البيت الآرامي العراقي

الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ Welcome2
الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ 619888zqg202ssdr
البيت الآرامي العراقي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

البيت الآرامي العراقي

سياسي -ثقافي-أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةالتسجيلarakeyboardchald keyboardدخول

 

 الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو 7/

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
siryany
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً
avatar

الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ Usuuus10
الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ 8-steps1a
الدولة : الدانمرك
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 8408
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 13/09/2012
الابراج : الجوزاء

الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ Empty
مُساهمةموضوع: الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو 7/   الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ Icon_minitime12013-03-12, 12:14 pm




الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو 7/



الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو  7/ 0



حقائق في استشهاد شيخ الشهداء



مار بولص فرج رحو







شقيقه عبد السلام رحو يحكي ذكرياته:












·
كيف شفته العذراء مريم وهو بعمر سنتين في كنيسة الطاهرة




·
أصر على دخول الكهنوت بعد انهائه الصف السادس الإبتدائي




·
فقدناه أخا وأبا وكسبناه شهيدا لكنيسة المسيح








أجرى الحوار : ماجد عزيزة









الحديث عن شهيد الكنيسة
المطران مار بولص فرج رحو يطول ولا ينتهي ، ولو سطرنا جميع أفضاله وأعماله وأفكاره
الإيمانية ، لما وسعت الصفحات ولا انتهت الكلمات ، لكن ارتأينا التعرف على بعض من
حياته الخاصة التي قضاها في المدينة الحبيبة الموصل الحدباء ، وبعض من سيرته
العظيمة في طريق الكهنوت ، وعلى










1

لسان شقيقه السيد عبد السلام مجيد رحو
الذي يسكن معنا في تورونتو بكندا .. سألنا ( أبا عدي ) عن الراحل الكبير وعن
طفولته قال :




شقيقي الشهيد من مواليد الموصل في 20
/12/ 1942 ، من والدينا مجيد اسطيفان رحو ومادلين سموعي يعقوب السقا ، وهو اصغر
الأخوة الأربعة والأخوات الثلاث ، عند بلوغه السنتين تقريبا تعرض لمرض لم يكن
والدي يعرفان ما هو ، فعرض على مجموعة أطباء الذين اعطوه عدة أدوية لكن بلا نتيجة
وكانت صحته تزداد سوءا كل يوم ، ولم يكن يتقبل الطعام ولا الشراب مما تسبب ذلك في
هزال جسمه فأخذ يفقد وزنه وأصبح ضعيفا غير قادر على الوقوف ، فقرر الأطباء أن لا
فائدة من علاجه وانه سيموت قريبا !! فأخذته الوالدة إلى كنيسة الطاهرة ( كنيسة
مريم العذراء ) حيث فيها مجموعة من الغرف للزوار من كافة الطوائف وبالأخص اخوتنا
المسلمين الذين يأتون اليها من جميع أنحاء العراق والدول المجاورة ويطلبون شفاعتها
، وشفاء مرضاهم وحل مشاكلهم ، وقد قامت الوالدة بوضع ( فرج الصغير) في الهيكل ليلا
وجلست مع الزوار خارج الهيكل وعند الفجر سمعت صوته وهو يبكي ودخلت اليه مسرعة ،
وكان يحرك يديه وقدميه فحملته وخرجت به خارج الهيكل وجلست مع عائلة من العوائل
الزائرة وكانوا يتناولون فطورهم ، فأشار الطفل بيديه إلى الوالدة طالبا منها أن
تطعمه ، فاستغربت للأمر لأنه لك يكن يضع في فمه أي شيء ، فأخذت تطعمه وهو يأكل بنهم
، وعادت به مسرعة إلى البيت صارخة : العذراء شفت ولدي .. العذراء شفت ولدي !




سألته عن دراسته في الموصل وكيف ظهرت
دعوته الكهنوتية ، وكيفية دخوله ( المعهد الكهنوتي) ؟ قال :






عند بلوغه السادسة دخل
مدرسة ( شمعون الصفا) التي كانت قريبة من بيتنا ومن كنيسة مسكنتا ومعهد شمعون
الصفا الكهنوتي والمطرانخانة ، كان يذهب معي يوميا إلى المدرسة وعند عودتنا للبيت
يدخل إلى الكنيسة ويذهب إلى المعهد الكهنوتي ويلعب الكرة مع الرهبان أثناء
استراحتهم ، وحين أنهى الصف السادس الإبتدائي ، وبالضبط في يوم تسلمه نتيجة
الإمتحان ناجحا ، لم يعد للبيت بل ذهب إلى المعهد










2




الكهنوتي وطلب من رئيس المعهد المرحوم
المطران ( كوركيس كرمو ) لأن يسجله في المعهد ليصبح كاهنا ، فنصحه الأب كرمو (
آنذاك) بأن يؤجل هذا لحين بلوغه ، لكن ( فرج) أصر ّ على ذلك فأرسله رئيس المعهد
إلى المطران المرحوم اسطيفان كجو ( مطران الموصل آنذاك) فقدم نصائحه له ، ولكن دون
فائدة ! فأرسل المطران بطلب والدتي لكن اصراره جعل الجميع يرضخ لطلبه ، فدخل
المعهد الكهنوتي وأكمل الثانوية ودرس الفلسفة واللاهوت من عام 1954 – 1965 حيث نقل
المعهد إلى بغداد في منطقة الدورة .




وماذا عن رسامته كاهنا وخدمته ودراسته
العليا ثم سيامته مطرانا ؟ قال السيد عبد السلام رحو :




أكمل دراسته ورسم كاهنا بتاريخ 10
حزيران 1965 على يد البطريرك المثلث الرحمات مار بولس الثاني شيخو في كنيسة مار
يوسف – خربندة – الكرادة . وخدم في بغداد فترة قصيرة ثم أرسل إلى الموصل حسب طلب
مطران الموصل المرحوم مار عمانؤيل ددي وخدم في كنيسة ما اشعيا وكنيسة ام المعونة
بالدواسة وكنيسة الطاهرة . ثم أرسل غلى روما وحصل على ليسانس في اللاهوت الرعوي من
جامعة مار توما الإكويني للآباء الدومنيكان سنة 1974 ، وعاد إلى بغداد وخدم في
كنائسها لحين انتقاله إلى أبرشية الموصل حيث خدم في كنيسة الطاهرة وأم المعونة
وشيد كنيسة جديدة في المجموعة الثقافية باسم كنيسة مار بولس ثم رقي إلى رئاسة
أساقفة الموصل وتوابعها في 16 شباط 2001 على يد المثلث الرحمات مار روفائيل الأول
بيداويد في كنيسة الرسلولين مار بطرس وبولص في الدورة .




وتحدث شقيق المطران الشهيد عن صفاته ثم
اختطافه واستشهاده قائلا :





خدم أبرشية الموصل
وكانت علاقاته مع الجميع علاقة مودة ومحبة واحترام مع كافة الطوائف والمذاهب
بمدينة الموصل وضواحيها ، من مسيحيين ومسلمين وأيزيدية وخدم الأبرشية الواسعة بكل
محبة حيث كان أبا وأخا لجميع الكهنة والرهبان والراهبات والعلمانيين واختير عضوا
في مجلس أعيان الموصل . وفي يوم الجمعة 28 شباط 2008 وبعد اقامته صلاة درب الصليب
في كنيسة الروح القدس في حي









3




النور تم اختطافه من قبل مجموعة مجرمين
حيث قتلوا مرافقيه الثلاثة فورا ، ثم عذبوه وقتلوه ورموا جثته الطاهرة في منطقة
صحراوية في يوم الخميس 13 آذار 2008 واعلن عن استشهاده بمكالمة هاتفية من قبل
القتلة المجرمين . وفي يوم 14 آذار اقيمت مراسيم جنازه ودفنه في كنيسة مار أدي
الرسول في كرمليس بحضور كل الفعاليات الدينية والرسمية والشعبية ، وبحضور غبطة
البطريرك الكاردينال مار عمانؤيل الثالث دلي والسادة الأساقفة من كافة الطوائف
الشمالية ومطران بغداد ووكيل البطريرك مار شليمون وردوني ، واقيمت له الصلوات
والقداديس ومجالس العزاء في كل أنحاء العالم .. لقد فقدناه أخا وأبا للجميع
وكسبناه شهيدا لكنيسة المسيح له المجد .












































































4
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيد المثلث الرحمات المطران بولص فرج رحو 7/
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: من نتاجات From Syriac Member outcomes :: منتدى شهداء كنيسة سيدة النجاة Martyrs Church of Our Lady of Deliverance Forum-
انتقل الى: