البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 مصر تدخل الحرب رسميا ضد تنظيم «الدولة» في ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kena yakoya
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : استراليا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2049
مزاجي : رومانسي
تاريخ التسجيل : 03/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: مصر تدخل الحرب رسميا ضد تنظيم «الدولة» في ليبيا   الثلاثاء 17 فبراير 2015, 1:20 pm

مصر تدخل الحرب رسميا ضد تنظيم «الدولة» في ليبيا

حكومة طبرق رحبت وطالبت بغارات جديدة... وبرلمان طرابلس اعتبرها «عدوانا على السيادة» February 16, 2015


القاهرة – «القدس العربي» وكالات: قصفت الطائرات الحربية المصرية أهدافا لتنظيم «الدولة الإسلامية» في ليبيا، أمس الاثنين، بعد يوم من بث التنظيم المتشدد مقطع فيديو يظهر ذبح 21 مسيحيا مصريا، ما يجر القاهرة مباشرة إلى الصراع الدائر في جارتها الغربية.
وقالت مصر إن الضربة التي نفذت فجرا أصابت معسكرات ومواقع تدريب ومخازن أسلحة وذخائر في ليبيا التي أصبحت على شفا الفوضى بسبب الصراعات الداخلية التي أوجدت أيضا ملاذات لفصائل مسلحة. ومن المعتقد أن القاهرة تقدم دعما غير معلن للواء الليبي خليفة حفتر الذي يقاتل حكومة طرابلس الموازية للحكومة الليبية المعترف بها دولياً، لكن القتل الجماعي للعمال المصريين دفع الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى التحرك علنا موسعا معركته مع التشدد الإسلامي.
وشاركت القوات الجوية اللييية أيضا في هجوم الاثنين على درنة، وهي مدينة ساحلية في شرق ليبيا تعتبر قاعدة لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في الدولة الغنية بالنفط.
وفي اتصال هاتفي مع التلفزيون المصري قال قائد القوات الجوية التابعة للحكومة الليبية المعترف بها دوليا صقر الجروشي إن هناك خسائر في الأفراد والذخائر ومراكز الاتصالات التابعة لـ»الدولة الإسلامية». وأضاف أن ما بين 40 و50 متشددا قتلوا. وأضاف الجروشي أن «الطلعات ستتم مع مصر بالتنسيق وستستمر ضربات اخرى في هذا اليوم وفي اليوم الباكر.» واتخذت الحكومة الليبية المعترف بها دوليا من طبرق في شرق البلاد مقرا لها بعد سيطرة جماعة مسلحة تدعى فجر ليبيا على طرابلس في آب/ أغسطس وتنصيب حكومة وبرلمان منافسين. وأدان البرلمان المنافس الذي تدعمه بعض الجماعات الإسلامية الضربة الجوية التي وجهت أمس واعتبرها عدوانا على سيادة ليبيا.
ودعت مصر أيضا التحالف الدولي المناوىء لتنظيم «الدولة الإسلامية» والذي يقصف أهدافا لها في العراق وسوريا وتقوده الولايات المتحدة إلى توسيع عملياته لتشمل ليبيا. وسلطت مصر الضوء على الكيفية التي يوسع بها التنظيم نشاطه في أنحاء العالم العربي.
وفي الشهر الماضي أعلنت الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن هجوم على فندق كورينثيا في طرابلس قتل فيه تسعة اشخاص بينهم متعاقد أمني أمريكي ورجل فرنسي. وأدان البابا فرنسيس قتل المسيحيين المصريين. وقال في الفاتيكان «قتلوا لمجرد أنهم مسيحيون.» وأضاف بابا الكاثوليك في العالم «لا فرق إن كانوا من الكاثوليك أو الأرثوذكس أو الأقباط أو البروتستانت. جميعهم مسيحيون.»
وكان بابا الكنيسة القبطية الأرثوذكسية كبرى الكنائس المصرية من بين الشخصيات العامة التي ساندت السيسي عندما أعلن، وهو قائد للجيش، عزل الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في تموز/ يوليو 2013 بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.
ويمكن أن يتسبب ذبح المصريين في ليبيا في زيادة الضغط على السيسي ليظهر أنه قادر على الدفاع عن مصر حتى بعد أن حقق تقدما ضد الإسلاميين المتشددين الذين ينشطون في سيناء. وقال حسن حسن المشارك في تأليف كتاب عن الدولة الإسلامية إن الضربة الجوية جاءت سريعة وحاسمة، وإنها استهدفت امتصاص غضب المصريين ولم تكن استراتيجية.
وأضاف أن هذا مثل ما حدث في الأردن حين وجه ضربات للدولة الإسلامية لإنقاذ ماء الوجه، لكن ضرباته يمكن أن تتطور إلى استراتيجية مستدامة لمساعدة القتال ضد التنظيم في الدول المجاورة.
وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند أمس إنه والسيسي يريدان عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن لمناقشة الوضع في ليبيا واتخاذ إجراءات جديدة ضد الدولة الإسلامية. ودعت إيطاليا أيضا إلى رد من الأمم المتحدة. وقال رئيس وزراء إيطاليا ماتيو رنتسي بعد أن أجرى اتصالا هاتفيا مع السيسي «في ليبيا الوضع صعب لكن المجتمع الدولي يملك كل الوسائل التي تمكنه من التدخل إذا اراد.»
من جهة اخرى وقعت فرنسا الاثنين في القاهرة أول عقد لتصدير طائرات رافال مع مصر التي اشترت 24 طائرة، كما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.
ووقع رئيس مجلس إدارة شركة داسو لصناعات الطيران اريك ترابييه العقد في القصر الرئاسي بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ووزير الدفاع الفرنسي جان-إيف لودريان. ووقعت مصر عقدين آخرين لشراء فرقاطة متعددة المهام تصنعها مجموعة الصناعات البحرية (دي سي ان اس) إضافة إلى صواريخ من إنتاج شركة ام بي دي ايه.
وأعلنت المجموعة الفرنسية الاثنين انه سيتم تسليم الفرقاطة في منتصف هذا العام «بعد بضعة أعمال تأهيل والمرحلة الأولى من برنامج التدريب.»
وقال لودريان «إن بلدينا يشنان حملة مشتركة ضد الإرهاب.» وخلص الوزير الفرنسي إلى القول «أنه عصر جديد للتعاون الثنائي بين باريس والقاهرة». من جهته قال ترابييه إن «هذا العقد ينقل رافال إلى قمة هرم الطائرات المقاتلة.»
ويشمل العقد المقدرة قيمته بـ5,2 مليارات يورو بيع 24 طائرة رافال الى مصر من انتاج شركة داسو للطيران، وفرقاطة متعددة المهام تصنعها مجموعة الصناعات البحرية (دي سي ان اس) إضافة الى صواريخ من انتاج شركة ام بي دي ايه. وأنجزت الصفقة في وقت قياسي استغرق بالكاد ثلاثة أشهر بطلب من مصر، التي تريد تنويع مصادر أسلحتها والتحرر من الوصاية الأمريكية التي اعتمدت عليها إلى حد كبير حتى الآن. كما تعكس الصفقة دعم فرنسا المعلن للنظام المصري في منطقة تشهد اضطرابات كثيرة.





عراق المسيح وشعبه الجريح يناديك ربي يسوع المسيح

فارضي تفجر وشعبي يهجر تعالى وحرر بك نستريح

وطفل العراق بك يستغيث وام تنادي بقلب جريح

فشعب الظلام يهد بيوتي تعالى وحرر بك نستريح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مصر تدخل الحرب رسميا ضد تنظيم «الدولة» في ليبيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: