البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 اغتيال النشطاء...برصاص من ولماذا؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: اغتيال النشطاء...برصاص من ولماذا؟    الأربعاء 02 سبتمبر 2015, 2:23 am

اغتيال النشطاء...برصاص من ولماذا؟
 
سيشهد العراق سلسلة اغتيالات لا تنتهي ضد ناشطين برصاص مجهولين تابعين لايران، وسيغتال ناشطون آخرون برصاص مجهولين تابعين لاميركا، وآخرون برصاص فاسدين في الحكومة المركزية، وهكذا.
 
ميدل ايست أونلاين
بقلم: أحمد الحاج
كتبت قبل ايام مقالا عن اليسار العراقي جزمت فيه بان لا يسار في العراق بمفهومه العام و بشعاره الإلحادي الشهير "الدين افيون الشعوب" وبمختلف مدارسه "الاشتراكية الخيالية الطوباوية والأشتراكية العلمية "والأخيرة تطورت كرد فعل للرأسمالية الصناعية الحديثة، وصولا الى طروحات كارل ماركس وفريدريك أنجلز التي مثلت قمة هرمها الذي انهار بانهيار الاتحاد السوفيتي الى ما لانهاية في عهد الرئيس الروسي الأسبق يلتسين.
اسباب جزمي بعدم بوجود يسار عراقي بالمعنى الحرفي للكلمة فضلا عن ان اليسار هو من يقود التظاهرات مرده الى ما تناهى الى سمعي وتجسد امام ناظري عن كثب لعديد من النشطاء ممن هتفوا بشعارات مستعارة من قاموس الإسلاميين - الشيعة تحديدا - فضلا عن نبش التاريخ الأسلامي بذات الطريقة التي ينبش بها الشعوبيون التاريخ "الحجاج، بني امية، بني العباس، يزيد، معاوية، الطف، وغيرها" فكل شعاراتهم واهازيجهم كانت - طائفية – لا علاقة لها بأفيون الشعوب - الشيوعي على حد وصفهم.
ولعل اغتيال الناشط، خالد العكيلي، برصاص مجهولين والذي تبين فيما بعد انه طائفي حتى النخاع له بوستات على صفحته الشخصية يطالب فيها بقصف الفلوجة بالقنابل الذرية واخرى ينذر فيها بنحر الذبائح عن كل مسجد- بيت الله - يقصف في الفلوجة، اضافة الى انه يشغل منصب مسؤول اتصالات الدعم اللوجستي للحشد الشعبي، ما أثار العديد من التساؤلات عن سر وجود عنصر فاعل كهذا في الحشد الذي يقاتل تحت راية الحكومة مع متظاهرين يساريين خرجوا ضد الفساد الحكومي وشخوصه واحزابه!
اما اسباب جزمي بأن اليسار لا يقود التظاهرات وان زعم ذلك، هو ان "ذوي ضحايا سبايكر يتظاهرون معهم، اصحاب العقود والأجور اليومية، العاطلون عن العمل، الفقراء، سكنة العشوائيات..المتقاعدون، وغيرهم من المهمشين "وكلهم لاعلاقة لهم باليسار لا من بعيد ولا من قريب".
وأجزم ايضا ان ايران قلقة من متظاهرين- بعض المتظاهرين - ممن مزقوا صور مراجعها وقادتها وهتفوا ضدها متهمة اميركا بقيادتهم على لسان الفاسدين من اتباعها، فيما اميركا قلقة من - يسار ظاهريا..حشد باطنيا تديره ايران من خلف الكواليس - وفي خضم هذه الفوضى بدأت عمليات الأغتيال تطول الناشطين - سواء المحركين منهم اميركيا ام المحركين ايرانيا فضلا عن المحركين عفويا - وواهم من يظن ان الدولتين ليستا معنيتين بما يجري في البلاد التي يسيل لها لعاب القاصي والداني.
هدف اميركا هو اسقاط نظام الملالي ورجال الدين والأحزاب الإسلامية في العراق واستبدالهم بنقيضهم الأيدولوجي الذي طرحه "بريجنسكي في كتابه "أميركا بين عصرين" و بريجنسكي لمن لا يعرفه هو المفكر الستراتيجي الأميركي الذي عمل مستشاراً للأمن القومي خلال رئاسة جيمي كارتر1977 -1981 ولكن بالمعكوس بمعنى كما اسقطت اميركا الشيوعية بالمد الديني وكان واحدا ابرز صوره، الثورة الإيرانية سنة 1979وسقوط الشاه بعد ان قويت شوكة حزب "تودة "الشيوعي في عهده فأنها تسعى اليوم لإسقاط الحكومات الإسلامية بالمد اليساري المضاد.
اما هدف ايران الجارة "الشر..قية" فهو استبدال خدامها الإسلامويين من احترقت اوراقهم وانكشفت عمالتهم وأزكمت رائحة فسادهم الأنوف بآخرين - طائفيين حتى النخاع مخبرا..يساريين تيك اوي مظهرا.
اليوم اغتيل ناشطان آخران من منظمي التظاهرات في البصرة وذي قار وهما كل من "مسلّم هيثم الركابي" و"وليد سعيد الطائي"، في الناصرية مركز محافظة ذي قار بنيران مسلحين مجهولين.
فيما توفي الشيخ صباح الكرموشي، وهو من أبرز منظمي الاعتصامات في محافظة البصرة، متأثرا بجراحه جراء تفجير عبوة وضعت داخل سيارته.
يشار الى ان الناشطين أحمد النجم وأحمد التميمي كانا قد نجيا بإعجوبة ايضا من محاولة اغتيال مماثلة بأسلحة كاتمة خلال توجههما إلى احدى الإذاعات المحلية لإجراء حوار بشأن تظاهرة الجمعة الماضية، وهما من الأعضاء البارزين في خيمة الاعتصام المفتوح التي استمرت 16 يوما والتي تمت إزالتها بعد الاعتداء على المعتصمين وتهديدهم بالقتل.
خلاصة القول ان حملة اغتيالات واسعة ستطال صنفاً من الناشطين برصاص مجهولين تابعين الى ايران وبرصاص مجهولين آخرين تابعين الى اميركا سيغتالون صنفا ثانياً من المتظاهرين - تابعين لإيران - وبرصاص مجهولين تابعين للفاسدين في الحكومة المركزية والحكومات المحلية ومجالس المحافظات والأحزاب والميليشيات التابعة لها سيغتالون من يهدد مراكزهم ونفوذهم ويلوح بكشف ملفاتهم بحسب الزمان والمكان.
اودعناكم اغاتي وللحديث بقية...
 
أحمد الحاج
كاتب فلسطيني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اغتيال النشطاء...برصاص من ولماذا؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: