في العراق » الاخبار » أخبار الهيئة » بمناسبة مرور عام على الاعتصامات.. الشيخ الضاري يوجه كلمة للمرابطين بساحات العز والشرف المنتفضة
بمناسبة مرور عام على الاعتصامات.. الشيخ الضاري يوجه كلمة للمرابطين بساحات العز والشرف المنتفضة
21 /12 /2013 م 06:00 مساء                                الزيارات:65

وجّه الأمين العام لهيئة علماء المسلمين فضيلة الشيخ الدكتور (حارث سليمان الضاري)؛ كلمة إلى الثائرين المجاهدين والمرابطين في ساحات العز والشرف في المحافظات الثائرة في العراق؛ بمناسبة مرور الذكرى الأولى لانطلاق ثورتهم المباركة.
 وأثنى الشيخ الضاري على صمود الثوّار المعتصمين الذين قضوا عامًا كاملاً وهم يطالبون بحقوقهم المشروعة دون ملل أو كلل، حتّى أفشلوا خطط أعدائهم الذين راهنوا على إنهاء الثورة في شهورها الأولى.. مشيدًا بالصبر الذي تحلّى به العراقيون بتحملهم الأذى والبطش ومر العذاب الذي سلّطه المالكي وحكومته وحزبه عليهم، منذ أن وكّله الأعداء على حكم العراق.

وجدد الشيخ (حارث الضاري) تحياته ومباركاته للعراقيين الثائرين، الذين رفعوا الرؤوس عاليًا بكسرهم حاجز الخوف، وإظهار قضيتهم للقاصي والداني ولكل العالم، وبيّنوا حجم الظلم والإجرام الواقع على العراقيين جميعًا، وعلى على أهل السنة بالذات، منذ أن حكم المالكي وإلى اليوم.

وفي معرض كلمته؛ حث الشيخ الضاري، المعتصمين على المواصلة والاستمرار والصبر، محذرًا إياهم ممن خذلوهم ومن خرجوا من بين صفوفهم من أصحاب النفس القصير، ومن أصحاب النوايا السيئة والمصالح، داعيًا الثوّار إلى عدم الالتفات إليهم حتّى لا يفتوا في عضدهم، لاسيما بعد أن قدّمت ساحات الاعتصام الجهد والمال والصبر والبعد عن الأهل، حتى سالت الدماء في الأيام الأولى من ساحات الجهاد، التي فقدت أبطالا ونشطاء من أبناء العراق وشجعانه، ضحّوا بأرواحهم من أجل الشرف والكرامة والحرائر، ومن أجل العراق ووحدته وسيادته.

واختتم الشيخ كلمته بالتوجه إلى الله تعالى بالدعاء لساحات الاعتصام والعراقيين الصابرين؛ بالبركة ورعاية الله ومعيّته، وتوفيقه لهم بالثبات والجزاء الحسن.

وفيما يأتي نص الكلمة:


كلمة الشيخ الدكتور حارث الضاري بمناسبة مرور عام على الاعتصامات في المحافظات الثائرة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين، وبعد:

أيها الأخوة المجاهدون المرابطون الثائرون في ساحات العز والشرف في المحافظات الثائرة في العراق من أجل حريتكم وكرامتكم وحقوقكم المغتصبة، لقد قضيتم عاما وانتم تطالبون بهذه الحقوق دون ملل أو كلل، ولقد راهن خصومكم وأعداؤكم على أنكم ستنهون هذه الاعتصامات وهذه المظاهرات في الشهور الأولى من العام الماضي، ولقد أوذيتم وصبرتم وطاولتم حتى انقضى هذا العام ولا زلتم مصرين على البقاء في هذه الساحات، ساحات العز والشرف للمطالبة بهذه الحقوق المشروعة، والحقوق المغتصبة، ورفض الظلم الواقع عليكم وعلى العراقيين جميعا من شمال العراق إلى جنوبه، من قبل المالكي وحكومته، من قبل المالكي وحزبه الفاشي؛ حزب الدعوة الإجرامي الذي أذاق العراقيين مر العذاب منذ أن طلع عليهم الطلعة الشريرة من خلال توكيل الأعداء له على حكم العراق.

أيها الأخوة المتظاهرون الثابتون نحيكم ونبارك لكم جهودكم بمناسبة نهاية العام الماضي ونحثكم على الاستمرار والصبر، لقد صبرتم ورفعتم رؤوسنا عاليا، حيث كسرتم حاجز الخوف، وأظهرتم قضيتكم للقاصي والداني ولكل العالم، وبينتم حجم الظلم والإجرام الواقع على العراقيين جميعا، وعليكم بالذات، على أهل السنة في العراق، منذ أن حكم المالكي والى اليوم، وهو يزداد تجبرا وتكبرا واستعلاء، ويتمادى في غيه وظلمه، وفي تهديده وكلامه الساقط البذيء عليكم.

أيها الأخوة قدمتم الجهد، وقدمتم المال، وقدمتم الصبر، وقدمتم البعد عن الأهل، وقدمتم الدماء في النهاية، ولقد سالت الدماء من الأيام الأولى من ساحات الجهاد، وفقدنا أبطالا ونشطاء من أبناء العراق من شجعان العراق، من أجل الشرف، من أجل الحرائر، من أجل الكرامة، من أجل العراق، ووحدة العراق، وسيادة العراق، فبارك الله فيكم وفي جهودكم، واعلموا أننا معكم في قلوبنا ومشاعرنا وكل إمكاناتنا، ولا يهمكم من خذلوكم ومن خرجوا من بين صفوفكم من أصحاب النفس القصير، ومن أصحاب النوايا السيئة والمصالح، فلا يفتن في اعضادكم هؤلاء الذين خرجوا منكم، فهم يخرجون، وغيرهم يأتونكم من أبناء العراق وشبابه وأحراره، فسيروا والله يرعاكم، والله معكم، والله يثبتكم، ولن يتركم أعمالكم إن شاء الله، وشكرا لكم.

    والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


الهيئة نت
ج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بمناسبة مرور عام على الاعتصامات.. الشيخ الضاري يوجه كلمة للمرابطين بساحات العز والشرف المنتفضة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى الثورة العراقية Iraqi Revolution Forum-
انتقل الى: