البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 مؤكدة وقوفها إلى جانب ثوّار العشائر.. الهيئة تدين جريمة الهجوم على ساحة العزة والكرامة في الرمادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37595
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: مؤكدة وقوفها إلى جانب ثوّار العشائر.. الهيئة تدين جريمة الهجوم على ساحة العزة والكرامة في الرمادي   الإثنين 30 ديسمبر 2013, 11:07 pm

هيئة علماء المسلمين في العراق » الاخبار » أخبار الهيئة » مؤكدة وقوفها إلى جانب ثوّار العشائر.. الهيئة تدين جريمة الهجوم على ساحة العزة والكرامة في الرمادي
مؤكدة وقوفها إلى جانب ثوّار العشائر.. الهيئة تدين جريمة الهجوم على ساحة العزة والكرامة في الرمادي
30 /12 /2013 م 07:09 مساء                               

دعت هيئة علماء المسلمين أبناء الشعب العراقي جميعًا من الشمال إلى الجنوب إلى مؤازرة ثوار العشائر في محافظة الأنبار وهم يصدون هجوم قوات المالكي الذي أستخف بحقوق الجميع، وسرق أموال الجميع.
 وقالت الهيئة في بيان أصدرته الأمانة العامة مساء اليوم الاثنين؛ إن المالكي وجنوده نفذّوا تهديداتهم وهجموا بقواتهم المجرمة على ساحة العزة والكرامة في محافظة الأنبار بعد أن قطعوا جميع وسائل الاتصال عن المحافظة وعزلوها عن محيطها الخارجي، مؤكدة أنهم أطلقوا الرصاص الحي على المعتصمين العزل غدرًا، ما تسبب بمقتل وإصابة العديد منهم.

وفي السياق ذاته؛ ثمّنت الهيئة دور ثوّار العشائر الذين صدقوا وعدهم بالدفاع عن ساحة العز والكرامة، في حال تم الاعتداء عليها، فانطلقت جموعهم من كل مكان، وتصدوا بما يمتلكون من إمكانات بسيطة لقوات المالكي وكبدوها خسائر فادحة., مبينة أن أهالي الفلوجة وثوار عشائر العراق في الموصل وبغداد وصلاح الدين وديالى وغيرها هبّوا لمؤازرة أخوانهم، واشتبكوا مع قوات الحكومة الطائفية وميليشياتها المجرمة.

وفي الوقت الذي أدانت هيئة علماء المسلمين جريمة المالكي النكراء تجاه المعتصمين العزل في ساحة العز والكرامة؛ فقد أكّدت وقوفها إلى جانب ثوار العشائر في هبتهم، ودفاعهم عن أنفسهم وكرامتهم حتى تحقيق مطالبهم المشروعة، موجهة دعواتها لأبناء الشعب العراقي إلى مؤازرتهم.
  كما نبّهت الهيئة العراقيين جميعًا أن يكونوا  أكثر وعيًا بمخططات الحكومة وذيولها، وألا يسمحوا لأحد أن يتاجر بقضيتهم، أو يعمل على  هدر هذه الفرصة من بين أيديهم لإحقاق حقوقهم، مبينة لهم أن زمن السكوت على الجرائم ولّى، وأن حق الدفاع عن النفس والعرض ورفع الظلم واسترداد الحقوق، يكون بالأفعال لا بالأقوال.

ومضت الهيئة في بيانها إلى لفت الانتباه نحو ضرورة الحفاظ على حرمة الوطن، وعدم الانسياق إلى أي منزلق طائفي أو عرقي، محذرة من أن المالكي سيحاول  جر العراقيين إليه، ليطيل من أمد حكمه وظلمه، ومذكرة إياهم أن العراقيين على اختلاف طوائفهم وأعراقهم، ليس بينهم مشكلة، وإنما مشكلتهم مع الطبقة الحاكمة في العراق ومن يؤازرها من عناصر أمنية وميليشياوية، ومافيات سرقة وفساد.

  وفي الختام؛ توجهت الهيئة بالدعاء إلى رب العالمين أن ينصر المظلومين، ويتغمد من يسقط في هذه السبيل شهيدًا أو جريحًا بالرحمة والشفاء، وأن يحفظ الدم العراقي البريء، ويعيد إلى العراقيين لحمتهم ووحدتهم.

الهيئة نت
ج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مؤكدة وقوفها إلى جانب ثوّار العشائر.. الهيئة تدين جريمة الهجوم على ساحة العزة والكرامة في الرمادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى الثورة العراقية Iraqi Revolution Forum-
انتقل الى: