البيت الآرامي العراقي

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Welcome2
هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Welcome2
هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

البيت الآرامي العراقي

سياسي -ثقافي-أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةالتسجيلarakeyboardchald keyboardدخول

 

 هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام
Dr.Hannani Maya


هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Usuuus10
هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 8-steps1a
الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 53449
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الأنترنيت والرياضة والكتابة والمطالعة

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Empty
مُساهمةموضوع: هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين   هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Icon_minitime12010-09-06, 2:21 pm

الكليات الأهلية التي انتعشت في العراق بعد الاحتلال، مثل كلية الكسنزان الأهلية الجامعة، أصبحت أقصر الطرق ليحصل فاشلون شبه أميين على شهادات تؤهلهم للتربع على مناصب سياسية وتنفيذية في الدولة، ولتمسح عنهم هذه الشهادات (عار) التخلف عندما كانوا هاربين من الخدمة العسكرية أو مطرودين منها، أو عندما كانوا في ايران الشر أو يبيعون السبح وجوازات السفر المزورة في دول الجوار العراقي.. ولتكون غطاءا يمنع من عرضهم على النزاهة بتهمة (تزوير) الشهادات







والشيء الظريف في مثل دراسات الجامعات الأهلية أن النسبة الكبرى من الفاشلين من ضباط الجيش والمفصولين السياسيين والمطرودين والعملاء لا يدرسون سوى (القانون).. تخيلوا هناك 800 طالب يدرس القانون في هذه الكلية فقط!! والكل طبعا ينجحون بفضل الغش العلني المنتشر على نحو يثير العجب..! فكل ما يهم إدارة الجامعة هو أنها تجني مبالغ طائلة من فاشلين لقاء منحهم شهادات.. أو هو مخطط خبيث لملء المناصب والمواقع العراقية بنخب فاشلة شقت طريقها من خلال الكذب والتزوير والغش والخداع





..



هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe







واليكم بعض قصص الغش اليومي من (كلية الكسنزان الأهلية) وافانا بها نخبة من المراقبين الامتحانيين أيام الامتحانات قبل شهرين:







يحدثنا الأستاذ (أبو محمد) المدرس في كلية الكسنزان قائلا: قبل أيام تعرفت على عضو بالبرلمان ديمتحن بقاعتي ويقول أنه حامل لشهادة الماجستير في الهندسة، اسمه (حيدر ابو صائب)، حمايته طبعا خارج القاعة الامتحانية مدججين بالأسلحة.. وقد نسى أوراق الغش (البراشيم) داخل الدفتر الامتحاني.. أنا لم أتخذ قرار بسحب الدفتر منه واعتباره راسب لثلاثة أسباب، الأول أن ذلك يعني أنني سوف ألاحق من قبل الحماية وأكيد يأذوني، والثاني لأني اذا سحبت دفترة فراح يجي العميد وره شوية يعتذر من (الطالب الغشاش)، ويرزلني أمام الطلاب، ويعيده على رحلته حتى يكمل الغش... وثالثا لأن هذا النائب البرلماني وعد يصلح كهرباء منطقتنا..!! على فكرة هناك دكتور اسمه عبد الكريم استاذ علم اللغة وفقه اللغة بكلية الشريعه بجامعة بغداد، وهو من النوع الحقاني اللي ما ينطي درجة وحدة الا بحقها.. أحد طلابه أطلق عليه رصاصة من مسدس كاتم



..!!



هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe





البارحة كان الامتحان مادة (نظم سياسية).. فسألوا الطلاب زميلي مراقب الامتحانات ماالفرق بين (اليمين) و (اليسار) في المصطلح السياسي.. فجاوبهم اليمين هو الحكومة واليسار المعارضه.. طبعا الجواب غلط لكن الكل كتبوه وهمه فرحانين ولو أن تخصص المراقب مو علوم سياسية..! يستاهلون مو؟





ومن المهازل المتواصلة في القاعات الامتحانية أن طالب كان جالس في القاعة واسمه غير موجود ضمن الممتحنين!!! فأنا اضطريت أن أطرده من القاعه ... وما أشوف الا العميد جاي بنفسه يعتذر من الطالب .. ثم همس العميد في أذني (ديربالك هذا يشتغل بالاستخبارات..!!).. أما من لم يكن له منصب مهم وحمايات فممكن أن يطرد بسهولة.. مثلا اليوم واحد متحارش بمراقبة امتحانية لأنها جميلة، طلب رقم موبايلها فرفضت، فهو منتظرها علما طالعة وراكض وراها.. والله هي حلوة حرامات تراقب هيجي نماذج.. المهم هي اشتكت عليه وطردوه.. هذا الرجل المطرود اسمه (زياد طارق).. واخوه سيف طارق هم انطرد عالواهس


..!


هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe





أما المراقب الامتحاني (عبدالله) فيحدثنا قائلا: كان هناك طالبة ممتحنة اسمها (جيهان) في الصف الاول.. عندما دخلت الى قاعة الامتحانات لكيت جايبه وياها (هندي) شايل مهفة وواكف يهفيلها..!!! طبعا آني راسا اجيت عليه يابه انتو شكو واكف، كال (آني مال هذا)، فكلتله اطلع بره كال (آني ما يعرف انته شنو يحجي)، فعطت بيه برررره أشو افتهم.. بس الخاتونة (جيهان) زعلت كالت مو حارة وماما جابتلي الهندي حتى يهفيلي لا أتمرض.. وآني ما أدري أضحك مدري أبجي على هيجي نماذج؟؟ بعدين اكتشف أن جيهان هذي حيل (طاكة) كما يقول العراقيون، تتمتع بجمال أخاذ وثراء فاحش وتلبس يوميا موديل يأخذ العقل، تنتظرها بره الكلية سيارة (موهافي 2010) قيمتها 3 دفاتر وست شدات (يعني 36000 دولار)..!!!





هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe





ولذلك، وكما هو متوقع، فالاساتذه مثل الذبان فوك راس الخاتونة (جيهان).. واحد يهفيلها .. وواحد يردلها.. والآخر يشوفها خوما محتاجة شي.. وهي مو مقصرة يومية تروح لتصفيف شعرها وتجي بموديل شكل.. لذلك تتصرف بثقة عالية بنفسها وتطلب الغش من الطلاب الي حواليها واللي مينطيها تتكلم معاه بخشونة وتتخيل لأنها ثرية فكل الناس تنشري بفلوس.. وفد يوم جابت تراجي من النوع الغالي لاحدى المراقبات الامتحانيات لكن هذه السيدة رفضت الهدية لأنها فهمت مغزاها.. بس آني يايبه شكد حاقد عليها وعلى أمثالها، زملائي يكولولي شبيك هاي من الغيرة.. جمالة دتمتحن يمي عربي واحوال شخصية، يعني هذي راح تطلع مربية أجيال لو محامية؟؟؟ أعوذ بالله من غضب الله.








هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe





المراقب الامتحاني (سامي) قال للرابطة: قبل أيام راقبت بقاعه ديمتحن بيها اخو صالح المطلك (ياسين محمد المطلك) عبالك هو رئيس الدولة، طبعا حمايته داخل القاعة مو بره، والأخ ميتحاجه، وأصلا اسمه مو بالقاعة مالتنا.. كان العدد 22 المفروض بس هو كان رقم 23، وآني أسأل منو زايد بالقاعة؟؟؟ والأخ ميحجي.. وأخيرا قال لي: العميد كاللي تعال أكعد بهاي القاعة.. يابة زين اسمك وين؟ كال اي وشصار سجلي اسمي بالقائمة..! بس أكو معاي سيدة تراقب ولعبت بيه طوبة، كالتله اني نادمة انتخبت اخوك لان كلكم مزورين.. لأن هو خبصنا اني بالبرلمان واني واني.. جان تكله انت بيا حق تدخل للبرلمان بدون شهادة؟ وجمالة يغش بالامتحان جايب وياه أوراق صغيرة ويباوع يمنة ويسرة، وديمتحنون مادة (مدخل الى علم القانون)..!





واليوم اكتشف أن أحد طلابي هو ضابط جوازات واسمه (إنذار حاتم)، الأخ طلب مني أن أتركه براحته في الغش ومو كل شوية أجي اباوع لقاء أن يطلعلي خلال ايام جواز أيه الي هسه صاير صعب وميطلع الا بطلعان الروح.. للأسف عندي جواز وما أحتاج، وبكل الأحوال كان لسانه طويل وماردت أتلاغه وياه.. فتقريبا عفته بحالة


..!!!


هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين I_safe





قصاصات الأوراق (البراشيم) هي الطريقة التقليدية في الغش، ومعظم الطلاب قمصانهم مفتوحة حته يحطون البراشيم بملابسهم... وهناك وسائل متفننة أخرى للغش عدا الكتابة على اليد او القدم او الكتابة على الحذاء والمسطرة والقلم او الحائط، فقد دخلت الآن الاساليب الحديثة مثل استخدام البلوتوث والموبايل وجهاز (mp3) وهذه غالباً ما تتم بشكل تعاوني بين الطلاب ويتم الاتفاق عليها مسبقاً في ما بينهم.. فبعض الطلاب يوم الامتحان يسلمون الدفتر فارغ بعد مرور ربع ساعة فقط على بدء الامتحان، ثم يقومون بإرسال الأجوبة الى زملائهم كرسائل قصيرة عبر البلوتوث، مقابل ان يقوم هؤلاء بمساعدتهم بالطريقة ذاتها في امتحانات الدور الثاني او الدور الثالث..!





كما يختلف المراقبين في تشددهم في المراقبة.. تقول السيدة (أم أحمد) : (خلال أول 5 دقائق لازم أشك دفتر طالب، فالباقين يعرفون الشغلة جديات وتنضبط الأمور خلال فترة المراقبة).. أما المدرس حسين فيقول: (أول ما أدخل أقول للطلاب خذوا راحتكم بالغش ولكن بصوت واطئ، اذا ارتفع صوتكم راح أضطر أراقبكم.. وأروح أكعد على كرسي وأقرأ كتاب الى أن ينتهون.. السبب لأنه ماكو فايدة من التشدد، السمجة خايسة من راسها)..!!





وأخيرا.. قبل أيام كانت الدنيا مكلوبة حول الكلية، همرات ومسلحين وهوسة.. افتهمنا بعدها أن مجرم حي الجامعة الشهير (العقيد رحيم رسن البيضاني) كان جاي يمتحن.. طبعا الكلية دخلت حالة إنذار وتم تحذير كل المراقبين هذا منو وشنو فلا تتحارشون.. وشفنا تدريسية جابت للعقيد ورقة، وهو جالس على مقعده الامتحاني، وتوسلت بيه يساعدها لأن ابنها معتقل بدون سبب.. هذا غيض من فيض من الأحداث، وبانتظار مساهمات القراء الكرام لاثراء المقال بالحقائق المؤلمة








و ما خفي كان أعظم


و إنا لله و إنا إليه راجعون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً
حبيب حنا حبيب


هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Usuuus10
هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 8-steps1a

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 1711هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 13689091461372هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين -6هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Hwaml-com-1423905726-739هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 12هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 695930gsw_D878_L

الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 21918
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Empty
مُساهمةموضوع: رد: هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين   هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين Icon_minitime12010-09-26, 10:06 pm

هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين 469912

الله يذكره بالخير الممثل السّوري ـ دريــد لحّـــــام ـ ومسلسله الممتــــع { حارة كلمَــنْ إيــــدو ألـــــو } !

فعراقتنـــا يا أخوان : آقرأوا عليــه الفاتحـــــة ! بات مصدر خير للحراميـــة والمجرمين وخفافيش اللّيــــــــــــــــــــل !

والإنسان الشّريف من الصّعوبــة بمكان أن يجد له موطئ قدم وسط هذا الكم الهائل من اللّواطين والدّلالين وأصحب القيم الرّخيصة !

شكرا أستاذنا الفاضل * أبو فرات * لرفدنا بهذا الموضوع المثير للجــدل !

خالص تقديرنا وآحترامنــــا ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذه واحدة من مآسي عصرنا : أبتليتا ومازلنا نبتلي : كلية الكسنزان الأهلية والمسؤولين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المناسبات الاجتماعية Social events :: منتدى التخرج والحصول على الشهـادات العليــا والجوائز والأبداع Graduate Forum-
انتقل الى: