البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 العودة إلى بغداد عاصمة الثقافة العربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: العودة إلى بغداد عاصمة الثقافة العربية   الإثنين 29 سبتمبر 2014, 10:33 pm

العودة إلى بغداد عاصمة الثقافة العربية
– September 29, 2014

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
تلك الكتب
رزاق إبراهيم حسن
كان من المؤمل ان تشهد مناسبة احتفالية بغداد عاصمة للثقافة العربية جهودا جادة ومتميزة سلسلة متمثلة من الاصدارات عن بغداد باللغات الاجنبية بحيث يستطيع القارئ الاجنبي ان يمتلك المصادر والمراجع الوافية عن بغداد، وعن اهم معالمها في الماضي والحاضر، ذلك ان بغداد تعاني نقصا كبيرا في هذا المضمار، ويكاد هذا  النقص ان يشمل العراقيين ليس الاجانب فقط، اذ يحسب الساكن في بغداد من العراقيين انه ينبغي ان  يحصل على المعلومات  عن بغداد بنفسه، وان يقصد  اية جهة للحصول على هذه المعلومات لان الجهات الرسمية وغير الرسمية غير معنية  بهذه المعلومات  وقد تقدم نفسها باختصاصات  بعيدة عن هذه المعلومات، ولكن مثل هذه الذرائع ليست هي الحقيقة، فقد بادرت دار المامون للنشر والترجمة الى  اصدار العديد من الكتب عن بغداد، اذ صدرت عنها كتب عديدة عن بغددا منها : (تنزه العباد في مدينة بغداد) و (تاريخ  علماء بغداد) و (حوادث بغداد في اثني عشر قرنا) و (المدرسة المستنصرية في بغداد) و (مغنيات بغداد) وبعض هذه الكتب صدر باجزاء عدة، ولاسيما كتاب (مغنيات بغداد) وهو تاليف كمال لطيف سالم، ترجمة سوزان غالب.. الخ.
ولكن هذه الكتب لا تسد النقص في هذا الجانب، فهي قد صدرت لمناسبة معينة، وهي محدودة بهذه المناسبة التي تم الاعلان عن انتهائها وهي  اضافة الى ذلك لم تتوجه الى الاجانب الذين يرومون الحصول على كتب ووثائق عن بغداد، كما ان دار المامون  للنشر ووثائق والترجمة لم تكن مختصة بتقديم معلومات ذات طابع سياحي، وانما هي تهتم بالجانب الثقافي،الكتب التي اصدرتها بمناسبة عام بغداد عاصمة للثقافة العربية ذات طابع ثقافي وتاريخي، ولم تكن هذه الكتب بعيدة عن المناسبة المعنية وانما هي ذات صلة عميقة بهذه المناسبة ولكن كان من المهم والمفيد ان تكون هذه الاصدارات معنية بحاضر بغداد، وما تحقق فيه من معالم، وان يتم تقديم  معلومات عن بعض هذه  المعالم مثل المسرح الوطني حديقة الزوراء، وجامعة بغداد وبيت الحكمة، والمخطوطات المهمة في بغداد …الخ، وما يمكن تحقيقه في المستقبل من مشاريع.
ان المعالم الترايخية والاثارية مهمة  جدا في تعريف الاجانب ببغداد، ولكن المطلوب ان يتم تقديم بعض معالم بغداد  التي تم تشييدها في الزمن القريب، وما ينبغي تشييده من معالم مستقبلية.
ومن الملاحظات عن الكتب المترجمة من العربية الى اللغات الاجنبية  ان بعضها من النصوص التاريخية، وتقتصي المناسبة ان تترجم الى هذه اللغات نصوص مؤلفة وليست من النصوص المحققة، وان تكون صادرة عن لجنة او جهة ذات اختصاص في التعامل مع القراء الاجانب.
والمطبوعات التي اصدرتها دار المامون للنشر والترجمة  ترجم اغلبها الى اللغة الانكليزية ولم تشمل باللغات الاخرى.
ان مناسبة بغداد عاصمة للثقافة العربية في الوقت الذي شكلت فيه عاملا دافعا باتجاه طبع الكثير من الاصدارات، فانها اظهرت النقص في جوانب معينة، كنقص المعلومات والمؤلفات التي تخاطب القراء الاجانب وعدم صلاحية المنفذ منها لهذه المناسبة، كما اظهرت اهمية وجود جهة ذات خبرة عالية، يكون من اختصاصها  تاليف واصدار كراسات وكتب عن بغداد  صالحة لمخاطبة القراء الاجانب في مختلف اللغات المهمة، ويكون من اختصاصها العناية بطبع ونشر هذه الكتب والاصدارات.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العودة إلى بغداد عاصمة الثقافة العربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى النقد والدراسات والاصدارات Monetary Studies Forum& versions-
انتقل الى: