البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 حول حرية الفكر وإبداء الرأي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: حول حرية الفكر وإبداء الرأي   الأربعاء 19 مارس 2014, 12:27 am

حول حرية الفكر وإبداء الرأي

– March 18, 2014





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
على هامش ذكراه الـ 69 .. رسالة الـرصافي إلى المس كرترود بل
عبد الحميد الرشودي
بغداد
المس بل مستشرقة انكليزية رحالة قامت بعدة رحلات في بلاد العرب وفارس والافغان (1892 – 1913) وكانت توافي والدها برسائل عن مشاهدتها في تلك البلدان وقد جمعت زوجة والدها تلك الرسائل وصدرت بجزءين سنة 1927 بعنوان (رسائل مس بل). وقد قام بترجمتها الى العربية جعفر خياط عينت خلال الحرب العالمية الاولى مترجمة في ادارة المخابرات السرية البريطانية في مصر سنة 1915 وفي البصرة سنة 1916 وفي بغداد 1917.
وكانت ذات ثقافة عالية ومعرفة واسعة حيث درست بجامعة اكسفورد وكانت تحسن اللغة الفرنسية والالمانية والعربية فضلا عن لغتها الام الانكليزية.
وقد استطاعت بمكرها ودهائها من التسلط على شؤون البلاد بل كانت لولب الحركة السياسية، وكان اسمها قد شاع وذاع في الاندية والدوائر الحكومية وقد اطلق عليها البغداديون لقب (الخاتون) فصار علما عليها حتى كاد ينسى اسمها الرسمي.
وضعت جملة كتب بالانكليزية منها: (الاخيضر قصر قديم في العراق بقيت اطلاله) وكتاب (عرب العراق) و(الغامر والعامر) و(من مراد الى مراد) و(صور فارسية) وقد قامت بترجمة بعض قصائد حافظ الشيرازي من الفارسية الى الانكليزية توفيت في بغداد في 12 تموز 1926 ودفنت مساء ذلك اليوم في المقبرة الانكليزية بالباب الشرقي كما جاء ذلك في مجلة لغة العرب في عددها الصادر في ايلول 1926 وسبب تحرير هذه الرسالة يعود الى قصيدة الرصافي (تجاه الريحاني – شكواي العامة) التي انشدها في الحفلة التي اقامها المعهد العلمي مساء الاثنين 18/ ايلول 1922 احتفاء بأمين الريحاني عند زيارته الاولى للعراق فغضبت المس بل واعتبرت القصيدة تحريضا للشعب على التمرد والعصيان فأرسل الرصافي اليها رسالة يذكر فيها انه مواطن عراقي ومن حقه ان يبدي رأيه في اوضاع البلاد العامة وانه حر وليس لأحد ان يسلبه حرية ابداء الرأي فأجابته المس برسالة تجدها منشورة بعد رسالة الرصافي
1
رسالة الرصافي الى المس بل
الى حضرة السيدة الفاضلة المس بل المحترمة
سلاما واحتراما اما بعد فلي الشرف ان اخبر حضرتك بأن شخصك محترم عندي اولا لانك امرأة وثانيا لانك متمدنة متعلمة واما في المسائل الوطنية فمع احترامي لشخصك واعترافي بفضلك يجوز ان اكون مخالفا لرأيك ومعارضا لخطتك ولأجل اعتقادي بأنك ذات عقل وانصاف لا اظن انك تدعين بأنك احرص مني على مصلحة وطني واعرف مني.
وقد بلغني ان حضرتك اليوم غاضبة علي فلي الشرف ان اقول لك بكل صراحة ان هذا اللعب المضحك الذي تلعبونه اليوم في العراق لا نتيجة له الا الخسران لنا وللانكليز انفسهم وان الشرف والمروءة والانصاف والمدنية والانسانية كلها تقتضي الرجوع عنه الى ما هو اصلح وانفع للبلاد وللانكليز انفسهم.
انني ايتها السيدة الفاضلة انا الرجل الوحيد الذي يجاهر من العراق ويعتقد اعتقادا جازما بأن مصلحة اهل العراق اليوم مرتبطة كل الارتباط بسياسة الدولة الانكليزية وان العراقيين لا يخجلون الا اذا اعتمدوا على بريطانيا العظمى ومشوا معها واتخذوها لهم ناصرا ومعينا على ما يريدون من غايتهم السياسية والعمرانية ولكن على الطريقة التي انتم عليها اليوم فان هذه الطريقة كما قلت آنفا لا نتيجة لها الا الخسران واذا كان الامر كذلك فما ادري لماذا ايتها السيدة تغضبين علي وانا ناصح للعراقيين وللانكليز معا اكثر منك وحريص على التوفيق بين مصلحة الفريقين حرصا اشد من حرصك واذا كنت تعتقدين بأنك احق مني بالافتكار في مصلحة هذا الوطن فذلك شيء لا يسلمه عليك الناس ولا يصدقونه واعلمي ايتها السيدة الفاضلة انني قادر على ان اخلد لك ذكرا في التاريخ فاجتهدى الا يكون هذا الذكر الا حسنا.
هذا واني لارجو ان يكون لغضبك علي نتيجة ظاهرة والا فالغضب بلا نتيجة ظاهرة لا يخيف والسلام عليكم.
28/ ايلول/ 1922 الداعي معروف الرصافي
من المس كرترود بل الى الرصافي.
الى حضرة الفاضل الاديب معروف افندي الرصافي المحترم بعد التحية وجزيل الاحترام.
جوابا على كتابكم لي اود ان اوضح لكم اني في اعتقادي شخصيا ان كل فرد له الحرية في التمسك بأي آراء سياسية حسبما يراه موافقا له ولكن هناك حدود للطريقة التي تعبر بها تلك الآراء ويجب الا تتعداها
هذا ما لزم ودمتم المس كربرود
بغداد في 30 ايلول سنة 1922 السكرتير الشرقية لفخامة المندوب السامي في العراق
جواب الرصافي عن رسالة المس بل
1/ اكتوبر/ 1922
الى حضرة السيدة الفاضلة المس بل المحترمة
تحية واحتراما
ما كنت اود ان ازعجك ياسيدتي مرة ثانية ولكن ما تفضلت به علي من الجواب قد اضطرني الى ذلك فأرجو من حضرتك اولا عفوا شاملا وثانيا ان تسمحي لي بأن اقول كلمة واحدة وهي:
انني كغيري من الشعراء لا اعلم لطريق التعبير عن المعاني غير الحدود التي ذكرها علماء البلاغة والفصاحة ولكم عندي كل الاحترام
الداعي
معروف الرصافي
اما قصيدة الرصافي التي اغضبت المس بل واثارت حفيظتها واعتبرتها تحريضا للشعب على الحكومة فهذه بعض ابياتها:
أأمين لا تغضب علي فانني
لا ادعي شيئا بغير دليله
من اين يرجى للعراق تقدم
وسبيل ممتلكيه غير سبيله
لا خير في وطن يكون السيف عند
سد جبانه، والمال عند بخيله
والرأي عند طريده والعلم عند
سد غريبه والحكم عند دخيله
وقد استبد قليله بكثيره
ظلما وذل كثيره تعليله
شكواي بحتى بها اليك وليس في
شكوى الزميل غضاضة لزميله
ان الحزين اذا تهيج حزنه
يبكي فيسكن حزنه بعويله.
روابط ذات صلة:



6416
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حول حرية الفكر وإبداء الرأي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى النقد والدراسات والاصدارات Monetary Studies Forum& versions-
انتقل الى: