البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الحوثيون ينهون آخر مرحلة من الانقلاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 36932
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الحوثيون ينهون آخر مرحلة من الانقلاب    الجمعة 06 فبراير 2015, 11:15 pm

الحوثيون ينهون آخر مرحلة من الانقلاب





الحوثيون ينهون آخر مرحلة من الانقلاب
مؤشرات على بداية صدام شعبي بين 'أنصار الله' واليمنيين الرافضين لإعلانهم الدستوري، بحلّ البرلمان وإقامة مجلس رئاسي.
ميدل ايست أونلاين
مفاجأة اليمنيين بالقرار عبر التلفزيون


صنعاء - عززت الميليشيات الشيعية سيطرتها على اليمن حيث الغالبية من السنة، باعلانها الجمعة حل البرلمان واقامة مجلس رئاسي يتولى قيادة هذا البلد الذي استقال رئيسه ورئيس حكومته قبل اسبوعين.
واليمن، حليف الولايات المتحدة في حربها ضد القاعدة، غارق في ازمة سياسية حادة منذ 22 كانون الثاني/يناير اثر استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته بعد يومين من سيطرة الحوثيين على مقر الرئاسة.
وفي "اعلان دستوري" جاء في 16 نقطة صدر من القصر الرئاسي، قررت المليشيا الشيعية ايضا تشكيل مجلس وطني من 551 عضوا سيحل مكان البرلمان.
وسيقوم المجلس الرئاسي لاحقا بتشكيل حكومة كفاءات وطنية لفترة انتقالية حددتها ميليشيا انصار الله في الاعلان الرئاسي بسنتين.
ونص الاعلان على ان "يتولى رئاسة الجمهورية في المرحلة الانتقالية مجلس رئاسة مكون من خمسة اعضاء ينتخبهم المجلس الوطني وتصادق عليهم اللجنة الثورية، في حين يكلف مجلس الرئاسة من يراه من اعضاء المجلس الوطني او من خارجه بتشكيل حكومة انتقالية من الكفاءات الوطنية".
واشار الى "تفرع اللجنة الثورية لجانا ثورية في المحافظات والمديريات في انحاء الجمهورية".
ويلزم الاعلان الدستوري "سلطات الدولة الانتقالية خلال مدة اقصاها عامين بالعمل على انجاز استحقاقات المرحلة الانتقالية من مرجعيتي الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة، ومنها مراجعة مسودة الدستور الجديد وسن القوانين التي تتطلبها المرحلة التأسيسية والاستفتاء على الدستور تمهيدا لانتقال البلاد الى الوضع الدائم واجراء الانتخابات النيابية والرئاسية وفقا لأحكامه".
وتمت تلاوة هذا الإعلان الرئاسي خلال حفل اقيم في القصر الرئاسي بمشاركة شخصيات قبلية وعسكرية ووزيري الدفاع والداخلية في الحكومة التي استقالت قبل اسبوعين.
كما حضرت ايضا شخصيات مقربة من الرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي اضطر الى التخلي عن السلطة بسبب ضغوط مارسها الشارع وبات حليفا للحوثيين.
ويأتي الاعلان عن هذه القرارات غداة تعليق المفاوضات بين مختلف الفصائل السياسية للخروج من الازمة الحالية بإشراف موفد الامم المتحدة الى اليمن جمال بن عمر بعد فشل التوصل الى اتفاق. وكان من المفترض ان تتواصل هذه المفاوضات السبت، حسب ما اعلن المشاركون.
وكان الحوثيون دخلوا العاصمة صنعاء في العشرين من ايلول/سبتمبر قادمين من شمال البلاد وسيطروا على الكثير من المباني الحكومية بالقوة ما دفع الرئيس والحكومة الى الاستقالة.
ووسع الحوثيون سيطرتهم باتجاه وسط البلاد واصطدموا بقبائل سنية ومقاتلي القاعدة.
وفي حين دعا الحوثيون السكان الى الاحتفال بالاعلان مساء الجمعة في شوارع صنعاء الخاضعة لسيطرة الميليشيات الشيعية، اصدر "مجلس شباب الثورة"، بيانا يرفض الاعلان الدستوري الحوثي ويصفه بـ"الاغتصاب للسلطة ومصادرة لإرادة اليمنيين".
ودعا البيان اليمنيين الى "مقاومة سلطة هيمنة ميليشيات الحوثي" واصفا الاعلان بانه "خطوة هيسترية تعبر عن استهتار بالغ بتاريخ الشعب اليمني، ونضالاته، وطموحاته".
ورات انه "لم يكن سوى إعلان الاستيلاء على الدولة اليمنية، معرضا سلامة ووحدة البلاد للخطر (...) مجلس شباب الثورة السلمية يعتبر إعلان الحوثي اغتصابا لحق اليمنيين في اختيار حكامهم ومصادرة لحرياتهم ومستقبلهم، وهو ما سوف يرفضه شعبنا اليمني الذي لن تتحكم في مصيره قلة تحكمها نزعات السيطرة والهيمنة".
واضاف انه "يعتبر صنعاء عاصمة محتلة من قبل ميليشيات مسلحة طائفية اغتصبت السلطة وقوضت الدولة اليمنية، ويرى ان كل ما يصدر عنها وما تتخذه من اجراءات باطلة وغير مشروعة وغير ملزمة لبقية المحافظات".
ودعا الى "مقاومة هذا الانقلاب بكل السبل". وطالب "جميع اليمنيين باختلاف ميولهم ومواقعهم الوقوف صفا واحد ضد هذه العربدة الحوثية ومقاومة سلطة هيمنة ميليشيات الحوثي التي تبدو مصرة على المضي بمخططاتها الانفرادية والاستعلائية، في محاولة منها لتغيير هوية البلد السياسية".
من جهتها، اعلنت قبائل منطقة مأرب رفضها لإعلان الحوثي.
واكد الشيخ القبلي صالح الأنجف أن "قبائل مأرب المتواجدة في مطارح نخله والسحيل بمحافظة مأرب ترفض رفضا قاطعا ما أعلنه الانقلابيون في صنعاء ونعلن التزامنا بمخرجات الحوار ووقوفنا إلى جانب القيادة السياسية المنتخبة وسنصدر بيانا في الساعات القادمة".
إعلان ضد الشرعية الدستورية
وقال شهود ان مئات الشبان تظاهروا مساء الجمعة في صنعاء وغيرها من المدن اليمنية احتجاجا على اعلان الميليشيات الشيعية سلسلة من الخطوات التي من شانها ان تعزز سيطرتهم على هذا البلد.
وفي صنعاء، اطلقت عناصر الميليشليات النار في الهواء واوقفوا ستة ناشطين بينهم صحافي في محطة تلفزيون محلية، اثناء محاولتهم تفريق تظاهرة في مكان قريب من الجامعة، بحسب شهود.
كما سارت تظاهرات مماثلة في الحديدة وتعز وعدن حيث رفع المتظاهرون لافتات تندد بـ"انقلاب" الحوثيين وفقا لما ذكره عدد من السكان. وفي تعز، اكبر مدن اليمن، نصب متظاهرون خيمة امام مقر حاكم المحافظة التي تحمل الاسم ذاته، مشيرين الى اعصام للتنديد بـ"الانقلاب" ايضا.
الى ذلك، ارتفعت اصوات في الاوساط السياسية وبين الناشطين تدين خطوات الحوثيين الذين اعلنوا حل البرلمان واقامة مجلس رئاسي لحكم البلاد.
وقال محافظ عدن عبد العزيز بن حبتور ان السلطات المحلية في الاقليم الذي يضم محافظات لحج والضالع وابين وعدن "لن تتعامل مع الإعلان الدستوري" الذي وصفه بانه "انقلاب على الشرعية الدستورية" .
واشار الى "لقاء وطني لإقليم عدن والجند وحضرموت وسبأ ندين فيه الانقلاب".
من جهته، اعلن الحزب الوحدوي الناصري رفضه الاعلان الدستوري. وقال محمد الصبري القيادي في الحزب ان "ما جرى تنصل من هذه الجماعة من كل الاتفاقيات التي وقعت عليها مع شركاء العملية السياسية (...) انه عمل غير شرعي وخطوة انقلابية".
وأكد ادانة الحزب "كل أعمال الخطف والاعتقال"، مشيرا الى "التمسك بحق الناس في التظاهر والتعبير السلمي والتجمعات".
على صعيد اخر، نقلت وكالة الانباء الرسمية عن مصدر امني قوله ان محمد جابر عودة محافظ صعدة، معقل الحوثيين، نجا من محاولة لقتله بواسطة انفجار استهدف موكبه.
واعلن تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب في بيان بثته مواقع اسلامية مسؤوليته عن الهجوم.
إدانة أميركية
وفي واشنطن، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف إن الوزارة تدين إقدام الحوثيين الذين يهيمنون على اليمن على حل البرلمان اليوم الجمعة.
وأدان الفصيل السياسي الرئيسي في اليمن الخطوة قائلا إنها انقلاب. وقالت هارف إن الولايات المتحدة تواصل العمل مع قوات مكافحة الإرهاب في اليمن.
واليمن، حليف الولايات المتحدة في حربها ضد القاعدة، غارق في ازمة سياسية حادة منذ 22 كانون الثاني/يناير اثر استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وحكومته بعد يومين من سيطرة الحوثيين على مقر الرئاسة.
وبدوره قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريتش الجمعة إن المنظمة الدولية قلقة مما وصفته بفراغ السلطة في اليمن بعدما حلّ الحوثيون البرلمان واعلنوا تشكيل مجلس رئاسي جديد.
وقال دوغاريتش للصحفيين "هذا الفراغ في السلطة مبعث قلق شديد لنا.. يتابع الأمين العام (بان جي مون) وكل الأطراف المعنية باليمن هنا الوضع عن كثب."
وأضاف أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن جمال بن عمر يعود الآن للعاصمة صنعاء بسبب تفاقم الأزمة. يذكر ان الاعلان الرئاسي صدر غداة تعليق المحادثات بين القوى السياسية الى السبت بعد جلسة حوار استؤنفت برعاية الامم المتحدة مساء الخميس بهدف التوصل الى اتفاق ينهي الازمة السياسية الحادة التي تعصف بالبلاد. وقد اكدت اطراف اخرى مشاركة في الحوار ان المفاوضات تراوح مكانها.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحوثيون ينهون آخر مرحلة من الانقلاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: