البيت الآرامي العراقي

الديانة الأيزيدية  Welcome2
الديانة الأيزيدية  619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي

الديانة الأيزيدية  Welcome2
الديانة الأيزيدية  619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

البيت الآرامي العراقي

سياسي -ثقافي-أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثس .و .جالتسجيلarakeyboardchald keyboardدخول

 

 الديانة الأيزيدية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابا خالد
مشرف مميز
مشرف مميز
ابا خالد


الديانة الأيزيدية  Usuuus10
الديانة الأيزيدية  8-steps1a

الديانة الأيزيدية  1711الديانة الأيزيدية  13689091461372الديانة الأيزيدية  -6الديانة الأيزيدية  Hwaml-com-1423905726-739الديانة الأيزيدية  12الديانة الأيزيدية  695930gsw_D878_L

الدولة : العراق
الجنس : أخرى / أرفض التصريح
عدد المساهمات : 210
تاريخ التسجيل : 10/05/2022

الديانة الأيزيدية  Empty
مُساهمةموضوع: الديانة الأيزيدية    الديانة الأيزيدية  Icon_minitime1الأحد 7 يناير 2024 - 9:14

((( -الديانة_الايزيديية..)))) 


هي إحدى المجموعات الدينية عرقية القديمة في الشرق الأوسط، وتمتد جذورها إلى الحقبة السومرية وما قبلها. وهي ديانة مستقلة بذاتها، ولم تخرج من رحم دين أخر. يعيش الغالبية العظمى من الإيزيديين في محافظة نينوى شمال العراق، وبالأخص في أقضية سنجار والشيخان وتلكيف و ناحية بعشيقة والقرى والقصبات التابعة لهذه المدن،


 بالإضافة إلى تواجدهم في محافظة دهوك في مجمع شاريا ومجمع خانك وسميل وديربون وباعذرة وفي العاصمة بغداد وعدد من المحافظات العراقية الأخرى بحثا عن العمل. كما يتواجد الإيزيديون في أرمينيا و جورجيا و سوريا وإيران و تركيا وألمانيا وروسيا والسويد وأوكرانيا وبلدان أوربية أخرى، بالإضافة إلى تواجدهم في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا واستراليا


. يبلغ تعداد الإيزيديين في العالم ما يقارب مليون ونصف نسمة. أما في العراق فيبلغ تعدادهم ما بين ((700,000 سبعمائة ألف, إلى 1,000,000))  مليون نسمة. ويعتبر قضاء سنجار، شمال غرب العراق، أكبر تجمع سكاني للإيزيديين في العالم.
2- الإيزيدية ديانة توحيدية،
يؤمن أتباعها بالإله الواحد الأحد ولا يشركون به. و يؤمنون بطاووس ملك ويعتبرونه نور الله وسره العزيز ورمزاً للخير، هذا بالإضافة إلى إنه أحد أسماء الله سبحانه وتعالى، حسب فلسفة الديانة الإيزيدية. ويعتبر يوم الأربعاء يوم عطلة واليوم المقدس عند الإيزيديين.


3- الشيخ أدي الهكاري (عدي بن مسافر)، هو مجدد الديانة الإيزيدية، وليس نبياً لها، وضع أسس وقوانين الديانة الإيزيدية في مرحلة حرجة من التاريخ حيث صراع الإمبراطوريات والأديان والمذاهب, ولو لا ما قام به الشيخ أدي، لندثرت هذه الديانة واختفت إلى الأبد.


4- معبد لالش، يعتبر المعبد الرئيسي للإيزيديين في العراق والعالم، يقع شمال قضاء الشيخان في محافظة نينوى, ويقع فيه قبر الشيخ أدي وعدد آخر من أولياء وشيوخ الإيزيدية.


5- الديانة الايزيدية غير تبشيرية، أي إنها لا تقبل في صفوفها من كان على دين أخر. تتكون الديانة من ثلاث طبقات دينية (طبقة ألبير, وطبقة الشيوخ, وطبقة المريد "عامة الشعب"), التزاوج بين هذه الطبقات محرم نهائياً


. كما وتمتاز الديانة الإيزيدية بوجود مناصب ووظائف دينية أخرى تنتمي إلى الطبقات سالفة الذكر, هي:
أ- الأمير: يشغل منصب أمير الإيزيدية في العراق والعالم ورئيس المجلس الروحاني الإيزيدي.


ب- بابا شيخ- الرئيس الروحي للإيزيدية وعضو المجلس الروحاني الإيزيدي.


ج- ألبيشمام: أمام الشيوخ وعضو المجلس الروحاني الإيزيدي.  


د- شيخ الوزير- هو مجيور﴿سادن﴾ مزار الشيخ شمس في معبد لالش٬ وعضو المجلس الروحاني الإيزيدي ويشارك في جميع الاجتماعات التي يعقدها الأمير٬ بالإضافة إلى ذلك يرافق جوق القوالين عند تجوالهم مع السنجق في المناطق التي تنتشر فيها الايزيدية.


ﮪ- مير الحج- هو ممثل الأمير عند ممارسة الطقوس الدينية في معبد لالش.


و- الكوجك – فئة من عامة الإيزيدية٬ ممن يعيشون حول لالش المعبد المقدس ٬ وينتشرون بين منطقة سنجار والشيخان وبعشيقة وبحزاني ٬ وهذه المرتبة ليست وراثية٬ بل يحق لكل إيزيدي أن يتولى هذه المرتبة الدينية٬ شرط تنفيذ الشروط الملزمة في ما يخص أمور الدين والعبادة.


 ز- الفقير- يعني الناسك المتعبد الذي ترك ملذات الدنيا٬ سواء أكان من الرجال أم من النساء٬ نذر نفسه لله سبحانه وتعالى ولمعبد لالش ولهم ملابسهم الخاصة. الفقير يلبس الخرقة المقدسة.


ط- القوال- رجل دين يقوم بنشر التعاليم الدينية عن طريق الألتين الموسيقيتين (الدف والناي) بين الايزيدية في العديد من المواسم والمناسبات٬ وهو من يحافظ على التراث الديني من أدعية وسبقات  وينقله إلى الأجيال القادمة. ومن المعلوم الأدعية والسبقات الدينية الإيزيدية تتناقل من جيل إلى جيل شفهياً.


6- تعتقد الإيزيدية بوحدة الوجود وان المادة والروح متلازمان منذ الأزل ولا يثار لديهم سؤال أيهما الأولى الروح أم المادة.
7- لا يوجد نبي في الديانة الإيزيدية, ان التعرف لله والتقرب منه يكون عن طريق (القلب و المشاعر و العقل)، والإيزيدية لا تقر بالواسطة بين الله والبشر٬ فالعلاقة بين الطرفين مباشرة.
8- تعتقد الإيزيدية بوجود عالمين الأول مرئي وهو العالم الفاني والثاني غير مرئي وهو العالم الطاهر الباقي.
9- تعتقد الايزيدية إن الله موجود في كل شيء وهو الأساس والمخلوقات أجزاء من الروح العليا – والجزء تابع للكل – لذا فإن تقديسهم للظواهر الكونية كالشمس والنور والقمر مبني على فكرة كون هذه الظواهر جزء من الذات الإلهية وتجسيداً لقدرة اﻹله الخارقة. وتنظر الإيزيدية بعين التقديس للشمس وتعتبر قبلتهم في الدعاء. وان (الماء والهواء والنار والتراب ) هي العناصر الأربعة المكونة للكون والخليقة.


10- ورد في نظرية الخليقة والتكوين في الديانة الإيزيدية, أنه في البدء كان الله. والكون كان يسوده الظلام ٬ خلق الله من ذاته (درة) بيضاء جامدة ٬ بعدها بعث فيها الروح من نوره٬ فأصبحت الدرة حية ذات جسد بروح ٬ لكنها لم تستطع ان تتحمل عظمة روح وهيبة الله. فانفجرت ٬ ونتج عن هذا الانفجار تكوين المجرات والسماوات والأرض من بحار وانهار وجبال ووديان والشمس والقمر والنجوم٬ ثم خلق من نوره الملائكة٬ فقاموا بتنظيم الكون وزينت الأرض بالنباتات والكائنات ٬ وبعدها خلق ادم من (الماء- والهواء- والتراب- والنار) ومن نسل ادم تكاثر البشر.


11- بعض أركان الديانة الإيزيدية: (التعميد والصوم والختان والزواج المغلق).


12- يجب أن يكون لكل إيزيدي:(شيخ- وبير- ومربي- وأخ أو أخت الأخرة).


13- المحرمات لدى الإيزيدية, لا تختلف كثيراً عن المحرمات لدى بقية الأديان، ولكن يضاف لها  محرمات خاصة بالديانة الإيزيدية  تنفرد بها عن بقية الأديان.


14- الأعياد في الديانة الإيزيدية, تعتمد الأعياد في الديانة الإيزيدية على التقويم الشرقي والذي يختلف عن التقويم الميلادي ب(13) يوماً, وهذه الأعياد هي:


أ- عيد رأس السنة الإيزيدية (سري سالي): يكون في (أول أربعاء من شهر نيسان الشرقي)
بحسب المعتقدات الإيزيدية، فإن الله انتهى من خلق الكون في الأربعاء الأول من أبريل/نيسان، لذا وُصف " الأربعاء الأحمر" بيوم الخليقة. ما هي طقوس الاحتفال به؟


ما هو "الأربعاء الأحمر" الذي يحتفل به الإيزيديون؟


يحج مئات الآلاف من الإيزيديين إلى معبد لالش المقدس كل عام من جميع أنحاء العالم


الأربعاء الأحمر، أو كما يسمى بالكردية "جارشمبا سور" هو عيد رأس السنة عند الإيزيديين، ويصادف الأربعاء الأول من شهر أبريل/نيسان في كل عام حسب التقويم الشرقي الذي يتأخر عن نيسان التقويم الغربي بـ 13 يوماً


ويحتفل به الإيزيديون في أماكن وجودهم في سوريا والعراق وتركيا وإيران ومناطق متفرقة من أذربيجان وأفغانستان وروسيا والكثير من الدول الأوروبية وخاصة في ألمانيا


لماذا سمي بالأربعاء الأحمر؟


يقول الإيزيديون إنه سمي بالأربعاء الأحمر لأنه في مثل هذا اليوم ضخ الرب الدم في جسم " آدم" فاكتمل اللحم عليه وجرى الدم في جسده، وبعثت الحياة على كوكب الأرض


وازدهرت شقائق النعمان في صباح الأربعاء، لهذا يتزينون بها ويزينوا منازلهم بها، ويطلق عليها اسم زهرة نيسان


وبحسب المعتقدات الإيزيدية، فإن الله انتهى من خلق الكون في الأربعاء الأول من أبريل/نيسان، لذا وُصف " الأربعاء الأحمر" بيوم الخليقة. وتحضيرا ليوم العيد، يبدأ الرجال والنساء بعصر الزيتون في معبد لالش قبلة الإيزيديين في صباح العيد ويشعلون 365 قنديلا بعدد أيام السنة، مستخدمين زيت الزيتون النقي


الإيزيديون يحتفلون بـ جارشمبا سور ( الأربعاء الأحمر) حاملين القناديل في معبد لالش الذي يبعد حوالى 12 كم شمال غربي قضاء شيخان، في محافظة دهوك في إقليم كردستان


يعد "الأربعاء الأحمر" يوم انبعاث الخليقة وبدء الكون، لذا يعتبر هذا اليوم مقدساً ومباركاً عند الإيزيديين الذين يستيقظون هذا اليوم باكراً ويرتدون أجمل ما عندهم من ملابس وزينة، ويزينون منازلهم بأزهار شقائق النعمان والأنوار. ويضحي من لديه القدرة بـ " القربان" أي أضحية، سواء كان شاةً أو عجلاً أو خروفاً أو جدياً وما شابه ذلك


أما الشابات والشباب فيبدأون بتلوين 12 بيضة مسلوقة، وتلون كل 3 بيضات بلون فصل من فصول السنة، وتوضع في طبق في مركز المنزل، والبيضة في معتقدهم ترمز إلى كروية الأرض، وسلق البيض هو إشارة إلى تجمد الأرض، وقشرة البيضة بعد سلقها رمز إلى ذوبان طبقة الجليد عن وجه الأرض، أما ألوان البيض الزاهية فتدل على الربيع وبداية الحياة


وفي صباح الثلاثاء الذي يسبق العيد، يخرج الناس لزيارة قبور موتاهم حاملين معهم جميع أنواع الفاكهة والحلويات لتوزيعها على الأطفال والفقراء. كما تُمنع حراثة الأرض هذا اليوم، لتقوم الطبيعة بدورها في تفتح البراعم والزهور


ويتجنب الإيزديون الزواج في هذا الشهر لأنهم يعتقدون أن ذلك سيجلب النحس إلى حياتهم، فشهر أبريل/ نيسان في معتقدهم هو "عروس السنة" التي لا تضاهيها 


يعتقد الإيزيديون أن "طاووس ملك" (رئيس الملائكة) بُعث من قبل الرب إلى الأرض الجرداء ليبعث فيها الحياة من ماء وتراب، وتزدهر بها الألوان وكان ذلك في يوم الأربعاء حسب ديانتهم. ويعتبر الإيزيديين عيدهم من أقدم الأعياد على الأرض لأن العيد مرتبط بالحياة و الخصوبة والخليقة


ويعتبر الأربعاء الأحمر احتفالاً بأربعة أعياد متقاربة من حيث المعنى بحسب الديانة الإيزيدية


انفجار الذرة البيضاء من صرخة الرب، وتكون منها التراب والماء والهواء والنار المقدسة لبدء الكون


غليان الأرض: التي شبه بها غليان البيضة، الأرض التي تجمدت وازدهرت واخضرت بعد الانفجار


عيد الخليقة: وهي مرحلة ضخ الدم في أول جسد وهو آدم ومنه بدأت الحياة


عيد الخصوبة: وهي خصوبة أول بيضة لإعادة تكوين أول كائن حي


فالنار عند الإيزيديين مقدسة لأنهم يحبون النور ويبتعدون عن الظلام، لذا يشعلون القناديل يوم العيد لنشر النور. وتعرضوا عبر الأزمنة إلى اتهامات بأنهم، الإيزيديين، عبّاد النار من قبل الشعوب التي عايشتها بسبب تقاليدهم في تقديس النار
منقول من
صفحة البي بي سي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الديانة الأيزيدية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: المنتدى الأيزيدي,كل ما يخص المُكَوّن,الأيزيدي,في العراق والمهجرTheYazidi Forum,everything related to the component,theYazidi,in Iraq and the diaspora-
انتقل الى: