البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ميليشيا عصائب اهل الحق وبدر... عمالة رخيصة وخيانة عظمى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ميليشيا عصائب اهل الحق وبدر... عمالة رخيصة وخيانة عظمى    الأحد 29 مارس 2015, 7:50 pm

ميليشيا عصائب اهل الحق وبدر... عمالة رخيصة وخيانة عظمى





ميليشيا عصائب اهل الحق وبدر... عمالة رخيصة وخيانة عظمى
لا تتعامل إيران او القوى التي تحرك الميليشيات مع افراد هذه الفوضى المسلحة إلا بكونهم أشياء يمكن رميها ساعة تشاء.
ميدل ايست أونلاين
بقلم: انس محمود الشيخ مظهر

يمكن ان تخدع الناس لبعض الوقت لكنك لا تستطيع ان تخدعهم طول الوقت، هذا الكلام ينطبق تماما على بعض الميليشيات العراقية المذهبية التي تقاتل داعش تحت شعار محاربة الطائفية ودفاعا عن الوطنية العراقية، لكنها في الوقت نفسه غارقة لأذنيها في المذهبية والطائفية، ومحاربتها لداعش لا تعدو كونها قتالا طائفيا ينطلق من ثارات تاريخية. وما يزيد الموضوع تهكما هو اتهام هذه الميليشيات اطرافا عراقية اخرى بعدم الوطنية مما يكشف الازدواجية التي يعاني منها الواقع العراقي. ونحن عندما نخوض في موضوع الميليشيات هنا لا نقصد الحشد الشعبي نفسه، بل بعض الميليشيات الموجودة سابقا وركبت موجة الحشد الشعبي كعصائب اهل الحق ومنظمة بدر.
بعد فشل هذه الميليشيات في تحرير مركز مدينة تكريت رغم مضي فترة طويلة على بدء العمليات العسكرية فيها، ها هي اليوم تحاول اجهاض المحاولات الجادة لتحقيق هذا الهدف، لا لشيء سوى لانهم يهدفون الى ان يكون هذا التحرير ببصمات ايرانية تكسبها نقاطا سياسية لتستكمل سيطرتها على العراق وتعزز مكانتها الاقليمية في المنطقة، ليبرهنوا مرة اخرى ان تحرير العراق من داعش ليس من اولوياتهم... والا فهل يعقل ان تكون هناك فرصة لتحرير منطقة ما باقل ضحايا وباقصر وقت ثم ياتي البعض من هواة السياسة ليصروا على ان يدفع العراقيون المزيد من الدماء لكي يتدربوا هم على ابجديات القتال (براس الشعب) مثلما يصر هادي العامري وقيس الخزعلي؟
لقد افتضح امر هذه الميليشيات باعتبارها ظاهرة صوتية بدت اضعف من ان تحرز نصرا حقيقيا في ميادين القتال، فكل ما رفعوه من شعارات لم تكن الا تراهات مجردة من خبرة فعلية بالقتال وموازينه. ويبدو ان الحكومة العراقية والجيش العراقي توصلا لنتيجة مفادها ان تحرير تكريت لا ياتي بالتصريحات الاعلامية والتهديدات الفارغة التي كان يطلقها هادي العامري وقيس الخزعلي، فاحتكمت الى صوت العقل والمنطق وقررت الاستعانة بطيران التحالف للقضاء على داعش وهزيمتها ليس في تكريت وحسب بل في كل المدن التي تسيطر عليها في العراق.
ان تجميد هذه الميليشيات مشاركتها في العمليات العسكرية بعد بدء غارات التحالف الدولي على مواقع داعش في تكريت يظهر التوجهات الحقيقية لها، فيفترض ان لا يكون مهما الان من يساندنا في تحرير مدننا بقدر ما يهمنا التحرير بحد ذاته. اما الاصرار على ان يكون تسجيل هذا النصر بتوقيع ايراني، ونقتصر على التنسيق مع طهران فقط دون الاطراف الاخرى رغم الخسائر الفادحة في الارواح والامكانيات التي يتكبدها الجانب العراقي (دون تحقيق نصر)، فلا يمكن اعتبارها الا عمالة رخيصة لا ارغب في اعطاءها وصفا اخر احتراما للذوق العام. وتجميد فعالياتها القتالية هو خيانة عظمى ينبغي ان تحاكم عليها، لانها بقصد او بدونه تصب في صالح داعش وتعطيه فرصة التقاط الانفس وتخفف وطأة القتال عليه.
لقد استغلت هذه الميليشيات دعوة المرجع السستاني للجهاد الكفائي وانضوت تحت يافطته لتفقده الغرض الاساسي من تشكيله ووضعته تحت الارادة الايرانية بشكل كامل، فاولويات هذه الميليشيات كانت تحرير المناطق المحاذية للحدود الايرانية في محافظة ديالى لمنع المنظمة الارهابية من تهديد إيران، ثم بدأت باعلان عملية تحرير تكريت دون تنسيق سابق مع أي جهة عراقية سواء في الجيش العراقي او من مسلحي العشائر السنية في تلك المناطق ولا مع التحالف الدولي، وظهرت قيادات من هذه الميليشيات في تكريت بصحبة ضباط ايرانيين قالت ايران بانهم مستشارون عسكريون لتثير الحساسيات الطائفية عند الطرف الاخر وتعرقل من مهمة تحرير هذه المناطق ذات الاغلبية السنية، وما زاد من الحساسيات المذهبية في هذه المنطقة هو كم الاعتداءات والتجاوزات التي ارتكبتها عناصر هذه الميليشيات في القرى التي انسحب منها داعش وتركها لهم ليبثبتوا ان لا فرق بين ممارساتهم وممارسات داعش الارهابية. ان تاريخ هذه الميليشيات يوضح ماهيتها. فقد دخلت العملية السياسية في العراق بعناوينها الحالية منذ عهد قريب بعد ان راى فيها المالكي بانها قد تمثل له الجناح العسكري الذي يحتاجه في السيطرة على مرافق الحياة السياسية في العراق فاتفق مع منظمة بدر بقيادة هادي العامري للانشقاق من المجلس الاعلى للثورة الاسلامية والدخول الى ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه، وكذلك دفع بعصائب اهل الحق للانشقاق من التيار الصدري لتضعيف السيد مقتدى الصدر لما كان يشكله من تهديد على توجهاته الدكتاتورية، ولم يكتف بهذا بل اقحم العصائب في العملية السياسية رغم معارضة اكثرية الاحزاب الموجودة فيها. ونجح المالكي من موقعه الحالي كنائب لرئيس الجمهورية وبدعم ايراني من جعل ميليشيات العصائب ومنظمة بدر راس رمح في الحشد الشعبي ليجهضوا المحاولات المخلصة للمرجع السستاني في ابقاء الحشد الشعبي عراقيا خالصا. ان الممارسات الارهابية كعمليات التمثيل بالجثث وتقطيع الرؤوس التي تماثل ممارسات داعش والتي انتشرت في فديوهات مسجلة منشورة تشير كل الدلائل ان هذه المنظمات الارهابية هي من تمارسها لتشوه صورة الحشد امام الشعب العراقي وخاصة المكون السني منه وتفقده الثقة به، مما يضاعف من الشعور المذهبي عنده وينعكس سلبا على قتال داعش.

انس محمود الشيخ مظهر
كردستان العراق – دهوك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الاسم ابو احمد الدولة العراق
و ماذا عن ميليشيات البرزاني اللذي باع شرف الاكراد الايزيديين لداعش و اردوغان ؟ و ميليشيات السنة اللذي قدموا شرف نسوان السنة للوهابيين من كل عرق و جنس ؟ والله البدر و الشيعة اشرف منكم مع اني لست لا شيعي ولا وهابي و الحمدلله
2015-03-29

الاسم حسن الدولة هولندا
متى يفهم هؤلاء المغيبين من انهم بالنسبه لايران ليسوا سوى قطعان تسوقهم الى الذبح لتحقيق اهدافها.
2015-03-28

الاسم عراقي الدولة العراق الجريح
الله يرحم جدك بثراه.. انت صادق ابن صادق.. هذه النفايات القذرة لابد ان تجرفها احذية المخلصين للوطن وترميهم في مزابل الحدود من حيث اتوا.. مع التحيات لشخصك ولكل قلم الشريف.
2015-03-28
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ميليشيا عصائب اهل الحق وبدر... عمالة رخيصة وخيانة عظمى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: