البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 بوكو حرام تتلقى صفعة دموية من القوات النيجرية وزير الدفاع يعلن نجاح الجيش في قتل 109 من

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37577
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: بوكو حرام تتلقى صفعة دموية من القوات النيجرية وزير الدفاع يعلن نجاح الجيش في قتل 109 من   السبت 07 فبراير 2015, 11:32 pm

بوكو حرام تتلقى صفعة دموية من القوات النيجرية وزير الدفاع يعلن نجاح الجيش في قتل 109 من




بوكو حرام تتلقى صفعة دموية من القوات النيجرية
وزير الدفاع يعلن نجاح الجيش في قتل 109 من عناصر التنظيم المتشدد عقب مهاجمتهم مدينتي بوسو وديفا في جنوب البلاد.
ميدل ايست أونلاين

استنفار أفريقي لمواجهة خطر الإرهاب

نيامى - اعلن وزير دفاع النيجر محمد كاريدجو ان 109 مقاتلين من جماعة بوكو حرام قتلوا خلال الهجمات الاولى الواسعة لهذه الجماعة الجمعة على اراضي النيجر، في حين قتل بالمقابل اربعة عسكريين من جيش النيجر ومدني.
وقال وزير الدفاع في تصريح عبر التلفزيون الرسمي ان هجمات بوكو حرام التي استهدفت مدينتي بوسو وديفا في جنوب النيجر قرب الحدود مع نيجيريا، اوقعت ايضا 17 جريحا في صفوف قوات امن النيجر في حين اعتبر جنديان في عداد المفقودين.
وذكر مصدر امني تشادي ان قائد القوات التشادية المنتشرة في النيجر بمواجهة بوكو حرام الجنرال يحيى داود، اصيب برصاصة الجمعة في مدينة بوسو على مقربة من الحدود مع نيجيريا خلال هجوم شنته الجماعة.
واصيب الجنرال برصاصة في البطن اطلقها مقاتل من بوكو حرام تظاهر بالموت، حسب ما اضاف المصدر نفسه. ونقل الجنرال التشادي الى مستشفى النهضة في نجامينا مساء الجمعة.
ونفذ عناصر بوكو حرام الجمعة للمرة الاولى هجوما في النيجر على قرية قريبة من الحدود مع نيجيريا اسفر عن مقتل مدنيين وعسكريين بعد تعبئة اقليمية للتصدي للجماعة الاسلامية المتطرفة.
واستهدف الهجوم الذي بدأ صباحا قرية بوسو واستمر اربع ساعات، كما قال يعقوبا سومانا حاكم ديفا كبرى مدن المنطقة، جنوب شرق النيجر. واضاف ان "الامور عادت الى طبيعتها" عند الظهر.
وقال احد سكان المنطقة انه رأى "عشر جثث على الاقل بين مدنيين وعسكريين" ووصف الوضع بانه "مخيف".
وقالت اذاعة انفاني الخاصة ان ثلاثة جنود نيجريين اصيبوا ونقلوا الى مستشفى ديفا على بعد 100 كلم من بوسو التي تتمركز فيها قوات تشادية منذ الاثنين.
وقال المصدر طالبا عدم ذكر اسمه ان "المعارك توقفت واستعاد العسكريون السيطرة على الوضع. الجنود النيجريون والتشاديون منتشرون في الشوارع".
وقال مصدر اخر في منظمة اغاثة ان الجنود التشاديين والنيجريين تمكنوا من التصدي لمقاتلي بوكو حرام وارغموهم على العودة الى نيجيريا، لكن حاكم ديفا قال ان جنود النيجر شاركوا في المعارك وحدهم.
وقال احد السكان"سمعنا اصوات طلقات نارية كانت في غالبية الاوقات قريبة جدا. نيران اسلحة ثقيلة واخرى خفيفة ادت الى اهتزاز منازلنا".
واضاف الرجل الذي طلب عدم الكشف عن هويته "بينما كانت المعارك تقترب كنا نسمع هتاف الله اكبر وسمعنا هدير طائرة تحلق فوق القرية". وتابع بلغة الهاوسا "رأينا ايضا الدخان ينبعث من ناحية البلدية ومركز الشرطة حيث سمع اطلاق نار ايضا"، مؤكدا ان "الهدوء عاد الآن لكننا نبقى في منازلنا".
تقع بوسو شمال غرب بحيرة التشاد، ولا يفصلها مع ديفا عن نيجيريا سوى نهر كومادوغو يوبي الحدودي.
وقال المصدران في المنظمتين الاغاثيتين ان المعارك وقعت بالقرب من جسر يصل النيجر بنيجيريا وتعتبر السيطرة عليه اساسية لعبور جنود وآليات جيش التشاد والنيجر لمقاتلة بوكو حرام.
ويأتي هذا الهجوم في حين يستعد برلمان النيجر للتصويت الاثنين على تدخل الجيش في نيجيريا لمقاتلة بوكو حرام الى جانب قوات التشاد والكاميرون بعد ان باتت الجماعة تشكل تهديدا لكل المنطقة.
وقتل 13 اف شخص على الاقل في نيجيريا منذ 2009 مع بدء تمرد بوكو حرام التي وسعت هجماتها خارج الحدود.
واعلنت حكومة النيجر في اواخر 2014 عن اوسع عملية عسكرية في منطقة ديفا، مع ارسال قوات الى المنطقة الحدودية.
وقال حاكم ديفا ان حوالي ثلاثة الاف جندي ينتشرون في اطار عملية "نغا" (الدرع) على طول الحدود مع نيجيريا.
ونشرت التشاد قوات على جانبي بحيرة تشاد، وانضمت قواتها في الجنوب الى قوات الكاميرون في منطقة فوتوكول في اقصى شمال الكاميرون، كما التفت حول البحيرة لدخول النيجر حيث تمركزت منذ اسبوع في نغيغمي القريبة من حدود التشاد، ومن ثم في بوسو التي وصلتها مئات الاليات والدبابات الاثنين.
نفذ الجيش التشادي الثلاثاء هجوما بريا واسعا في نيجيريا انطلاقا من الكاميرون واستعاد بلدة غامبورو من الاسلاميين بعد معارك عنيفة. وتبعد فوتوكول وغامبورو حوالي 200 كلم عن بوسو، جنوب بحيرة تشاد.
ولكن بوكو حرام شنت الاربعاء هجوما مضادا في فوتوكول اسفر عن مقتل 13 جنديا تشاديا وستة جنود من الكاميرون و81 مدنيا وفق سلطات الكاميرون.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بوكو حرام تتلقى صفعة دموية من القوات النيجرية وزير الدفاع يعلن نجاح الجيش في قتل 109 من
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: