البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ماذا تعرف عن ( فالح حسون الدراجي ) شاعر القادسيّة المتحوّل إلى رادح للائتلاف الطائفي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس عصمت الدهين
مشرف مميز
مشرف مميز



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 800
مزاجي : گدام الكمبيوتر
تاريخ التسجيل : 20/05/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ماذا تعرف عن ( فالح حسون الدراجي ) شاعر القادسيّة المتحوّل إلى رادح للائتلاف الطائفي    الأربعاء 14 يوليو 2010, 11:09 pm

ماذا تعرف عن ( فالح حسون الدراجي ) شاعر القادسيّة المتحوّل إلى رادح للائتلاف الطائفي

بقلم: فرات ناجي



الليل الداجي.. في شيء من أخبار الدراجي.. ماذا تعرف عن ( فالح حسون الدراجي ) شاعر القادسيّة المتحوّل إلى رادح للائتلاف الطائفي وللسفاح أبي درع

مصائبنا أعظم من أن ننشغل بالبحث في أخبار حثالات المنافقين أو نتتبع أخبارهم ، فهم أولاً أتفه من أن ينفق كاتب ساعات من وقت ثمين للكتابة عنهم ، وثانياً هم من الكثرة بحيث يصعب حصرهم ، بل إنهم تحولوا إلى ظاهرة ولعل أحدّ الكتاب يتفرغ لتصنيف موسوعة فيهم ويرتب أسماءهم بحسب الحروف الأبجدية ، أو يوزعهم بحسب طبقاتهم ، لكن واحداً منهم لو صبرت على البحث والتنقير واحتملت رفع غطاء بالوعة النفاق و( اللواكة ) عن المزدحمين بين جنباتها سوف تجده هو المقدم عليهم ورافع اللواء أمامهم ، ليس ذلك فقط بسبب حجم نفاقه وتقلبه بل لأنه فوق هذا وذاك سليط اللسان يتخذ من البذاءة ما يحسبه درعاً يصدّ به نبال الذين يهاجمون أمثاله ويسلطون الأضواء الكاشفة عليهم ، والمصيبة انه يدّعي الظرف ، ويحشر بين كلماته ألفاظاً عاميّة وجمل معترضة ، وملاحظات فجّة تدل على سفاهته وثقل روحه وثخانة جلده

إنه ( فالح حسون الدراجي ) صاحبنا ــ لا جعل الله من أمثاله أصحاباً لنا ــ ظل طوال الحرب العراقية الإيرانية يردح ويبزخ ويلعن الفرس المجوس المعتدين ، ويطالب ــ كما ورد في إحدى قصائده ــ باستئصالهم وأن لا يترك إخوته النشامة من أولئك الفرس واحداً ! وكان يتبختر بالزيتوني ــ وهو ليس من أهله ــ عندما يحظر إلى جمعية الشعراء الشعبيين لأنه نائب رئيسها ، حصل على هذا المنصب بلعق كل بوت احمر يضم قدماً يمكن أن تصل إلى باب مسؤول

كتب الشويعر فالح حسون الدراجي نحو ( 200 ) مما كان يعتبرها قصائد في الحرب الإيرانية العراقية ، وكان يفخر بذلك ، وعندما يسكر يصبح لجوجاًَ ومؤذياً لمجالسيه ، ولا يتوقف عن الثرثرة والفخر بحب القائد له وحبه للقائد ، في حين كان يجلس للشرب مع الشيوعيين ، أما في المسيرات والتظاهرات فكان يسير تحت اللافتة الأولى بالضبط، لكي تظهر صورته على الشاشات بالقرب من المسؤولين .

فالح حسون الدراجي هو كاتب أغنية ( منين طلعت الشمس .... هناك من العوجة ) وأغنية ( ها خوتي النشامى ) .. الخ

ومثل سواه من المتحولين الذين يتخذون النفاق ديناً يثابون عليه ، تحول إلى مناضل لأنه كان مسجوناً بسبب تزوير كتاب تجهيز مواد كهربائية من ( منشاة ديالى ) إلى نقابة الشعراء الشعبيين وإلى إحدى الجرائد التي كان يعمل بها ، بعد أن زوّر توقيع عدي صدام حسبن واكتشف التزوير قبل أن تملأ الشاحنة بالمواد المطلوبة ليُرسل إلى بغداد ، وبجلاق واحد أرسله عدي إلى أبو غريب ، وبعد تمتعه بحريته هرب إلى الأردن وبقي يلطم على أبواب السفارات حتى حصل له احد الأحزاب على لجوء إنساني في أمريكا وهو اليوم يقيم في كاليفورنيا ويكتب في كل شيء ، ويبسط لسانه ليشتم العرب وأهل السنّة والمقاومة والمقاومين والأحزاب الوطنية التي ترفض المشروع الإيراني في البلاد..

وهو مهما يحاول إخفاء نتانة ** والشعوبية التي تفوح منه فإنه يعجز عن ذلك لأنه تلبس بهاتين الصفتين وتلبستا به ، ولشعوره العميق بالدونية والضآلة فإنه يحاول دائماً التركيز على إنه " معيدي " و " شروكي " مع أن لا احد يهتم بأصله أو نسبه ، يقال إنه كتب مرة بيتاً قال فيه
مالك شغل بأصلي ولا تسألني شنو نسبي

حسون أظن من العرب بس آني أظن مو عربي

وقد عاد مع الاحتلال ، وكان يركب الهمر مع الجنود الأمريكان مغطياً وجهه بقناع ، وكتب في هذا :

بسطال جوني ينباس وحجايته على الراس

ابراس بوش احلف صرت ما لي شغل بالعباس

ذاك الوكت لوكي جنت واليوم لوكي وعلاّس

وبعد أن جمع مبلغاً من المال ، وفرّغ بعض عقده النفسية وحقده على العراقيين الشرفاء عاد إلى كاليفورنيا ، وكتب من هناك :

عمامة العجمي ومحبسهْ هيّة العلم والهندسة

حسينية خل نشبع لطم لا مصنع ولا مدرسة

بالعشرة أبصم ملتزم ما عندي شك أو وسوسة

جني أشم ريحة ورد لو مرجع بوجهي فسه

ولم ينس أبداً جولاته بالهمر مع الجنود الأمريكان الذين يداهمون بيوت العراقيين وكان يترجم لهم بحيث يحرّضهم على كل من يختلف مع مذهبه هو ، ثم إنه كان يتولى شراء الخمور لهم والمخدرات من البتاويين ، ويقدم خدمات أخرى جليلة جعلته مصدر ثقتهم بحيث إن عودته إلى أمريكا أحزنتهم لأنهم خسروا دليلاً ماهراً وخادماً مطيعاً ومتذكراً يوم احتلال العراق إذ كتب ( أبوذية ) قال فيها

بركان الفرح يبرد وأفجره

لأن شمس النصر طلعت وفجره

جتف هزيت للمحتل وفِجره

نشيطة أمعودّة إعله البزخ هيّه

وكتب بعد أن محا أغنية ... ها خوتي النشامة

ها خوتي الحشاشة

عزفولي بالخرخاشة

خل أبزخ كبال الهمر يسلم جوني ورشاشة

كتب رسالة إلى رفيقه في النفاق والانبطاح والتقية والشعوبية ( وجيه عباس ) ــ وهذا له قصة أخرى سنتعرض لها في مقال لآحق ــ وأنهاها بقوله :

دمت بيرغاً للعراق بشعره وشيعته وشروكيته

ووقعها بـ ( فالح حسون الدراجي ... ولا يوم مداوم بالتاجي ) أي إنه يفخر بكونه لم يخدم يوماً في العسكرية ، لأنه بالطبع كان منشغلاً بكتابة المعلقات في معركة القادسية ! وهكذا أصبح الفرار من خدمة الوطن مفخرة ونضالاً ، في حين أن الردح والبزخ وهز العجيزة على قرع الدنابك يعدّ أدباً وشعراً وموقفاً وطنياً

وكتب مرة ( كلنا أبو درع ) وحسبك أن تعرف أن هذا الشعرور يتخذ من مجرم قاتل وحثالة مثالاً له يقتدي به وقيل أنه كتب في أبو درع أغنية على وزن أغنية ( منين طلعت الشمس .. هناك من العوجة ) بعد أن حوّر كلماتها فقال

أمنين تطلع الشمس تطلع من وره السدة

وهذه الأغنية بالذات تعجب الدراجي فقد حوّر كلماتها مرات عديدة بعد الاحتلال ، وكانت آخر نسخة مطوّرة منها موجهة إلى دولة رئيس الوزراء المالكي الطويرجاوي ومطلعها
امنين تطلع الشمس هناك من طويريج

نياله اليكض المالكي وياخذلة بوسة عالريج

أما المقالات فمقالات صاحبنا كثيرة منها ( رفع اللحاف عن انجازات الائتلاف ) و عذوبة السويكة في حلك عمار كيكة ) و( كشف اليشماغ عن وجه القرد صولاغ ) و( هزّ العجيزة ترحيباً بزيارة كونداليزا ) .

ولله في خلقه من المعدان شؤون
فرات ناجي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماذا تعرف عن ( فالح حسون الدراجي ) شاعر القادسيّة المتحوّل إلى رادح للائتلاف الطائفي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: