البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ◘ تزايد خطر التّنظيمات المسـلّحة في سوريا ... !!! ◘

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 19809
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ◘ تزايد خطر التّنظيمات المسـلّحة في سوريا ... !!! ◘   الجمعة 29 مايو 2015, 4:34 pm

تزايد خطر التنظيمات المسلحة في سوريا وجبهة النصرة تسعى للسيطرة على دمشق !
الخميس 28 ـ 05 ـ 2015
مسلحو جبهة النصرة - الفرنسية !
تزايد خطر التنظيمات المسلحة في سوريا ، في ظل فقدان القوات الحكومية السيطرة على نصف
مساحة البلاد بعد خضوعها لقبضة تنظيم " الدولة الاسلامية " داعش ، في حين ظهر تهديد جديد
بعدما أعلنت جبهة النصرة سعيها للسيطرة 
على العاصمة دمشق ، وحققت جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا، مكاسب
في شمال غربي البلاد ، إلى جانب عدد من الجماعات المسلحة الأخرى في الأسابيع الأخيرة ،
فسيطرت على مدينة ادلب في آذار مارس وعلى بلدة جسر الشغور الشهر الماضي ، مما قربها من الساحل 
الخاضع لسيطرة الحكومة .
أقوى جماعة في سوريا تطيح بالأسد :
وقال زعيم جبهة النصرة ، ابو محمد الجولاني ، في مقابلة تلفزيونية ، إن جماعته تسعى
للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدا أن "حسم المعركة يكون في دمشق ،
نصب اهتمامنا في ما يساعد على اسقاط هذا النظام . " وجبهة النصرة هي أقوى جماعة
في سوريا تواجه الأسد وتنظيم الدولة الإسلامية على حد سواء ، واستهدفت الضربات الجوية التي يشنها
تحالف بقيادة الولايات المتحدة الجماعتين ، وأضاف الجولاني ، أن سقوط الأسد لن يستغرق وقتا طويلا ،
داعيا الأقلية العلوية في سوريا إلى التبرؤ منه بالقول " رسالة الى العلويين ، كل قرية تقول انها تتبرأ 
من بشار الاسد وما يفعله بشار الاسد في اهل السنة وتمنع الرجال من الذهاب الى القتال
في صف بشار وتتراجع عن الاشياء العقائدية التى اخرجتهم من دينهم وتعود الى حضن الاسلام
فهم اخوان لنا وننسى كل الجراحات التي بيننا وبينهم . " وأكد أن جماعته لا تتلقى تمويلا أجنبيا ،
وأنها ليست في حرب مع المسيحيين ، وندد بحزب الله اللبناني الذي يدعم الأسد ،
وقال إن الحزب يعلم أن مصيره مرتبط بمصير الرئيس السوري وأن جهوده لإنقاذه بلا جدوى .
جبهة النصرة مصنفة كتنظيم " إرهابي " :
وصنفت الولايات المتحدة جبهة النصرة " تنظيما إرهابيا " ، كما فرض عليها مجلس الأمن الدولي
عقوبات ، لكنها أقوى من جماعات المعارضة المسلحة غير الجهادية التي تدعمها الولايات المتحدة
وحلفاؤها العرب في معركتها ضد تنظيم داعش وحكومة الأسد .
وجبهة النصرة قوة رئيسية في القتال ضد القوات الحكومية والمقاتلين المتحالفين معها حول
مدينة حلب شمالي البلاد ، كما تقاتل في الجنوب ضد الجيش السوري والمقاتلين المتحالفين معه ،
وتكررت الاشتباكات بين مقاتليها وتنظيم الدولة الإسلامية في عدد من المواقع .
مساع لتنسيق أكبر مع بغداد :
وفي تطور جديد ، قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن دمشق تريد تنسيقا أكبر مع بغداد لمحاربة
تنظيم " الدولة الإسلامية " الذي سيطر مؤخرا على مساحات شاسعة من الأراضي في البلدين ،
فضلا عن إحكامه السيطرة على كافة المعابر الحدودية بينهما ، وتشير تصريحات المعلم إلى أن دمشق
ليست سعيدة بمستوى التعاون العراقي في القتال ضد داعش ، إذ قال إن البلدين أدركا ضرورة أن يقاتلا معا ،
مؤكدا أن التنسيق لم يصل إلى مستوى التهديد الذي يواجهه البلدان ، وتنسق بغداد مع القوات الأمريكية
لقتال تنظيم داعش في شمالي وغربي العراق ، وفي سوريا تنفذ طائرات بقيادة الولايات المتحدة ضربات جوية ، 
من دون التنسيق مع الجيش السوري ، وتركز على مناطق خارج سيطرة حكومة دمشق ،
وانتقد المعلم تركيا لما وصفها بأفعال عدائية وانتهاكات للمجال الجوي السوري ، كما انتقد تصريحات
وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس التي حذر فيها من أن يواجه العراق وسوريا مزيدا من الانقسام
ما لم يتم تعزيز الجهود الدولية لمواجهة داعش سريعا .
السوريون يفقدون الأمل في مواجهة الدمار :
وأشار تقرير جديد للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بشأن سوريا ، إلى أن الشعب السوري
يفقد الأمل في العام الخامس من حرب أهلية جلبت مستويات من الموت والدمار شديدة الوطأة ،
وقال كي مون في تقريره الشهري الذي نشر الاربعاء إن الحرب قتلت أكثر من 220 ألف شخص
وتركت ثلث السكان مشردين ، موضحا أنه من بين عدد السكان البالغ حوالي 23 مليون نسمة
يحتاج نحو 12.2 مليون شخص لمساعدات انسانية ، بينهم خمسة ملايين طفل ،
وأضاف التقريرالذي يغطي شهر نيسان ابريل الماضي ، وأعدت معظمه فاليري اموس
منسقة الشؤون الانسانية بالأمم المتحدة المنتهية ولايتها ان " مستوى المذابح والدمار
في أنحاء الجمهورية العربية السورية يجب أن يصدم الضمير العالمي . " 
وأضاف كي مون في التقرير أن " الشعب السوري يفقد الامل " ، و" ليس بوسعهم الانتظار ،
يجب التوصل الى حل سياسي . ، مستطرداً " الصراع سينتهي بتسوية سياسية 
وليس بحل عسكري .. كلما سارع المشاركون في الصراع بالاعتراف بذلك فسيكون
أفضل للشعب السوري وسيمكن انقاذ المزيد من الأرواح . " الحكومة السورية وداعش قتلا
المدنيين دون تمييز واتهم التقرير الاممي قوات الحكومة السورية باستخدام البراميل المتفجرة
التي تؤذي وتقتل المدنيين دون تمييز ، واتهم أيضا تنظيم داعش بقتل وخطف مدنيين
وتدمير واتلاف مواقع للتراث الثقافي السوري ، مؤكدا أن " أطراف الصراع تواصل التصرف
بحصانة وتجاهل كامل للمبادئ الاساسية للانسانية والقانون الانساني الدولي .
" وأضاف " يصعب تصديق أن من يلقون براميل متفجرة أو يطلقون قذائف المورتر والمدفعية
لا يدركون الضرر الهائل والمعاناة التي تسببها أفعالهم  للمدنيين .
" وأشار إلى أن وصول المساعدات الانسانية إلى المدنين مازال يمثل مشكلة لأسباب ،
منها القتال ، لكن أيضا لأن أطراف الصراع تعرقل وصولها وخاصة الحكومة .
وكانت مصادر متطابقة تحدثت في الايام الماضية ، عن قيام مسلحي تنظيم داعش
بتنفيذ حملة " إعدامات جماعية " ، 
راح ضحيتها عشرات المواطنين ، بينهم عدد من الأطفال والنساء في مدينتي تدمر ودير الزور .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
◘ تزايد خطر التّنظيمات المسـلّحة في سوريا ... !!! ◘
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: