البيت الآرامي العراقي

المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل Welcome2
المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل 619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

البيت الآرامي العراقي

سياسي -ثقافي-أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةالتسجيلarakeyboardchald keyboardدخول

 

 المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام
Dr.Hannani Maya

المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل Usuuus10
المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل 8-steps1a
الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 52788
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الأنترنيت والرياضة والكتابة والمطالعة

المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل Empty
مُساهمةموضوع: المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل   المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل Icon_minitime12021-07-18, 4:48 am

المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا
إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر على نطاق أوسع في أنشطة تجسس ونشر تطرف، ويصل الأمر إلى تهديد واستهداف المعارضين الإيرانيين في الخارج.
السبت 2021/07/17


المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل 20130913211007afpp--arp3648925.h
إيران تمكنت من تكوين شبكة واسعة ومعقدة على الأراضي الألمانية
الاستخبارات الألمانية تشكف أن مركز إي زد إتش يلتزم بتعليمات إيران
مدير مركز إي زد إتش يرتبط مباشرة بخامنئي وعلى صلة وثيقة بحزب الله
السلطات الألمانية تصنف مركز إي زد إتش الموالي لإيران على أنه متطرف
هامبورغ (ألمانيا) - ذكرت سلطات حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) في ولاية هامبورغ الألمانية أن وثائق جديدة أثبتت أن المركز الإسلامي في هامبورج 'إي.زد.إتش' هو بمثابة مكتب خارجي لطهران في أوروبا.
وقال المتحدث باسم المكتب الإقليمي لهيئة حماية الدستور في هامبورغ ماركو هاسه اليوم الجمعة، إن "الوثائق الإيرانية المتاحة حاليا لدى هيئة حماية الدستور تبين التزام مدير المركز، محمد هادي مفاتح بتعليمات النظام الإيراني"، موضحا أن "إدعاء المركز بأنه مؤسسة دينية بحتة مستقلة عن إيران يعتبر لذلك غير جدير بالتصديق".
وتصنف السلطات الألمانية المركز على أنه متطرف. ويدير المركز 'المسجد الأزرق' المطل على نهر ألستر في هامبورغ. ويُجرى إدراج المركز منذ سنوات في تقرير هيئة حماية الدستور لأن مساعيه الإسلامية، ووفقا للسلطات، موجهة ضد النظام الأساسي الديمقراطي الحر.
وذكر هاسه أن الوثائق "أكدت على نحو شبه رسمي أن مفاتح يعتبر نائبا رسميا لخليفة الخميني، آية الله خامنئي". كما يرى مكتب حماية الدستور أدلة على أن "مفاتح مرتبط مباشرة بمكتب قائد الثورة". بالإضافة إلى ذلك تم العثور على أدلة على وجود صلات بين المركز وحزب الله اللبناني المصنف على أنه منظمة "إرهابية".
وتستغل إيران مركز 'إي.زد.إتش'  لتمرير سياستها الناعمة وترسيخها خارجيا، كما تستعمله في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران، ويستثمر على نطاق أوسع في أنشطة تجسس ونشر تطرف، ويصل الأمر إلى تهديد واستهداف المعارضين الإيرانيين في الخارج.
واستدعت كل هذه الدوافع الإيرانية تحركا ألمانيا لحظر المركز نهائيا لما يشكله من تهديدات حقيقية للأمن ووحدة المجتمع الألماني خاصة وأن لإيران سجل في تنفيذ عمليات إرهابية عبر تحريك أذرعها.
وخلال السنوات الماضية استطاعت طهران تكوين شبكة واسعة ومعقدة على الأراضي الألمانية، تمتد أنشطتها لدول أوروبية أخرى، وتخضع إداريا وتنظيميا للمركز الإسلامي في مدينة هامبورغ.
وفي مؤشر أخطر بات التعاون وثيقا بين الاستخبارات والبعثات الدبلوماسية الإيرانية في أوروبا من جهة، والمساجد والجمعيات التي تتبع إيران والموالية لها بشكل أو بآخر من جهة أخرى.
ويراهن النظام الإيراني على الساحة الأوروبية لفك عزلته وتوسيع نفوذه خصوصا وأن أنشطته تواجه صدا كبير في منطقة الشرق الأوسط من قبل الدول الغربية والخليجية.
ويبدو التمدد في أوروبا أمرا صعبا ويواجه عقبات كبيرة، فالدول الأوروبية باعتبارها عانت كثيرا من الاعتداءات الإرهابية، متوجسة أصلا من الأنشطة المشبوهة التي لها علاقة بالإرهاب.
وتستغل طهران نقطة دعم الأنظمة الأوروبية للجمعيات الثقافية وحرية المعتقد، وبالتالي هي تلعب على هذه الثغرة لتمويل المراكز والجمعيات التابعة لها.
ويُعرف عن ألمانيا تساهلها مع تنظيمات الإسلام السياسي، لأنها، وعلى عكس العديد من الدول الأوروبية، لا تفرض أي قيود ومعايير مانعة ومراقبة لأشكال التمويل والتواصل بين مختلف المؤسسات الدينية والجماعات والجهات السياسية، الأمر الذي يسمح بممارسة نشاطات سياسية ودعائية.
لكن في السنوات الأخيرة بدأت هذه السياسة تتغير شيئا فشيئا، فصارت هناك حملات على مراكز مرتبطة بحزب الله، بعد أن صنفته بشقيه السياسي والعسكري منظمة إرهابية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المركز الإسلامي في هامبورغ ذراع طهران في أوروبا إيران تستعمل مركز إي زد إتش في ألمانيا كذراع أطول للنظام في طهران وتستثمر عل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: