البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 هل يلـيـق بغبطة البطريرك أن ينطق بِـهـا ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ثامر صباغ
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 23/07/2011
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: هل يلـيـق بغبطة البطريرك أن ينطق بِـهـا ؟   الإثنين 20 أكتوبر 2014, 8:05 am

هل يليق بغبطة البطريرك أن ينطق بِها؟
 
بِقَلَم: ثامر صبّاغ



اقتباس :
كُـلّـما أفكر أن أبتعد عن الكتابة وهذا ما فعلته فعلاً لفترة ليست بالقصيرة أشعر أن أموراً يصعب على المرء السكوت عليها فيدفعني ضميري إليها مُجدداً.
في المقال أدناه والذي كتبه مؤخراً الأستاذ عامر فتوحي الذي وللأمانة لا تربطني أية مـعـرفـة بهِ سوى أني أتابع نشاطاته وكتـاباتـهِ من خلال صفحات التواصل الإجتماعي، ويشرفني أن يكون لي معرفة شـخصـية به، مقاله والذي جاء تحت عنوان (رسالة مفتوحة إلى جميع الكلدان ن البطريركية الكلدانية... رسالة إعتذار).


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



اقتباس :
أثار إنتباهي ما ذكره الأستاذ فتوحي من كلمات وعن لِــســان غــبــطـة الـبــطريــرك لـويـس ســاكـو في الجمل التالية:

الحق أنا لم أستغرب ما ورد في كتابة الأب ساتي من أسلوب تهديد (مضحك) ولا من طريقة إستخدامه لعبارات ومفردات من نوع (وقح وهابط وشرير وإلى آخر هذه الإسطوانة المشروخة)، إذ ماذا نتوقع منه وهو يدافع عن رئيسه، في وقت لا يتوانى فيه رئيسه غبطة البطريرك عن إستخدام مفردات ساقطين وغبي بمعنى (أحمق) وقليلي الأدب وخارجين عن القانون بحق رجال دين وكهنة منذورين، ومع ذلك لم نسمع من الأب ساتي أو من غيره كلمة (إمتعاض) واحدة.

إنتهى الإقتباس ...

وتحديداً فيما جاء أعلاه كلمة أو صفة (ساقطين) والتي يُفترَض وكما أسـلـفـت أنها جاءت على لسان سيادة البطريرك لويس ساكو وكما هو واضح أعلاه، هذه الشتيمة لمن وُجّهت ومتى ولماذا؟ فقد أكون أحد الأشخاص القليلين الذين يعرفون الإجابة ولكني لا أكتب مقالي هذا كي أُجيب على هذا السؤال وإن طُــلِــبَ مني فسأقوم بذلك ومع البرهان الذي أحتفظ به منذ أكثر من عام أعيش بين الشك واليقين إن كانت مثل هذه الكلمات قد كُتِبَت حــقــاً من قبل من أدعوه (أبـتـي)!!.

في البدء أود أن أشير إلى أننا وللأسف الشديد لم نقرأ لكاتبٍ تعقيباً على ما ذكره الأستاذ فتوحي حين ذكر إن مثل هذه الكلمات خرجت من فم سيادة البطريرك أو كُـتِـبَـت من قِـبـل سيادتهِ إن كان إستغراباً أو إستهجاناً، ولربما لم تُثير هذه الأسطر إنتباه أحدهم ولا أريد أن أقول أنه تجنباً لسُــلـطة الأعـلى!

ومن ثم أوجه كتابتي هذه إلى غـبطة البطريرك والذي يُفترض أنه القدوة الدينية لنا وفيها بعض من السؤال وبخجلٍ شديد، هل إتهام الأستاذ عامر فتوحي (عذراً من الأستاذ فتوحي أني أسميته إتهام) لكم على إنكم تـلّـفـظـتـم أو كـتـبـتم مثل هذه الكلمة أو غيرها من الكلمات، صحيح؟.

إن لم يكن صحيحاً (رغم أنني أمتلك الإيميل الذي أرسله لي أحد الموثوق بهم قبل أكثر من عام وأنا مستعد لنشره)، فما عليكم سيادة البطريرك إلا بأن تُـصدروا بياناً يُـديـن ذلك ويرفض ما تم تنسيبه إليكم وبذلك تبعثون في صدري وصدور كل من قــرأ ما جاء عن لِــســانــكــم، كل الراحة حيث أنني وأنا أتحدث عن نفسي ولأني تربيت في جو عائلي أكثر إحتراماً مـِن أن تصدر فيه مثل هذه الألفاظ، لا أقبل أن يتلفظ أبتي الروحاني لِـمثـل هذه الألفاظ سيما وأنها وُجّهت في حينها لمن ندعوهم آباء، وبذلك تلغون في نظرنا المعنى الحقيقي والإحترام للسادة الآباء الروحانيين الأفاضل.
وأما وعذراً لسيادتكم إن كان ما أفصح به الأستاذ عامر فتوحي بعد أن إستـفـزه أحدهم دفاعاً عنكم (والذي سبق وأن هددني أحدهم هذا قبل أكثر من ثلاث سنوات عندما رأيتُ العجب من أحد الكهنة في أوربا، ليحميه هذا الأخير قائلاً لي بأن لكل كاهن ستة محاميين وماعليك سوى السكوت) وأتذكر جيداً أن كلامه هذا كان قد إستفزني في وقتها مما دفعني إلى فــضــح فِـعـلة زميله الكاهن، ظناً منه بأنه يحميه، وقد كرر نفس الخطأ اليوم ويا لنباهته فرده على المقال الأول للأستاذ فتوحي جعلنا نقرأ ماكتبه أستـاذنا العزيز من ردٍ، والذي كما قرأتــه أنا قــرأه كل متابع يعرف القراءة ويتقن التفسير.
أقول وإن كان لِـمـا ذكره الأستاذ فتوحي عن لسانكم الطاهــر سيادة البطريرك أية صِــحّــة وهذا ما أرجحه أنا حيث لم نقرأ لكم أي إسـتتنكار فليس أمام غبطـتكم سوى أحد الخيارين:
أما أن تتجاهلوا حضرتــكــم ما كتبه الأستاذ عامر فتوحي من إتهام بحـقـكم وتتجاهلوا ما كتـبـتـه أنا من تعقيب أو تعليق وهذا أمر (أقصد تجاهل الـشعـب) ليس بالجديد علينا من قبل السادة المسؤولين على كنيستنا الموقرة.
أو أن يصدر بيان مَن قِبَـلِكم يـبـيـن إعتذار من السيدين الذين شملتهما صفة (ساقطين)، علماً أنهما في الخدمة! وهذا الإعتذار يكون مُـقـدم أيضاً إلى جميع أبناء شعبنا المسيحي الكلداني والذي يعيـش كل هذا الإضطهاد اليوم، كي ينسى ما صدر من سيادتكم من كلمات لا تلـيـق بالكرسي البطريركي الذي تجلسون حضرتـكم عـليه وهـي كلمات لا تليق بشخصكم، مُتمنياً أن يُـحـسبَ ذلك طلب وليسَ بِــأمر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل يلـيـق بغبطة البطريرك أن ينطق بِـهـا ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: