البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الامير تحسين بك.. قفزة في الظلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الامير تحسين بك.. قفزة في الظلام   الخميس 23 أكتوبر 2014, 11:00 pm


الامير تحسين بك.. قفزة في الظلام


23/10/2014


اشعل حوار الامير تحسين بك مع الإعلامي حسن معوض في برنامج "نقطة نظام" من على شاشة قناة العربية الذي تم بثه مساء يوم الجمعة المصادف 17/10/2014 جدلا في الشارع الايزيدي والكوردستاني حول مجمل
الاجابات التي ادلى بها سمو الامير، المعروف عنه انه يتصف بالحكمة والرزانة وعدم الاستعجال في منح الاجابات الحاسمة.
استغربنا بادئ الامر ان الامير يتحدث باللغة العربية، وباسلوب ركيك لا يليق بمقامه، وكنا نرجو لو تحدث بالكوردية لانه كان سيفهم الاسئلة بشكل واضح ولكانت اجاباته اكثر وضوحا، ولا احد يمكن ان ينسى ما قاله الامير، قبل نحو 20 سنة، اثناء المفاوضات بين الجبهة الكوردستانية (حينها) والحكومة العراقية عندما طلبوا منه ان يقول رايه بامر ما، فقال انا لا اجيد العربية، في اشارة ضمنية الى ان الهوية القومية الكوردية للايزيدية امر مفروغ منها وليس مطروحا للنقاش.
كما ان بيانا صدر عن احد اجتماعات المجلس الروحاني الموقر عام 2005 والذي يراسه سمو الامير، وورد فيه ان الايزيدية كورد القومية، وعلى جميع الايزيديين ان يتمسكوا بكورديتهم في حال اجري استفتاء بهذا الخصوص، وحينها وقف مركز لالش بقوة مع هذا الموقف وساندناه ببيان في حينها.
وبالعودة لموضوع الحوار مع العربية، فانه للاسف الشديد نرى ان سمو الامير جانب الصواب عندما لم يطالب بتكثيف الغارات الجوية على مواقع داعش في المناطق الايزيدية، والعمل الجدي لانقاذ سبايانا وتحرير مناطقنا، ومطالبته مهمة جدا، لانه امير للايزيدية في العراق والعالم، وبلا شك ان حديثه سيصل الى اعلى المستويات في عواصم صناعة القرارات المتعلقة بما يدور في مناطقنا وما حولها من احداث.
والدبلوماسية التي سعى الامير للتمسك بها عند الحديث على دور بعض العشائر المجاورة للايزيدية لم تجدي نفعا، بسبب فظاعة الجرائم التي وقعت بحق اهلنا على ايدي ابناء تلك العشائر، وكان الاحرى به ان يطالب بتقديم كل من تورط منهم الى القضاء، وتوثيق جرائمهم ليطلع عليها العالم اجمع، مع مطالبتهم بالعمل على اعادة بناتنا المخطوفات لدى بعض عشائرهم في وسط وغرب البلاد، ولا ضير من الاشادة بالعشائر العربية التي لم تتورط في هذه الماساة، وتقديم الشكر لبعض تلك العشائر في الموصل وتكريت والبصرة، ولكن كان ينبغي ان يتم تقديم الشكر ايضا الى شعب وحكومة اقليم كوردستان الذين يقدمون ما بوسعهم لتخفيف اعباء نحو 400 الف نازح ايزيدي يقطنون في مدن وقصبات وطنهم كوردستان منذ اكثر من شهرين.
كما ان ما اثار استغرابنا هو تمسك الامير بالحديث عن العراق والحكومة العراقية، مع اهمال، ربما متعمد او غير ذلك، لكوردستان وشعبها وقيادتها، ونحن نسال هنا، ماذا جنى الايزيديون من العراق خلال العقود الماضية، سوى التهجير والتعريب والانفال والظلم غير المبرر؟ وهل يمكن مقارنة احوال الايزيديين في عهد الانظمة العراقية السابقة وبين احوال من كان منهم في اقليم كوردستان منذ عام 1991 الى عام 2003 حيث تمتعوا بقدر واسع من حقوقهم السياسية والاجتماعية والثقافية، وتنعموا بروح التعايش والتسامح الاخوي والديني الذي تحرص قيادات الاقليم على الاستمرار بهذا النهج المتحضر.
اما بخصوص الاجابة حول السؤال عن الانتماء القومي للايزيدية، فكان من الاهمية بمكان ان يتذكر سموه انه سبق ان ادلى بعدة تصريحات بهذا الخصوص من فضائيات اخرى واكد فيها الانتماء القومي الكوردي للايزيدية، وهذا امر موثق ومعروف، اما محاولة نفي الانتماء الكوردي للايزيديين فربما يعود الى انزعاج سموه مما اصاب اهلنا في شنكال من فاجعة، ولا يجوز ان يصل الانزعاج الى رد فعل يقترب من الانتقام، ولهذا نرى ان تصريحه لم يكن موفقا للاسف بقدر ما كان قفزة في الظلام، بسبب تناسي ردود افعال شعب كوردستان الذي يساعد الاف العوائل من الايزيدية في محنتنا الحالية، كما نسي سموه تضحيات المئات من ابنائنا في حركات التحرر الكوردستانية منذ عشرات السنين والمئات من شهدائنا المؤنفلين الذين سقطوا جميعا للدفاع عن تراب وشعب كوردستان.
ونحن اذ نفخر بانتمائنا الكوردي، نؤكد اعتزازنا عندما يتم وصفنا بالكورد الاصلاء، لاننا كورد اصلاء فعلا، اما من ينزعج من هذا الوصف، ويحاول المزايدة عليه، فنحن لا نعترض عليه، لانه لا يمكن ان يؤثر في قناعاتنا المستندة لادلة تاريخية لا يمكن دحضها او التلاعب بها، بل ان النظام العراقي الديكتاتوري السابق، ورغم كل جبروته وغطرسته وقسوته وسياسات التعريب الظالمة التي انتهجها ضد الايزيديين بشكل خاص، لم ينجح في تغيير الهوية الكوردية القومية للايزيدية.
 
ثم اننا لا نكشف سرا عندما نقول ان الكثير من الاغوات ورؤساء العشائر الكوردية المسلمة والعريقة في مناطق عدة من كوردستان والذين دائما ينادون الامير بلقبه "اميرنا" دلالة على التاخي الحقيقي واصالة الانتماء الكوردي للايزيديين، وكان ينبغي بسموه ان يتذكر هؤلاء، مثلما تذكر الشيوخ العرب، قبل أي شيء آخر.
كما لابد من الاشارة الى ان الانتماء القومي لاي فئة او شعب لا يخضع لراي من يمثل اعلى الهرم الاداري او السياسي، بل لدراسات مستفيضة وبحوث معمقة تستند لادلة ومعطيات ومقومات وبراهين علمية يمكن الركون اليها والوثوق بها.
وبما ان سموكم قلتم، وأعدتم قولكم مرتين خلال اللقاء، انكم لا يمكن ان تتخذوا أي قرار بدون استشارة المجلس الروحاني ورؤساء العشائر الايزيدية والمثقفين، فكيف تبيح لنفسكم تغيير الهوية القومية لنحو 600 الف مواطن كوردي ايزيدي في ليلة وضحاها؟
اننا نرى ان هذه الخطوة لم تاتي من فراغ، بل بسبب الضغط الكبير على سموكم من عدة اطراف، داخلية وخارجية، ونحن ندرك ان ارضاء الجميع غاية لا تدرك، لكن الحقائق التاريخية لا يمكن ان تتغير بتغيّر الاهواء والامزجة، وليس من حق أي طرف ان يمنح الايزيدية هوية قومية جديدة او ينزع عنهم هويتهم الكوردية.
وبما ان قوات البيشمركة هي القوة الوحيدة العاملة على الارض بجميع مناطقنا، بل هي املنا الوحيد وان واجبهم القومي يدعوهم الى تحرير اراضينا المغتصبة مهما كانت التضحيات، ولهذا كنا نامل لو شددتم يا سمو الامير، بالمطالبة بتسليحها ودعمها بافضل الاسلحة المتطورة لان تنظيم داعش الارهابي يمتلك اسلحة جيوش عالمية، وليس بعصابة او ميليشيا تحمل اسلحة خفيفة.
كما كنا نامل ان يقول سموه ان المناطق الايزيدية محمية منذ عام 2003 بقوات البيشمركة البطلة، وان عدم التوازن في قوة السلاح بين قوات البيشمركة وبين عصابات داعش التي ظهر ان دول اقليمية ترعاها وتمدها باقوى واحدث الاسلحة،  دفعت قوات البيشمركة الى الانسحاب المؤقت، والمبادرة الى المهاجمة بعد بضعة اسابيع بدليل تحرير سد الموصل بعد عشرة ايام من سيطرة داعش عليه، وتحرير مخمور واطرافها ومن ثم تحرير منطقة ربيعة المجاورة لسنجار، وان تدعو وبقوة بمحاسبة كل من لم يؤدي واجبه في سنجار بالشكل اللازم وتقديمه للقضاء.
 ورغم ادراكنا جميعا، ان جروحنا عميقة، بل عميقة جدا، وفاجعتنا لا يمكن وصفها بكلمات قليلة، بل ان سنجار الحبيبة باتت مغتصبة ومذبوحة ومنكوبة وانضمت الى شقيقاتها حلبجة وبارزان وكرميان، لكننا على ثقة ويقين، بانها ستتحرر في وقت ليس بالبعيد، بفضل القيادة الحكيمة للرئيس مسعود بارزاني وبدعم غير محدود من التحالف الدولي، وبتضحيات البيشمركة الابطال، والمقاومين الايزيديين بجبل سنجار ومن يدعمهم، وسيعود اهل سنجار لديارهم مرفوعي الراس كما قال الرئيس مسعود بارزاني مؤخرا.
ونشير ايضا الى انه هناك خيبة امل مريرة وعتاب اخوي يصلنا من مسؤولين وقادة سياسيين وعسكريين كورد، ويعبّرون عن تمنياتهم في ان تكون تصريحات سمو الامير تحسين بك حول الهوية القومية للايزيدية، مجرد غيمة صيف، وان لا تكون سببا في ايجاد شرخ بين الكورد الايزيديين انفسهم، او بينهم و وبين بقية اخوانهم من شعب كوردستان، لان شعب كوردستان، وفي هذه الفترة العصيبة والمفصلية تاريخيا، بامس الحاجة للتوحد والتكاتف من اجل تطهير كل ذرة تراب من اراضيه الطاهرة من خانقين الى سنجار.
وفي الختام نقول، ان مركز لالش كان وما يزال يكن كل الاحترام للرموز الايزيدية، وعلى راسهم سمو الامير تحسين بك، ولطالما ساندنا تلك الرموز والشخصيات بكل الوسائل المتاحة لنا عندما كنا نرى انها تعمل لمصلحة الكورد الايزيديين وتنظر بعين الحكمة للمستقبل المشرق الذي ينتظر كوردستان، ولكن عند المساس بالمبادئ الاساسية للايزيدية كديانة وانتماء قومي ومجتمع، من أي طرف كان، لا يمكن ان نبقى ساكتين او مؤيدين تجاه من يقترب من ثوابتنا تلك.
 
اعلام الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي
دهوك ـ 23/10/2014
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الامير تحسين بك.. قفزة في الظلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: