البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 طهران مستعدة لمساعدة بغداد عسكريا وقلق أممي من تصاعد النزاع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: طهران مستعدة لمساعدة بغداد عسكريا وقلق أممي من تصاعد النزاع   الأحد يناير 05, 2014 2:50 pm

طهران مستعدة لمساعدة بغداد عسكريا وقلق أممي من تصاعد النزاع
العراق: المالكي يخفق في الأنبار ويحضر لاستعادة الفلوجة
January 5, 2014

عواصم – وكالات: وسط إخفاق قوات رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في استعادة أجزاء واسعة من محافظة الأنبار غرب العراق، أعلنت بغداد أمس استعداد الجيش لمعركة استعادة الفلوجة التي سيطر عليها مقاتلون من رجال العشائر وآخرون من تنظيم القاعدة.
واعلن مسؤول حكومي عراقي امس الاحد ان القوات العراقية تستعد لشن ‘هجوم كبير’ في مدينة الفلوجة. وقال المسؤول الحكومي الذي رفض الكشف عن اسمه ‘القوات العراقية تتهيأ لهجوم كبير في الفلوجة (60 كلم غرب بغداد) وهي حتى الان لم تنفذ سوى عمليات نوعية بواسطة القوات الخاصة ضد مواقع محددة’.
وخسرت القوات الامنية العراقية السبت الفلوجة بعدما خرجت عن سيطرتها ووقعت في ايدي مقاتلين من رجال العشائر وتنظيم ‘الدولة الاسلامية في العراق والشام’، لتتحول من جديد الى معقل للمتمردين بعد ثمانية اعوام من الحربين الامريكيتين اللتين استهدفتا قمع التمرد فيها.
إلى ذلك أعرب ممثل الأمم المتحدة لدى العراق نيكولاي ملادينوف عن انزعاجه من تصاعد وتيرة النزاعات المسلحة في المناطق الساخنة بالعراق، لا سيما في الأنبار (غرب)، مشيرا إلى ضرورة التعجيل بإيجاد الحلول المناسبة والناجعة لاسيما أن الواقع الحالي انعكس سلبا على حقوق الإنسان في العراق.
جاء ذلك خلال زيارة قام بها ملادينوف امس لرئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي في مكتبه تم فيها تناول تطورات الاحداث الامنية في العراق.
وأعلن نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي عبر وسائل الإعلام المحلية أمس عن نزوح 9 آلاف عائلة من أصل 31 ألفا من الفلوجة إلى المناطق المجاورة؛ بسبب الاشتباكات العنيفة التي تشهدها المدينة منذ عدة أيام بين مسلحين من ثوار العشائر والجيش العراقي، بالإضافة إلى توغل عناصر القاعدة إلى داخل المدينة.
وفي السياق ذاته، نقل موقع (السومرية نيوز) عن مصدر في شرطة محافظة نينوى قوله ان ‘مسلحين مجهولين هاجموا، صباح أمس، بأسلحتهم الرشاشة نقطة مرابطة تابعة لشرطة النفط في ناحية الكيارة ضمن حقل نجمة النفطي (85 كم جنوبي الموصل)، ما أسفر عن مقتل شرطيين اثنين وإصابة أخر’.
من جهة أخرى اكد المصدر ذاته ان ‘عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق في قضاء الحضر (125 كم جنوب غربي الموصل)، انفجرت، صباح امس، لدى مرور دورية للشرطة، ما أسفر عن مقتل احد عناصرها بجروح’.
وفي تطور لافت أعلن نائب رئيس الاركان الايراني الجنرال محمد حجازي الاحد ان بلاده مستعدة لمساعدة العراق عسكريا في قتاله ضد مسلحي تنظيم القاعدة.
وقال المسؤول العسكري الايراني بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية (ارنا) انه ‘اذا طلب العراقيون ذلك فسوف نزودهم بالعتاد والمشورة ولكنهم ليسوا بحاجة الى جنود’.
وتزايدت أعمال العنف في العراق منذ أن أمر رئيس الوزراء العراق نوري المالكي قواته بفض اعتصامات للعرب السنة في محافظة الأنبار، الأمر الذي جوبه بمواجهة شرسة من قبل العشائر السنية في المحافظة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طهران مستعدة لمساعدة بغداد عسكريا وقلق أممي من تصاعد النزاع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: