البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الكونت دراكولا ينجح في اجتذاب السائحين الأجانب في رومانيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الكونت دراكولا ينجح في اجتذاب السائحين الأجانب في رومانيا    الخميس 15 يوليو 2010, 1:44 am

الكونت دراكولا ينجح في اجتذاب السائحين الأجانب في رومانيا


7/14/2010

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
قلعة دراكولا في بلدة بران بمقاطعة ترانسلفانيا

بران(رومانيا) ـ من ستيفان كورشاك ـ نجح الكونت دراكولا في إغراء السائحين للقدوم إلى موطنه في رومانيا ، في بلدة بران الجميلة الصغيرة في إقليم ترانسلفانيا ، حيث يتدفق السائحون المبهورون بمصاصي الدماء بأعداد كبيرة على البلدة.
وصاحت امرأة روسية ترتدي بنطالا نسائيا وهي تلتقط صورا لـ"قلعة دراكولا أثناء نزولها من سيارة مستأجرة " انظري ، فانيا ، ها هي هناك !" .

ويحتشد مئات آخرون من السائحين المبتهجين في وسط بران في عصر أحد أيام السبت حيث الجو المعتدل ، وقلة منهم يرتدون قبعات البيسبول مثل مصاصي الدماء وهم يتناولون الجعة في المقاهي ويبتاعون الهدايا التذكارية أو يصطفون في انتطار مشاهدة فيلم من أفلام الرعب .

الأعمال مزدهرة ، بعض الأرصفة مزدحمة عن آخرها . وباعة المثلجات نفد مخزونهم.

ولا يوجد أحد ­ لا سائقي سيارات الأجرة أو مندوبي المبيعات أو السائحين الأجانب ولا حتى الأطفال في مدراس بوخارست الذين يقضون عطلة الأسبوع في بران ­ يبدو حقيقة أنه يبالي بـأن الكونت دراكولا لم تطأ قدمه أبدا القلعة المطلة على المنظر الجميل حسبما تقول الرواية التاريخية.

وكان الكاتب الإنجليزي برام ستوكر قد ذكر البلدة في روايته "دراكولار" في عام 1897 ، لكن الكونت التاريخي ، والذي كان أميرا دمويا في أرض والاتشيا(اسم قديم لجنوب رومانيا) يسمى فلاد تيبيس ، في أفضل الأحوال مر عبر بران خلال حملات عسكرية. ولا يزال المؤرخون يشككون إذا ما كان قد مكث فيها في يوم من الأيام.

وارتبطت قلعة بران الصغيرة بصورة أكبر بمصاصي الدماء من خلال الملكة الرومانية كيستين ماري. وأقامت الملكة في القلعة في عام 1920 ، وقامت بترميم الشكل الداخلي الذي يشبه أكواخ الصيد وأطلقت على القلعة اسم "قلعة دراكولا" لأنها كانت إحدى المعجبات بالكاتب ستوكر.

ويمكن لأي سائح في الوقت الحالي زيارة البيت الملكي وربما يتم تخويفه من عامل يرتدي قناعا ، وذلك في جولة تستغرق نصف ساعة.

وقال رجل الأعمال من بران ، يانوس سالينسكي " قدمت إلى هنا في عام 1999. ولم يكن يوجد أي شيء عن دراكولا... وفكرت أنه إذا كان الناس يحضرون لمشاهدة القلعة ، فإنه يرغبون في متعلقات أخرى لدراكولا" . واضطلع سالينسكي بدور هام في حمل الناس على زيارة بران ­ وهي قرية جبلية تقليدية لا تختلف كثيرا عن عشرات القرى الأخرى هناك ، فالاشياء المرتبطة بمصاصي الدماء يمكن رؤيتها وفعلها.

وأشار سالينسكي أن "الأمور لم تكن سهلة في البداية... دراكولا يعني /الشيطان/ في اللغة الرومانية ، لذا عندما بدأت في إنشاء بيت الرعب ، لم يفهم بعض الرومانيين الأمر. وتساءلوا هل سأدير منزلا للشيطان؟ " ، مضيفا أن التوتر انحسر بعد أن بارك قسيس أرثوذكسي محلي المبنى.

وتحتوي بران الآن على مسرح متعدد الطوابق يعرض أفلام رعب ومنطقة مشاة مزدحمة ومركز تسوق تجاري يكتظ بالبضائع التي تحمل طابع دراكولا وحفلات موسيقى الروك الصاخبة في فصل الصيف.

وتقدم شركات رومانية أخرى عروضا شاملة لجولات سياحية في قلعة دراكولا ، تشمل القيام برحلة استكشافية بالحافلة لمدة سبعة أيام لثلاث قلاع وقصرين ومتحفا له طابع دراكولا وعشائين على طريقة القرون الوسطى وغذاء في منزل يقال أنه كان يقطنه الكونت .

وتبلغ تكلفة الجولة 1700 دولار ، كما تشمل أيضا تناول قدحا من الشاي مع شخص من سلالة تيبيس لا يزال على قيد الحياة ، وعملية مص دماء تقوم بها امرأة ترتدي فستانا من اللون الأسود له فتحة صدر منخفضة ، وحفلة تنكرية في منتصف الليل والتي يمكن أن يستعرض فيها السائحون أزياءهم الغريبة.

ويمكن للركاب خلال تنقلهم في جولات بالحافلات في أنحاء الريف في ترانسيلفانيا ، مشاهدة أفلام رعب على متن الحافلات أو ممارسة ألعاب فيديو مرعبة. ويمكن الحصول مجانا على حزمة من الثوم كما يعرض وشم دراكولا بأسعار زهيدة ، وفقا للنشرة الترويجية لشركة "دراكولاتور". وتوفر الشركة جولة خاصة أطول تمتد 12 يوما.

بيد أن السياحة المرتبطة بدراكولا تمثل جزءا صغيرا من صناعة السياحة في رومانيا ، وهي قطاع يدر تسعة مليارات دولار أي 6ر5% من الناتج المحلي الإجمالي لرومانيا ، وفقا لما ذكرته وزارة السياحة الرومانية حيث أن واحدا من كل عشرة سائحين يفدون منالخارج يزور تلك القلعة .

ويقول خبراء السياحة إن الحجم الحقيقي للصناعة يمكن أن يكون أعلى بنسبة 50% ، حيث لا يتم عادة إبلاغ الحكومة بنسبة الإشغال في الفنادق وخدمات أخرى تقدم للسائحين الرومانيين .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكونت دراكولا ينجح في اجتذاب السائحين الأجانب في رومانيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى السفر والسياحة والتراث والحضارة في العالم Travel & Tourism Forum, heritage & civilization-
انتقل الى: