البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 السيسي يطيح إبراهيم من «الداخلية» ويعيّن «جنرال أمن دولة» خليفة له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kena yakoya
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : استراليا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2049
مزاجي : رومانسي
تاريخ التسجيل : 03/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: السيسي يطيح إبراهيم من «الداخلية» ويعيّن «جنرال أمن دولة» خليفة له   الجمعة 06 مارس 2015, 12:32 pm

السيسي يطيح إبراهيم من «الداخلية» ويعيّن «جنرال أمن دولة» خليفة له

ضمن تعديل مفاجئ لاحتواء الغضب الشعبي March 5, 2015


القاهرة ـ «القدس العربي»- وكالات: أجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تعديلا حكوميا مفاجئا، أمس الخميس، استحدث وزارتين، وشمل ستة وزراء على رأسهم وزير الداخلية محمد إبراهيم الذي يتعرض لانتقادات متزايدة مع تصاعد الهجمات المسلحة مؤخرا، وانتقادات كبيرة من منظمات حقوقية اتهمته بقيادة حملة قمع شرسة ضد المعارضة.
وأعلنت رئاسة الجمهورية في بيان أن التعديل الوزاري يشمل وزراء الداخلية، والزراعة واستصلاح الاراضي، والتربية والتعليم، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والثقافة، والسياحة. كما يشمل استحداث وزارتي دولة جديدتين للتعليم الفني والتدريب وأخرى للسكان. وأفادت الرئاسة أن الوزراء الجدد أدوا اليمين الدستورية امام السيسي. وبهذا التعديل تصبح الحكومة المصرية تضم 36 وزيرا.
وقال رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب في تصريح بثه التلفزيون الرسمي إن «التعديل الوزاري هدفه ضخ دماء جديدة» في الحكومة. وأوضح مسؤول في مجلس الوزراء أن «التعديل الوزاري جاء بشكل مفاجىء جدا».
وقالت الرئاسة إن مجدي محمد عبد الحميد عبد الغفار جرى تعيينه وزيرا للداخلية خلفا لإبراهيم.
وأفادت مصادر أمنية أن عبد الغفار تولى في 2011 قيادة جهاز الأمن الوطني، التسمية الجديدة لـ»جهاز مباحث أمن الدولة» سيىء السمعة والمكروه شعبيا في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك الذي اطاحته ثورة شعبية في شباط/ فبراير 2011.
واحيل عبد الغفار للتقاعد في عام 2013 قبل ان يستدعيه السيسي لتولي حقيبة الداخلية الخميس.
ويتعرض إبراهيم لانتقادات كبيرة ومتزايدة بخصوص عدم استقرار الأوضاع الأمنية في البلاد كذلك بسبب سوء أوضاع حقوق الإنسان.
وتتوالى هجمات الجماعات الجهادية المسلحة عبر البلاد خصوصا في سيناء التي تعد مسرحا رئيسيا للهجمات المستمرة ضد الأمن منذ إطاحة الجيش مرسي في تموز/يوليو 2013.
وتتعرض قوات الأمن في مختلف مدن البلاد أيضا لهجمات يومية توقع قتلى وجرحى من الأمن والمدنيين كان آخرها هجوم بقنبلة بدائية قتل فيه مدنيان اثنان وجرح 9 آخرون في قلب القاهرة.
وتقول الحكومة إن هذه الهجمات خلفت أكثر من 500 قتيل في صفوف قوات الأمن من الجيش والشرطة.
ونجا إبراهيم نفسه من محاولة اغتيال بسيارة مفخخة يقودها انتحاري في طريقه من منزله إلى عمله صباح 5 أيلول/سبتمبر 2013.
وطالب إعلاميون مصريون وأحزاب سياسية مؤخرا السيسي بإقالة إبراهيم الذي اتهموه بالفشل في حماية البلاد.
في المقابل، واجه إبراهيم انتقادات كبيرة من منظمات حقوقية اتهمته بقيادة حملة قمع شرسة ضد المعارضة الإسلامية خلفت أكثر من 1400 قتيل وقرابة 22 الف موقوف بحسب منظمة هيومان رايتس ووتش.
لكن هذه الحملة الشرسة طالت أيضا نشطاء علمانيين كان آخرهم الناشطة اليسارية شيماء الصباغ التي قتلت في عرض الطريق اثناء فض الشرطة مسيرة سلمية في قلب القاهرة قرب ميدان التحرير في 24 كانون الثاني/يناير الفائت.
وفي وقت سابق، أمس، انتقد المفوض السامي لحقوق الإنسان، زيد رعد ابن الحسين، في تقريره السنوي أمام الدورة الـ28 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، «زيادة عدد الاعتقالات في مصر ضد المتظاهرين دون ترخيص قانوني، ومحاكمة العشرات من النشطاء السياسيين وحقوق الإنسان».
واعتبر أن «أحكام الإعدام أو السجن المؤبد على أكثر من 100 شخص في جلسة واحدة قد تنتهك الحق في محاكمة عادلة والإجراءات القانونية الواجبة.»
وأعربت مصر، أمس، عن «خيبة أمل كبرى» من تقييم مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان.
ويرى خبراء ان التعديل الوزاري يهدف إلى احتواء حالة الغضب التي تشهدها قطاعات شعبية؛ نظرا لـ»تدني الخدمات»، معتبرين أن هذا التعديل لن يكون له تأثير على المؤتمر الاقتصادي المقرر عقده في وقت لاحق من الشهر الجاري.
وقال يسرى العزباوي، الخبير السياسي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية (شبه حكومي)، قال إن «التعديلات طبيعية تستهدف في المقام الأول احتواء حالة الغضب التي تعيشها البلاد في ظل إخفاق بعض الوزارات في أداء مهامها».
ورأى مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية (مركز دراسات مصري غير حكومي)، أن «التعديل يهدف إلى احتواء الغضب الشعبي»، لكنه اعتبر أنه تعديل «لم يأت بجديد».
وفي حديث مع «الأناضول» عبر الهاتف، اعتبر غباشي أن «الأزمة الحقيقية ليست في تغيير وزراء، وإنما في تغيير سياسة الحكومة، يجب أن يكون لها رؤية وحلم وقراءة للواقع تسعى لتحقيقه».





عراق المسيح وشعبه الجريح يناديك ربي يسوع المسيح

فارضي تفجر وشعبي يهجر تعالى وحرر بك نستريح

وطفل العراق بك يستغيث وام تنادي بقلب جريح

فشعب الظلام يهد بيوتي تعالى وحرر بك نستريح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 19782
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: السيسي يطيح إبراهيم من «الداخلية» ويعيّن «جنرال أمن دولة» خليفة له   الإثنين 09 مارس 2015, 6:58 pm




كل رئيس دولة له نظرته الخاصـة الى حياة شــعبهِ ! .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السيسي يطيح إبراهيم من «الداخلية» ويعيّن «جنرال أمن دولة» خليفة له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: