البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الجمعة 05 يونيو 2015, 8:31 pm

 
 
 
إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية
 






شبكة ذي قـار 
د. خضير المرشدي
 
إرتفع شهيداً بإذن الله الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية ، وهو يصارع الظلم والعدوان والمرض في سجون الاحتلال الايرانية المجرمة بعد إعتقاله من قبل القوات الامريكية الغازية عام ٢٠٠٣ .. وتأكد بأنه لم يحظى بالرعاية اللازمة بعد تدهور حالته الصحية ، ليلتحق خالداً بمسيرة شهداء البعث والعراق والامة ،،، هذا وستصدر قيادة قطر العراق والقيادة القومية للحزب نعياً رسمياً بذلك ، تغمد الله الرفيق الشهيد أبو زياد برحمته الواسعة والهم عائلته الكريمة ورفاقه وأصدقاءه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون .
د. خضير المرشدي
الممثل الرسمي لحزب البعث في العراق



عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الجمعة 05 يونيو 2015, 9:39 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الجمعة 05 يونيو 2015, 8:39 pm

-----------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------

بإسم الآب و الأبن و الروح القدس ... الإله الواحد آمين

انا هو الطريق .. والحق .. والحياة .. من آمن بيّ وان مات فسيحيا








733


 
الأسير المناضل أبن العراق البار البطل الأستاذ طارق عزيز ,, أبي زياد ,, ورقة كبيرة جدا تسقط من قمة شجرة المناضلين العراقيين الشامخة شموخ أشجار النخيل ونجم كبير هوى من فضاء العراق المحتل الجريح في الزمن الصعب , وشهيد جديد ينضم الى قافلة شهداء العراق الأبرار الأكرم منـا جميعا .




 
 







روح شيخ شهداء العصر وسيدهم الرئيس القائد المناضل صدام حسين المجيد السامي المقام والجزيل الأحترام والعائلة الموقرة ,, المحترمون ,, .
الرفيق المناضل المجاهد الاستاذ عزة ابراهيم الدوري الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي القائد الاعلى للجهاد والتحرير والخلاص الوطني والعائلة الكريمة ,, المحترمون ,, .

الأعزاء الاخت االصابرة السيدة الفاضلة أم زياد عقيلة الفقيد الغالي ورفيقة دربه وشريكة حياته المرأة الاسطورة واولادهما ... المهندس زياد , الدكتور صدام , الست زينب , والست ميساء وعائلاتهم الكريمة ,, المحترمون ,, . 

الأعزاء في عائلة ال عيسى وعائلاتهم الكريمة ,, المحترمون ,, .


الأعزاء الأخوات والأخوة الأفـاضل رفاق درب ومحبي الفقيد الكبير شهيد العراق البار ,, المحترمون ,, .


الأعزاء أبناء العراق الكرام ,, المحترمون ,, .

العراق والمهجر

الاعزاء أبناء الشعب العربي في الوطن العربي الكبير ,, المحترمون ,, .

الوطن العربي الكبير

سلام من الله ورحمة ...

* حـادث جلل ومصاب اليم *


الشهداء بذار الحياة والأكرم منـا جميعـا

* طارق يـا فـارسا ترجلت من فرسك الأصيل مبكرا مكرهـــا *




الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا

بـبـالـغ الأسى ومزيد الأسف والدموع تلقينـــا نبــأ استشهاد الأخ العزيز الأسير في سجون المحتل المجرم والعملاء القتلة الأستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي وعضو مجلس قيادة الثورة في القطر العراقي والشخصية الوطنية والديبلوماسية الرفيعة ورفيق درب شيخ شهداء العصر صدام حسين المجيد ورفيق درب الخلف الصالح الاستاذ عزة ابراهيم الدوري , وبذلك نال شرفا رفيعا ليسى أرفع منه وسام وأنضم الى قافلة شهداء العراق الأبرار الكبيرة ، نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنـاته ويلهمكم جميعـــا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء انه سميع مجيب .

الا شلت تلك الأيادي الخبيثة التي أسرت البطل المغوار وكبلت حريته لسنوات في سجون المحتل وعملائه ولم ترحمه في مرضه وشيخوخته وقضت عليه وهو بطل صنديد من أبطال العراق الذين عاهدوا الله عز وجل والوطن وأنفسهم على الدفاع عن وطنهم الحبيب الى حد الأستشهاد ، لكي يكونوا مع رفاق سبقوهم بالشهادة بذرة تنبت وتكون عراقا جديدا خاليا من الأحتلال والعملاء , لأن الشهداء هم بذار الحياة

.

يقول أحباء الراحل العزيز الشهيد البار طارق ...

طارق يـا حبيبنـا .... ايهـا المسافر عبر السحاب الراحل الى مـا وراء الغمـام في السماء العليـــا ، كيف مضيت سريعـا دون وداع ، ولمـا غادرتنـا بهذه العجالة وانت في مقتبل العمر ، وشجرة حياتك الخضراء لا زالت مثمرة وفي قمة عطـائهـا رغم ذبولها بسبب الاسر والمرض والشيخوخة ، لقد ذهبت يـا أبا زياد وتركت في النفوس لوعة ، وفي القلوب غصة ، وفي العيون دمعـا وخاصة لدى من شاركك الحلوة والمرة طيلة حياتك عائلتك الكريمة ورفـاقك ومحبيك والمؤمنين بقضية وطنهم العادلة ، لكنك رغم بعادك عنـا فانت تعيش معنـا ، وفي افكارنـا ، وفي احلامنـا ، وفي ضمائرنـا ، نذكرك مع الأصيل ، ونراك عند الفجر بسمة حلوة في افواه الأطفال الصغار ونسمعك نشيدا شجيـا مع تراتيل الأبرار والصديقين في الفردوس السماوي .

فنم قرير العين في مثواك السرمدي يـا قرة اعيننـا ، ومهجة قلوبنـا ، وتـاج رؤوسنـا ، ولتسعد روحك الطاهرة في عليائهـا فمـا هذه الدنيــا الا دار فناء وزوال .

فوداعـا يـا حبيبنـا الغالي وداعــا ...

كنـا نتمنى ان نكون معكم في الوطن الحبيب ،، العراق ،، وانتم تودعون الراحل العزيز الشهيد طارق عزيز الى مثواه الأخير ليوارى الثرى في مقبرة الشهداء الأبرار المناضلين صدام حسين وأولاده ورفاقه في العوجة بمدينة تكريت البطلة عرين الأبطال التي هي جزء عزيز من أرض العراق المخضبة بدم الأبطال والشهداء وأرض الآبـاء والأجداد أو في بغداد الجريحة ، لنشارككم ونعزيكم ونخفف عنكم بعض الألم ، ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة المقيتة بعيدين عن الوطن المفدى الاف الأميـال , اه ... اه ... اه كم هي مريرة لحظات توديع الاحباء الوداع الاخير لاسيما حينما يكونون شهداء ورموزا كبيرة في سوح النضال بالوطن والدولة والعائلة والمجتمع , ولكنها ارادة الله جل جلاله ولا راد لارادته تعالى .

ادامكم الله بخير برعايته الألهية ذخرا وملاذا لشعبكم الكريم ، ويجعل هذا المصـاب الأليم خـاتمة احزانكم .

شركاء احزانكم

المتألمون لكم
د . حنـاني ميــــــا والعائلة


وأسرة موقع

البيت الآرامي العراقي

ميونيــخ ـــ المانيـــــا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأربعاء 17 يونيو 2015, 12:18 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9451
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الجمعة 05 يونيو 2015, 11:26 pm

وفاة طارق عزيز وزير خارجية صدام داخل سجنه
إثر تعرّضه لأزمة قلبية
June 5, 2015

بغداد ـ «االقدس العربي» – وكالات: قال مسؤولون عراقيون، الجمعة، إن طارق عزيز الذي كان وزيرا للخارجية في عهد صدام حسين توفي وهو في السجن عن عمر يناهر 79 عاما. وسلم عزيز نفسه في نيسان/ أبريل عام 2003 لقوات الاحتلال الأمريكية التي أطاحت بصدام. وحكم عليه بالإعدام بعدها بسبعة أعوام فيما يتصل باضطهاد الأحزاب الإسلامية في عهد صدام.
وكان عزيز يشكو منذ فترة طويلة من مشاكل صحية خلال فترة احتجازه.
وأكد الطبيب سعدي الماجد مدير إدارة الصحة في محافظة ذي قار (جنوب العراق) حيث كان يحتجز عزيز نبأ الوفاة.
وقال «وصل طارق عزيز لمستشفى الناصرية التعليمي معانيا من ذبحة صدرية حادة وكانت لديه مضاعفات قلبية أدت إلى وفاته في تمام الساعة الثالثة عصرا. كان عمره يبلغ 79 عاما ولديه تاريخ من الأمراض القلبية. كان يراجع في مستشفياتنا ويجري الفحوصات لكن حالته كانت صعبة جدا.» وأكد مصدر عراقي آخر أن طارق عزيز توفي في المستشفى.
ولعب عزيز الذي كان يتحدث الإنكليزية بطلاقة دورا دبلوماسيا بارزا قبل حرب الخليج عام 1991 التي استهدفت إخراج القوات العراقية من الكويت بالإضافة للنزاعات الطويلة الخاصة بعمليات التفتيش عن الأسلحة التي قامت بها الأمم المتحدة في السنوات التي أعقبت الحرب.
ولد عزيز وهو مسيحي كلداني في بلدة تلكيف قرب الموصل في شمال العراق. ويعود ارتباطه بصدام إلى فترة الخمسينيات عندما كان الرجلان في حزب البعث المحظور الآن، والذي كان يسعى آنذاك للإطاحة بالنظام الملكي المدعوم من بريطانيا.
وكان عزيز يحمل رقم 43 في قائمة أهم المطلوبين التي وضعتها الولايات المتحدة لمسؤولين عراقيين عندما سلم نفسه بعد أسبوعين فقط من الإطاحة بصدام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9451
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الجمعة 05 يونيو 2015, 11:46 pm

طارق عزيز حرا… متى ينعتق سجانوه؟
رأي القدس
June 5, 2015

لم يكن طارق عزيز الذي قالت تقارير انه توفي امس مسجونا في جنوب العراق اثر اصابته بازمة قلبية حادة، مجرد وزير خارجية عراقي اسبق، بل رمزا لمرحلة تاريخية استثنائية شهدت احداثا دراماتيكية وتحولات استراتيجية كبرى، مازالت تبعاتها المحلية والاقليمية والدولية قائمة حتى اليوم.
وعلى الرغم من ان حكما ديكتاتوريا دمويا كالذي شهده العراق في عهد الرئيس الراحل صدام حسين لايسمح عادة الا برأي واحد، وسياسة واحدة يقررها رأس النظام، الا ان طارق عزيز نجح لنحو عشرين عاما في ان يقود دبلوماسية بلاده عبر منحنيات صعبة وفترات عصيبة من الحروب والحصار والعقوبات.
وتمكن بخبرته الدبلوماسية الواسعة في الحفاظ على تحالفات استراتيجية ومد الجسور مع منظمات دولية كالامم المتحدة، بل والتوصل الى اتفاق تارخي معها وهو (النفط مقابل الغذاء) ما انقذ العراق من مجاعة محققة نتيجة لاشتداد العقوبات الاقتصادية في منتصف التسعينيات من القرن الماضي.
وبالطبع فان التاريخ يبقى صاحب الكلمة الاخيرة في الحكم على هكذا شخصية بما لها وعليها، بعد ان اسهمت في صنع مسارات استراتيجية، ولكن الذاكرة ستحفظ لعزيز حتما مواقف ذات دلالات في احداث مفصلية شهدها العراق والاقليم والعالم.
ومن تلك المواقف ان عزيز الذي يتحدث الانكليزية بطلاقة اصر في العام 1988 اثناء المفاوضات مع ايران حول انهاء حرب الثماني سنوات على الا يتحدث الا باللغة العربية.
وعندما التقى بوزير الخارجية الامريكي جيمس بيكر في جنيف اثناء جهود الوساطة الدبلوماسية قبيل حرب الخليج الثانية في العام 1991 رفض ان يتسلم منه رسالة رئاسية، بعد ان رأى انها تحوي اهانات تمس كرامة العراق، وبقيت الرسالة على الطاولة بعد مغادرة الوفدين، وهو ما شكل رسالة بأن الحرب حتمية، وان الشرق الاوسط لن يعود ابدا كما كان.
ولا يعني هذا تأييدا لقرار غزو الكويت، بل تنويها بدور الدبلوماسي الوطني الملتزم بالدفاع عن كرامة بلاده حتى لو لم يكن مقتنعا بسياسات حكومته وقرارتها.
ولقد كان معروفا ان نظام صدام استخدم طارق عزيز بلغته الانكليزية المتينة، وديانته المسيحية، ليقدم صورة حضارية متسامحة تجميلا لصورة نظامه في الخارج. ولم يكن لعزيز اي دور في ادارة الشؤون الداخلية للحكم، وهو ما جعله يقدم على تسليم نفسه في نيسان/ أبريل عام 2003 لقوات الاحتلال الأمريكية التي أطاحت بصدام واثقا من انه ليس لديه ما يخشاه حيث ان يديـــه لم تتلوثا بالدماء.
الا ان نظام «المحاصصة الطائفية» الذي ابتكره الاحتلال الامريكي كان مهووسا بالانتقام الاعمى من كل رموز عهد صدام بغض النظر عما اذا كانوا ارتكبوا ما يمكن معاقبتهم عليه ام لا.
وهكذا حكم على طارق عزيز بالإعدام بعد تسليم نفسه بسبعة أعوام اثر ادانته بـ«اضطهاد الأحزاب الإسلامية في عهد صدام»، وهو اتهام يشي بالعقلية الطائفية التي وقع العراق في قبضتها، ومازال.
وبالحديث عن الطائفية والطوائف في العراق، فانه لامر مشروع ان يتساءل المراقب اليوم اين وصلت اوضاع الاقليات مثل المسيحيين والايزيديين والشبك وغيرهم كثير تحت الحكم الحالي الذي كال الاتهامات لمن سبقوه.
وبعد ان رفض عزيز الذي يعاني منذ سنوات امراضا في القلب، عرضا بالعفو عنه مقابل ان يدلي بشهادة تدين صدام، قرر سجانوه ان يصموا اذانهم عن مناشدات انسانية عديدة لاطلاق سراحه، رغم تحذيرات الاطباء من خطورة السجن على حياته، وهكذا وجد نفسه ضحية لانتقام مزدوج.
وبالامس نال طارق عزيز حريته اخيرا، ولم يعد محتاجا لاحد، لكن يبقى السؤال متى ينعتق سجانوه من احقادهم وهوسهم بالانتقام؟
رأي القدس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9451
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الجمعة 05 يونيو 2015, 11:52 pm

وفاة طارق عزيز وزير خارجية صدام داخل سجنه
إثر تعرّضه لأزمة قلبية
June 5, 2015

بغداد ـ «االقدس العربي» – وكالات: قال مسؤولون عراقيون، الجمعة، إن طارق عزيز الذي كان وزيرا للخارجية في عهد صدام حسين توفي وهو في السجن عن عمر يناهر 79 عاما. وسلم عزيز نفسه في نيسان/ أبريل عام 2003 لقوات الاحتلال الأمريكية التي أطاحت بصدام. وحكم عليه بالإعدام بعدها بسبعة أعوام فيما يتصل باضطهاد الأحزاب الإسلامية في عهد صدام.
وكان عزيز يشكو منذ فترة طويلة من مشاكل صحية خلال فترة احتجازه.
وأكد الطبيب سعدي الماجد مدير إدارة الصحة في محافظة ذي قار (جنوب العراق) حيث كان يحتجز عزيز نبأ الوفاة.
وقال «وصل طارق عزيز لمستشفى الناصرية التعليمي معانيا من ذبحة صدرية حادة وكانت لديه مضاعفات قلبية أدت إلى وفاته في تمام الساعة الثالثة عصرا. كان عمره يبلغ 79 عاما ولديه تاريخ من الأمراض القلبية. كان يراجع في مستشفياتنا ويجري الفحوصات لكن حالته كانت صعبة جدا.» وأكد مصدر عراقي آخر أن طارق عزيز توفي في المستشفى.
ولعب عزيز الذي كان يتحدث الإنكليزية بطلاقة دورا دبلوماسيا بارزا قبل حرب الخليج عام 1991 التي استهدفت إخراج القوات العراقية من الكويت بالإضافة للنزاعات الطويلة الخاصة بعمليات التفتيش عن الأسلحة التي قامت بها الأمم المتحدة في السنوات التي أعقبت الحرب.
ولد عزيز وهو مسيحي كلداني في بلدة تلكيف قرب الموصل في شمال العراق. ويعود ارتباطه بصدام إلى فترة الخمسينيات عندما كان الرجلان في حزب البعث المحظور الآن، والذي كان يسعى آنذاك للإطاحة بالنظام الملكي المدعوم من بريطانيا.
وكان عزيز يحمل رقم 43 في قائمة أهم المطلوبين التي وضعتها الولايات المتحدة لمسؤولين عراقيين عندما سلم نفسه بعد أسبوعين فقط من الإطاحة بصدام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9451
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 12:04 am

وفاة (طارق عزير) وزير الخارجية الاسبق اثر تعرضه لنوبة قلبية حادة
05 /06 /2015 م 06:39 مساء
توفي اليوم الجمعة (طارق عزيز) وزير الخارجية العراقية الاسبق اثر تعرضه لذبحة صدرية حادة في احدى مستشفيات مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار، ونقلت المصادر الصحفية عن (عادل دخيل) نائب محافظ ذي قار قوله
في تصريح نشر عصر اليوم "ان إدارة سجن الناصرية المركزي قامت بنقل (عزيز) البالغ من العمر (79 عاما) الى مستشفى الحسين التعليمي وسط الناصرية، اثر إصابته بذبحة صدرية" .. مشيرا الى انه توفي بعد الظهر في المستشفى المذكور، وان الجثة لا تزال في المستشفى لحين اتخاذ بعض الاجراءات اللازمة.

يذكر ان القضاء الحالي كان قد اصدر حكما بالسجن المؤبد بحق (عزيز)، اعقبه حكما بالاعدام، ليتم نقله فيما بعد من احد سجون بغداد الى سجن الناصرية المركزي.

الهيئة نت
م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 3:05 am

الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي امين سر قيادة قطر العراق - ينعى لمناضلي الحزب وابناء شعبنا وأمتنا الرفيق المناضل طارق عزيز رحمه الله
فيديو / - هذه هي مواقف الرجال الرجال .. هذه هي مواقف رجال نظامنا الوطني الاصيل .. رحم الله الرفيق المناضل طارق عزيز
رنا صباح مرزا محمود عن عائلة المرافق الاقدم للشهيد صدام حسين - بكل حزن والم ننعى عزيزنا العم البطل طارق عزيز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 4:12 am


طارق عزيز العصامي ورجل المبادئ : حناني ميـــا

لا تهزه الرياح الصفراء من أية جهة أتت وهو على العهد باق حتى الشهادة







ولادة وسيرة العراقي الصميمي طارق عزيز




ولد العراقي الصميمي السيد طارق عزيز عام 1936 وسط عائلة عراقية مكافحة، وكان هدفه اكمال دراسته وشق طريقه في الحياة كأي مواطن عراقي اخر، وأكمل دراسته الجامعية في جامعة بغداد وحصل على شهادة البكالوريوس في الأدب الأنكليزي فعمل مدرسا ثم صحفيا، وقد انضم الى صفوف حزب البعث العربي الأشتراكي أواخر الخمسينيات من القرن الماضي، وبعد ثورة 14/تموز/عام 1958 وصدور جريدة " الجمهورية " العراقية، عمل محرراً بها.. ثم انتقل للعمل مديراً لجريدة " الجماهير " بعد ثورة البعث في 8/شباط عام 1963، وبعد ردة 18 تشرين من نفس العام 1963 غادر الى سوريا وعمل في الصحافة أيضا، وعلى إثر انقلاب 23 في سوريا عام 1966 اودع السجن فيها. وبعد قيام ثورة 17 تموز القومية والأشتراكية في العراق عام 1968 عاد طارق عزيز إلى بغداد وتولى رئاسة تحرير جريدة الثورة الناطقة بلسان حزب البعث الاشتراكي، وعمله هذا الذي أثبت جدارة فيه أهله لتولي أول منصب وزاري في حياته السياسية، إذ عين عام 1970 وزيرا للأعلام، وفي عام 1977 أصبح عضوا في مجلس قيادة الثورة، وفي نيسان عام 1980 نجا طارق عزيز من محاولة اغتيال مدعومة من نظام الملالي في أيران حيث اتهم حزب الدعوة الأسلامية العميل الحاكم الآن في العراق بتنفيذها، وفي عام 1983 عين وزيرا للخارجية، وقد نجح عزيز خلال فترة قصيرة في إعادة العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة بعد اجتماعه مع الرئيس الأمريكي حينذاك رونالد ريغان في البيت الأبيض عام 1984 بعد قطيعة دامت أكثر من 17 عاما، كما استطاع بحنكته الدبلوماسية إقامة علاقات اقتصادية قوية مع الاتحاد السوفياتي السابق، ولعب أهم دور في السياسة الخارجية العراقية فهو الذي وثق العلاقة الشخصية بين الرئيس صدام حسين والرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك عام 1972 أيام كان " شيراك " رئيسا للوزراء، وهو الذي فتح الباب على أوسع مصاريعه لوزير الدفاع الأمريكي الأسبق ومهندس حرب احتلال العراق المجرم دونالد رامسفيلد لزيارة العراق زيارات عديدة منذ عام 1979، وبرز اسم طارق عزيز في وسائل الإعلام العالمية بعد تحرير الكويت في 2 آب عام 1990، والحرب العدوانية التي شنتها الولايات المتحدة الأمريكية ومعها 33 دولة عربية واجنبية والتي سميت،، بعاصفة الصحراء،، حيث كان يقود المفاوضات مع الأمم المتحدة والولايات المتحدة قبيل وقوع العدوان،

كما عاد عزيز الى واجهة الأحداث عام 2003 قبل غزو العراق من قبل الولايات المتحدة وحلفائها معلنا أن العراق لا يمثل مصدر تهديد عسكري لأي أحد وكان صادقا بأعلانه، ويعتبر طارق عزيز واحدا من أشهر الدبلوماسيين منذ توليه عام 1983 منصب وزير الخارجية العراقي حيث قاد بحنكة كبيرة مفاوضات وقف إطلاق النار للحرب العراقية الايرانية، كما أصبح منذ حرب الخليج الثانية عام 1991 واجهة العراق الدبلوماسية في الخارج وممثل العراق في أغلب المؤتمرات الدولية طيلة سنوات الحصار الجائر،

ولا يفوت الذاكرة الدبلوماسية أن تتوقف عند اللقاء الشهير الذي انعقد في التاسع من كانون الثاني 1991، بين وزير الخارجية الأمريكي جيمس بيكر آنذاك ونظيره العراقي، ضمن " جهود " قالت إدارة جورج بوش " الأب " إنها فرصة أخيرة لتجنب الحرب، لكن اللقاء كان عبارة عن تهديد أبلغه بيكر لعزيز ومفاده سنعيد بلادكم إلى العصر الحجري "، ووصف بيكر دور الوزير العراقي بأنه " الرسول "، الذي ينقل الموقف الأمريكي إلى الرئيس العراقي. لكن رد طارق عزيز كان قويا، إذ رمى رسالة بوش " الأب "، الموجهة إلى الرئيس صدام حسين، على وجه بيكر لأنها تضمنت تهديداً للعراق فسقطت على الطاولة أمامه وقال له : " نحن لا نقبل التهديد والوعيد من أحد أياً كان " ونهض عزيز تاركاً قاعة الاجتماع وبقي بيكر جالساً فاغراً فاه، هذا الموقف علق عليه فيما بعد بوش الأب قائلا : " تمنيت لو كان لدي وزير خارجية مثل طارق عزيز، وفي كانون الأول 2002، سمى طارق عزيز تفتيش الأسلحة بال " بدعة " وقال إن الحرب " قائمة لا محالة "، وقال ايضا إن ما تريده الولايات المتحدة ليس " تغيير نظام " في العراق ولكن " تغيير المنطقة "، لتكسب منابع النفط وتقدم خدمة لأمن إسرائيل،، وهذا هو بيت القصيد فعلا،، وقد أثبتته الأيام بعد الغزو والأحتلال.

هذه هي سيرة طارق عزيز وهي طبيعية وتدلل على ان الرجل تدرج في المناصب التي حصل عليها بدهائه ونضاله وكفائته وبجدارة.

عائلة طارق عزيز...

لقد عرفت عائلة طارق عزيز عن كثب، فزوجته السيدة أم زياد أم مثالية ومؤمنة جدا والكنائس في بغداد وخاصة كنيسة العذراء مريم سلطانة الوردية في الكرادة/خارج تعرفها جيدا وكيف أنها كانت حريصة هي وأولادها على تأدية الطقوس الدينية المسيحية وخاصة في الشهر المريمي، وتساعية القديسة ريتا وغيرها، وقد ربت أولادها خير تربية، وقد مارسوا حياتهم اليومية سواء في دراستهم في جميع المراحل وصولا الى الجامعة وزملائهم في جميع المراحل يعرفون ذلك جيدا، أو في حياتهم الأجتماعية حيث تزوجوا بنين وبنات من أسر مسيحية معروفة في المجتمع ببغداد ويعيشون معهم حياة اعتيادية كأية عائلة عراقية أخرى.

حياته في المعتقل ومحاكمته...

على مدى نحو ست سنوات منذ أن سلم نفسه لقوات المحتل الأمريكي جرب الغزاة وأعوانهم شتى أنواع الضغوط وأعمال القهر والابتزاز ضد هذا الرجل من أجل أن يتخلى عن مبادئه التي امن بها وهو شاب يافع ولحد هذه اللحظة، والتخلي عن رفاق دربه وعلى رأسهم شهيد الحج الأكبر الرئيس القائد صدام حسين رحمه الله إلا أنهم فشلوا وسيفشلون مستقبلا هم ومحكمتهم المهزلة التي تبرئه في قضية وتحكم عليه في أخرى وكلها مفبركة لأن طارق عزيز كان مربيا ورجل فكر ودبلوماسية، ولم يكن عسكريا أو رجل أجهزة أمنية في حياته رغم أنها شرف لرجالها في أي نظام ثوري في العالم كله وليسى في العراق وحده، ولا أريد أن أطيل أكثر لأن طارق عزيز أسطورة والحديث عنه يحتاج الى صفحات وصفحات سيذكرها التاريخ بأحرف من ذهب ان عاجلا ام اجلا، وطارق عزيز العصامي ورجل المبادئ لا تهزه الرياح الصفراء من أية جهة أتت وهو على العهد باق حتى الشهادة.

الحرية لطارق عزيز ولكل رفاق دربه والخزي والعار لسجانيه وقضاته الذين يأتمرون بأوامر المحتل وأعوانه من العملاء والخونة والمرتزقة... والنصر لمقاومتنا الوطنية الشريفة بكل فصائلها، والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار... وعاش العراق حرا، مستقلا، وموحدا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 4:49 am

ساكو: مستعدون لدفن جثمان عزيز ويجب طي صفحة الماضي




         
المدى برس / كركوك:أبدى بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل الأول ساكو، اليوم الجمعة، استعداده لإجراء مراسيم دفن جثمان نائب رئيس مجلس وزراء النظام السابق طارق عزيز في حال طلب منه ذلك، فيما أكد على ضرورة "طي صفحة" الماضي لبناء عراق جديد.
وقال بطريرك الكلدان في العراق والعالم، لويس روفائيل الأول ساكو، في حديث إلى (المدى برس)، إن "المصالحة الوطنية في العراق تتطلب أن يكون هناك غفران ومسامحة باستثناء من تلطخت أيديهم بالدماء"، مؤكدا ضرورة "طي صفحة الماضي من اجل بناء عراق جديد وإنهاء الصراعات".

وأبدى ساكو، استعداده "لتولي مراسيم دفن جثمان نائب رئيس وزراء النظام السابق طارق عزيز في حال طلب منه ذلك"، مبينا أن "كل شخص يجب أن يدفن حسب دينه بغض النظر عن الجانب السياسي".

وكانت إدارة سجن الناصرية المركزي أعلنت، اليوم الجمعة، وفاة نائب رئيس مجلس وزراء النظام السابق طارق عزيز في مستشفى الحسين التعليمي وسط المدينة.

وكانت الحكومة العراقية قررت عقب سقوط عدد من المدن العراقية على يد تنظيم داعش في عام 2014 نقل مسؤولي النظام السابق المعتقلين لديها والذين صدرت بحقهم احكاماً بحقهم من سجن (الشعبة الخامسة) في منطقة الكاظمية الى سجن الناصرية لأسباب امنية.

وأصدرت المحكمة الجنائية العليا في الـ26 من تشرين الأول 2010، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق نائب رئيس الوزراء في النظام العراقي السابق طارق عزيز في قضية تصفية الأحزاب الدينية، التي بدأت أولى جلساتها في، الـ16 آب 2009، والاحزاب الدينية، منها حزب الدعوة الحاكم حالياً في العراق، الذي كان الانتماء إليه أو التعاطف معه يوجب الإعدام وفق قرار مجلس قيادة الثورة آنذاك الذي حكم  بموجبه على مؤسس حزب الدعوة المرجع الديني محمد باقر الصدر في التاسع من نيسان عام 1980.

ويعد عزيز، 79 سنة، المسؤول المسيحي الوحيد في نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وكان يمثل الواجهة الدولية له، وبرز على الساحة الدولية بعد توليه وزارة الخارجية إبان حرب الخليج الثانية عام 1991، وكان المتحدث باسم الحكومة، الأمر الذي جعله دائم الظهور في وسائل الإعلام الغربية بسبب إتقانه اللغة الإنكليزية، وقام عزيز بتسليم نفسه في 24 نيسان 2003 إلى القوات الأميركية بعد أيام على دخولها إلى بغداد.

 وطارق عزيز المولود في العام 1936 في شمال الموصل لأسرة كلدانية كاثوليكية، باسم ميخائيل يوحنا الذي غيره لاحقاً إلى اسمه الحالي، درس اللغة الإنكليزية ، ثم عمل كصحافي قبل أن ينضم إلى حزب البعث العربي الاشتراكي، وانضم عام 1954 إلى حزب البعث وأصبح عام 1963 عضواً في قيادة قطر العراق للحزب، وبسبب الانشقاقات والتمرد الذي وقع داخل الحزب فصل منه.

 وبعد انقلاب 17 تموز عام 1968 عاد إلى الحزب بدرجة عضو، وفي العام 1969 عين رئيساً لتحرير جريدة وعي العمال التي يشرف عليها المكتب العمالي لحزب البعث، وفي العام نفسه تم تعيينه رئيساً لتحرير جريدة الثورة الصحيفة الرسمية للبعث، ليعين بعدها وزيراً للإعلام عام 1970 وأصبح وزير خارجية العراق وارتقى إلى منصب نائب رئيس الوزراء عام 1973، كما تفرغ في العام 1975 لمنصب نائب رئيس الوزراء ومشرف على السياسة الخارجية والفعاليات الثقافية داخل العراق ومساعد لصدام حسين في مكتب الثقافة والإعلام في القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث.

 وتعرض طارق عزيز في نيسان 1980 لمحاولة اغتيال أعلنت الحكومة العراقية في حينها أنها مدعومة من إيران واتهمت على الفور حزب الدعوة بالوقوف ورائها، وفي 14 شباط 2003، قام طارق عزيز بمقابلة البابا يوحنا بولس الثاني ومسؤولين آخرين في الفاتيكان، وعبر عن رغبة الحكومة العراقية بالتعاون مع المجتمع الدولي، خصوصاً في قضية إلغاء السلاح، استناداً إلى رسالة للفاتيكان، كما ذكرت الأخيرة أن البابا شدد على ضرورة احترام العراق بقوانين مجلس الأمن والالتزام بها.

وأعلن الجيش الأميركي، في ليل في 24 نيسان  2003، عن استسلام طارق عزيز الذي كان الرقم 12 الذي يقع بيد القوات الأميركية ضمن مسؤولي نظام الرئيس السابق صدام حسين، وخلال محكمة الدجيل، دافع طارق عزيز في أول ظهور له في المحكمة بقوة عن الرئيس صدام حسين ومتهمين آخرين، عاداً الأول "رفيق دربه" وأخاه غير الشقيق برزان التكريتي "صديق عمره"، وفي محكمة الأنفال، حمل طارق عزيز الرئيس العراقي صدام حسين مسؤولية العمليات العسكرية عام 1988 ضد الكرد، ومسؤولية قرار سحق انتفاضة في جنوب العراق العام 1991.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 4:57 am

وفاة طارق عزيز نائب رئيس وزراء العراق بعهد صدام حسين


              
بغداد، العراق (CNN)— توفي طارق عزيز وزير خارجية العراق الأسبق والذي شغل منصب نائب رئيس الوزراء لاحقا لمدة عقدين من الزمن في عهد نظام صدام حسين، بحسب ما أكده رئيس سجن الناصرية حسين العسكي ورئيس قسم الصحة في الناصرية بالعراق.
وبين المسؤولان في تصريح لـCNN أن وفاة طارق عزيز كانت نتيجة نوبة قلبية بمستشفى الحسين بالناصرية بعد أن تدرت حالته الصحية.

ويشار إلى أن عزيز حُكم بالإعدام في العام 2010 لدوره في القضاء على الأحزاب السياسية خلال فترة ولاية صدام حسين.


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأحد 19 يوليو 2015, 9:06 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 2:50 pm


بالفيديو.. أبرز المحطات في حياة طارق عزيز

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr. Salman M. Salman
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2229
تاريخ التسجيل : 11/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 4:56 pm



الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا

بـبـالـغ الأسى ومزيد الأسف والدموع تلقينـــا نبــأ استشهاد الأخ العزيز الأسير في سجون المحتل المجرم والعملاء القتلة الأستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي وعضو مجلس قيادة الثورة في القطر العراقي والشخصية الوطنية والديبلوماسية الرفيعة ورفيق درب شيخ شهداء العصر صدام حسين المجيد ورفيق درب الخلف الصالح الاستاذ عزة ابراهيم الدوري , وبذلك نال شرفا رفيعا ليسى أرفع منه وسام وأنضم الى قافلة شهداء العراق الأبرار الكبيرة ، نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنـاته ويلهمكم جميعـــا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء انه سميع مجيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Yousif Dawood Qutta
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2049
تاريخ التسجيل : 19/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 7:03 pm




الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Anwar Abdelwahab Alazawy
عضو جديد تازة
عضو جديد تازة



الدولة : انكلترا
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 56
تاريخ التسجيل : 17/02/2015
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 7:55 pm




الشهداء بذار الحياة وأكرم منـا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 9:15 pm




-:صباح ديبس: طارق عزيز الى جنة الخلود قتله غلة العملاء الجبناء في دهاليز سجن محافظة ذي قار



-:الرفيق أحمد شوتري: تعزية إلى الرفيق الأمين العام للقيادة القومية للحزب المجاهد عزة ابراهيم في استشهاد المناضل الرفيق طارق عزيز


-:الرفيق ناصيف عواد وعائلته: نعي الشهيد المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية



-:صبيح حمادي: الجالية العراقية في المانيا تنعى فقيدها الكبير المناضل طارق عزيز



-:الجاليه العراقيه في السويد: تقيم حفلآ تأبينيآ لشهيد الوفاء والموقف المناضل القومي طارق عزيز



-:حسن خليل غريب : طارق عزيز نجم آخر يسطع في سماء البعث


-:كلشان البياتي : سلام الله على روحك الغالية العزيزة – عزيز العراق طارق



-:الرفيق خلدون حدادين: برقية تعزية لاستشهاد الرفيق المناضل البطل طارق عزيز



-:رفيقكم رامي عابدون: نعي اليم لوفاة المناضل البطل الاستاذ طارق عزيز



-:محمد الكوري ولد العربي: تعزية لاستشهاد الرفيق المجاهد البطل طارق عزيز



-:الشيخ احمد الغانم: ينعي السيد طارق عزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في النظام الوطني العراقي



-:الجمعية العراقية لحقوق الانسان في السويد: نعي وتعزية لاستشهاد الاستاذ طارق عزيز


-:عبدالرزاق الهاشمي: تعزية الأستاذ زياد طارق عزيز والعائلة الكريمة جميعا


-:اخوكم علي العتيبي: ترجل فارس من فرسان العراق الغيارى وارتحل الى رب رحيم غفور



-:مقابلة خاصة مع الشهيد القومي العروبي طارق عزيز في بغداد في 29/9/2002 (عربي انجليزي)؛



-:عوني القلمجي: تعزية لرحيل المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القطرية والقومية


صلاح المختار:من اغتال العزيز طارق عزيز؟


اسماعيل ابو البندورة:طارق عزيز.. علو في الحياة وفي الممات!؛



-:المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث امين سر قيادة قطر العراق ينعى لمناضلي الحزب وابناء شعبنا وأمتنا الرفيق المناضل طارق عزيز


-:عبد الكريم الخزرجي : وداعا ابا زياد، وداعا طارق عزيز|

د.غالب الفريجات:طارق عزيز قامة قومية رحل بعزة واباء



-:إرتفع شهيداً بإذن الله الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية


-:الموطن العربي محمد زيدان: نم قرير العين عزيزنا طارقا وأستاذنا الغالي، تغمدكم الله بواسع رحمته



-:الدكتور عبدالإله الراوي: نعي الرفيق الأستاذ طارق عزيز


-:كتاب المقاومة العراقية: وداعاً رفيق الدرب وعنوان المبادئ



-:سلمى الإدريسي: وداعا عزيز العراق وأمة العرب


-:محمد سعيد الصحاف : تعزية ومواساة لرحيل البطل الشهيد طارق عزيز المغفور له بإذن الله


-:الجبهة العربية لتحرير الأحواز: تعزية من الجبهة العربية لتحرير الأحواز بوفاة الرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز



-:أخوكم عبد الجبار الياسري: نعي وتعزية ومواساة لرحيل فقيد العراق والأمة ورمز وعنوان الدبلوماسية العراقية


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأحد 14 يونيو 2015, 11:14 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 9:29 pm

طارق عزيز حرا… متى ينعتق سجانوه؟
رأي القدس
June 5, 2015

لم يكن طارق عزيز الذي قالت تقارير انه توفي امس مسجونا في جنوب العراق اثر اصابته بازمة قلبية حادة، مجرد وزير خارجية عراقي اسبق، بل رمزا لمرحلة تاريخية استثنائية شهدت احداثا دراماتيكية وتحولات استراتيجية كبرى، مازالت تبعاتها المحلية والاقليمية والدولية قائمة حتى اليوم.
وعلى الرغم من ان حكما ديكتاتوريا دمويا كالذي شهده العراق في عهد الرئيس الراحل صدام حسين لايسمح عادة الا برأي واحد، وسياسة واحدة يقررها رأس النظام، الا ان طارق عزيز نجح لنحو عشرين عاما في ان يقود دبلوماسية بلاده عبر منحنيات صعبة وفترات عصيبة من الحروب والحصار والعقوبات.
وتمكن بخبرته الدبلوماسية الواسعة في الحفاظ على تحالفات استراتيجية ومد الجسور مع منظمات دولية كالامم المتحدة، بل والتوصل الى اتفاق تارخي معها وهو (النفط مقابل الغذاء) ما انقذ العراق من مجاعة محققة نتيجة لاشتداد العقوبات الاقتصادية في منتصف التسعينيات من القرن الماضي.
وبالطبع فان التاريخ يبقى صاحب الكلمة الاخيرة في الحكم على هكذا شخصية بما لها وعليها، بعد ان اسهمت في صنع مسارات استراتيجية، ولكن الذاكرة ستحفظ لعزيز حتما مواقف ذات دلالات في احداث مفصلية شهدها العراق والاقليم والعالم.
ومن تلك المواقف ان عزيز الذي يتحدث الانكليزية بطلاقة اصر في العام 1988 اثناء المفاوضات مع ايران حول انهاء حرب الثماني سنوات على الا يتحدث الا باللغة العربية.
وعندما التقى بوزير الخارجية الامريكي جيمس بيكر في جنيف اثناء جهود الوساطة الدبلوماسية قبيل حرب الخليج الثانية في العام 1991 رفض ان يتسلم منه رسالة رئاسية، بعد ان رأى انها تحوي اهانات تمس كرامة العراق، وبقيت الرسالة على الطاولة بعد مغادرة الوفدين، وهو ما شكل رسالة بأن الحرب حتمية، وان الشرق الاوسط لن يعود ابدا كما كان.
ولا يعني هذا تأييدا لقرار غزو الكويت، بل تنويها بدور الدبلوماسي الوطني الملتزم بالدفاع عن كرامة بلاده حتى لو لم يكن مقتنعا بسياسات حكومته وقرارتها.
ولقد كان معروفا ان نظام صدام استخدم طارق عزيز بلغته الانكليزية المتينة، وديانته المسيحية، ليقدم صورة حضارية متسامحة تجميلا لصورة نظامه في الخارج. ولم يكن لعزيز اي دور في ادارة الشؤون الداخلية للحكم، وهو ما جعله يقدم على تسليم نفسه في نيسان/ أبريل عام 2003 لقوات الاحتلال الأمريكية التي أطاحت بصدام واثقا من انه ليس لديه ما يخشاه حيث ان يديـــه لم تتلوثا بالدماء.
الا ان نظام «المحاصصة الطائفية» الذي ابتكره الاحتلال الامريكي كان مهووسا بالانتقام الاعمى من كل رموز عهد صدام بغض النظر عما اذا كانوا ارتكبوا ما يمكن معاقبتهم عليه ام لا.
وهكذا حكم على طارق عزيز بالإعدام بعد تسليم نفسه بسبعة أعوام اثر ادانته بـ«اضطهاد الأحزاب الإسلامية في عهد صدام»، وهو اتهام يشي بالعقلية الطائفية التي وقع العراق في قبضتها، ومازال.
وبالحديث عن الطائفية والطوائف في العراق، فانه لامر مشروع ان يتساءل المراقب اليوم اين وصلت اوضاع الاقليات مثل المسيحيين والايزيديين والشبك وغيرهم كثير تحت الحكم الحالي الذي كال الاتهامات لمن سبقوه.
وبعد ان رفض عزيز الذي يعاني منذ سنوات امراضا في القلب، عرضا بالعفو عنه مقابل ان يدلي بشهادة تدين صدام، قرر سجانوه ان يصموا اذانهم عن مناشدات انسانية عديدة لاطلاق سراحه، رغم تحذيرات الاطباء من خطورة السجن على حياته، وهكذا وجد نفسه ضحية لانتقام مزدوج.
وبالامس نال طارق عزيز حريته اخيرا، ولم يعد محتاجا لاحد، لكن يبقى السؤال متى ينعتق سجانوه من احقادهم وهوسهم بالانتقام؟
رأي القدس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 9:43 pm


لأردن يوافق على دفن طارق عزيز داخل أراضيه والعراق يشترط: لا مراسم للتشييع

June 6, 2015



طارق عزيز

عمان- الأناضول: قال مصدر حكومي أردني رفيع المستوى السبت، إن عمّان وافقت على دفن طارق عزيز، نائب رئيس وزراء العراق ووزير خارجيته في عهد الرئيس الراحل صدام حسين، داخل الأراضي الأردنية.
وفي إجابة مختصرة عن سؤال لمراسل (الأناضول)، حول موافقة الأردن على دفن عزيز بأراضيه، اكتفى المصدر الحكومي الأردني الذي طلب عدم ذكره اسمه، بالقول “نعم تمت الموافقة على دفنه في الأردن”.
في سياق متصل، قال السفير العراقي في عمّان جواد هادي عباس، “أبلغنا الحكومة الأردنية بموافقة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي على تسليم جثمان طارق عزيز لأهله في الأردن، بشرط أن لا يتم له أي مراسم تشييع أو مظاهرات أو ترديد شعارات أو هتافات من المطار إلى المقبرة المخصصة لدفنه (لم يحدد أياً منهما)”.
واعتبر عباس في تصريحه لمراسل (الأناضول)، أن موافقة رئيس وزراء بلاده على دفن عزيز في بلد آخر، “مظهرا من مظاهر الديمقراطية”، على حد تعبيره.
وأعلن يحيى الناصري محافظ “ذي قار” جنوبي العراق، أمس الجمعة، عن وفاة طارق عزيز، الذي شغل منصب وزير الخارجية، ونائب رئيس مجلس الوزراء، في عهد نظام الرئيس السابق صدام حسين الذي أطاح الاحتلال الأمريكي بحكمه عام 2003.ز محافظة ذي قار)، ظهر أمس الجمعة، جراء نوبة قلبية حادة.
وأضاف الناصري أن عزيز نقل عقب إصابته بالنوبة من سجن الناصرية المركزي (المعروف باسم سجن الحوت)، إلى مستشفى الحسين، حيث فارق الحياة.
وكانت وسائل إعلام عراقية ذكرت أن سلطات بلادها أعلنت أنها ستسلم جثمان طارق عزيز، إلى عائلته المقيمة في الأردن لدفنه هناك تنفيذا لوصيته، مشيرة إلى أن بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل الأول ساكو أبدى استعداده لإجراء مراسم دفن جثمان عزيز في حال طُلب منه ذلك.
يشار إلى أن طارق عزيز، واسمه الحقيقي ميخائيل يوحنا، ولد عام 1936 قرب مدينة الموصل (شمال)، وتولى عدّة مناصب أبرزها وزيرًا لخارجية العراق إبان حرب الخليج الأولى عام 1991.
وكانت المحكمة الجنائية العليا في العراق أصدرت بحقه حكمًا بالإعدام شنقًا حتى الموت، في 26 تشرين الأول/ أكتوبر 2012، على خلفية قضية ما عرف بـ”تصفية الأحزاب الدينية”، إلا أن الحكم لم ينفذ.


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأربعاء 10 يونيو 2015, 4:07 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   السبت 06 يونيو 2015, 10:11 pm

نبوءة قديمة لطارق عزيز تلخص الوضع الحالي في العراق
 
قبيل الغزو الأميركي في 2003، وزير الخارجية الراحل حذر من حرب دموية وطويلة تهدد مستقبل العراق.
 
ميدل ايست أونلاين
'النزهة' الأميركية مزقت العراق
لندن - قبل شهر على الغزو الاميركي للعراق في 2003، تنبأ وزير الخارجية العراقي الأسبق طارق عزيز الذي توفي الجمعة، بأن الحرب لن تمثل "نزهة" وتوقع ان تكون دموية وطويلة.
وبعد ما يزيد على عقد من الزمان شهد مقتل آلاف الأميركيين والعراقيين، اجتاح متشددو تنظيم الدولة الإسلامية مسقط رأسه في شمال العراق ولا يزال مستقبل البلاد مهددا وهو ما يؤكد فيما يبدو تحذيره قبل الغزو.
وقال عزيز قبل أيام من تدفق القوات الأميركية على العراق "ستكون حربا دموية وسوف تستغرق وقتا طويلا."
وعبر سنوات طويلة من الصراعات والأزمات في العراق في عهد صدام حسين كان طارق عزيز الدبلوماسي المحنك الذي يدخن السيجار صوته الى العالم الخارجي فكان ينقل مواقفه الصارمة المتصلبة الى أعدائه.
وفي الأشهر التي سبقت حرب الخليج عام 1991 عندما أجبرت القوات التي تقودها الولايات المتحدة قوات الاحتلال العراقية على الانسحاب من الكويت تصدر وزير الخارجية أشيب الشعر المشهد ورفض تقديم تنازلات في مواجهة الضغوط الدولية الكبيرة على بغداد.
وفي لقاء مع وزير الخارجية الأميركي آنذاك جيمس بيكر في محاولة أخيرة لتجنب تلك الحرب رفض عزيز بشدة قبول رسالة موجهة من الرئيس الأميركي جورج بوش الأب إلى صدام بسبب ما وصفها بلهجتها المهينة.
وبعد 12 عاما احتشدت القوات الأميركية مرة أخرى لشن حرب على صدام هدفها المعلن هذه المرة هو الإطاحة به. وأظهر عزيز التحدي مجددا.
وقال عزيز الذي ارتدى ملابس الجيش وكان يضع مسدسا في حزامه في بغداد "بالنسبة لي وللقيادة العراقية الباسلة لقد ولدنا في العراق وسنموت في العراق إما شهداء -وهو شرف عظيم- أو بصورة طبيعية."
وفي ديسمبر/كانون الأول عام 2003 اعتقلت القوات الأميركية صدام وأعدم بعد ثلاث سنوات. وسلم عزيز نفسه للقوات الأميركية بعد أسبوعين فقط من سقوط صدام وسجن لدوره في عمليات إعدام فضلا عن التهجير القسري للأكراد قبل أن يحكم عليه بالإعدام عام 2010 فيما يتصل باضطهاد أحزاب إسلامية في عهد صدام.
ولم ينفذ حكم الإعدام وأصيب عزيز بجلطة وهو في السجن وكثيرا ما اشتكى من تدهور حالته الصحية إلى أن توفي يوم الجمعة بعد إصابته بذبحة صدرية حادة في محافظة ذي قار بجنوب العراق.
ولد عزيز عام 1936 في بلدة تلكيف التي يغلب على سكانها المسيحيون قرب الموصل في شمال العراق ودرس الأدب الإنجليزي في جامعة بغداد قبل أن يبدأ العمل في الصحافة.
ويعود ارتباطه بصدام إلى فترة الخمسينيات عندما كان الاثنان في حزب البعث الذي كان محظورا آنذاك وكان يسعى للإطاحة بالنظام الملكي المدعوم من بريطانيا.
لم يكن لدى طارق عزيز ما يخفيه
وبدعم من صدام أصبح عزيز رئيس تحرير جريدة الثورة الناطقة بلسان حزب البعث. لمع نجمه بينما أحكم صدام قبضته على العراق.
وفي اعقاب الإطاحة بالنظام الملكي وسلسلة من الانقلابات التي شهدت استيلاء حزب البعث على المزيد من السلطة أصبح عزيز وزيرا للإعلام في السبعينيات.
وعندما تولى صدام الرئاسة في عام 1979 عين عزيز نائبا لرئيس الوزراء ليستمر بين قيادات الصف الأول بالحكومة لمدة ربع قرن الى أن سقط صدام.
ولاء لا ريب فيه
ويعزى استمرار عزيز طويلا في ظل نظام حكم الفرد في العراق إلى جذوره إذ كان ينتمي إلى أقلية مغلوبة على أمرها لا يمكنها أبدا أن تتحدى الرئيس. وكان من الممكن أن تؤدي أي بادرة على الخيانة الى الموت حتى بالنسبة لأكبر مساعدي صدام.
وعلى الرغم من أن عزيز مسيحي كلداني من خارج عشيرة صدام السنية في مدينة تكريت فإن ولاءه لم يكن محل شك، حتى انه سمّى ابنه الثاني صدام.
ونجا عزيز من محاولة اغتيال على يد جماعة معارضة مدعومة من إيران عشية حرب العراق مع إيران التي استمرت من 1980 إلى 1988. وساعد عزيز في كسب دعم الولايات المتحدة لبغداد في مواجهة الجمهورية الإسلامية الايرانية وفي الوقت نفسه نجح في إقامة علاقات اقتصادية مع الاتحاد السوفيتي.
لكن صعوده على الساحة الدولية بلغ ذروته عام 1990 عندما غزت القوات العراقية الكويت وأصبح وجه الدبلوماسية الدولية العراقية التي لا تقدم تنازلات.
وكان عزيز يتحدث الانكليزية بطلاقة وامتلك مهارات تفاوضية قوية وقد نال اعجاب المؤيدين والمعارضين على حد سواء على الرغم من إخفاقه في منع الحرب.
وقال بوش الأب بعد أن قال عزيز للعالم لماذا يرفض العراق الإدانة الدولية لغزو الكويت "يجب أن أقول إنني أرى أن أسلوبه كان جيدا للغاية."
وبعد هزيمة العراق في عام 1991 قاد عزيز في كثير من الأحيان الجانب العراقي في المفاوضات المتعثرة والصدامية مع مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة الذين أشرفوا على تفكيك أسلحة الدمار الشامل في العراق.
وبعد عمليات تفتيش متقطعة على مدى 12 عاما أرسل الرئيس الأميركي جورج بوش الابن القوات الأميركية لمحاربة صدام مرة أخيرة متهما إياه بإعادة بناء ترسانة العراق من الأسلحة المحظورة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الأحد 07 يونيو 2015, 2:57 am

انعي إلى من تبقى عنده وعي من أمتنا رجلا عملاقا دوخ وزراء خارجية الدول العظمى برجولة  دبلوماسيته. مناضلا عروبيا حتى النخاع  مثله مثل رفاقه الشهداء صدام حسين وطه ياسين رمضان والآخرين الذين بقوا صامدين حول رئيسهم المجاهد  مثبتين ان الشهيد صدام انما كان أميرا على امراء كل واحد فيهم يملك مواصفات تؤهله لقيادة أمة ؛ اضاعتهم امتهم واي فتيان اضاعت . البطل المقدام طارق حنا عزيز الذي لم تحرمه من قضاء شيخوخته مع عائلته خارج السجن  سوى كلمات تطعن برفيقه وقائده رفض أن ينطقها فلا نامت أعين الجبناء المتخاذلين المتآمرين.

المهندس ليث الشبيلات


الجالية العراقية في المانيا تنعى فقيدها الكبيرالمناضل طارق عزيز
 
 
بسم  ألله  الرحمن  الرحيم
يا  أيتها  النفس  المطمئنة  ارجعي  الى  ربك  راضية  مرضية ، فادخلي  في  عبادي  وادخلي  جنتي
صدق  ألله  العظيم
 
ببالغ  الحزن  والاسى  تنعى  الجالية العراقية في المانيا  فقيدها  الكبير المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الذي أغتيل اليوم (الجمعة 5/6/2015) في سجون الاحتلال على ايادي الرعاع والمتخلفين من عملاء ايران المجوسية .  لقد  كان  فقيدنا  العزيز علما ورجلا بارزا من أعلام ورجال العراق والامة العربية ورمزا لكل  المناضلين والمقاومين أينما وجدوا , لقد كان يتميز  بالاخلاق  النبيلة والكرم  والصدق  والصراحة  والتسامح  واحترام  الرأي  الاخر.  هكذا  نماذج  من  الرجال  ليس من السهل  التعويض عنها.  
 
نعزي  انفسنا  كما  نعزي رفاقنا في حزب البعث العربي الاشتراكي ونعزي الشعب العراقي والامة العربية ونعزي أهله  وذويه  وجميع  محبيه  بهذا  المصاب  الاليم ، نسأل  ألله  العلي  القدير ان يتقبله شهيدا وأن  يتغمده  برحمته  الواسعة  ويسكنه  فسيح  جنانه  وأن  يلهم  جميع  المفجوعين  بأستشهاده  الصبر  والسلوان ،  انه  سميع  مجيب.
                      الجالية العراقية / المانيا
                           صبيح حمادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الأحد 07 يونيو 2015, 3:21 am


شاهدوا: موقف نبيل للمناضل والمفكر والسياسي الاستاذ طارق عزيز
https:// صلاح المختار: من اغتال العزيز طارق عزيز؟

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/mukhtar_050615.htm

اسماعيل أبو البندورة: طارق عزيز.. علو في الحياة وفي الممات!؛

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/bndora_050615.htm

المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث امين سر قيادة قطر العراق: ينعى لمناضلي الحزب وابناء شعبنا وأمتنا الرفيق المناضل طارق عزيز

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/ba3th_050615.htm

عبد الكريم الخزرجي: وداعا ابا زياد، وداعا طارق عزيز

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/karim_050615.htm

الدكتور غالب الفريجات: طارق عزيز قامة قومية رحل بعزة واباء
http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/qaleb_050615.htm

تعزية لرحيل المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القطرية والقومية
الرفاق الاعزاء في حزب البعث العربي الاشتراكي
بمزيد من الحزن والأسى تلقينا، في التحالف الوطني العراقي، نبأ رحيل المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز، عضو القيادتين القطرية والقومية، في هذا اليوم الجمعة المصادف الخامس من هذا الشهر. شهر حزيران عام 2015
والتحالف الوطني العراقي رئيسا وقيادة واعضاء يعتبرون الراحل الكبير طارق عزيز رجلا شجاعا شهدت له بذلك ساحات النضال في العراق على وجه الخصوص، واضافة الى هذا التاريخ النضالي المشرف على مستوى الوطن، فانه قد ابلى الراحل الكبير بلاءا حسنا في الدفاع عن العراق وشعبه في جميع المحافل العربية والدولية، وكان الوجه الحضاري للعراق وخاصة حين شغل منصب وزير الخارجية. وحين جرى اسره بعد الاحتلال الامريكي ثبت على مواقفه المشرفة وكان صلبا امام سجانيه واثناء المحاكمات غير الشرعية ورفض جميع المساومات مقابل اطلاق سراحه وفضل السجن والتعذيب على حياته.
لم يفقد حزب البعث وحده مناضلا عنيدا مثل طارق عزيز، وانما فقدته عموم الحركة الوطنية العراقية. نعم لقد رحل طارق عزيز بجسده ولكن روحه ستبقى بينا شعلة متقدة تنير الطريق لكل المناضلين في العراق
تغمد الله الفقيد طارق عزيز بواسع رحمته واسكنه فسيح جنانه وألهمكم وأهله ورفاقه واصدقائه الصبر السلوان.
وإنا لله وإنا إليه راجعون

عن التحالف الوطني العراقي

عوني القلمجي

5/6/2015

نم قرير العين عزيزنا طارقا وأستاذنا الغالي، تغمدكم الله بواسع رحمته
نم قرير العين أبا زياد وعزيزنا طارق نجم الدبلوماسية العربية وأستاذنا الغالي في التضحية من أجل الشعب والأمة. تغمدكم الله بواسع رحمته، وألهم ذويكم ورفاقكم ومحبيكم من أبناء قومكم العرب وألهمنا معهم الصبر والسلوان. لقد كنتم رمزا من رموز الوطنية العراقية وقامة عالية وعلما من أعلام بلاد العرب ومثالا في الرجولة والشهامة والثبات والصمود والالتزام بالمبادئ والقيم العربية والإنسانية الخالدة إلى آخر لحظة من لحظات عمركم. لقد أعجبت بكم وبفصاحة لسانكم وقوة شخصيتكم وذكائكم الحاد، وكنتم كما يجب أن يكون العراقي الأبي وريث طبقات من الحضارات والأمجاد. إن الأمة التي أنجبت الأستاذ طارق عزيز الغالي مكتوب عليها أن تنتصر بإذنه تعالى. ومهما فعل الأمريكان أو الصهاينة أو الصفويين المجوس فإنهم مندحرون، ويعود لعراقنا العربي الحبيب، الواحد الموحد استقلاله وطموحاته ومشاريعه المستقبلية الحضارية الراقية. كم تألمت لمعاناتكم الشديدة وأنتم في سجون الاحتلالين الصهيوأمريكي المجوسي. تمنيت أن أراكم حرا طليقا، مكرما معززا بين الأهل وقومكم ومحبيكم من بني جلدتكم من العرب، ولكنها إرادة الله العزيز الحكيم، ولا راد لإرادته. فقدناكم أستاذنا وعزيزنا الغالي، يا فخر شعبنا وأمتنا. آه لو استطعنا، ولكن ما في اليد حيلة، فنحن أبناء شعبكم وأمتكم البسطاء لا نملك المال ولا النفوذ وليست لنا الجيوش الجرارة. كنا معكم في مأساتكم التي هي مأساة شعبنا وأمتنا. واليوم الجمعة فاجأتنا الأخبار برحيلكم، يا شهيد أمتنا الغالي. إننا على نهجكم ماضون بإذنه تعالى وإننا ملتزمون بقيم شعبنا وأمتنا الخالدة إلى أن نلتحق بركب من رحل من أبناء شعبنا العزيز إلى الدار الباقية. تغمدكم الله بواسع رحمته وأدخلكم فسيح جنانه، والله أكبر والعزة لله وللمؤمنين.

الموطن العربي محمد زيدان- الجزائر



نعي الرفيق الأستاذ طارق عزيز
وهكذا رحل الرفيق أبو زياد تاركا إرثا في العمل النضالي والدبلوماسي لا يمحى
تغمد الله الفقيد برحمته وأسكنه جنانه الواسعة وألهم عائلته ورفاقه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الدكتور عبدالإله الراوي 5/6/15



وداعاً رفيق الدرب وعنوان المبادئ
الرفيق العزيز زياد طارق عزيز المحترم بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ استشهاد والدكم الرفيق المناضل طارق عزيز وفي الوقت الذي نشارككم ورفاق درب الشهيد مصابكم الجلل في فقدان قامة من قامات البعث وشخصية فذة في مجالات الثقافة والسياسة فكان الفقيد خير من دافع عن مصالح العراق وأمة العرب ومثلهما خير تمثيل في المحافل الدولية طيلة فترة توليه المسؤولية في نظامنا الوطني، ولم يكتفي بذلك بل وقف وقفة المناضلين الأشداء في محكمة العار التي انشأتها سلطة الاحتلالين الأمريكية الإيرانية ودافع دفاع الشجعان عن رفاقه أكثر مما دافع عن نفسه فيها فكانت وقفته هذه محط تقدير واعتزاز رفاقه والجماهير العربية على امتداد وطننا العربي.
نتقدم بأسم مجلس ادارة موقعنا وأعضاءه ومتابعيه بالتعازي لكم ولعائلتكم الكريمة وجميع المناضلين سائلين المولى القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مجلس ادارة موقع كتاب المقاومة العراقية

6/حزيران/2015



وداعا عزيز العراق وأمة العرب
الأخ زياد والأخت زينب وأسرة الشهيد ورفاقه
إن استشهاد المناضل الثابت على المبادئ والبطل الوفي لوطنه والذي لم يساوم على المبادئ أبدا كان متوقعا نظرا لظروف الاعتقال السيئة وحقد جلاديه وعدم تقديم الرعاية الطبية له وشاركت بذلك كافة المنظمات الدولية وحقوق الانسان رغم المناشدات المتكررة لها من قبلكم ورفاقه ومحبيه فارتفعت روحه الى بارئها شهيداً يفتخر به الجميع
فباسمي وباسم أعضاء اللجنة الإعلامية المغربية لدعم الثورة العراقية نتقدم لكم جميعا بأحر التعازي والمواساة إثر رحيل هرم من أهرام الأمة العربية، لقد ترك الفقيد أثرا طيبا في نفوس كل الأحرار واستشهد وهو بطل مرفوع الرأس يصارع بصبر جبروت الاحتلال الأمريكي ووريثه الصفوي
للشهيد الرحمة والخلود ولجلاديه الخزي والعار
ننحني إجلالا لشجاعته وصموده وصبره وثباته ووفائه

سلمى الإدريسي

رئيسة اللجنة الإعلامية المغربية لدعم الثورة العراقية

6/6/2015

تعزية ومواساة لرحيل البطل الشهيد طارق عزيز المغفور له بإذن الله
بقلب ملئ بالحزن والأسى تلقيتُ نبأ رحيل المناضل الفارس البطل الصديق والأخ والأستاذ طارق عزيز، بعد مكابدة لثلاثة عشرة سنة المرض والعسف والإضطهاد والتعذيب الهمجي في سجون الإحتلال الأمريكي - الفارسي البغيض.
عاش البطل طارق عزيز فارساً مبدعاً ورفيع المستوى في ميادين الإعلام والسياسة والدبلوماسية والنضال الوطني والقومي والإنساني.. ويرحل عن هذه الدنيا ليلقى وجه ربّه بطلاً مؤمناً وضّاء الجبين والضمير...

مضى طاهرَ الأثواب ولم تبقَ روضةٌ غداة ثوى إلاّ اشتهت أنّها قبرُ
تغمّدَ الله الفقيد طارق عزيز برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جنّاته وألهم أهله وذوية وكل الخيّرين والشرفاء في عراقنا الجريح وأمتنا العربية وكل الشرفاء في العالم الصبر والسلوان... وإنا لله وإنا إليه راجعون.

محمد سعيد الصحاف

تعزية من الجبهة العربية لتحرير الأحواز بوفاة الرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز

(قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا)
الرفاق أمين عام وأعضاء قيادة حزب البعث العربي الإشتراكي المحترمون
ببالغ الحزن والأسى تلقت الجبهة العربية لتحرير الأحواز نبأ وفاة المرحوم الرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية في حزب البعث العربي الإشتراكي والذي وافاه الأجل هذا اليوم الجمعة المصادف 5/6/2015.
لقد كان المرحوم عراقيا أصيلا وعربيا مناضلا ومدافعا عن أمته في كل المحافل الدولية حين كان يتزعم الدبلوماسية العراقية وحتى بعدها حين تقلد مناصب عليا في الحكومة العراقية والقيادتين القومية والقطرية قبل احتلال العراق عام 2003.
وبهذه المناسبة المحزنة والأليمة وهذا المصاب الجلل تتقدم الجبهة العربية لتحرير الأحواز إلى قيادة حزب البعث العربي الإشتراكي أمينا عاماً وقيادتين قومية وقطرية وكذلك إلى عائلة الفقيد بأحر التعازي والمواساة الأخوية داعين المولى القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهم أهله ورفاقه وجميع محبيه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الأمانة العامة

للجبهة العربية لتحرير الأحواز

5/6/2015



نعي وتعزية ومواساة لرحيل فقيد العراق والأمة ورمز وعنوان الدبلوماسية العراقية
وزير خارجية العراق الأستاذ طارق عزيز
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته
بقلوب ملؤها الأسى والحزن الشديدين تلقينا نبأ استشهاد البطل والمناضل الصنديد الذي لم ينحني ولم يستسلم لعوادي الزمن، ولم يساوم على القيم والمبادئ التي اختارته لها القيادة الوطنية العراقية، ليكون رجل المرحلة الأصعب ولسان العراق الناطق بالحق، والمحامي والمدافع الذي لم يلين ولم ينكسر أمام جميع التحديات قبل وإبان وبعد سنوات العدوان الإمبريالي الصهيوني الفارسي الغاشم، وطيلة سنوات الحصار الجائر، وما تلاها من تحشيدات وتهديدات وحتى غزو واحتلال العراق، الرجل الذي كان وسيبقى حتى بعد رحيله رمزاً للدبلوماسية العراقية العريقة، نعم إنه الأستاذ والمناضل الكبير بلا منازع أبا زياد تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته، وأسكنه فسيح جناته مع الصديقين والصالحين والشهداء الأبرار وحسن أولئك رفيقا، كما نرجوا من العلي القدير أن يمن على عائلة فقيد العراق والأمة وعلى رفاق دربه، وجميع محبيه بالصير والسلوان والثبات.
وإنا لله وإنا إليه راجعون

أخوكم عبد الجبار الياسري

5/ 6/ 2015

إرتفع شهيداً بإذن الله الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية
إرتفع شهيداً بإذن الله الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية، وهو يصارع الظلم والعدوان والمرض في سجون الاحتلال الايرانية المجرمة بعد إعتقاله من قبل القوات الامريكية الغازية عام 2003.. وتأكد بأنه لم يحظى بالرعاية اللازمة بعد تدهور حالته الصحية، ليلتحق خالداً بمسيرة شهداء البعث والعراق والامة، هذا وستصدر قيادة قطر العراق والقيادة القومية للحزب نعياً رسمياً بذلك، تغمد الله الرفيق الشهيد أبو زياد برحمته الواسعة والهم عائلته الكريمة ورفاقه وأصدقاءه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

د. خضير المرشدي

الممثل الرسمي لحزب البعث في العراق



تعزية برحيل شيخ الدبلوماسية الأستاذ طارق عزيز رحمه الله
رحل عنا أحد أبرز أعمدة الفكر والسياسة الثابت على المبادئ الأستاذ طارق عزيز.. ولكنه لم يرحل عن قلوبنا وضمائرنا، فقد ترك على صفحات تاريخ العراق السياسي أثراُ رجولياً ثابتاً على مبادئ البعث الوطنية والقومية التي لا تشوبها شائبة.. نجماً آخر قد هوى من علياء النضال ليخط للمسيرة الرائدة نهجها النضالي الراسخ.. قتلوه الأوغاد بحقدهم وساديتهم ولم يسعفوه بما يرضي الله والأنسانية وهو بأمس الحاجة إلى الرعاية الطبية.
إلى جنان الخلد يا أبا زياد، شهيد البعث والأمة.
أسأل الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد برحمته وغفرانه.. وينزل السكينة على نفوس أهله ورفاقه ومحبيه والمقربين، ويلهمنا وإياهم الصبر والسلوان.
وإنا لله وإنا إليه راجعون.

د. أبا الحكم

5/6/2015



نعي الشهيد المناضل طارق عزيز
الى الاخوة والرفاق في القيادتين القطرية والقومية لحزب البعث العربي الاشتراكي المحترمين
الاخ زياد طارق عزيز وكافة اسرة الشهيد المناضل طارق عزيز المحترمين
يودع شعبنا العراقي واحدا من قادته الافذاذ ممن اسهموا في بناء دولته الوطنية، واخلصوا لوحدته الوطنية، وحضروا وأسهموا في أغلب معاركه النضالية حتى لحظة الأسر والشهادة.
ايها الطارق العزيز فينا
هل نرثيك وانت الاسبق منا في المواقف المشهودة والمعاناة والشهادة من أجل العراق.
هل نودع اليوم طارق عزيز، رجل الدولة، والمناضل الصلب، والبطل الاسير الصامد بوجه الاحتلالين، الرجل المكابر المحتسب الى الله والمؤمن بحق شهادته منازعا، حتى الرمق الاخير بأمل تحرير العراق فلم يساوم ولم يتراجع ولم ييأس أمام جلاديه من روم وأعاجم.
عاش طارق عزيز مناضلا، واستشهد بطلا يصارع جبروت الاحتلال وادواته المحلية، البغيضة، حاملا مشعل الحرية ليلتحق اليوم بالشهيد صدام حسين.
أبا زياد لا نودعك... طالما ان ركب الحرية سيتدفق بالرجال والمواقف سائرا خلفك وانت الحي الحاضر بيننا حتى تحرير العراق.
لك الشهادة والخلد
لك امتنان شعبك وانت تقاتل وتتفانى وتستشهد من اجل سعادته في السلم والحرب.
لك الوفاء منا طالما كنت طلائعيا في كل مواقف الرجولة والفداء من أجل العراق والامة العربية.

ا.د. عبد الكاظم العبودي

الامين العام لهيئة التنسيق المركزية لدعم الانتفاضة العراقية

نائب الامين العام للجبهة الوطنية والقومية والاسلامية في العراق

عضو المكتب التنفيذي للمجلس السياسي العام لثوار العراق



تعزية برحيل الاستاذ طارق عزيز.. القائد والمفكر والمناضل
الاخ الاستاذ زياد طارق عزيز..
السيدة العظيمة ام زياد..
العائلة جميعاَ اولاداَ واحفاداَ واحبةَ واهل..
نعزي انفسنا والملايين من الشرفاء اصدقاء واشقاء وعراقيين، ونعزيكم برحيل الاستاذ طارق عزيز.. القائد والمفكر والمناضل، المفخرة ورفعة الرأس الذي قارع ظلم المحتلين واذيالهم وسلطتهم وقهر ومعاناة الاسر رغم شيخوخته وكثرة الامراض.. ببطولة وثبات وصبرالمؤمنين فلم يضعف ولم تهن عزيمته او تهتز لديه المباديء والقيم التي يؤمن، فكان الرجل الذي عرفناه والقائد والانسان الذي نزهو ونتفاخر ونتباهى به، فارفع رأسك اخي زياد والعائلة ونحن معكم فالوالد رحل بشموخ وشجاعة سيذكرها التأريخ وتحفظها سير المناضلين الابطال الخالدين.
ان رحيل الاستاذ طارق وهوفي اسره وحالته هذه.. وصمة عار بجبين الاميركان وحكام طهران شركائهم في الاحتلال وتدمير العراق والسلطة العميلة وكل دعاة الانسانية والحريات من منظمات ودول وشخوص..اللهم انتقامك من كل الظالمين وفرجك وانصافك ورحمتك وخلاصك لشعبنا الصابر، اللهم انعم على الفقيد برحمتك واسكنه جناتك، وألهمنا صبرك..وانا لله وانا اليه راجعون

د. سامي سعدون

5/6/2015


نعي عزيزنا العم البطل طارق عزيز
بكل حزن والم ننعى عزيزنا العم البطل طارق عزيز هكذا يرحل الرجال الابطال بصمت واقفون على اقدام الكرامة رحلت يابطل لكن تاريخك المشرف لن يرحل هنيئا لك ما ظفرت به يابطل هنيئا لعراقنا الحبيب رجالاته الابطال الأوفياء اللذين قارعوا الظلم وسجون المحتل واعوانه... نعزي عائلة الفقيد البطل ابن العراق البار ونقول لهم خسراتكم هي خسارتنا وندعوا الله أن يلهمكم الصبر والسلوان برحيل رمز شامخ من رموز العراق الأبي وأنا لله وانا اليـه راجعون وحسبنا الله ونعم الوكيل...

عن عائلة المرافق الاقدم للشهيد صدام حسين

رنا صباح مرزا محمود



ينعى الاتحاد العام لشباب العراق في المهجرالشهيد الرفيق المناضل طارق عزيز
مقام القائد المجاهد الرفيق عزة ابراهيم (حفظه الله ورعاه)
الرفيقات والرفاق مناضلي البعث في كل ارجاء المعموره
الاخوات والاخوه عائلة الشهيد ومحبيه
ياجماهير امتنا العربيه المجيده
بمزيد من الفخر والشموخ والاجلال ينعى الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر..
الشهيد البطل الرفيق المناضل: "طارق عزيز"
عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس الوزراء في النظام الوطني الشرعي صامدآ أبيآ في معتقلات الاحتلال الصفوي الايراني ظهر هذا اليوم.
ان تاريخنا حافل بصفحات البطولة المشرفة وان مناضلي
حزبنا المجاهد قد سجلوا أروع المثل في الفداء والتضحية بالنفس في سبيل المبادئ والقيم العظيمة.. لقد صنع البعث رجال من طراز خاص تحملوا المسؤولية بأمانة وشرف وأقتدار ووقفوا كالجبال في مواجهة التعذيب وأساليب التنكيل التي تمارس بحقهم من قبل العملاء المرتزقه بقسوتهم وطغيانهم.واجرامهم، قد ناشدنا العالم بأسره لأيقاف هذه الجرائم بحق أسرانا ومنهم الشهيد البطل طارق عزيز، ولكن دون جدوى فالخزي والعار للعالم المتفرج حيال هذه الجرائم ضد الانسانية.
وأننا بهذا المصاب الجلل نعزي مقام شيخ المجاهدين المهيب الركن القائد عزة ابراهيم الدوري "حفظه الله ورعاه" وقيادتينا القومية والقطريه ونعزي أنفسنا وعائلة الشهيد ومحبيه.بهذا المصاب الجلل.
فهنيئآ له وسام الشهادة الذي ليس أرفع منه وسام وماأحلاه وأنت تتوسم به في عرس المقاومة ومن خلف قضبان الاحتلال. عاش العراق العظيم
عاش البعث ورفاقه الابطال
عاشت المقاومة العراقية الباسلة
المجد والخلود لشهداء العراق الابرار.

الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر



نعي فارس من فرسان البعث والعراق والامة الرفيق الكبير طارق عزيز
ننعى إليكم فارس من فرسان البعث والعراق والامة الرفيق الكبير طارق عزيز شهيداً باسلاً في زنازين الطغاة، رحمك الله يا أبا زياد وأسكنك فسيح جناته ونعاهد روحك الطاهره بأننا على العهد سائرون وعلى نفس الطريق ماضون.... وإنا لله وإنا إليه راجعون

الرفيق ذوالفقار علي البابلي



تعزية الى عائلة الشهيد طارق عزيز ورفاق البعث
باسمي شخصيا وباسم كل اعضاء اتحاد الرياضيين العراقيين في المهجر نقدم تعازينا الى عائلة الشهيد طارق عزيز ورفاق البعث ببالغ الحزن والأسى نبأ استشهاد الرفيق المناضل طارق عزيز في سجون الاحتلال الصفوي.. تغمده الله تعالى بواسع رحمته وأدخله فسيح جناته وتقبله مع الشهداء والصديقين وألهمنا وأهله ورفاقه الصبر والسلوان.. لك المجد والخلود رفيقنا أبو زياد.. وانا لله وانا اليه راجعون.

ابراهيم الحمداني رئيس اتحاد الرياضيين في المهجر



تعزية المقاومة الوطنية الأحوازية الى الرفيق امين سر القيادة القومية لحزب البعث
الرفيق امين سر القيادة القومية لحزب البعث العربي الأشتراكي
الأستاذ عزة ابراهيم حفظه الله ورعاه
الرفاق اعضاء قيادة قطر العراق المحترمون
المجاهدون من تنظيمات حزب البعث العظيم
تلقينا ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، نباء وفاة طارق عزيز رحمة الله. وبهذا المصاب الجلل تتقدم المقاومة الوطنية كتائب نسور الأحواز بالنيابة عن كل الشعب العربي الأحوازي بتعازيها القلبية والحارة إلى العراق العظيم وخاصة الى شيخ المجاهدين الرفيق عزة ابراهيم الدوري أمين عام حزب البعث وراجين من الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه ويلهم أهله وعائلته وأقربائه الصبر والسلوان

المنسق العام للمقاومة الوطنية كتائب نسور الأحواز

أ. ناجي الأحوازي 5/6/2015

شبكة البصرة

الجمعة 18 شعبان 1436 / 5 حزيران 2015

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الأحد 07 يونيو 2015, 3:26 am


رفاق البعث وابناء الجاليه العربيه العراقيه في المملكة البلجيكه: نعي الشهيد الرفيق المناضل طارق عزيز

تنعى اللجنة القيادية للحزب الشيوعي العراقي: المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز

أختكم إيمان نواف السعدون: تعزية لاستشهاد المناضل الكبير طارق عزيز

الرفيقة ماجدات شنقيط: تعزية لوفاة الرفيق المناضل طارق عزيز

الجماعة الوطنية العراقية: تقيم حفل تأبين للمناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز

نوال عباسي: طارق عزيز من عمان أسمعك

نسرالعراق النقشبندي: تعزية السيد زياد طارق عزيز والعائله الكريمة المحترمون

محمد الزعبي: تعزية الى الرفاق وعائلة المرحوم الآخ والصديق والرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز

الأتحاد العام لطلبة وشباب الأحواز: برقية تعزية بوفاة المناضل الكبير الرفيق طارق عزيز

ججو متي موميكا: تعزية باستشهاد الرمز الوطني الشامخ طارق عزيز

قيس أكرم: قصيدة بعنوان "عرس مقاوم" الى روح الشهيد البطل الأستاذ طارق عزيز

رابطة أحرار العراق في ويلز: استشهاد المرحوم الأستاذ طارق عزيز

صباح ديبس: طارق عزيز الى جنة الخلود قتله غلة العملاء الجبناء في دهاليز سجن محافظة ذي قار

الرفيق أحمد شوتري: تعزية إلى الرفيق الأمين العام للقيادة القومية للحزب المجاهد عزة ابراهيم في استشهاد المناضل الرفيق طارق عزيز

الرفيق ناصيف عواد وعائلته: نعي الشهيد المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية

صبيح حمادي: الجالية العراقية في المانيا تنعى فقيدها الكبير المناضل طارق عزيز

الجاليه العراقيه في السويد: تقيم حفلآ تأبينيآ لشهيد الوفاء والموقف المناضل القومي طارق عزيز

حسن خليل غريب: طارق عزيز نجم آخر يسطع في سماء البعث

كلشان البياتي: سلام الله على روحك الغالية العزيزة – عزيز العراق طارق

الرفيق خلدون حدادين: برقية تعزية لاستشهاد الرفيق المناضل البطل طارق عزيز

رفيقكم رامي عابدون: نعي اليم لوفاة المناضل البطل الاستاذ طارق عزيز

محمد الكوري ولد العربي: تعزية لاستشهاد الرفيق المجاهد البطل طارق عزيز

الشيخ احمد الغانم: ينعي السيد طارق عزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في النظام الوطني

الجمعية العراقية لحقوق الانسان في السويد: نعي وتعزية لاستشهاد الاستاذ طارق عزيز

عبدالرزاق الهاشمي: تعزية الأستاذ زياد طارق عزيز والعائلة الكريمة جميعا

اخوكم علي العتيبي: ترجل فارس من فرسان العراق الغيارى وارتحل الى رب رحيم غفور
شاهدوا:  موقف نبيل للمناضل والمفكر والسياسي الاستاذ طارق عزيز

صلاح المختار: من اغتال العزيز طارق عزيز؟

اسماعيل أبو البندورة: طارق عزيز.. علو في الحياة وفي الممات!؛

المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث امين سر قيادة قطر العراق: ينعى لمناضلي الحزب وابناء شعبنا وأمتنا الرفيق المناضل طارق عزيز

عبد الكريم الخزرجي: وداعا ابا زياد، وداعا طارق عزيز

الدكتور غالب الفريجات: طارق عزيز قامة قومية رحل بعزة واباء

عوني القلمجي: تعزية لرحيل المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القطرية والقومية

الموطن العربي محمد زيدان: نم قرير العين عزيزنا طارقا وأستاذنا الغالي، تغمدكم الله بواسع رحمته

الدكتور عبدالإله الراوي: نعي الرفيق الأستاذ طارق عزيز

كتاب المقاومة العراقية: وداعاً رفيق الدرب وعنوان المبادئ

سلمى الإدريسي: وداعا عزيز العراق وأمة العرب

محمد سعيد الصحاف : تعزية ومواساة لرحيل البطل الشهيد طارق عزيز المغفور له بإذن الله

الجبهة العربية لتحرير الأحواز: تعزية بوفاة الرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز

عبد الجبار الياسري: نعي وتعزية لرحيل فقيد العراق والأمة ورمز وعنوان الدبلوماسية العراقية

د. خضير المرشدي: إرتفع شهيداً بإذن الله الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث ونائب رئيس الوزراء في دولة العراق الوطنية

د. أبا الحكم: تعزية برحيل شيخ الدبلوماسية الأستاذ طارق عزيز رحمه الله

ا.د. عبد الكاظم العبودي: نعي الشهيد المناضل طارق عزيز

د. سامي سعدون: تعزية برحيل الاستاذ طارق عزيز.. القائد والمفكر والمناضل

رنا صباح مرزا محمود: نعي عزيزنا العم البطل طارق عزيز

الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر: ينعى الشهيد الرفيق المناضل طارق عزيز

الرفيق ذوالفقار علي البابلي: نعي فارس من فرسان البعث والعراق والامة الرفيق الكبير طارق عزيز

ابراهيم الحمداني: تعزية الى عائلة الشهيد طارق عزيز ورفاق البعث

أ. ناجي الأحوازي: تعزية المقاومة الوطنية الأحوازية الى الرفيق امين سر القيادة القومية لحزب البعث


نعي الشهيد الرفيق المناضل طارق عزيز
رفاق البعث وابناء الجاليه العراقيه والعربيه في المملكه البلجيكه تفتخر بكل قادة البعث وهم اساتذتنا الذين علمونا معنى الوطن والوطنية ومعنى العروبة والبعث من خلال ممارساتهم وكل واحد منهم مثل العراق والامه العربيه، ففي الوقت الذي ننعى فيه شهيدا ترجل وهو فارسا من فرسان البعث وابنا بارا من ابناء العراق الغيارى. رفيقنا المناضل (الاستاذ طارق عزيز) الذي رحل بسبب التزامه بمبادىء البعث والعراق الواحد ودافع عن قضيته وهو في احلك الظروف ومثل رحيله عنوانا جديد يضاف إلى كوكبة الشهداء المناضلين الصابرين الذين اخذوا العراق إلى سمى الرقي والتطور ورسموا محطات مضيئة في تاريخ العراق، فكان قائد العراق الخالد صدام حسين واخوته ورفاقه في القيادة العراقية الذين اتخذوا قرارهم، قالوا ووفوا بالوعد والعهد للشعب العراقي ولحزبهما ولأبناء امتهما العربية ولشعب فلسطين وللأنسانية جمعاء عبر مسيرة 35 عام انهم (مشروع شهادة من اجل التحرير ولاغير التحرير) - لقد عاش الشهيد الخالد طارق عزيز مناضلاً، واستشهد بطلاً يصارع جبروت الاحتلال وادواته المحلية، البغيضة، حاملاً مشعل الحرية ليلتحق بقائد البعث شهيد المسيره والمبادى (صدام حسين) رحمه الله، وسيكتب التأريخ وبكل صفحاته المشرقة لرفيقنا ابا زياد وهو يودع الدنيا الى رفيقه الاعلى و كما هو الوعد والعهد بانه المناضل الذي استمر ولاخر لحظة من حياته رمزا وبطلا اسطوريا عاشقا العراق كما هو حال قائده صدام حسين ورفاقه (رحمهم الله جميعا)،...
رفاقك في المملكه البلجيكه ومعهم ابناء الجاليه العراقيه والعربية وكل المناضلين والشرفاء يعزونا أنفسهم اولا وقيادة البعث بودعاكم يارفيق النضال.. وهم يعاهدونك بالسير على طريقكم مع ايمانهم المطلق بان ركب الحرية سيتدفق بالرجال والمواقف وستبقى يا ابا زياد الحي الحاضر بيننا حتى تحرير العراق.لك الشهادة والخلد.. لك امتنان شعبك وانت تقاتل وتتفانى وتستشهد من اجل سعادته في السلم والحرب. لك الوفاء منا طالما كنت طلائعيا في كل مواقف الرجولة والفداء من أجل العراق والامة العربية ا كما نعزي عائلةا رفيقنا الراحل بهذا المصاب ونسال الله ان يتغمده الفقيد بواسع من رحمته ويلهم الجميع الصبر والسلوان، وانا لله وانا اليه راجعون.

رفاق البعث

وابناء الجاليه العربيه العراقيه في المملكة البلجيكه

تنعى اللجنة القيادية للحزب الشيوعي العراقي المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز
الرفيق العزيز المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي المحترم.
الاخوة والرفاق الاعزاء في القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي المحترمون.
ببالغ الحزن والالم، تقلينا نبأ استشهاد المناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز، عضو القيادة القومية لحزبكم الشقيق، وبهذة المناسبة الجليلة، نتقدم باسم اللجنة القيادية لحزبنا الشيوعي العراقي، اليكم والى كافة مناضل حزبكم الشقيق وابناء شعبنا العراقي وامتنا العربية وعائلة الشهيد، باحر التعازي والمواساة، سائلين المولى القدير ان يتغمد الفقيد الشهيد بواسع رحمته.
ان الشهيد طارق عزيز، غني عن التعريف وكل ما يقال عنه، يبقى قليل بحقه، فقد شهدت له كل مسيرته النضالية بصفحات مفعمة بالصدق والايمان والنزاهة والثبات والتفاني والصمود بوجه كل الاشرار والحاقدين على مسيرة الثورة التي كان واحداً من ابطالها ورجالاتها الافذاذ، فقد ختم هذا البطل المقدام، حياته بالشهادة ونال الخلود، والتحق بقافلة شهداء الثورة العظيمة، ثورة التحرير الكبرى، التي تصدر ثوار البعث ناصيتها بكل شجاعة وبسالة وتصحيات جسام. فلك الخلود والمجد يا ابا زياد العزيز. وليخسأ كل اعداء العراق والامة العربية، من ان ينالوا من صمود رجال العراق وثواره البواسل، فهم مشاريع للتضحية والفداء والشهادة في سبيل تحرير العراق والدفاع عن حرية وكرامة شعبه الصامد بوجه كل قوى البغي والفساد والارهاب.

اخوكم عدنان الطالقاني

الامين العام للحزب الشيوعي العراقي - اللجنة القيادية



تعزية لاستشهاد المناضل الكبير طارق عزيز
الاستاذ زياد طارق عزيز المحترم
ببالغ من الحزن والاسى تلقينا خبر إستشهاد المناضل الكبير طارق عزيز رحمه الله واسكنه فسيح جناته.
وبهذا المصاب الجلل لا يسعنا سوى أن نقدم خالص تعازينا لكم وإلى الوالدة الصابرة واشقائكم وشقيقاتكم وكافة أفراد العائلة الكريمة.
نشارككم احزانكم بهذا المصاب الاليم. ونتضرع الى الله بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وان يلهمكم الصبر والسلوان.
وسيبقى المناضل طارق عزيز رمزا عراقيا وطنيا أصيلا ونموذجا للشجاعة والرجولة والالتزام بالمبادئ والثوابت الوطنية.

أختكم إيمان نواف السعدون



تعزية لوفاة الرفيق المناضل طارق عزيز
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا في القطر الموريتاني نبأ وفاة الرفيق المناضل طارق عزيز في سجنون الاحتلال وأذنابه والتي حولها رجال البعث إلى قلاع للصمود وتحد الجلاد.. ليسجل إسمه من جديد في سجل الخلود ويدخل التاريخ من بابه الواسع منضما إلى ركب شهداء البعث الذين اختاروا طريق التضحية والاستشهاد في سبيل الأرض والعرض على الخنوع والانبطاح في زمن عزت فيه التضحية كما عز الرجال.
وبهذه المناسبة الأليمة والملحمية في الوقت ذاته ـ التي تنضاف إلى ملاحم البعث العظيم نعزي جماهير أمتنا ورفاقنا على امتداد الوطن العربي في هذا المصاب الجلل.. راجين المولى عز وجل أن يتغمده برحمته الواسعة.
نم قرير العين أيها الرفيق العزيز واعلم أن من بعدك مناضلون على درب البعث حتى تحرير العراق وفلسطين وكل شبر من أرضنا العربية.

الرفيقة ماجدات شنقيط



الجماعة الوطنية العراقية: تقيم حفل تأبين للمناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز
تقيم الجماعة الوطنية العراقية في المملكة المتحدة حفل تأبين للمناضل الكبير الاستاذ طارق عزيز رحمه الله الذي قضى سنوات من التعذيب في سجون الحكومة العميلة وذلك في يوم الأحد الموافق 7/6/2015 ومن الساعة السادسة والنصف مساء الى الساعة الثامنة والنصف مساء
في العنوان التالي:

لندن - منطقة أجورد رود

Boscobel street

Nw8 8ps

مازن التميمي

الأمين العام للجماعة الوطنية العراقية - لندن



طارق عزيز من عمان أسمعك
طارق عزيز من عمان أسمعك..
أجل كأني أسمعك من عمان وأنت تودع الفانية..
واسمع أبطالك يا عراق وهم عن صهوة المجد يترجلون..
يستذكرون أسمهان حين أنشدت قائلة:
يا ديرتي مالك علينا لوم لومك على من خان
حنا روينا سيوفنا من القوم مثل العدو ما نرخصك بثمان

نوال عباسي



تعزية السيد زياد طارق عزيز والعائله الكريمة المحترمون
السيد زياد طارق عزيز والعائلة الكريمة المحترمون
ببالغ الأسى ومزيد من الحزن تلقينا نبأ استشهاد الرفيق المناضل طارق عزيز رحمه الله في احد سجون الاحتلال الامريكي والصفوي في الناصرية على ايدي العماله و الغدر والشر والرذيله مسجلا وقفة وطنية رجولية شجاعة سيذكرها التاريخ
وبذلك نال شرف الشهاده وأنضم الى قافلة شهداء العراق نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الشهيد الغالي برحمته الواسعة
ونسال الله ان يلهم اهله واحبابه بالصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون

نسرالعراق النقشبندي 6/6/2015



تعزية الى الرفاق وعائلة المرحوم الآخ والصديق والرفيق المناضل الأستاذ طارق عزيز
الإخوة والرفاق في حزب البعث العربي الإشتراكي، الأحبة عائلة المرحوم الأستاذ طارق عزيز،
 آعزي نفسي وآعزيكم وآعزي عائلة المرحوم الآخ والصديق والرفيق المناضل الكبير الأستاذ طارق عزيز الذي قضى في سجون العملاء الذين نصبهم الغزو الأمريكي عام 2003 على رقاب الشعب العراقي. الا لعن الله كل العملاء آحفاد ابن العلقمي، وليرحم الله طارق عزيز، وإ نا لله وإنا إليه راجعون

محمد الزعبي



برقية تعزية بوفاة المناضل الكبير الرفيق طارق عزيز
ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة الفارس الشجاع والدبلوماسي العنيد المرحوم الأستاذ طارق عزيز الذي وافته المنية في اقابع زنازين البطش والظلم وهو يصارع المرض كما كان يقاوم ويصارع سلطات الأحتلال وعملائها طيلة فترة سجنه، وأبى الا يستسلم ويتنازل عن كرامة وهوية العراق وسيادته وظل مقاوم مدافعا ومتشبثا بمبادئه وعقيدته القومية العربية الأصيلة ضد وباء الطائفية والعنصرية واللاأنسانية، ووفاته هي برسم العالم العربي والدولي أجمع.
اننا في الأتحاد العام لطلبة وشباب الأحواز، واللجنة الشبابية العربية لدعم القضايا العربية والانسانية نتقدم من قيادة حزب البعث العربي الأشتراكي ومن القيادتين القومية والقطرية ومن الاوفياء العراقيين وأسرة الفقيد البطل بالتعازي الحارة والمواساة القلبية وتغمده الله بواسع رحمته وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

المكتب التنفيذي للأتحاد العام لطلبة وشباب الأحواز

اللجنة الشبابية العربية لدعم القضايا العربية والأنسانية

التاريخ : 6-6-2015


تعزية باستشهاد الرمز الوطني الشامخ طارق عزيز
الى مناضلي حزب البعث العربي الاشتراكي
الى عائلة الرفيق طارق عزيز رحمه الله
الى جميع محبي بطل السلم والحرب ابي زياد
نشاطركم الاحزان بمصابكم الاليم بسقوط نجم لامع من سماء العراق اليوم وهي ملبدة بغيوم سوداء منذ 2003 وعراقنا يرضخ لابشع غزو عرفه التاريخ قديما وحديثا
ان وفاة الاستاذ طارق عزيز لم يكن حدثا عاديا لان مؤامرة اغتياله وقتله تكررت عدة مرات داخل اقفاص الاسر الظالمه بحقه وبحق رفاقه الابطال الذين لازالوا يرضخون لنفس الاضطهاد
ان الشهيد طارق عزيز بحق كان مدرسة منذ دخل صفوف الحزب فتشرف بمسيرة نضاليه قلّ نظيرها فتعلن من موسوعة البعث وعلمها وهو يحمل جروح الوطن
ان طارق عزيز كان رجل السلام بامتياز كما كان رجل الحرب دفاعا عن شرف العراق فلم يمل او يكل في حله وترحاله وما حمله من سمعة وشرف في خدمته للعراق بصدق ونزاهة ووطنيه
ان طارق عزيز كان مدرسة للدبلوماسيه العراقيه والعالميه المشرفه حيث ادى مهماته بتفان ورؤيه وطنيه حتى عجز الاعداء بملاقاته او ليّ ذراعه فكان ندّا عنيدا قويا لايلين ولايهاب ولا يمل في خدمة العراق.
ان طارق عزيز سيظل رمزا وطنيا بارزا شامخا خالدا بينما اعداءة يموتون والى مزبلة التاريخ... فسفرك يا ابا زياد سيسجل باحرف من نور ومشبعا بحب العراق بنهريه الخالدين.
نم قرير العين باسقا منتصبا كنخل العراق لان رفاقك سائرون على دربك وحتى تدق ساعة الصفر معلنة تحرير العراق من براثن الاجنبي
عزاؤنا ورثاؤنا لعائلتك الكبيره من زاخو حتى البصره... عزاؤنا الكبير لعائلتك الكريمه ولاولادك وبناتك وانا لله وانا اليه راجعون

ججو متي موميكا - كندا

قصيدة بعنوان "عرس مقاوم" الى روح الشهيد البطل الأستاذ طارق عزيز...

رمز المقاومة العراقية الباسلة...

اليوم ارتجل القصيدة مرغما...

أو

مغرما...

فتنز دما..

وتئن نايات الانينِ

حنين...

ينثال دمع المغمدات ترنما...

ما للسما..

ما لللاسى في مقلتي بغدادَ اصبح أنجما...

يا مقبلا لذرى البطولة

حينما سلت سيوف الفرس.. رمى..

فصوارمٌ بصوارمِ...

وبنادقٌ ببنادقِ..

وصواعقٌ بصواعقِ..

ومقاومٌ لما ارتقى...

ما اسلما..

الا لزند مقاومِ...

قيس أكرم

استشهاد المرحوم الأستاذ طارق عزيز
نطلب من الله عزوجل أن يتغمد برحمته الواسعة المناضل البطل نائب رئيس الوزراء السابق الشهيد الأستاذ طارق عزيز بعد معاناة طويلة في سجون عصابة إيران وتعذيب بشتى الوسائل المتاحة لهم، لقد رحل علم من أعلام السياسة والصحافة العراقية والعربية أيضا ليلتحق بباقي رفاقه شهداء العراق والأمة آملين من الله أن يلهم عائلته الكريمة الصبر والسلوان، وأن لله وانا اليه راجعون.

رابطة أحرار العراق في ويلز

المملكة المتحدة

طارق عزيز الى جنة الخلود قتله غلة العملاء الجبناء في دهاليز سجن محافظة ذي قار
بعد عذاب يومي متواصل لأكثر من 12 عاما وامتناعهم فيها لعلاجه وتزويده لأدويته المطلوبة، هاهم يتموا قتله وتصفيته القتلة الجبناء في احد سجون محافظة ذي قار في جنوب العراق.. الذي نقلوا له غالبية رجال القيادة العراقية لأبعادهم وخوفهم ورعبهم من اطلاق سراحهم على يد رجال الثورة العراقية الآتون لبغداد بعد أن احاطوها لغرض تحريرها لذلك اسرعوا الجبناء لأغتيال طارق عزيز وغدا لباقي القادة والمناضلون العراقيون، هاهي 12 عام ونيف من جريمة احتلال العراق أكدت لكل البشرية جمعاء أن قائد العراق الخالد صدام حسين واخوته ورفاقه في القيادة العراقية ومنهم طارق عزيز اتخذوا قرارهم وقالوا ووفوا بالوعد والعهد للشعب العراقي ولحزبهما ولأبناء امتهما العربية ولشعب فلسطين العربية وللأنسانية جمعاء عبر مسيرة 35 عام انهم (مشروع شهادة من اجل ولاغير النصر من اجل التحرير ولاغير التحرير) -
 لهذا جئنا نعزي شعبنا العراقي وعائلة الشهيد طارق عزيز واخوته ورفاقه في حزب البعث العربي الأشتراكي والقيادتين القومية والقطرية للحزب ومجلس قيادة الثورة العراقي كما نعزي اخوته ورفاقه في وزارة الخارجية للدولة العراقية والجهاز الأعلامي للدولة والحزب في داخل العراق وخارجه وفي ساحات المقاومة والثورة العراقية نعزيكم جميعا ايها الأخوة والرفاق بأستشهاد الرجل الأنسان البطل طارق عزيز -
 العملاء والعلاقمة والخونة والمرتزقة من القتلة الماجورين الجبناء كانت ولاتزال احد أهم مهامهم هي التصفية الجسدية للقيادة العراقية في الدولة والحزب والجيش وأمن الدولة،، لذلك هاهو العالم اخذ يراهم كم "ابدعوا" الجبناء المجرمون بتعذيب واغتيال هؤلاء القادة الأحرار،
 استاذنا الكريم ابوزياد سيكتب التأريخ بكل صفحاته المشرقة كما هو الوعد والعهد لآخر لحظة وأنت تودع دنياك بقيت رمزا بطلا اسطوريا تعشق العراق كما هو قائدك واخوتك ورفاقك في القيادة العراقية
 تبا لكل خوان وعميل وقاتل مجرم
 المجد والخلود للباسل الخالد طارق عزيز وكل شهداء العراق
 انا لله وانا اليه راجعون.. الفاتحة

صباح ديبس مواطن عراقي

5/6/2015


حزب البعث العربي الاشتراكي - قطر الجزائر

تعزية إلى الرفيق الأمين العام للقيادة القومية للحزب المجاهد عزة ابراهيم

في استشهاد المناضل الرفيق طارق عزيز
بلغنا بمزيد من الحزن والأسى نبأ استشهاد المناضل الرفيق طارق عزيز عضو القيادة القومية للحزب، نائب رئيس الوزراء العراقي في العهد الوطني بقيادة الحزب العظيم.
 لقد استشهد المناضل الرفيق طارق عزيز في سجون عملاء الاحتلال الأمريكي- الإيراني بعد معاناة قاسية دامت أكثر من 11 سنة عاناها في تلك السجون الرهيبة التي تفتقر إلى أبسط شروط الحياة الإنسانية، والتي تعكس خساسة ونذالة عملاء الاحتلال وعقليتهم الطائفية المتخلفة، وحقدهم الدفين على شرفاء العراق.
 رجل استشهد مناضلا غير مبدل، صابر لقضاء الله وقدره، مؤمن بوطنه وأمته العربية المجيدة، إنه لشرف كبير لهذا الرجل العظيم، وشرف لأهله ورفاقه، وكل شرفاء العراق والأمة. رجل قاد الدبلوماسية العراقية بشرف وكفاءة نادرة، في العهد الوطني الذي مثله البعث وفارسه المقدام الشهيد صدام حسين، قيادة أبهرت الصديق وأغاضت العدى، ستبقى الأجيال العربية تذكر عظمة هذا الرجل وقيمه وأخلاقه ونضاله وعبقريته.
 وبهذه المناسبة الأليمة نرفع إليكم باسم كل المناضلين البعثيين في الجزائر قيادات وقواعد أجل تعازينا ومواساتنا، ومن خلالكم نرفعها أيضا إلى كل مناضلي البعث في العراق والوطن العربي، وإلى زوجته وابنيه زياد وصدام وبناته.
 الرحمة والغفران للفقيد

عن قيادة قطر الجزائر للحزب

الرفيق أحمد شوتري عضو القيادة القومية

أمين سر قيادة قطر الجزائر

الجزائر في 05/06/2015



نعي الشهيد المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية
ينعي الرفيق ناصيف عواد عضو القيادة القومية ألأحتياط في حزب البعث العربي ألأشتراكي، أخاه ورفيق دربه الشهيد المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية ونائب رئيس الجمهورية في عهد الشهيد البطل صدام حسين، الذي وافاه ألأجل في سجون العدو الامريكي وازلام النظام الفارسي البغيض، في الخامس من حزيران تلك الذكرى المشئومة في تاريخ العرب المعاصر. والذي ظل وفياً لمبادئه السامية حتى النفس ألأخير، متحدياً كل الظروف الصعبة التي عاشها. ويتقدم الى عقيلته السيده المجاهدة الصابرة ام زياد وإلى جميع افراد أسرتها الكريمة. ضارعين الى الله أن يسكنه فسيح جناته، وان يسبغ عليه الرحمة وان يلهم ذويه الصبر والسلوان

الرفيق ناصيف عواد وعائلته

6/6/2015



الجالية العراقية في المانيا تنعى فقيدها الكبير المناضل طارق عزيز
ببالغ الحزن والاسى تنعى الجالية العراقية في المانيا فقيدها الكبير المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الذي أغتيل اليوم (الجمعة 5/6/2015) في سجون الاحتلال على ايادي الرعاع والمتخلفين من عملاء ايران المجوسية. لقد كان فقيدنا العزيز علما ورجلا بارزا من أعلام ورجال العراق والامة العربية ورمزا لكل المناضلين والمقاومين أينما وجدوا، لقد كان يتميز بالاخلاق النبيلة والكرم والصدق والصراحة والتسامح واحترام الرأي الاخر. هكذا نماذج من الرجال ليس من السهل التعويض عنها.
 نعزي انفسنا كما نعزي رفاقنا في حزب البعث العربي الاشتراكي ونعزي الشعب العراقي والامة العربية ونعزي أهله وذويه وجميع محبيه بهذا المصاب الاليم، نسأل ألله العلي القدير ان يتقبله شهيدا وأن يتغمده برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنانه وأن يلهم جميع المفجوعين بأستشهاده الصبر والسلوان، انه سميع مجيب.

الجالية العراقية / المانيا

صبيح حمادي



تقيم الجاليه العراقيه في السويد حفلآ تأبينيآ
لشهيد الوفاء والموقف المناضل القومي طارق عزيز
أستذكارآ للمواقف البطوليه الشجاعه للمناضل والمفكر القومي الكبير طارق عزيز، ولدوره السياسي الوطني والقومي المشهود في الدفاع عن العراق في المحافل العربيه والدوليه، وأعتزازآ بوقفته النضاليه بوجه الأحتلال الأمريكي الصهيوني الفارسي الصفوي ومقاومته للظلم والتعسف والطغيان والأضطهاد في الأسر... تقيم الجاليه العراقيه في أسكندنافيا/ السويد حفلآ تأبينيآ لشهيد الوفاء والموقف المناضل القومي طارق عزيز، وذلك في الساعه الرابعه عصرآ من مساء يوم الأحد الموافق 7/6/2015 في منطقة ساندفيكن/ شمال العاصمه ستوكهولم، والدعوه مفتوحه للعراقيين والعرب كافه.

الجاليه العراقيه في أسكندنافيا - السويد

6|6|2015

حسن خليل غريب: طارق عزيز نجم آخر يسطع في سماء البعث

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/qarib_060615.htm

كلشان البياتي: سلام الله على روحك الغالية العزيزة – عزيز العراق طارق

http://www.albasrah.net/ar_articles_2015/0615/gulshan_060615.htm

برقية تعزية لاستشهاد الرفيق المناضل البطل طارق عزيز

عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث
الاستاذ زياد طارق عزيز المحترم
 بمزيد من الحزن والاسى العميقين تلقينا خبر استشهاد الرفيق المناضل البطل طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي والنائب الاول لرئيس الوزراء في النظام الوطني الاصيل قبل مجيء الغزو البربري الارهابي الامريكي البريطاني وعملائه الخونة عام  2003
 لقد انتفل رفيقنا الراحل الكبير الى دار الحق كما كان متوقعا خارج اطار دعوات الشرفاء له ولرفاقه الاسرى والمعتقلين في العراق والوطن العربي والعالم بالفرج والحرية... شهيدا وبطلا قوميا صلبا في زمن السقوط والانتهازية والصمت عن الباطل والاصطفاف الى جانب الاعداء... ومناضلا كبيرا قليلون هم امثاله في التجربة والاستمرار والتضحية - رغم المرض وقساوة الظرف المحيطة به - في الدفاع عن شعبه وعن امته وعن الانسانية المبتلية باعداء اميرياليين وصهاينة وفرس مجوس وباصدقاء خانوا العهد مع الاسف وصمتوا عن قول الحق المؤثر.. ولم يصدروا حتى بيانا جديا واحدا يطالب سفلة ايران في العراق او من منحهم الضوء الاخضر من اللاعبين الكبار بالافراج عنه... فليس امامنا الا التسليم بمشيئة الرب وحكمته.
 احر العزاء والمواساة لكم استاذ زياد والى الوالدة الماجدة الكبيرة "ام زياد"... المناضلة الجبارة التي امضت معه طول السنين دون كلل او تعب من طول الطريق ومخاطره والى شقيقكم الاستاذ صدام طارق عزيز والى شقيقاتكم واحفاده النجباء والنجيبات واهله الكرام...  والى الشرفاء من ابناء الشعب العراقي العظيم من كل القوى الحية التي تعرف قيم جيدا قيمة الراحل الكبير وعطائه ومن شرفاء جماهير امتنا والاصدقاء الاحرارفي العالم.
 .... الى جنات الخلد ابا زياد لقد خسرتك الدبلوماسية والمبدأية العالية بتجرتك الغنية وبطاقاتك الجبارة و باسفارك الخالدة في الحروب المفروضة المستمرة دون توقف على العراق العظيم مع رفاق دربك الابطال من الرموز الوطنية والقومية والانسانية وعلى راسهم الرفيق القائد الشهيد الحي صدام حسين شهيد العصر ورفاقه الابطال وشهداء العراق العظيم وشهداء الامة.

الرفيق خلدون حدادين



نعي اليم لوفاة المناضل البطل الاستاذ طارق عزيز
المجاهد الأمين العام لحزب البعث العربي الأشتراكي الأستاذ عزة ابراهيم حفظه الله ورعاه
 المناضليين اعضاء القيادة القومية الاماجد واعضاء قيادة قطر العراق المجاهدون وفي تنظيمات حزب البعث في الوطن العربي
 تلقيت ببالغ الحزن والأسى وبقلب مؤمن بقضاء الله وقدره، نباء وفاة المناضل البطل الاستاذ طارق عزيز رحمة الله. وبهذا المصاب الجلل أتقدم بالتعازي القلبية والحارة إلى شعب العراق العظيم وخاصة الى شيخ المجاهدين المناضل عزت ابراهيم الدوري أمين عام حزب البعث وراجي من الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه ويلهم أهله وعائلته وأقربائه الصبر والسلوان.
 يودع اشقائنا في العراقيين واحداً من قادته الافذاذ ممن اسهموا في بناء دولته الوطنية، واخلصوا لوحدته الوطنية، وحضروا وأسهموا في أغلب معاركه النضالية.هل نودع اليوم طارق عزيز، رجل الدولة، والمناضل الصلب، والبطل الاسير الصامد بوجه الاحتلالين، الرجل المكابر المحتسب الى الله والمؤمن بحق شهادته منازعا، حتى الرمق الاخير بأمل تحرير العراق فلم يساوم ولم يتراجع ولم ييأس أمام جلاديه من روم وأعاجم.
 عاش طارق عزيز مناضلاً، واستشهد بطلاً يصارع جبروت الاحتلال وادواته المحلية، البغيضة، حاملاً مشعل الحرية ليلتحق اليوم بالشهيد صدام حسين.
 أبا زياد لا نودعك... طالما ان ركب الحرية سيتدفق بالرجال والمواقف سائراً خلفك وانت الحي الحاضر بيننا حتى تحرير العراق.
 لك الشهادة والخلد.. لك امتنان شعبك وانت تقاتل وتتفانى وتستشهد من اجل سعادته في السلم والحرب.
 لك الوفاء منا طالما كنت طلائعيا في كل مواقف الرجولة والفداء من أجل العراق والامة العربية المجيدة.

رفيقكم رامي عابدون - قطر السودان

6 يونيو 2015م



تعزية لاستشهاد الرفيق المجاهد البطل طارق عزيز
بكل فخر وكبرياء، هاهو اسد اخر من اسود العراق والامة يرحل عنا.. انه الرفيق المجاهد البطل طارق عزيز، الذي اعطى اروع نموذج للتضحية والايمان والثبات على المبادئ، على غرار ابطال البعث الذين يواصلون مسيرة الجهاد والفداء والشهادة في سبيل رفعة العراق، والذود عن الامة العربية المجيدة، وبهذه المناسبة التي يتعانق فيها الحزن مع الكبرياء: الحزن على فراق بطل ظل برغم الكبر ونداء العمر كبيرا في معناه ابيا وعصيا على الضعف، والكبرياء التي برهن عليها هذا الجيل الذهبي من قيادات البعث العظيم فاننا نرفع تعازينا الى الرفيق الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي عزة ابراهيم ورفاق الشهيد وعائلته الكريمة بهذا المصاب العظيم..

محمد الكوري ولد العربي كاتب موريتاني



الشيخ احمد الغانم الأمين العام لمجلس عشائر العراق العربية في الجنوب ينعي السيد طارق عزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في النظام الوطني العراقي
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبيه ومصطفاه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى أله وأصحابه أجمعين
 بقلوب مؤمنه تلقينا اليوم الجمعة الموافق 5/حزيران/2015 نبأ استشهاد السيد طارق عزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في النظام الوطني العراقي في سجن الناصرية السيئ الصيت لتعرضه لمرض كان يعاني منه طيلة سنوات الاعتقال دون إن يتلقى العلاج المناسب نتيجة حقد وبغض أذناب الاحتلال طوبى لك أبا زياد وأنت تصارع الظلم والعدوان والمرض في سجون الاحتلال الإيراني الحاقد.
 أن رحيل الشهيد أبا زياد بالرفيق الأعلى يضاف إلى كوكبة الشهداء المناضلين الصابرين الذين اخذوا العراق إلى سمى الرقي والتطور ورسموا محطات مضيئة في تاريخ العراق فكان رحمه الله صوت حق عالي يدافع عن قضايا العراق والأمة العربية. نودع اليوم احد قادة العراق ورجاله الأفذاذ الذين جسدوا أروع معاني الوطنية والإخلاص للمبادئ والقيم العالية للعراق ولشعبه العظيم
 فباسمي ونيابة عن إخواني زعماء القبائل ورؤساء العشائر في مجلس عشائر العراق العربية في الجنوب نتقدم بهذه المناسبة الأليمة بأحر التعازي والمواساة إلى الشعب العراقي وأبناء ألامه العربية والى عائلته الكريمة ورفاق دربة داعين الله العلي القدير أن يتغمده برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه ومحبيه ورفاقه الصبر والسلوان.
 وانأ لله وانأ إليه راجعون.

الشيخ احمد الغانم

الأمين العام لمجلس عشائر العراق العربية في الجنوب

جنوب العراق في 18شعبان 1436 هـ

الموافق 5 حزيران 2015



نعي وتعزية لاستشهاد الاستاذ طارق عزيز
تتقدم الجالية العراقية والجمعية العراقية لحقوق الانسان في السويد ودول اسكندنافياباحر التعازي الى اهل وذوي الشهيد والى شعبنا العراقي في الداخل والجالية العراقية في السويد خاصة وببلاد المهجر عامة باستشهاد عميد السلك الدبلوماسي العراقي في العهد الوطني الاستاذ طارق عزيز -يرحمه الله- الذي استشهد جراء تعرضه للموت البطئ المتعمد من قبل الجلادين خلال التعذيب النفسي له ومنع اسرته من ايصال الدواء اليه، الى ان قدر له ان يرتفع شهيدا في العليين.
 اللهم أرهم سوء افعالهم و انتقم من هؤلاء الجلادين الظالمين عبيد الفرس فردا فردا ومن جلاوزتهم و مرتزقتهم و أعوانهم و أبواقهم، يا جبار السماوات والأرضين ويا قاصم الجبارين ويا مبيد الظالمين.
 في الختام، نسال الله ان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون

رئيس مجلس ادارة الجمعية العراقية لحقوق الانسان
في السويد والدول الاسكندنافية



تعزية الأستاذ زياد طارق عزيز والعائلة الكريمة جميعا
الأستاذ زياد طارق عزيز والعائلة الكريمة جميعا المحترمون
 نعزي أنفسنا أولا ونقدم لكم أصدق العزاء برحيل ألأستاذ طارق عزيز المناضل والمفكر والسياسي البارع الذي رحل بصمت واقفا بشموخ في وجه الأحتلال وسجونه مسجلا وقفة وطنية رجولية وشجاعة سيذكرها له التاريخ ولتكون نموجا لأجيال قادمة...
 أدعو اله عز وجل أن يسكن فقيدكم وفقيدنا الغالي فسيح جناته ويلهمكم جميعا ورفاقه  الصبر.. وانا لله وانا اليه راجعون.

عبدالرزاق الهاشمي

ترجل فارس من فرسان العراق الغيارى وارتحل الى رب رحيم غفور
ترجل القائد والمناضل والمفكر والسياسي البارع وصاحب الحجة ابن العراق البار الاستاذ طارق عزيز.
 فكيف ننعى شهيدا ترك المنصب والكرسي والتزم بالعراق الواحد والدفاع عن قضيته وهو في احلك الظروف.
 اننا نفخر بان يكون قادتنا واساتذتنا الذين علمونا معنى الوطن والوطنية ومعنى العروبة والبعث من خلال ممارساتهم اليومية واحاديثهم وخطبهم وكل واحد منهم يمثل العراق بحث ووقوف الراحل في محمكة العز والشرف التي ابلى من خلالها المناضلون بلاء حسنا واحرجوا دولة الاحتلال ومن ساهم معها وقزم العملاء ممن يسمون انفسهم حكومة ومحكمة ليبينوا للعالم كيف كان العراق وقيادته الوطنية تدافع عن العراق.
 ومن هنا اتوجه للسيدة الفاضلة ام زياد والاخوة زياد وصدام وزينب بان يرفعوا رؤسهم عاليا لان رحيل الاستاذ طارق عزيز وهو عزيز العراق رحل بشموخ يجعل امريكا وديمقراطيتها وايران واسلامها المزيف تحت اقدام المناضلين ونحن نفخر ونتشرف بقباداتنا التي اعتلت صهوة المشانق والاسر لتنعش الفكر القومي العروبي والوطني ويعطون درسا للاجيال بمعنى الصمود والتمسك بالمباديء.
 نعزي قيادة الحزب وانفسنا وجميع الشرفاء وعائلة الراحل العزيز بهذا المصاب ونسال الله ان يتغمده بواسع من رحمته ويلهم الجميع الصبر والسلوان.

اخوكم علي العتيبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الأحد 07 يونيو 2015, 6:58 pm

أيّ ليـلٍ وأيّ صــــبحٍِ صـبـاحـيْ ***من يُداريْ ومن يُداويْ جراحي

لا تَلُمْني فإن في الـقـلـب شـــيءٌ ***لا يُدارى وليـس يمـحوه مـاحـي

وفــراقِ الآبـاء شــيءٌ عـظـــيـمٌ ***ما لـذكـرى هـمـومـه مـن بَـراح

كيف أنسـى من كان حبّي وقـلبي ***وحــيـاتي وجـنّـتي وارْتِــيَـاحي

قد سما للسـماء والـروح صارت ***فـي جـوارِ العــليــــمِ بـالأرواح

أنت حيٌّ أراك فـي الـبــدر لــمـا ***يـتـجــــلّى بـنـــوره الـوضـــّاحِ

حـكمـة منك يا أبـي كيف أنســى ***حـين جـمـع الأكـف راحاً براحِ

كنـت تروي قلوبَنـا بالـوصــــايا ***وطـبيـباً مــداويـــاً لـلجـــــراحِ

فســـلامٌ عــليك فــي كـل لـيــــل ***وســـــلام عليك كـل صـــبـاحِ

وســلامٌ عــلـيـكَ مـا طـــارَ طيرٌ ***أو تـغـنــّي بـصــوتهِ الصــّدّاحِ

وســـلامٌ عـلـيــكَ ما شَـــعّ نــورٌ ***أو تـوارَى فـي غـَدوةٍ أو رواحِ


ابنك زياد الحزين على فراقك الابدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الأحد 07 يونيو 2015, 8:59 pm

هدوء العاصفة لاكثر من 12 عاما بعد الهيجان

لنعود بالذاكرة لاكثر من 12 عاما من الزمن ...









Rest in Peace Tariq










كان البحر هادئـا والأمواج لطيفة لا تعكر صفوهمـا أية عاصفة ... هكذا يمكن وصف بيت الأخ العزيز أبن العراق البار والانسان الرائع الوفي الاستاذ الكبير طارق عزيز , وكانت حياته نشطة ورتيبة في العمل السياسي مع الرئيس القائد صدام حسين والقيادة العراقية برمتها لمنع وقوع الحرب والتخطيط لمقاومة الغازي المحتل في حالة وقوع الحرب , وكانت عائلته الكريمة تسكن بيتها الوحيد خائفة مما يخبئه القدر للعراق ولها , ووقعت الحرب وهنا هاج البحر وتلاطمت الامواج واستمرت ل شهر من الزمن تقريبا وحصل ما حصل من تدمير وانهيار الدولة على أيدي الغزاة المحتلين وعملائهم من شذاذ الافاق وقطاع الطرق والحرامية , وبعد أيام سلم أبي زياد نفسه للامريكان بعد أن وعدوه خيرا ووصول أسرته سالمة الى عمان , فقام الغوغاء بسلب ونهب محتويات بيته وهي التي جمعها بجهده طوال حياته واغتصبت داره من قبل عبد العزيز الجكيم الفارسي الهوى ولا زال يسكن فيه ابنه عمار , وظل أبي زياد يرزح في سجون السلطة العميلة رغم معاناته من ألامراض المزمنة والشيخوخة , وحاولت زوجته المرأة المؤمنة الاسطورة فك أسره ولم تدع بابا ألا وطرقته داخل العراق وخارجه ألا أنها لم تفلح , وكانت تزوره بين الفترة والاخرى في ظروف صعبة وقاهرة وتوفر له أحتياجاته الضرورية التي كان يسمح بأدخالها له , وطال الزمن وساءت صحة أبي زياد ألا أن المحتلين المجرمين وعملائهم المرتزقة لم يلن قلبهم وكانوا مصرين على الانتقام من الرجل الذي أحب وطنه ودافع عنه الى الرمق الاخير من حياته لانه وقف بوجه المجرم جيمس بيكر وزير خارجية امريكا انذاك ورمى رسالة الطاغية جورج بوش الاب على طاولة اللقاء والتي كانت موجهة لرئيس جمهورية العراق البطل المغوار صدام حسين رحمه الله ... قائلا له نحن لا نرضى بالاهانة من اي كان وغادر الغرفة وعندها علق المجرم بوش قائلا ... ليت لي وزير خارجية مثل طارق عزيز ااا وترك طارق عزيز وصية لابنه زياد قال فيها ... أذا مت معدوما أو بسبب المرض أرجو دفني في الاردن الشقيق لكي لا ينبش الغوغاء قبري اذا ما تم دفني في العراق وهو في ظل حكم الاحتلال وعملائه وارجو نقل رفاتي الى العراق بعد ان يتحرر من هؤلاء ... وهذا ينم عن تعلق أبي زياد بثرى العراق الذي أحبه وعمل من احله طوال حياته مناضلا ومسؤولا واسيرا في سنوات عمره الاخير ولم يتغير قيد انملة رافضا كل الاغرائات التي قدمها له جلادوه ااا هكذا هم الرجال الاوفياء لوطنهم والمخلصين لشعبهم , ورحل ببساطة وبهدوء في مستشفى الحسين التعليمي بمحافظة ذي قار بعد ان نقل اليها من سجن الحوت اثر اصابته بنوبة قلبية حادة لم تمهله طويلا , ونقل جثمانه الطاهر الى عمان ليدفن في ثرى الاردن حسب وصيته وبعد مراسيم التشييع ومواراة الثرى واقامة العزاء سيهدأ البحر وتتلاشى الأمواج وتهدأ العاصفة وينفض الجمع الذي سيكون جول الأسرة لأيام  حيث يذهب كل واحد منهم الى بيته وعمله مما سيزيد في وحشة الفراق وحزن أفراد الأسرة وأنكسار نفوسهم وستظل عيونهم شاخصة الى ذلك الضريح الذي فيه يرقد عزيزهم على رجاء القيامة ,  , ولكم يا أحباء الصبر والسلوان وبارك الله عز وجل فيكم لكل ما فعلتموه مع رب أسرتكم , والبقاء لله وحده .

شريك أحزانكم

أبو فرات

ميونيخ - ألمـانيـــا


عدل سابقا من قبل Dr.Hannani Maya في الأحد 14 يونيو 2015, 11:38 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الإثنين 08 يونيو 2015, 12:19 am

الاردن: تسابق عشائري وسياسي على استضافة جثمان طارق عزيز
موافقة مشروطة لبغداد على نقل جثمان القيادي العراقي
طارق الفايد
June 7, 2015

عمان ـ «القدس العربي»:أثارت الأنباء عن موافقة عراقية «مشروطة» على نقل جثمان القيادي العراقي البارز في الحكم السابق طارق عزيز ودفنه في الأردن ردود فعل متباينة وغاضبة في الشارع الأردني، بسبب ما تردد حول اشتراط دفن الراحل بدون ترتيبات جنائزية، في خطوة اعتبرها الأردنيون «طائفية» وتنطوي على حقد أعمى، كما قال لـ»القدس العربي» عضو البرلمان محمد هديب.
ووجه نشطاء على شبكات التواصل الأردنية نداءات للجمهور لتحدي الشروط العراقية والمشاركة جماعيا في مراسم دفن عزيز الذي توفي في سجنه العراقي تقديرا لدور الرجل. وقالت التصريحات على فيس بوك إن طارق عزيز «عروبي وقومي» وعلى جميع الأردنيين مسلمين ومسيحيين إقامة الصلاة عليه.
وكان المحامي العراقي بديع عارف قد كشف بأن عزيز وفي وصيته طالب بدفنه في أرض المملكة الأردنية الهاشمية حيث تقيم عائلته. وصدرت عن مكتب رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبدالله النسور موافقة أولية على استضافة جثمان طا رق عزيز بناء على وصيته، كما علمت «القدس العربي» من مصدر حكومي مطلع.
وتضمنت الشروط العراقية الرسمية التي لم يعلن عنها دفنه بدون حضور قيادات لحزب البعث العراقي الذي كان حاكما.
وحسب مقربين من المحامي عارف تحاول شخصيات عراقية طوال يومي السبت والأحد إعاقة عملية تسليم الجثمان.
لاحقا وجهت انتقادات حادة من جميع الأوساط الأردنية الشعبية والحزبية لموقف الحكومة العراقية، وتم توجيه الانتقاد إلى رئيس وزراء العراق الدكتور حيدر العبادي.
ويبدو أن الجدل في الأردن دفع السفير العراقي في عمان للتراجع عن تصريحات سابقة له يتحدث فيها عن موافقة مشروطة على دفن الراحل في الأردن.
وكما فهمت «القدس العربي» من المحامي بديع عارف يفترض مع مساء الأحد أن تكون ترتيبات نقل جثة عزيز إلى الناصرية ثم إلى الحدود الأردنية مع مساء الأحد، فيما يبدو أن تناقضا في التعليقات الرسمية تسبب بالكثير من المعلومات المتقاطعة.
ورحبت العديد من المدن والمحافظات الأردنية باستقبال ودفن جثمان الراحل العراقي.
وكانت عائلة عزيز ومحاميه قد طالبوا عدة مرات بالإفراج عنه لأسباب إنسانية وتأمين نقله قبل وفاته. وتحدث نجله زياد عزيز عدة مرات عن حجب العلاج والأدوية عن والده قبل إعلان رحيله عن الدنيا. وتسابقت أحزاب وعشائر وشخصيات أردنية على استضافة ترتيبات جثمان عزيز الذي يتمتع بمكانة قوية وسط الجمهور الأردني.
طارق الفايد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال   الإثنين 08 يونيو 2015, 3:05 am

التاريخ يعيد نفسه من ياسين الهاشمي الى طارق عزيز




             
[size=32]التاريخ يعيد نفسه من ياسين الهاشمي الى طارق عزيز[/size]
                   
                           بقلم صفوت العزاوي
مات طارق عزيز، الأنسان المثابر و الرجل البار والدبلوماسي الحاذق بعد صراع مرير مع زنازين أعادئه وشرور غرمائه استمر أثني عشر عاما دون أن تتحرك ضمائرهم وتستنهض أنسانيتهم تجاه رجل مسن خدم العراق بكل جوارحه وأبدع في صنعه وأفنى عمره من أجله.
ظلّ طارق عزيز عفّ اللسان لآخر يوم من حياته حتى هصر الموت غصنه هصراً في معتقله بسجن الناصرية بعيداً عن عائلته المغتربة في الأردن وأهله الآفلين في العراق وبيته المغتصب على دجلة الخالد في عاصمة الرشيد بغداد، لكنه لم يمت في قلوب الرجال الأحرار والشرفاء الغيارى والعراقييون الأصلاء والعرب القوميين وكل الشعوب السامية.
مات طارق عزيز الرجل الذي وقف وقفة شموخ وكبرياء بوجه الفرس الأشرار في الحرب وبيكر اللعين في جنيف والخونة المتأمرين في الداخل والقاضي القبيح في المحكمة والمناضل تجاه فلسطين ولم تُفزعه قنابل الخسة في المستنصرية، فاخمد بسيكاره المخمّر هؤلاء الأراذل وناوئهم بعقله النيّر.
إذا أرتقى مِنبراً يُملي بديهتهُ      أتى من الكلمِ الباقي بمختارِ

المغفور له كان قد أوصى عائلته بدفنه في الأردن تورعاً من نبش قبره على يد أوباش هذا الزمن كما حل بقبر زعيمه ورفيق دربه المرحوم صدام حسين، على أن يعاد رفاته الى بلده ليدفن هناك عند تحريره.
وصيةٌ ويا لها من وصية، جثمان "عزيز" بعيداً عن تربة العراق! متى كانت الجثث تُخيف ومتى كان الأنسان بعيداً عن وطنه.

السفير العراقي في عمان يصرح بأن رئيس وزراءه وافق على نقل جثمان نائب رئيس الوزراء طارق عزيز الى عمان لدفنه هناك وهذه الموافقة مشروطة بتعهد عائلته بعدم إقامة مراسم جنائزية له على أن يتم نقله من المطار الى المقبرة فوراً ورفض أي تجمعات لأنصار حزب البعث العربي الأشتراكي في مراسم الدفن...!
                             
هذا الشرط العاسف من أضنى رئيس وزراء في تاريخ العراق الحديث يذكرنا بفجيعة مشابه وقعت قبل أكثر من سبعة عقود [size=32]لرئيس وزراء العراق، العروبي الشامخ ياسين باشا الهاشمي والملقب بالرجل ذو الدماغين، عندما قضى أنقلاب عسكرى بوزارته عام 1935 وغادر مرغما الى بيروت دون مجابهتهم، حقناً للدماء، ولما توفي بعد ثلاثة أشهر رفضت الحكومة الأنقلابية دفنه بمراسيم تليق بهذا العظيم ومنع أخيه طه الهاشمي من مرافقه جثمانه الى بغداد فكانت الجماهير العربية في سورية ولبنان والمسؤولين فيها حريصة على تكريم الرجل الذي جاءها مبعداً من الدولة التي أنشأها في موكب مهيب من بيروت الى دمشق وكان عدد المشييعين لا يدخل في نطاق الحصر ليوارى الثرى عند قبر صلاح الدين الأيوبي ..[/size]
      
تحت مآذن الجامع الأموي و حرصت الجماهير على ان تبدي كل ما تملك من شعور وأخلاص للعروبة عندما هزها نبأ وفاة ضيفها العظيم وودعت جثمانه الكريم أروع وداع ونقش على لوح قبره: "هنا يرقد زعيم العراق والعروبة ياسين باشا الهاشمي" وكان يوم حداد وطني عام في سورية... وأمام نعش الفقيد ألقى رئيس وزراء سورية كلمه مؤثرة ختمها بعبارة "[size=32] نم في مستقرّك كما ينام البطل الشجاع الذي عقد النصر بلوائه وضفر المجد له".[/size]
فهل سنستقبل عمان وجماهيرها العزيزة جثمان "عزيز" بنفس اللوعة والأسى الذي استقبلت دمشق سلفه الهاشمي.طارق عزيز الذي اكتسب محبة القلوب وفرض على كل عربي احترامه وتقديسه لاعماله المخلصة وكفاءته النادرة وكريم فعاله الخافية والظاهرة تجاه بلده العراق وقضاياه، والأمة العربية ومصيرها.
[size=32]الزامٌ يا أبا زياد ستستوي في مرقدك الاخير بين الخالدين والشهداء المقربين في اعلى عليين، تحمل آمال امة مفجوعة واماني شعب مرزوء. سيذكره العراقيين والعرب كلما تلفّتوا بقلوبهم وعيونهم الى ماضي هذا الرجل وهم على ضفاف دجلة الأزلي. سترثيه قلوب الذين عرفوا عربيته الصميمة وهي تجفل بالمستقبل اذا ما ظل حال البلاد العربية كما هو الأن، فكما كانت دمشق الأموية وصلاح الدين الأيوبي في قبره أرحبُ صدراً من القلوب الحاكمة في بغداد العباسية فعانق ياسين وضمه اليه وقبّله بعد الف سنة فأن مملكة عمون والهاشميون ستضم طارق في ثراها وأن رفضتك الأرض ستضمك الصدور في قلوبها.[/size]
[size=32]ايها الجندي الشجاع والرفيق المغامر، لقد تعبت من الجهاد فاسترح وشبعت من الظفر فاهدأ [/size][size=32]ومرحى لسورية العروبة... وعزّةٌ للهاشمييون في الأردن[/size]

وصدق الشاعر حين قال:
لئن حُرمت ثرى بغداد تنزِلُهُ        وما كمثل ثراها طيبُ أبشارِ
لقد نزلت ثرى أهلٍ ذوي رحمٍ        كرفرفِ الُخلدِ لم يُدنس بأوضارِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إرتفع شهيداً بإذن الرفيق المناضل الاستاذ طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ونائب رئيس ال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 4انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المناسبات الاجتماعية Social events :: منتدى شهداء العراق والأمة العربية الأكرم منـا جميعـا Forum martyrs of Iraq and the Arab nation congealed all of us-
انتقل الى: